أبيض ....أسود

الكاتب : الصـراري   المشاهدات : 472   الردود : 0    ‏2001-11-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-11-03
  1. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    لقد عرف عن الرجل الغربي بأنه ينعت نفسه بالرجل الأبيض ويسمي ماعداه من السود والسمر ملوناً ((colored)) ;)
    فكتب أسود الى أبيض قائلاً :
    عندما ولدت كنت اسوداً
    وهاقد كبرت ولا ازال اسودا:)
    وعندما امرض أظل أسودا
    وعندما أخرج في الشمس أبقى أسوداً ( بس يعني تيجي حركااات. ))
    وعندما أحس بالبرد أظل أسوداً .
    وعندما أموت أموت أسوداً

    أما أنت :
    :confused:

    فعندما ولدت كنت وردياً
    وعندما تكبر تصبح أبيضاً
    وعندما تمرض تصير أخضراً
    واذا خرجت في الشمس انقلبت أحمراً
    واذا أحسست بالبرد صرت ازرقاً
    وتموت يوم تموت بنفسجياً !!


    إن هذا الوصف يبدوا خالياً من كل منطق فكيف ساد هذا الفهوم اللامنطقي حتى أصبح هو العرف السائد في الغرب ؟

    إنه التسلط والتجبر يفرض مايشاء من المفاهيم والاوصاف والألقاب ، وماعلى الضعفاء إلا الانقياد والقبول بالامر الواقع ، ولهذا التسلط أمثلة عديده في الواقع ...مثلاً :-
    لماذا يسمى قلب العالم العربي والاسلامي (بالشرق الأوسط ) ؟ شرق من ؟ ومن يتوسط ؟ انه القوي المتغطرس يجعل نفسه مركز الأشياء وينعت ماحوله حسبما يراه بمنظاره هو وان كان خالياً من كل منطق ... ( الارهاب - التطرف ) الرأي فيه نظر ( فهمي )

    ان المغلوب يقف موقف المنبهر من الغالب وهذا الانبهار كثيراً مايعميه عن تمييز مايأتيه من الغالب ؟فيتشرب فأفكاره ويقلد أحواله دون أدنى تفكير

    وان ماوقع فيه كثير من المسلمين من تبني بعض المفاهيم على الطريقة الغربية ماهو إلا من قبيل تسلط الغالب على المغلوب ..
    خذ مثالاً (( مفهوم الحرية )) الذي يعرفه الغربي بأنه : التحرر من كل قيد اجتماعي أو ديني أو أخلاقي أو حتى فطري ويوصم من ينضبط بشئ من هذه الضوابط بالتزمت والجمود !!

    ولكن لوتامل منصف في هذا الأمر لبان له جلياً أن الغربي : عبد ذليل لشهواته وأهوائه ومصالحه وليس له نصيب من الحرية التي يملأ الدنيا صياحاً بها وقس على ذلك مفهومه للفن والثقافة والحضاره .

    ولن توضع الامور في نصابها وتقدر بقدرها إلا أن يسود في هذا العالم العدل ولايكون ذلك إلا بتحكيم شرع رب العالمين

    علياء منجد
     

مشاركة هذه الصفحة