أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم .. ماذا عن جدران الفصل العنصري والمساجد الضرار ؟

الكاتب : almutasharrid   المشاهدات : 643   الردود : 7    ‏2004-08-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-22
  1. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]

    هذه صورة لجدار الفصل العنصري الصهيوني الذي أقمنا الدنيا ولم نقعدها ( ولانزال ) عندما باشر العدو الإسرائيلي في إقامته لحماية كيانه مما يسميه الهجمات الإرهابية ونسميه نحن عمليات استشهادية .


    لم ننكر أو نستنكر جدران الفصل العنصري والأمني التي تقيمها دولنا العربية لتسييج ذاتها وحماية أمنها مستخدمة آخر ما توصلت إليه الإبتكارات في فنون الكهربة لمنع المتسللين أو المخربين من التجاوز وصعقهم قبل الوصول لأهدافهم ولست في حاجة حتى أعددها ويكفي أن المواطن العربي يلم جيدا بأكثر من جدار فصل عنصري وأمني قائم على طول الحدود بين الأوطان وفي داخل الأوطان ( أي بين الحاكم وشعبه )


    [​IMG]


    هل تعرفون هذا الضابط الشاب ؟

    من منا لا يعرفه !!!! إنه نجل قائدنا الضابط السابق ورئيس الجمهورية الحالي الحاصل على أعلى الرتب في الجيش اليمني ( المشير ) والمبشر ( أقصد هذا الضابط ) بتسلم مقاليد الحكم في بلادنا كامتداد طبيعي لأبيه فنحن نؤمن بشعار هذا الشبل من ذاك الأسد ونقدس الحكام وندعو لهم ( أي حكامنا ) بطوله البقاء لاستمرائنا للذل والهوان وفوق كل ذلك نعدد مناقبهم وميزاتهم ونطلب من الله أن يجعلها في ميزان حسناتهم .. بالأمس القريب وأثناء خطابه الأخير في إب قال القائد المفدى الرمز المشير علي عبدالله صالح ( تاليا صورته الشخصية للتعريف به ) : :):):mad::mad:


    [​IMG]

    ان المساجد أصبحت تقام في كل بقعة وأخرى من قبل فاعلي الخير وشدد على أن قصر فعل الخير في إقامة المساجد ليس مقياسا فهناك مشاريع خيرية تنموية أخرى كاقامة المدارس والعيادات الطبية وتزويدها بالمستلزمات يقعان في مرتبة توازي مرتبة بناء المساجد التي تعج بها بلادنا وتفتقد للمصلين من كثرتها :):):) وأوصى القائد الرمز رجال المال والأعمال وكل فاعل خير بضرورة اختيار وسائل الفضل البديلة التي يفتقدها المجتمع ، ونحن إذ نرى في ماقاله فخامته كلمة حق لا يقصد بها باطل كما جرت العادة أن نقول عندما تداعب خيالنا الريبة في أهداف ومرامي الآخرين نقول لفخامته : هلا بدأت بنفسك يا فخامة المشير الركن المهيب الفذ وحولت مشروع مسجد الصالح الذي تقيمه في ميدان السبعين وبالقرب من دار الرئاسة ومن عرق وكد وكدح شعبنا بحيث جعلت من نفسك منافسا في مشروعك لحكام الدول النفطية في الخليج ( ان لم تكن قد تفوقت عليهم ) الذين يرون في بعثرة ما تدره عليهم براميل النفط يمنة ويسرة لتخليد أسمائهم في مشاريع خيرية خارج بلدانهم أو داخلها هدفا شخصيا لا يقصد منه وجه الله بقدر ما يقصد منه تخليد الذات بعد الممات تماما كحال حكامنا العرب منذ عهد معاوية بن أبي سفيان ومرورا بعصر الرشيد والأمين والمأمون إلى وقتنا الراهن ولماذا لاتحول أنت مشروع مسجدك بعد هدم قببه ومناراته قبل إكتماله إلى جامعة ؟

