تهريب آلاف الأكياس من الدقيق من صامطة إلى الحدود الجنوبية

الكاتب : أبوحميد   المشاهدات : 455   الردود : 0    ‏2004-09-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-09-06
  1. أبوحميد

    أبوحميد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    1,246
    الإعجاب :
    0
    الوطن" ترصد أكبر سوق سوداء جنوب جازان
    تهريب آلاف الأكياس من الدقيق من صامطة إلى الحدود الجنوبية



    جازان: حسين معشي
    رصدت "الوطن" أكبر سوق سوداء في الجنوب لبيع الدقيق وتهريبه خارج الحدود الجنوبية. وسجلت كاميرا "الوطن" عملية استغلال لتهريب آلاف الأكياس من الدقيق من محافظة صامطة جنوب جازان إلى قرية المصفق الحدودية.
    وخلال جولة "الوطن" في صامطة وجد 13 مستودعا وهميا للمواد الغذائية كشف عنها متعهدون رسميون لبيع الدقيق.
    وتستخدم هذه المستودعات كواجهة لتجميع أكياس الدقيق المهرب وشوهدت عشرات الشاحنات التي تفد يوميا محملة بآلاف الأكياس من الدقيق "بعضها شاحنات مبردة مخصصة للفواكه والخضار" حيث يتم تنزيلها وتخزين حمولتها في تلك المستودعات لتنقل بعد ذلك عبر سيارات خاصة إلى قرية "المصفق" الحدودية حيث يمنع سير الشاحنات إلى جنوب صامطة.
    وأكد متعاملون وتجار في سوق صامطة للدقيق أنه يتم يوميا "ما عدا يوم السبت" دخول ما بين 20 إلى 24 شاحنة محملة بالدقيق من الصوامع في عسير.
    وتقدر عمليات بيع الدقيق المحمل على الشاحنات من قبل المهربين بنحو 12.8 ألف كيس في الساعة. وذلك عن طريق تخزينها في مستودعات وهمية للمواد الغذائية بعد الحصول على تراخيص وسجلات تجارية استغلت ستارا للتجارة غير الشرعية للدقيق بأسعار تزيد على أسعاره المعلنة.
    ورصدت "الوطن" أحد هذه المستودعات الوهمية للمواد الغذائية وهي مليئة بأكياس الدقيق, حيث شوهدت عمليات تنزيل أكياس الدقيق التي يباع الواحد منها بقيمة 35 ريالا للكيس أي بزيادة عشرة ريالات على السعر الرسمي المعلن.
    ليقوم آخرون ببيعه بسعر 40 ريالا في قرية المصفق التي أصبحت نقطة تهريب رئيسية من خلال استخدام الأطفال والحمير لنقل هذه الأكياس عبر الحدود الجنوبية للمملكة
     

مشاركة هذه الصفحة