حكايتي ونقعه

الكاتب : الغريب اليماني   المشاهدات : 374   الردود : 0    ‏2004-08-29
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-29
  1. الغريب اليماني

    الغريب اليماني عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-16
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    ارهقتني السياره من التعب وتمنيت لو جلست ف يالبيت واعطي ما حملوني به من الاسلحه والعتاد
    المهم وصلنا في تمام الساعه الخامسه والنصف عصرا وانا حثتا هامده من التعب والارهاق من الطريق
    وصلنا وانا اضن انني دخل قريه من البدو في منتها القبح
    ولكن ما لبثت ضنوني ان تبعثرت عند النظره الاولى في دخولنا الى نقعه منطقه توحي لزائرها انهو يدخل التاريخ من اوسع الابواب فمنظر النخيل العملاقه رافعه راسه في السماء والثمر المتدفق منها في منتها الجمال ؟قد تستغربون من هذا الاسم نقعه فربما ان احد لم يسمع بها ......؟؟؟؟ من هي نقعه وما حكايتي بها
    نقعه هذا هي منطقه في محافظه صعده وهي على الشريط الحدودي لليمن هي تتبع ناحيه الصفرا
    بداءت حكايتي معها عندما تلقيت دعوه عرس لحضور عرس من قبل صديق لي لا اخفيكم الامر انني ترددت كثيرا لهذه الدعوه لبعد هذه المنطقه المهم انني قررت الذهاب الى هذه المنطقه وما كان من زملائي الا توجيه لي بحمل السلاح
    فذهبت وعلي من السلاح ما ارهقني ومن العتاد حتى ضننت في نفسي انني ذاهب الى معركه حربيه ...
    بدات الرحله في تمام الثانيه عصرا..ولكن انا مقاطع القات ولم اذقه مع زملائي الذي كان يزيدهم نشاط ام انا فقد
    دخلناها والاعيره الناريه كما الرعد وهذه هي عادات ابنا هذه المنطقه في الاعراس والمناسبات ....
    وهم يطلقون بين ثمر النخيل ويتساقط فوق راسي ..اه ما اجمل هذا المنظر انساني التعب تعب الطريق
    فا النخل يكسو هذا المنطقه با اعداد هائله فهي خضرا في منتها الجمال وكما هي عادات اهل هذه المنطقه في الكرم الذي لا تتخيلونه فهم التصريف الثالث لحاتم الطائي بل هم ابنائه بالفعل ....فهم بدو ..بس اي بدو لهم حكيات في حمايت الحدود اليمنيه في منتها الشجاعه والاقدام
    فقد اغذقو علينا من الترحيب حتى خجلنا من ىانفسنا ومن الذبائح والقهوه العربيه من تلك الدلال
    وشكرا لنا حكايات اخرى عن هذه المنطقه
    وشكرا
    الغريب اليماني
     

مشاركة هذه الصفحة