    لا نمانع أن تحمل اسمك وبدلا من أن يصبح مسجدا ضرارا لا يجد مصلين لوقوعه في رقعة نائية من العاصمة صنعاء سيكون منارة علم تصلك بركاتها إلى دار رئاستك التي لا تبعد سوى أمتار عدة من موقعه وتحوم فوق هامتك قبل أن ترتفع إلى عنان السماء للعرض على رب العباد ؟ الأمر متروك لك ولا أعتقد أنك ستتراجع عما عقدت العزم عليه فقد صممت على دخول التاريخ من جميع أبوابه فكما دخلت سجل الخالدين ( حسبما توهم نفسك ) وقسمت شعبنا إلى جنوبي مندحر انشطاري انفصالي وشمالي منتصر وحدوي حتى النخاع وزرعت بذور الشقاق والتنافر في وسطه وعن طريق أعوانك لتنعم برغد العيش على حسابه وتضمن استمرار حكمك بإستغلال شعار الوحدة وإقامة الأمجاد على حساب الأشقياء ( وشعبنا كله أشقياء كحال عرفه التي تكون كلها موقف بالنسبة للحجاج ) نجدك تبذل محاولتك جاهدا لاقتحام أسوار الجنة على ربنا عنوة لتأتي إليه بمسجد ضرار أقمته مفاخرة ومباهاة وتخليدا للذات وأسميته بمسجد الصالح ، أيضا تقيم الدور والقصور والبوابات الرئاسية الفاخرة من الرخام الخالص في بلد لا نرى فيه وجود لطبقات وسطى غير فئة متخمة وأخرى تحت خط الفقر التي قل أن نجد ما يوازيها في قصور حكام الدول النفطية أو قصور الطاغية صدام حسين أنت والضابط الشاب أحمد بن علي والمسوّرة بجدران عازلة صعبة الإختراق أشبه ما تكون بجدار الفصل العنصري الصهيوني يخيل للناظر إليها من أبناء شعبنا البائس أثناء مروه وهي محمية بمضادات الطائرات والصواريخ الاعتراضية أنك أقمت أسوارك تلك لتقي نفسك شر هجمة داخلية لا كما يخيل للبعض أن مظاهر الحماية الشخصية للرؤساء تتطلب تلك الأسوار وتجنيد نصف رجال القوات المسلحة وآلياتهم وأسلحتهم لحماية شخصكم وشخص نجلكم الكريمين .


    بعد كل هذه المقدمة وإستنادا لما جاء في خطابك على أعضاء المجلس المحلي في إب ماذا عنك فيما قلته يافخامة الرئيس ولماذا لا تبدأ بنفسك وتحول مسجد الصالح لجامعة ليقتدي غيرك بك ويسير على نهجك وتخفف أيضا من حجم الحواجز والكتل الاسمنتية التي تجعل من مقرك رئاستك أشبه ما يكون بثكنة عسكرية سرعان ما يعتمل في ذهن من يمر بجوارها جدار الفصل العنصري الصهيوني الذي أقامته إسرائيل كعازل بينها وبين هجمات الفلسطينيين تماما كحال جدراك التي ترى فيها وقاية من شر هجمات شعبك ؟

    ألم يقل الرسول الكريم أن الدين النصيحة ؟

    نصيحة مجانية يا فخامة الرئيس ويكفي أنك نصحت الآخرين ولم تجد من ينصحك تقبلها مني فقد حان دورك لتصحيح خطأ لم يطالبك أحد بتصحيحه .


    سلام .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-08-22
  3. مطلع الشمس

    مطلع الشمس قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-31
    المشاركات:
    4,596
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك اخي المتشرد

    اشتقنا كثيرا لمواضيعك وتقبل تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-08-22
  5. طربزوني

    طربزوني عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-02-22
    المشاركات:
    733
    الإعجاب :
    0
    وبكم الانس يا مولى قصيعر ..


    المشكله الرئيس ينادي بفتح المزيد من المساجد في صنعاء وفتح المزيد من اكشاك الدعاره

    في عـــدن ..

    وهنا تتجلى الحكمه اليمانيه ..



    وسلملي على الربع ..

    :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-08-22
  7. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    الموضوعية

    مطلع الشمس

    حياك الله .:):):)



    طربزوني

    حياك الله

    الموضوعية في الطرح ضرورة للنقد الصحيح .

    حتى لا نخرج عن إطار القضية المطروحة وهي المطالبة بتحويل مسجد الصالح لجامعة أو مستشفى تنفيذا لتوجيهات الرئيس وايمانا منا بمبدأ الدين النصيحة ... سبق لي وأن علقت على موضوع عن أكشاك الدعارة في عدن بالمجلس العام وبإمكانك الرجوع إليه للتعليق على تعليقي دون تسويق الكلام على عواهنه بدون ضوابط حسب المفهوم البوحضرمي وخلها بالسهالة يارجال :):):)

    بالمتابعة ومن واقع الملاحظات .... أجزم أن مجتمعنا لا يزال بخير ولا وجود لمن يسمون بالخليجيين القاصدين للمتعة الرخيصة في عدن من غير ذوي الأصول اليمنية وأغلب الداعرات في عدن عراقيات / صوماليات / مصريات / واليمنيات يقعن في المرتبة الأخيرة .

