قصة دمعه

الكاتب : brae0000   المشاهدات : 548   الردود : 8    ‏2004-08-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-31
  1. brae0000

    brae0000 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-07-21
    المشاركات:
    23
    الإعجاب :
    0
    قصة دمعه

    دمعة فى أرجاء العين حبيسة منذ أمدٍ بعيد ... لو كانت لها دموع لبكت على قيودها التى أدمتها مع طول الزمان ولو كان لها لسان ينطق لن يكون دعائها إلا أن أيا بارئى الأول أبكى هذا الرجل ... ابداً لم أبكى قط وإنهال عليٍّ الزمان بغائلاته وأدمانى القدر بطعناته ولم أطلق سراح دمعتى أبداً ...
    أسير فى طريقى بلا غايه أو هدف متحديا كل شئ كأنى صلد لا أنكسر .. لكأن قلبى حجر صوان أو لا قلب لى ...
    حتى يوم مشهود تمهلت فيه غيمة سوداء تسير الهنيهه فى سماءٍ أنا تحتها وتوقفت بٌرهه فوق رأسى وأسقطت علىٍّ شئ من قدر فأصابنى وتلاشى النور من الكون حتى أتانى صوت فى جوف الليل ينادينى بإسمى إنى أنا الجنه على الارض فأقبل ... إرتجفت أوصالى وإرتعدت خوفاً لما سمعت ذلك النابض فى صدرى وظننت أنه قد مسنى مسٌٌ من الشيطان ..
    لبًّيت النداء وقادنى النابض فى صدرى إلى الصوت الساحر ورحت أعدو إليها وحين إلتقينا ألقيت ما فى جعبتى بين يديها فظلّت تٌقلب فى أشيائى أمام ناظرى ساخرة منى ..
    هذا حب ... هذا شوق إلىًّ ... هذ إخلاص وموده ... ما هذه التى هناك ؟؟؟
    قٌلت هذه أمنيةٌ الموتِ فداءً لكِ ؟؟
    ضحكت حتى آخرها وصرخت فىٍّ كم تساوى هذه الاشياء ... إرحل عنى ولا تعد .. أنت لا تدخل جنتى .. إرحل ...
    لملمت أشيائى , سرت إلى هلاكى يقتلنى النابض فى صدرى ويٌدمينى الفؤاد ... تصدعت جدران عيونى فأسرعت دمعتى إلى النور وعند الجفون تمهلت قليلا وإلتفتت إلى محبسها القديم تلعنه ثم نادت أن أحبائى هلموا إلى النور تعالى يا دموع الليل الحزين ... إنتقموا لأنفسكم .. عذبوه ليل نهار وإكسروا العيون وتمهلوا عند الجفون وإنهشوا فى وجنتيه حتى تحفروا لكم نهرا على خديه ...
    وإنهالت الدموع ألاف مؤلفه سيلا جارف مستمر فى صحوى ونومى أذكر وأبكى وهنًّ الشامتات فىّ يحفرنَّ أخاديد اللهب على وجنتىٍّ.
    .
    .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-08-31
  3. صدام الغزالي

    صدام الغزالي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-20
    المشاركات:
    1,799
    الإعجاب :
    0
    مشا الله عليك
    قصه روعه
    اتمنى منك المزيد
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-08-31
  5. خالد محمد

    خالد محمد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-08-15
    المشاركات:
    6,631
    الإعجاب :
    2
    يعطيـــــــــــك ألف أخــــي على تلك الهمسات

    الرائعه التي تشدو بأعذوبـــــــة صاحبهـــا

    دمت عزيزي مع تألق جديد وإبداع جميل

    وشكرا على هذه القصه الجميله والرائعه000

    تحياااااااااتي


    اخرالمطاف
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-08-31
  7. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    كلمات رائعة , ومشاعر جياشة , وأسلوب سهل وسلس ..
    شكراً لك أيها القاص الكريم ..


    والسلام عليكم ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-08-31
  9. سحابه صمت

    سحابه صمت قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-03-24
    المشاركات:
    13,628
    الإعجاب :
    0
    قصه دمعه
    اتراني لما اعشق العيون الا انها جميله ام لانها حبيست الدموع
    اي دمعه تشكي اي دمعه تروى
    تلك الدموع دموعنا تلك البراءه هي حققتنا عند سكون الليل وفي طلوع الفجر تسكن دموعنا
    كا لندى حين تلامس اوراق الشجر
    كقطرات المطر حين لا يستجيب لها احد

    كتساقط البرد حين يقتلها الصبر

    اي دمعه انت اخي اي دمعه انا
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-08-31
  11. شلي

    شلي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-04-06
    المشاركات:
    213
    الإعجاب :
    0
    جميل ما حواه الموضوع من أفكار
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-09-01
  13. brae0000

    brae0000 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-07-21
    المشاركات:
    23
    الإعجاب :
    0
    كا لندى حين تلامس اوراق الشجر


    ليست كل الدموع كالندى حين يلامس اوراق الشجر هناك دموع تٌقطع وتٌفنى ولا تذر ...
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-09-01
  15. سحابه صمت

    سحابه صمت قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-03-24
    المشاركات:
    13,628
    الإعجاب :
    0
    دموع المحب تبقى ودموع الخبث تحرق واعتقد انك من دموع الحب صديقي وان كان الرسول قد تعوذ من قهر الرجال



    الا اننا بصبرنا وحبنا لخالقنا وهو اعلى مراتب الحب قد نغير ما بايدنا هل توافقني اخي؟؟
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-09-02
  17. brae0000

    brae0000 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-07-21
    المشاركات:
    23
    الإعجاب :
    0
    نعم اوافقك فى الرأى ...
    فمن للبائس الضعيف غير الله الذى خلقه فهو سبحانه الملجأ حيث لا ملجأ وهو الغياث حيث لا مغيث وما نحن الا عباداً تحت سمائه نسبحه ونحمده فما كل شئ الا قضائه وقدره وما يشاك العبد من شوكه الا بقدر من الله ... لعل الله المطلع على سرائر انفسنا ان يخفف عنا او يقضى فينا بقضائه العدل ....
     

مشاركة هذه الصفحة