باجمال : يلغي صفقة بيع ممتلكات الشعب ويسجل قيمة الرشوة دينا تسدده الأجيال القادمة

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 548   الردود : 7    ‏2004-09-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-09-15
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    أنقذ قرار وزاري اتضح فيما بعد انه " غير موقع " من طرف رئيس الوزراء ، الحكومة اليمنية برئاسة عبد القادر باجمال من قرار بسحب الثقة من البرلمان . وكانت أغلبية من النواب تعتزم سحب الثقة من الحكومة بيد ان الأمور انقلبت رأسا على عقب بعد تناول رئيس الوزراء الكلمة، الذي حضر متأخرا نصف ساعة من بدء الجلسة . وتحدث باجمال في مستهل كلمته عن الديمقراطية والحريات والتكامل بين مجلسي النواب والوزراء، بيد ان رئيس الجلسة قاطعه بعبارة " أنا رب ابلي وللكعبة رب يحميها " وطلب منه الحديث عن موضوع المساءلة البرلمانية بشأن صفقة نفطية في محافظة حضرموت.
    وابتسم باجمال ثم اخرج ورقة من ظرف كان يحمله وقال " تم إلغاء الصفقة في المهلة المحددة منكم وتحديدا في تاريخ 25 / 7/ 2004 وقرأ قرار حكومته الذي يحمل رقم 263 لسنة 2004 بشأن موافقتها على إلغاء اتفاقية بيع 60% من حصة الشركة اليمنية في القطاع النفطي (53) في محافظة حضرموت والتي وقعت من قبل وزير النفط بتفويض من رئيس الوزراء مع شركتي باسيفك وألترا ، موضحا أن الاتفاقية تعتبر ملغية من تاريخ 25/7/2004 .
    وبعد قراءته لتلك الورقة اعادها إلى الظرف ونزل عن المنصة ، وعندما طلب نائب رئيس مجلس النواب القرار ليقرأه على المجلس اكتشف أنه غير موقع من طرف رئيس الوزراء، فطلب منه التوقيع حتى يصبح القرار رسميا.
    بعدها كلف المجلس لجنة التنمية والنفط بمتابعة قرار الإلغاء الصادر عن مجلس الوزراء وزيارة وزارة النفط والتأكد من صحته وموافاة المجلس بتقرير مفصل.
    من جانبه طالب الشيخ حسين بن عبدالله الاحمر (نجل رئيس المجلس) الذي لم يقتنع بجدوى القرار وطرح على الحكومة مطالب عدة اوجزها في عدد من النقاط منها : - تنفيذ توصيات البرلمان كاملة بما فيها محاسبة المتسببين عن الصفقة من الجانب الحكومي.
    - إعداد تقرير متكامل عما سحب من النفط خلال مهلة الشهرين وتحمل الحكومة مسؤولية سحب البترول من القطاع بعد انتهاء المهلة التي طلبها من المجلس.
    - مطالبة الحكومة بتحديد المبالغ التي تحصلت عليها الشركتان.
    - دعوة باجمال إلى الاعتذار عن الانتقادات التي بدرت منه في تصريحات لوسائل اعلامية والتي هاجم فيها مجلس النواب واتهمه بأنه لا يعرف صلاحياته وان إلغاء هذه الصفقة ليست من صلاحياته وإنما من صلاحيات الحكومة.
    وهي المطالب التي وافق عليها النواب وأيدوها ، إلا أن رئاسة المجلس تجاهلت طلب الاعتذار ودعت باجمال إلى إلغاء البيع في القطاع 53 إلى جانب محاسبة المسؤولين عن الصفقة.
    وكان البرلماني عن الحزب الحاكم حسين الاحمر قال في تصريحات لـ" إيلاف " ان ما حصل اليوم في البرلمان مسلسل مدبلج من انتاج واخراج الحكومة بالتنسيق والاتفاق مع رئاسة الجلسة".
    و استنكر الدكتور صالح السنباني " العضو الإصلاحي في المجلس " تجاهل رئيس المجلس لطلب احد الاعضاء الاعتذار للمجلس عما بدر من اساءات سابقة في وسائل الاعلام ، مشيرا الى ان باجمال سيظل ملاحقا من قبل المجلس حتى يحترم المجلس وأعضاءه وقراراته. واضاف الدكتور السنباني " ان باجمال لم يلتزم ببعض توصيات المجلس في إشارة إلى التوصيات المتعلقة بمحاسبة المتسببين في عملية البيع.
    يذكر أن رئيس الوزراء في رسالته الموجهة أمس الأول إلى مجلس النواب بتاريخ 11/9/2004 أشار إلى أن إلغاء اتفاقية البيع بدون أن يترتب على ذلك أية أعباء مالية قد أصبح أكثر تعقيدا ، وأن الحكومة تؤكد العمل على استخدام كافة الوسائل المناسبة للوصول إلى توقيع اتفاق إعادة التنازل لصالح الشركة اليمنية ما يعني حسب الرسالة أن إلغاء الاتفاقية لم يتم بعد حتى اول من أمس " بحسب الرسالة الموجهة للمجلس من قبل رئيس الوزراء باجمال" ، الامر الذي جعل اكثر من ثلث اعضاء مجلس النواب يتقدمون برسالة الى هيئة رئاسة المجلس يطالبون فيها بسحب الثقة من الحكومة بناء على الرسالة التي فهموا منها ان البيع لم يلغ ، والقرار الذي قرأه باجمال صباح اليوم(الاربعاء) على الأعضاء والذي يحمل رقم 263 للعام 2004 يشير الى انه تم إلغاء البيع في 25 / 7 / 2004م أي قبل شهر ونصف من رسالة الأمس.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-09-15
  3. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    الاخ القدير سرحان