    لو كان لي الخيار لأمرت بترحيل أولئك النسوة إلى أوطانهن وبذلك ستتحجم الرذيلة في مجتمعنا .


    تحياتي .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-08-22
  9. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    ترحيب حار بالمتشردوف
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-08-22
  11. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    كعادة المتشرد.. دس السم في العسل.

    على كل حال أرحب أجمل ترحيب بعودة الأخ المتشرد.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-08-22
  13. ساع المريسي

    ساع المريسي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-06-28
    المشاركات:
    332
    الإعجاب :
    0
    اولا :

    ليتك كبّرت الخط شويّة لاني الصقت انفي في الشاشة لكي اقرء, وبالمناسبة انصح الاخوة الاعضاء ببذل دقائق

    اضافية بعد كتابة المقال في التجميل والتنسيق.

    ثانياً :

    قلت رعاك الله وهداك (( أموال شعبنا )) ؟؟ فأي شعب تقصد ؟؟ لأنه لو كان قصدك الشعب اليمني لقلت ذلك بياناً

    وتصريحا لا تلميحاً وغمزاً

    ثالثاً :

    أخطأت بتحديدك لفترة ذهبيّة من عمر الامة الاسلامية (( معاوية ------------------> الى المأمون )) ووصم هؤلاء الملوك

    بأن لهم رغبة في تخليد انفسهم فالى الآن لم نسمع بــ " اكاديمية الامين بن هارون الرشيد للاشتراكية العلمية .....الخ "

    رابعا ً:

    ليتكك وظّفت المعنى (( الجميل )) لموضوعك بدون استخدام عبارات الاستهزاء وسوء الادب مثل المقارنة بين


    (( جدار الفصل اليهودي ومنزل الأخ القائد المعظّم رئيس كل اليمنيين وأشدّهم بأساً وأعلاهم همّةً ))

    واستخدامك لجملة (( اقتحام أسوار الجنّة على ربّنا )) وهذا يشبه منطق بني اسرائيل حين يخاطبون الله في صلاوتهم

    بسوء أدب ,, فاذا ساء الأدب مع الله فمن العبث مطالبتك بالأدب مع ولاة الأمر ؟؟


    خامساً :

    جنّي ,, لك جنّي يدخل من بين عيونك .


    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,

    قبل ان انسى (( لابأس يفكرة تحويل أموال مشرو ع المسجد الى مشروع جامعة ))
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-08-22
  15. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    أسوار الرئيس صالح

    سرحان

    تشكرات أفندم :):)




    البرق اليماني

    من الآن فصاعدا سأدس العسل في السم :):)

    لا زلت في إنتظار رأيك حول تحويل مسجد الرئيس الصالح إلى جامعة الرئيس الصالح أو حتى مستشفى الرئيس الصالح .




    ساع المريسي

    عطفا على تهكمك وقلة ذوقك إليك التالي :

    أولا : أنا لست مسؤلا عن ضعف نظرك ولست على استعداد لتنفيذ توجيهاتك ببذل دقائق في التنسيق والتجميل :):)
    ثانيا : نعم الرئيس الصالح يشيد المسجد من أموال شعبنا اليمني البائس .. هل اتضحت لك الرؤية ؟ أرجو ذلك .
    ثالثا : ليت المأمون ومن قبله الرشيد بنوا أكاديميات بدلا من القصور وشرب الخمور وهز الخصور وتبديد الأموال التي كانت تجبى من الأمصار في شراء الجواري والذمم وتوزيع الهبات على المقربين من البلاط :):)
    رابعا : اؤكد لك أنني لم أتقول على الرئيس ولم أجافي الحقيقة مطلقا .. أنظر جيدا لجدران قصره الاسمنتيه وقارن بينها وبين جدار الفصل العنصري الصهيوني الواردة في الصورة ووافني بالنتيجة .
    خامسا : ويدخل بين عيونك أيضا :):)

    سلم لي على الرئيس وقل له يخفف من الخطب الإرتجالية التي لا يعي ولا يدرك خلالها ما يقوله .

    برغم تشدقك أجدك توافقني الرأي بتحويل المسجد إلى جامعة أو مستشفى .


    سلام للجميع .






     

مشاركة هذه الصفحة