أمن مديرية العدين يفرض حصار الوحشية على مواطنيها [/size]

الكاتب : الجنيد   المشاهدات : 390   الردود : 0    ‏2004-09-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-09-21
  1. الجنيد

    الجنيد عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-24
    المشاركات:
    104
    الإعجاب :
    0
    بدلاً من الأمن
    أمن مديرية العدين يفرض حصار الوحشية على مواطنيها
    العديني:
    يرقد الشاب أكرم حسن من أهالي مديرية العدين، محافظة إب في مستوصف أبو سليم بالعدين في حالة صحية غير مستقرة ، منذ الأربعاء الماضي عقب إصابته بثلاثة أعيرة نارية اخترقت أحشاءه من قبل (ن.أ) أحد مرافقي مدير الأمن بالمديرية .
    وأفاد شهود عيان أن مدير الأمن، وأربعة من مرافقيه حاولوا اقتحام منزل المجني علية أكرم بذريعة البحث عن شخصاً كان مطلوباً لديهم ، إلا أن الشاب رفض فتح منزلة لمدير الأمن، ومرافقيه لعدم وجود أمر قضائي باقتحامه للتفتيش, ما أثار غضب مدير الأمن محمد هراش ومرافقيه , بقيام أحد المرافقين بإطلاق ثلاث رصاصات بوحشية اخترقت أحشاء أكرم الذي كان يحاول الدفاع عن عرضة وشرفة بعدم اقتحام منزلة , وقام مرافقو مدير الأمن بعد ذلك باقتحام المنزل وتقطيع أسلاك الكهرباء، وأسلاك الهاتف الموجودة بالمنزل ، وشتم النساء، وترويع الأطفال المتواجدين داخلة .
    من جهته عبر المواطنون عن استيائهم من الاعتداء الوحشي الذي تعرض له الشاب أكرم بالتجمهر أمام مبنى المجمع الحكومي مطالبين كل أجهزت الدولة بمافيها وزارة الداخلية، ووزارة حقوق الإنسان أن تعلن موقفها من هذا التصرف اللاإنساني واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لمواجهة مثل هذه الأعمال الإجرامية , إلا أنهم قوبلوا بمنع أفراد الأمن لهم بإطلاق النار عليهم وتفريقهم .
    إدارة أمن محافظة إب عبرت عن استيائها الشديد لمثل هذه الأعمال وباشرت بإنزال لجنة إلى مكان الحدث للتقصي، وقوبلت اللجنة بشهادة كل الشهود الموجودين بالمدينة بالذنب الموحش الذي أقترفه مدير أمن العدين، ومرافقيه، ولكن للأسف لم نجد أية إجراءات اتخذت ضد الجاني ومديره لاقترافهم مثل هذه الجريمة، والتي لم تعد الأولى من نوعها .
    المجلس المحلي عبر عن أسفه الشديد لمثل هذه الأعمال التي لا توفر الأمن والاستقرار للمواطن، وإنما تزيد الطين بله، وقال بأنه سيتابع القضية إلى حين ينال الجاني ومن وراءه جزائهم، أما النيابة فقد رفضت فتح ملف القضية لكونها ستواجه جهازاً أمنياً حيث قال رئيس نيابة العدين أن توجيها ت عليا منعته من فتح ملف القضية باعتبارها قضية منتهية علي على حد قولة .
     

مشاركة هذه الصفحة