اعلمونا عن اخبار صعده واهلها حيث ان الاخبار من جانب حكومي فقط

الكاتب : rascasan   المشاهدات : 1,185   الردود : 21    ‏2004-09-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-09-08
  1. rascasan

    rascasan عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-03
    المشاركات:
    202
    الإعجاب :
    0
    من لديه علم عما يحصل حاليا لصعده واهلها ان يعلمنا به حيث ان الاخبار الوارده فقط من اعلام النظام وليس هناك اعلام حر ولا ندري بالضبط ما هو الحاصل هناك وعسى ان يكون خير0
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-09-08
  3. بل الصدى

    بل الصدى عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-08-03
    المشاركات:
    344
    الإعجاب :
    0

    عن اي شيء اخبرك أخي!!
    عموما المعارك لاتزال على اشدها وبعد ان كانت محصورة في مران!! امتدت الان لتشمل اغلب قرى المحافظة!!بل وصلت الى قلب مدينة صعدة!!الاسبوع الماضي قُصف منزل المحافظ!!وتم تفجير طقم عسكري في السوق المركزي بصعدة!!
    وفي طريق البقع هناك معارك ضارية مع الرزامي والاعصر!!(من ابناء مشائخ وائلة)!
    الناس في ال الصيفي 0نشور 0الحمزات0آل شافعة0ال النمر0عكوان0النايل0الرحيب0كلهم تشردوا بشكل او باخر خوفا من القصف العشوائي الذي يتفنن به العسكر هنا من حيث الكم !والكيف !والتوقيت!
    فمنهم من لجأ لقريبه في منطقة امنه !والقادرمنهم استأجر في فنادق صعدة! والاغلبية هائمة !!منقطعة بها السبل لاتجد حتى ما تأكل!!
    ولن تصدقني اذا قلت لك ان انصار الحوثي من بداية الاحداث متخذين من الجبال مقرا لهم!بعيدا عن البيوت !ولا وجود لهم في منازلهم او حولها!ومع ذلك نرى قصفا على تلك الجبال اقل من ما تُقصف البيوت !وكأنهم يركزون على المنازل !كما لوكان الشباب يهاجموهم منها !
    الوضع كارثي الى ابعد مما تتصور!!مآسي يومية !!وقتلى بالمئات!!والاعلام يبدو انه ممنوع من الاقتراب ومفروض عليه حضرحكومي!!!
    اضرار جسيمة في اكثر بيوت نشور والحمزات وال الصيفي خاصة!!0
    اما مانلاحظه من سير القتال !فهو على عكس ما خطط له القادة الحمقى من البداية !
    فبدلا من ان ينهزم الحوثي !ويطارد!ويضعف !ويتفرق الناس من حوله!!
    نراه هو من تلوح له بشائر النصر!واتباعه هم الذين يهاجمون العسكر في مواقعهم المحصنة !
    فمثلا ليلة الثلاثاء الماضي ركز العسكر القصف بالدبابات من جبل كتفا بالقرب من صعدة !!فتسلل مجموعة كبيرةمن الشباب الى الموقع!
    وبدأوا معركتهم من بين الدبابات التي تقصف !!وقتلوا من قتلوا !وكادوا ان يعودوا بالدبابات معهم لولا تدخل احد وجهاءقرية عكوان القريبة وقبائلة لمساعدة العسكر!!
    ويتجلى ذلك بشكل واضح عندما نمر من النقاط العسكرية المستحدثة حول صعدة!!نلاحظ ارتباك الجنود !بنادق مفتوحة لصدر السائق والركاب!تحسبا لاي حركة !لدرجة انه قبل اسبوعين مر من نقطة نسرين باص(دباب)ونظرا لكبر المطب الموضوع !انفجر الاطار !!فكانت النتيجة موت السائق مباشرة !(ليس من الانفجار طبعا )وانما من البنادق المفتوحة من كل جانب !!وتحول الباص الى ما يشبه المنخل من كثرة الرماية!!
    كما ويلاحظ هذا الارتباك من ما عملوه في الطريق المزدوج امام بوابة المعسكر !!اغلقوا جانبا من الطريق !واصبح الجانب الاخر للرايح والجاي !!مع كثرة المطبات وكبرها اللافت !!
    وبدلا من ان يضعف الحوثي وتخور قواه كما في مخططهم !ازداد قوة !معنويات عالية !وزيادة وتوفر في الاسلحة ببلاش بعد ان يستولي على اسلحة العسكر!!! كما ازداد انصارة بعد ان انكشفت حقائق الحرب ومسبباتها!!
    هذا مالدينا وسنوافيكم بالمزيد عند وقوعه !!ان سلمنا من النيران الصديقة!!
    ولعنة الله على الكاذبين!!
    دمتم امنين0
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-09-08
  5. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    اذا الوضع كما وصفت خلو ا صاحبكم يبادر بتسليم نفسة وحقن الدماء
    والاتشتوا الناس تموت لاجل نفر
    ومن ثم تكون السلطة فى نظركم مجرمة
    عاد شى عقل
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-09-08
  7. سيف الامام

    سيف الامام عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-07-19
    المشاركات:
    680
    الإعجاب :
    0
    مستنصر

    الرجل لم يعارض تسليم نفسه من اجل المنطقة ولكن الحكومة والجيش هم من لا يريدوه ان يسلم نفسه0

    اتدري لمـــــــاذا؟

    لان هناك باب للسرق قد فتح لهم على مصراعيه وهم لا يعلمون ان هذا الباب هو الباب الاخير في مسرحيتهم الهزلية التي مثلوها في الوطن 0
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-09-08
  9. مواسم الخير

    مواسم الخير عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-08-20
    المشاركات:
    1,225
    الإعجاب :
    0
    لماذا باءت الوساطة الأخيرة بالفشل؟
    سمعنا أن الحوثي هو الذي رفض
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-09-08
  11. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    كان الاحرى ان لا يعطوا الفرصة كما قلت للسرق والنهب
    اذا كان فى دعوتة صدق
    وان يفوت عليهم ما يتمنوا حتى لوا مات فسيذكرة الناس بخير اما الان وقد سالت الدماء فلا عذر لة امام الناس
    والله سيمحق المبطلين
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-09-08
  13. سيف الامام

    سيف الامام عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-07-19
    المشاركات:
    680
    الإعجاب :
    0
    لا اخي مواسم الخير ليس الحوثي من رفض

    واتمنى ان تراجع تقرير اللجنة حتى تطلع على اسباب انهيارها

    http://www.al-shoura.net/?id=usmfgkn310

    ولك خالص تحيه
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-09-08
  15. مواسم الخير

    مواسم الخير عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-08-20
    المشاركات:
    1,225
    الإعجاب :
    0
    هل يمكن أن توافينا بتقرير اللجنة ولك الشكر
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-09-09
  17. سيف الامام

