الى العزيز نور الدين زنكي .. تأمل ! !

الكاتب : iskandr   المشاهدات : 312   الردود : 0    ‏2004-08-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-27
  1. iskandr

    iskandr عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-09-25
    المشاركات:
    910
    الإعجاب :
    0
    الأخ العزيز ( نور الدين زنكي ) السلام عليكم

    ردا على رسالتك الخاصة فضلت ان يكون الرد هنا

    لا تخلط بين صداقتنا وبين وجهات النظر فقد اكون اعزك واحترمك وفي نفس الوقت مختلف معك في وجهة النظر.. ( فإختلاف الرأي لايفسد للود

    قضية ) . . ولنا في الصحابة والتابعين والعلماء قدوة حسنة فكان عمر بن الخطاب يختلف كثيرا مع بن مسعود وكان ابو حنيفة يختلف مع الأمام مالك

    وكان بينهم كل حب وود واحترام ..وكثير الامثلة التي انت تعرفها.

    (( فوالله إني احبك في الله وقدرك عندي عالي )).. لكن انا كنت مختلف معك في اسلوب حوارك مع اخوان لنا من اهل السنة

    والجماعة .. فانا اتبع دائما او احاول ان اتبع توجيه النبي صلى الله عليه وسلم ( انصر اخاك ظالما او مظلوما ) واحاول دوما ان التزم بما اعتقده

    هوالحق والصواب وإن اتى هذا الحق من عدو .. كما ارفض ما اعتقده انه خطاء وإن كان من قريب .. لاني والله احب واعشق الحق والإنصاف .. كما

    احب الرفق والحكمة في التعامل وابغض التشدد واسلوب التهجم ..


    ومن الحكمة ان تعرف متى ومع من تكون شديدا .. و متى ومع من تكون لينا.. فأنا لو لاحظت اؤيد الشدة مع الروافض لأنهم اهل باطل وكذب ويسبون

    عرض النبي وصحابته صلى الله عليه وسلم فهؤلاء تحاول في البداية ان تكون معهم رفيقا لينا عل وعسى يرجعون للحق .. لكن للاسف اغلب الروافض

    لا يوجد لديهم مصداقية في النقاش فهولاء لا ينفع معهم الا الشدة بعد ان ثبت جليا انهم قوم جدال بغير حق ومكابرة وباطل فلزم تحذير الناس من

    معتقداتهم الفاسدة ولو بالقوة والشدة ..

    اما اهل السنة والجماعة على اختلاف مذاهبهم وتوجهاتهم سلفيين او اخوان او صوفيين او تبليغ او جهاديين .. الخ بل وحتى زيود لانهم لاتوجد

    اختلافات كبيرة بين السنة والزيود فهولاء ارى انه ليس من الحكمة ان تنتهج اسلوب القسوة والتهجم .. ( ولو كنت فظا غليظ القلب لأنفضوا من

    حولك ) فالواجب الحوار بالتي هي احسن فنحن جميعا إخوة ويجب التناصح بيننا ونعمل على قاعدة ( نتعاون فيما اتفقنا عليه ونتناصح بالتي هي احسن

    فيما اختلفنا فيه ) وننطلق من القاعدة الذهبية ( رأيي صواب يحتمل الخطأ ورأي غيري خطأ يحتمل الصواب ) .. لأنك حتى وان كان الحق في جانبك

    وكان اسلوبك تهجمي ستفقد الغاية الاساسية من الحوار وهو (الدعوة الى الحق ) .. فنحن لسنا في حلبة مصارعة همنا الوحيد هو الأنتصار للرأي

    بل مقصدنا هو دعوة الناس الى الحق والهدى والنجاح في اقناعهم وكسبهم ونقلهم من الخطأ الى الصح , ومن الصح الى الأصح ونشر الوعي بإلتماس

    الدليل الصحيح من الكتاب والسنة واتباعه ونبذ الدليل الخطأ والضعيف ..



    اخيرا .. ان صدر مني ما يضايقك فارجو منك المسامحة فما انا لك الا اخ محب

    بارك الله فيك ونفع بك وأسال الله العلي القدير ان يهدينا ويهدي بنا ويجعلنا سببا وسبيلا لمن اهتدى .. وان يجعل اعمالنا كلها خالصة لوجهه الكريم

    اللهم امين


    اخوك ( iskandr )
     

مشاركة هذه الصفحة