رسالة من حنان ...

الكاتب : حنان   المشاهدات : 543   الردود : 6    ‏2004-09-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-09-04
  1. حنان

    حنان عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-31
    المشاركات:
    114
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    مرة من المرات كنت أريد بعض النقود ولكني أحرجت قليلا من والدي بالرغم من أني كنت في أمس الحاجة إليها ، المهم قررت أن اكتب له رسالة اطلب فيها هذا المبلغ ، وطبعا هي منقولة من بعض كتب الأدب ، وهي كالتالي :

    بسم الله الرحمن الرحيم

    عهدي بالأب الجليل ـ أدامه الله مصدرا للأكارم ـ تشتق منه صفاتها ، ومظهرا للفضائل تتجلى فيه آياتها ، سباقا إلى غايات المجد ، دراكاً لمطالب الحمد ، أريجياً لا يصبو إلا إلى إسداد المنن ، جواداً لا يطمع طرفه في بث عوارفه إلى ثمن ، ما قصده ذو حاجة إلا و صدد عن مورد فضله ، شادياً بثنائه ، معلناً بولائه ، وإن لي إلى السيد حاجة ، إن لم يسعف بقضائها فيا حسرة نفسي وطول شقائها ، وليست هذه بأول مرة استمحت فيها عالي مروءته ، واستمطرت صُيب همته ، فإنه طالما طوقني قلائد نعمه ، و أرسل علي مدرار كرمه ، فليجرِ في هذه أيضا عادته ، ويقابلني بما عودني من كرامته ، ومعاذ الله أن أسأله ما ليس في وسعه ، أو أن أستقضيه شيئا يحرص على منعه .
    ولكنني :
    أريد بسطة كف أستعين بها *** على قضاء حقوق للعُلى قبلي
    والبسطة التي أريدها :
    هي بعض النقود لشراء بعض الحاجيات اللازمة وهي ****** ريال
    فكما قال الشاعر :
    إن الدراهم في المواطن كلها *** تكسو الرجال مهابة وجمالا
    في اللسان لمن أراد فصاحة ً *** وهي السلاحُ لمن أراد قتالا
    فأنا استسمحك عذرا إذا كان هذا الشي يضايقك أو يثير غضبك ، فإن فعل فانسَ الأمر كله
    وكما قال الشاعر :
    أماوي إن المال غادٍ ورائحٍ *** ويبقى من المال الأحاديث والذكرُ
    ترى أن ما أنفقت لم يكُ ضرني *** و أن يدي مما بخلت به صفر
    وان كان هذا الشي عكس ذلك ، فلو كان في الثناء وملازمة الدعاء ، وحفظ الجميل ، والقيام بالخدمة جهد المستطيع ما يفي لشكر من يفتح باب الكرم ، ويبدأ بصنائع المعروف ، لكنت والحمد لله من أقدر الناس عليه ولكن أنى يكون في ذلك وفاء ؟ والمحبة سر نظام الأكوان ، والإحسان قوام عالم الإمكان , فليس لي إلا أن الجأ إلى الله في مكافأة فضيلتكم ، ثم أسلي نفسي عن عجزي بما أتخيل أن أكرمكم سأروي :
    سيكفي الكريم إخاء الكريم *** ويقنع بالود منه نوالا
    وفي الختام تقبلوا مني هذه الأبيات :
    بقيتَ مدى الدنيا وملكك راسخٌ *** وطودك ممدودٌ وبابك عامرُ
    يود سناك البدر والبدر زاهرٌ *** ويقفو نداك البحر والبحر غامرُ
    وهنئت أياما توالت سعودها *** كما تتوالى في العقود الجواهرُ

    تقبلوا خالص التحيات من ابنتكم المحبة والمطيعة ...... حنان
    14/8/2004م

    وكان مكتوب على ظرف الرسالة :" أرجو أن تكون القراءة بتمعن وتفكير وبدون انفعالات ( الصحة أهم) "


    وكان رد والدي حفظه الله إيجابياً ، فعندما قرأها فرح لهذا الكلام الجميل قلت له أنه ليس كلامي قال لا بأس فكثرة المطالعة والقراءة تعلم الإنسان الكثير والكثير.

