حكاية غريبة عن محلها ...

الكاتب : حنان   المشاهدات : 546   الردود : 5    ‏2004-09-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-09-10
  1. حنان

    حنان عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-31
    المشاركات:
    114
    الإعجاب :
    0
    [rams]http://songs.6arab.com/julia-bu6res..ya-ossas.ram[/rams]

    قال الأصمعي : دعاني بعض العرب الكرام إلى قرى الطعام ، فخرجت معهم إلى القرية فأتوا بباطية بإذنين وعليها السمن غارقُ ، فجلسنا للأكل وإذا بأعرابي ينسف الأرض نسفاً ، حتى جلس من غير نداء ، فجعل يأكل والسمن يسيل على كراعيه ، فقلت : أضحكن الحاضرين عليه :

    كأنك أثلةٌ في ارض هش *** أتاها وابلٌ من بعد رشِ

    فالتفت إلى بعين مبحلقة وقال لي : الكلام أنثي والجواب ذكر وأنت :

    كأنك بعرةٌ في أستِ كبشٍ *** مدلاةٌ وذاك الكبش يمشي

    فقلت له : تعرف شيئا من الشعر أو ترويه فقال : كيف لا أقول الشعر وأنا أمه وأبوه ، فقلت له : إن عندي قافية تحتاج إلى غطاء ، فقال : هات ما عندك ، فغطست في بحور الأشعار فما وجدت قافية اصعب من الواو المجزومة فقلت :

    قوم بنجدٍ قد عهدناهم *** سقاهم الله من النَوْ
    قلت له أتدري النو ماذا ؟ فقال :
    نوٌ تلألأ في دجى ليلةٍ *** حالكةٍ مظلمةٍ لَوْ
    فقلت له : لو ماذا ؟ فقال :
    لو سار فيه فارسٌ لانثنى *** على بساط الريح منطَوْ
    فقلت له : منطو ماذا ؟ فقال :
    منطو الكشح هضيم الحشا *** كالبازِ ينقض من الجَوْ
    فقلت له : الجو ماذا ؟ فقال :
    جو السماء والريح تعلو به *** أشتمَ ريح الأرض فاعلَوْ
    فقلت له : فاعلو ماذا ؟ فقال :
    فاعلو لما عيل من صبره *** فصار نجوى القوم ينعَوْ
    فقلت له : ينعو ماذا ؟ فقال :
    ينعو رجالاً للقنا شرعت *** كفيتُ ما لاقوا وما يلقَوْا
    فعلمتُ انه لا شي بعد الفنا ، ولكن أردت أن اثقل عليه فقلت له : ويلقوا ماذا ؟ فقال :
    إن كنت ما تفهم ما قلته *** فأنت عندي رجلٌ بَوْ
    فقلت له : البو ماذا ؟ فقال :
    البو سِلْخٌ قد حشي جلده *** يا ألف قرنان تقوم أوْ
    فقلت له : أو ماذا ؟ فقال :
    أو اضرب الرأس بصوانةٍ *** تقول في ضربتها قو

    فخفت أن أقول له قو ماذا ؟فيضربني ويكمل البيت ، فقلت له أنت ضيفي الليلة ، فقال : لا يأبى الكرامة إلا لئيم ، فقلت لزوجتي اصنعي لنا دجاجة ففعلت فأتيته بها وجئته أنا وزوجتي وابناي وابنتاي ، وقلت له فرق يا بدوي ، فقال : الرأس للرأس وأعطاني الرأس ثم قال : الولدان جناحان لهما الجناحان ، والبنتان لهما الرجلان والمرأة لها العجز وأنا زائر لي الزور ، واكل الدجاجة ونحن ننظر إليه وبتنا نتحدث فلما أصبحنا قلت لزوجتي : اصنعي لنا خمس دجاجات ، ففعلت وأتيته بالدجاج وقلت له اقسم يا بدوي ، فقال : تريد شفعاً أم وتراً ، فقلت : إن الله وتر يحب الوتر ، فقال : أنت وزوجتك ودجاجة ، وابناك ودجاجة ، وابنتاك ودجاجة ، وأنا ودجاجتان ،، فقلت : لا أرضى بهذه القسمة فقال : كأنك تريد شفعاً ، فقلت نعم ، فقال : أنت وولداك ودجاجة وزوجتك وأبنتاك ودجاجة وأنا وثلاث دجاجات ، والله لا احول عن هذه القسمة فقال الأصمعي : فغلبني مرتين مرة في الشعر ومرة في الدجاج .

    من كتاب : أعلام الناس فيما وقع للبرامكة مع بني العباس

    مع أحلى المنى
    حنان




    ____________
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-09-11
  3. عبدالحميد المريسي

    عبدالحميد المريسي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-07
    المشاركات:
    2,296
    الإعجاب :
    0
    مشكور اخي العزيز الغالي على المشاركة الرائعة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-09-12
  5. ضحية حب

    ضحية حب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-06-05
    المشاركات:
    690
    الإعجاب :
    0
    رائعة
    الله يعافي بدنك
    تحياتي الخاصة
    ضحية حب
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-09-13
  7. حنان

    حنان عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-31
    المشاركات:
    114
    الإعجاب :
    0
    عبد الحميد المريسي ...
    ضحية حب ..
    كلامكما يحفزني أكثر ..
    على البحث في أمهات الكتب ..
    لنيل الأفضل ..
    ولاستفادة أكثر ...

    مع أحلى المنى
    حنان
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-09-14
  9. فارس القلم!

    فارس القلم! عضو

    التسجيل :
    ‏2004-09-12
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    لا تبحثي ما دمت انتِ كاتبه

    كل الحروف أذا اتيت تطير اليكِ هاربه



    فارس القلم كان هنا لكنه رحل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-09-15
  11. حنان

    حنان عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-31
    المشاركات:
    114
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]

    فارس القلم ..
    ولما جلوت الطرف ... بما فيك من الظرف ..
    وقعت عندي الموقع الحسن ..
    أردت أن أسومك بثمن ...
    فإذا بك درةٌ ثمينة ...
    لا يقد لها أحدٌ على قيمة ..

    فارس القلم 0000 ما زلت هنا تنثر عبق أزهارك الجميلة ..


    مع أحلى المنى
    حنان
     

مشاركة هذه الصفحة