    سيف الامام عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-07-19
    المشاركات:
    680
    الإعجاب :
    0
    وبدأت أعمالها تالياً بإرسال رسالة إلى العلامة حسين الحوثي تبلغه فيها طبيعة مهمتها وتطلب إليه الاستجابة للوساطة وتسهيل مهمتها. وجاء الجواب من الحوثي الى حيدان متضمناً ترحيباً كاملاً باللجنة واستجابة واضحة لمهامها طالباً منها إرسال لجان مصغرة (3 أشخاص) الواحدة تلو الأخرى لاستحالة استقبالهم جميعاً لديه لأسباب تتعلق بصعوبة النقل ووعورة الطرق وأخرى تتعلق بعدم قدرته على توفير احتياجاتهم الغذائىة جميعاً في ظل الحصار المفروض على المنطقة. كما أوضح جواب الحوثي، أنه سيقوم بتوفير الحماية الأمنية الكاملة لأعضاء اللجنة المصغرة حال وصولهم إلى منطقته، مؤكداً على اللجنة أن إطلاق النار من جانب الحملة العسكرية لا زال قائماً ورغم أوامر الرئيس بوقفه. وبالفعل قامت اللجنة الموسعة بإرسال لجنة مصغرة مكونة من خمسة أعضاء هم: (الشيخ محمد عبدالله بدر الدين الحوثي، الشيخ محمد ثوابه، الشيخ صالح الوجمان، يحيى بدرالدين الحوثي، الشيخ أحمد ناصر البعرة)، وظل في منتصف المسافة اللواء محمد شائف جارالله والعميد عبدالله دارس، والعزي، ووصلت اللجنة إلى «مران» والتقت بالحوثي وظلت لديه طوال يومي الجمعة والسبت، وبعد عودتها يوم الأحد أطلعت اللجنة الموسعة على ما توصلت إليه والذي تحدد في أن حسين الحوثي يفوض اللجنة تفويضاً كاملاً لإيجاد حلٍّ للقضية مع استعداده للامتثال لذلك والحل مع اشتراط شرطٍ واحد: هو أن تعمل اللجنة على ضمان استمرار السماح له بالتدريس وترديد الشعار. تدارست اللجنة ردَّ الحوثي واعتبرته إيجابياً قررت على إثره إرسال لجنة أكبر قليلاً من الأولى، تضم 12 عضواً برئاسة العلامة المنصور لبدء البحث في الترتيبات المطلوبة لتنفيذ الاتفاق وانهاء الأزمة رغم استمرار المواجهات بين (مهاجم ومدافع)، للتباحث معه حول نقاطٍ عديدة. وانطلقت هذه اللجنة أولاً إلى حيدان وهناك وصلتهم رسالة من الحوثي حدد فيها المكان الذي سيستقبلهم فيه أعلى جبل مران. ولم تستطع اللجنة مغادرة حيدان باتجاه مران سريعاً بل مكثت هناك ثلاثة أيام بانتظار أن تسمح لها القوات العسكرية بالانتقال، وكتبت اللجنة في تقريرها الذي أعدته فيما بعد تقول إن القصف وإطلاق النار ظل مستمراً. وجرى خلال تلك الفترة مراسلة الحوثي حول امكانية قبول طائرة مروحية تقل العلامة محمد المنصور نظراً لظروفه الصحية وفعلاً تم قبول ذلك وحدد مكان وزمان اللقاء. وقبل أن تسمح القوات العسكرية لأعضاء اللجنة بالانتقال إلى مران على متن هيلوكبتر استطاعت الاطلاع على رسالة الحوثي التي حدد فيها بدقة مكانه والمكان الذي على الطائرة أن تهبط فيه ليستقبل اللجنة هناك، أي في الوقت الذي يفترض أن يكون حسين الحوثي في انتظار وصول الطائرة باللجنة «نفس المكان المحدد لهبوطها قصفت ثلاث مروحيات حربية المكان على مرأى من أعضاء اللجنة حسب تقريرها الذي قالت فيه إن ذلك «أدى الى استياء اللجنة من هذا التصرف وبذلك التصرف أحبطت مساعي اللجنة وفقدت الأمل في الوصول إلى مران ومواصلة عملها وقررت العودة إلى صعدة». اللجنة على اثر ذلك قررت العودة وانتظرت يوم الاربعاء لوصول اعضاء اللجنة من حيدان وغادرت صعدة يوم الخميس متجهة الى صنعاء في يوم الجمعة ثم اللقاء برئيس الجمهورية الذي استمع لاعضاء اللجنة وتوالت اجتماعات اللجنة يومي السبت والأحد ولم يتم التوصل الى اتفاق بشأن بيان أو بلاغ واكتفوا بابلاغ رئيس الجمهورية بآرائهم في لقائه يوم الجمعة باعتباره صاحب قرار تشكيل اللجنة أما التوضيح للرأي العام.. الشهادة لله وللتاريخ... للوطن فقد تأجل... نحن نورد هذه المعلومات كما حصلنا عليها من مصادر مطلعة وبمتابعة خدمة للقارىء وتوثيقاً للأحداث كما تفترضه المهنة. وفي سبيل الحقيقة. رسالة ترحيب بقدوم اللجنة الأخ المحترم صالح الوجمان الأخ المحترم احمد ناصر البعران حياكم الله. وصلتنا رسالتكم وحياكم الله أما الطريق فهو مقطع من الرجو فيمكن أن تركبوا سياراتكم في الرجو وتلقى لكم سيارة فوق الخ.... والله الموفق اخوكم/ حسين بدر الدين الحوثي 2004/7/30 الرسالة التي تلقتها اللجنة بعد وصولها الى القرية التي فيها العلامة الحوثي الأخوة الضيوف الكرام حياكم الله البيت بيتكم واهلاً وسهلاً بكم والاخ يحيى وبقية الأخوان في مكاننا في استقبالكم الليلة ارتاحوا وناموا وغداً إن شاء الله سنلتقي بكم. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. اخوكم/ حسين بدرالدين الحوثي الرسالة التي بعث بها الحوثي يحدد فيها المكان لهبوط الطائرة بناءً على طلب اللجنة الأخ المحترم الشيخ صالح الوجمان حياكم الله إذا جئتم الينا بواسطة المروحية فبالإمكان هبوطها فوق الجميمة في أعلى القرية سنجعل من يحدد مكان هبوطها.. فهناك جربة فسيحة هناك في أعلى القرية شجرة تالوق كبيرة ومكان الهبوط سيكون منها وشام بنحو مائة متر. واستقبالكم سيكون في منزلنا الذي في جو علي واصحابنا سنبلغهم بعدم اطلاق النار على المروحية اطمئنوا من جانبنا. ولا تحتاجوا لحمل راية بيضاء لان الهبوط أعلى القرية وسيكون هناك في الموقع من يستقبلكم. وشكراً.. اخوكم/ حسين بدر الدين الحوثي 2004/8/3م تقرير اللجنة المصغرة بعد قصف الطائرات مكان الأستقبال والمستقبلين تقرير سير عمل اللجنة المصغرة التي كلفت بالانتقال الى حيدان ومن ثم إلى مران توجهت مجموعة من اللجنة وهم الوالد العلامة أحمد محمد الشامي والعلامة ابراهيم محمد الوزير والعلامة إسماعيل حسين الحوثي والأخ صالح الوجمان والأخ علي سيف الضالعي والأخ محمد غالب والأخ محمد قحطان، والأخ يحيى إسماعيل الحوثي يوم الأثنين الموافق 2004/8/1م. الساعة الرابعة بعد العصر وتم تحرير رسالة من الأخ صالح الوجمان للأخ حسين بدرالدين الحوثي تتضمن بأن اللجنة ستصل اليه بواسطة مروحية وعليه تحديد مكان هبوطها وتم ارسالها عبر رسول من لدينا وقد توقف وقام من منطقة الرجو وفي الصباح الباكر مر إلى مران وفي يوم الثلاثاء الموافق 2004/8/2م وصل إلى حيدان اللواء محمد الخاوي لينضم إلى اللجنة وفي وقت الظهر، وصل الوالد العلامة محمد بن محمد المنصور، رئيس اللجنة والأخ يحيى بدرالدين الحوثي وعاد الرسول الينا في حيدان بعد المغرب وأطلعنا على الرد من حسين الحوثي وقد حوى الرد على تحديد مكان وصول الطائرة ومكان الإجتماع وذكر فيها بأنه قد أبلغ أصحابه بعدم إطلاق النار على المروحية ومرفقاً صورة من الرد على اساس أن تصل الطائرة اليوم الثاني صباحاً ولكن تطورات الوضع العسكري في المساء كان ملحوظاً من لدينا بسماع إطلاق نار مكثف بالأسلحة الثقيلة وكنا نرى أضواء اطلاق النار على الجبل وفي اليوم الثاني صباحاً وعندما كانت اللجنة مهيأة للأنتقال إلى مران عبر الطائرة التي ستصل من صعدة في حوالي الساعة الثامنة والنصف وفي الوقت الذي يحتمل أن يكون الأخ حسين الحوثي في إنتظار وصولنا بالطائرة هاجمت مران ثلاث طائرات مروحية حربية وكنا نراها من حيدان وهي تحوم على جبل مران ومواقع حسين الحوثي مما أدى إلى إستياء اللجنة من هذا التصرف وبذلك التصرف أُحبطت مساعي اللجنة وفقدت الأمل في الوصول إلى مران ومواصلة عملها وقررت العودة إلى صعدة لأطلاع اللجنة المتبقية في صعدة. حرر بتاريخ 2004/8/7م. توقيعات محمد محمد المنصور - اسماعيل الحوثي م/ يحيى اسماعيل الحوثي - صالح علي الوجمان ابراهيم بن محمد الوزير - يحيى بدرالدين الحوثي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-09-09
  19. المتأمل المتألم

    المتأمل المتألم عضو

    التسجيل :
    ‏2004-07-18
    المشاركات:
    97
    الإعجاب :
    0
    الاخوه مواسم الخير والمستنصر
    الفندم علي لايمكن يرضى بأي حل.............ولايمكن يسمح بتسليم الحوثي للقضاء..........لان المحاكمه ستكون بمثابة فضيحه لمن قتل الالوف بغير سبب وستتحول من محاكمه للحوثي الى محاكمه للفندم الطاغيه..........وأكبر دليل على كلامي الوساطه الاخيره حيث وبعد أن تم الاتفاق بين الوسطاء والحوثي على الالتقاء بعد أن قبل بوصولهم إليه بطائره هيلوكابتر وحدد لهم مكان هبوط طائرتهم بناءً على طلبهم واستعداده لمقابلتهم رغم أنهم أتوا ليفاوضوه على تسليم نفسه يدل على الاستجابه ومحاولته إنهاء الازمه...........وعندما كان العلامه المنصور وبقية أعضاء اللجنه المصغره على أهبة الاستعداد للانطلاق الى الحوثي رأوا بأم أعينهم كما قال المنصور وبقية الاعضاء ووقعوا عليه رأوا 3 طائرات هيلوكابتر من قبل الجيش تقصف الموقع اللذي أتفق الحوثي والوسطاء على الهبوط فيه على مرأى من الوسطاء مما أفشل الوساطه وحطم آمال الوسطاء والحوثي للوصول للإنهاء الازمه وأفشل الوساطه وعادت أدراجها خائبه ووقع على هذا الكلام العلامه المنصور وبقية أعضاء الوساطه.............والحوثي قال أنه راضي بحكم العلماء المنصور والمؤيد ولكن الرئيس أفشل ذلك...........والحوثي قال لويرمي له الشيخ عبدالله الاحمر يعصيته سيلبي ولكن الرئيس أحبط كل الحلول.............
     

مشاركة هذه الصفحة