    والآن كلما أطلب منه طلب يقول لي " اكتبي لي رسالة واعطيكي "

    مع أحلى المنى
    حنان " حنو "
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-09-04
  3. بسيم الجناني

    بسيم الجناني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-16
    المشاركات:
    10,620
    الإعجاب :
    0
    الحقيقة طلب جميل يدل على حسن الخلق

    ربما طريقة حلوة ايضاً لإمتصاص غضب والدك :)


    دامك الله بمحبة والدك لك وادامكم بسرور:)

    اخوك/ بسيم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-09-04
  5. عبدالحميد المريسي

    عبدالحميد المريسي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-07
    المشاركات:
    2,296
    الإعجاب :
    0
    طريقة جميلة ورائعة جدا اختي العزيز الغالية
    ان في ادبنا العربي درر نادره الوجود من البيان الساطع والقادر على الاقناع لقضاء الحوائج ومما اضاف للخطاب سحره وفصاحته اضافه تلك الابيات الشعريه والتي انفردت بجوده الاطراء . ان سحر البيان لايمكن له الا ان يضع في نفس المتلقي الشان الرفيع لصاحبه ومهما تكلمنا في المعنى الحسي في اللغه فلن نقدر السمو الاعضم لجزاله اللفض امام ما وصلت اليه عربيتنا من تدهور في اسلوب الخطاب والانشاء , اذ بدات تستجيب للحواشي وتركت الجوهر او المضمون .
    إن تلك الابيات التي كتبتيها صادفت الاصغاء والانتباه مني شخصيا لانها مؤثره في قوة معانيها ودلالتها الادبيه وتعود بنا الى ايما كانت اللغه المعنى الشامل لحياة العرب .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-09-05
  7. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    رسالة لطيفة المعنى والمبنى ..
    استفادت كاتبتها من عيون التراث العربي سواءً من جهة الرسائل أو التضمين الشعري الكريم , وإن كانت الأديبة حمّلتها بغيتها التي من أجلها كتبت هذه الرسالة واقتبست منها ما اقتبست .

    افتقدنا كثيراً لهذا الأسلوب الرفيع في الخطاب والذي يعكس طبيعة العلاقة الكريمة بين الوالد وولده , ويظهر الخلق الرفيع والطريقة المثلى للخطاب والتودد إلى الوالد الكريم ..

    والسلام عليكم ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-09-05
  9. فهودي

    فهودي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-05-14
    المشاركات:
    1,408
    الإعجاب :
    0
    خطــاب جميــل

    ومســلك رائع يحمل كل الاحترام للمخــاطب

    الفــاضلة

    حنــان

    فكــر رائع

    وأســلوب أروع

    في بعض الأحيــان تكون طريقة تقديم الطلب مجدية ونافعــة

    لا أقصــد من ذلك بأنه لو لم يكــن هذا الأسلوب التي اتخذتيه لما حصلت على مبتغــاك

    لا ولكن أستنتج من هذه الرساله

    فوائد جميلة منهــا

    اتخاذ المســلك الجميل في المخــاطبة أو الطــلب

    وهذا شيء جميل

    نبض قلم جميــل

    ونحن بانتظار النبض الجديد

    خالص التحية لك من

    عاشــ الحب المستحيل ـق

    ودمت في رعاية الرحمن وحفظه
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-09-05
  11. ضحية حب

    ضحية حب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-06-05
    المشاركات:
    690
    الإعجاب :
    0
    والله مبدعة
    في كل شي في حضورك الرائع
    في كتاباتك الجميلة

    مواضيعك والله من دون مجاملة رائعة
    والله اني اهنيك من كل قلبي
    على المواضيع الجميلة
    الله يعافيكي

    اخوكي ضحية حب
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-09-06
  13. حنان

    حنان عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-31
    المشاركات:
    114
    الإعجاب :
    0
    بسيم اليمن ...
    بردودك تصبح سمائي أصفى ..
    ويصبح الموضوع بوجودك أحلى ..

    عبد الحميد المريسي ..
    آن لنا - نحن العرب - أن نتبنى لغتنا الأم في جميع جوانب حياتنا ..

    alshahidi ...
    أنا البحر في أحشائه الدر كامنُ *** فهل سألوا الغواص عن صدفاتي

    فهودي ..
    لو أشبهتك بحار الأرض في كرمٍ *** لأصبح الدر مطروحا على الطرقِ

    ضحية حب ..
    كلامك كالقيد على يداي ..
    جعلتني لا أستطيع التعبير ..

    لا عدمتكم جميعا ..


    مع أحلى المنى
    حنان
     

مشاركة هذه الصفحة