    الظاهر أن العرف المتبع في الحكومة اليمنية هو السرقة والبيع لممتلكات الدولة وكل من ايده له ,,,,,,,,,,,,,,
    لك تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-09-15
  5. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23

    نعم أخي الكريم ، هي كذلك ولعل ما قاله حسين الأحمر هو الأخطر والأهم بان تكون تلك الجلسة عبارة عن مسلسل على غرار المسلسلات المكسيكية المدبلجة0

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-09-15
  7. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,907
    الإعجاب :
    702
    اذا كانت هذه فاعلية مجلس النواب ومتابعته للامور الوطنية بهذه الطريقة فهذا امر يبعث على الامل فيه وفي دوره ونتمنى ان يتسع دوره ليشمل كل الوزرات كي يفشل الكثير من الاختلاسات والرشاوي والعبث بالمال العام ولك الشكر استاذنا الكريم.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-09-15
  9. د فارس

    د فارس عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-16
    المشاركات:
    2,029
    الإعجاب :
    0

    نعم اتفق معك فهذة ظاهرة طيبه وفعاله اتمني من اعماق قلبي ان تستمر حتي تصل الى كل الوزارات .. حقا فقد اكد فينا ان الامل موجود ولا ينبغي لنا ان نياس فالخير قادم فقط مزيد من الصبر والحكمه .


    شكري وتقديري لك اخي سرحان ولك اخي ابن اليمن ولكاتبنا الصحاف .

    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-09-16
  11. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    ابن اليمن
    الدكتور فارس

    شكرا على رفد الموضوع
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-09-17
  13. مواسم الخير

    مواسم الخير عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-08-20
    المشاركات:
    1,225
    الإعجاب :
    0
    على غيري

    للأمانة فإن هناك في مجلس النواب أعضاء يحترمون موقعهم كمدافعين عن قضايا وهموم مرشحيهم. لكن للأسف الأغلبية من الأعضاء فازوا بفضل الحكومة التي دفعت الملايين من أجل فوزهم وبالتالي فباجمال يعتبرهم موظفين عنده لا أقل ولا أكثر كيف لا والحكومة هي التي فوزتهم بمالها فهم بالتالي ليسو أكثر من موظفي مكياج ديمقراطي لوجه الحكومة الذي يظهر قبحه يوما بعد يوم. ويبدو أن القناعة داخل المؤتمر نفسه بدأت تترسخ أن المكياج لم يعد كافياً بل هناك حاجة ملحة لجراحة تجميلية أو لتبديل الوجه أصلاً.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-09-17
  15. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23

    نعم ومثل علينا فيلم بايخ بقوله بأن كتلة المؤتمر البرلمانية تقف ضد إرادة الدولة

    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة