تصريحات الرئيس وباجمال والقلق الخليجي من اليمن

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 589   الردود : 6    ‏2004-08-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-09
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    قبل عدة أيام صرح رئيس الوزراء عبدالقادر باجمال بأن اليمن تدعو دول الخليج إلى تأهيلها وقد سبقه إلى ذلك رئيس الجمهورية عندما قال نفس العبارة وهذا كله كان ردا على تصريحات وزير الإعلام الإماراتي (عبدالله بن زايد ) والذي قال بأن اليمن غير مؤهلة لدخول مجلس التعاو الخليجي وتبعه بعد ذلك الأمير نايف بن عبدالعزيز والذي أنكر بأن تكون اليمن دولة خليجية ثم نفى ذلك 0

    اليوم صرح رئيس الجمهورية في لقاء صحفي لجريدة الخليج الإماراتية بأن على دول الخليج واليمن إنشاء منظومة دفاعية مشتركة وهذا توجه ودعوة طيبة لكنها ليست في محلها لإغفالها التطورات الإقليمية التي بدأت تتبلور خصوصا بعد غزو العراق وظهور حكومة عراقية اكثر مقدرة على تفهم ظروف المنطقة من سابقتها المخلوعة 0

    اليمن لايمكن قبولها وفق المنظور الذي يراه مسئوليها لأسباب الكل يعلمها بمن فيهم رجل الشارع البسيط ولا مانع من إعادة جزء من تلك الأسباب لكي يستطيع القارئ من خلالها زيادة معلوماته وتتلخص تلك الأسباب بأن دول الخليج معروف عنها بأنها رمت بحملها على أمريكا ولن تقدم على أي خطوة دون إنارة الضوء الأخضر أمامها ولاشك بأن ساسة اليمن يعلمون ذلك جيدا بدليل أنهم خضعوا لإرادة أمريكا فيما يسمى بالحرب على الإرهاب ولا نراهم هنا سوى متطفلين على دول الخليج التي وضح موقفها ولا يحتاج إلى زيادة تأويل0

    الشيء الذي يستشف من تلك التصريحات اليمنية كونها تأتي بناء على مقابلات صحفية أغلبها خليجية وتركيز تلك الوسائل الموجهة على إفراغ ما بجعبة المسئولين اليمنيين بالنسبة للعلاقات اليمنية الأمريكية والتأكد من أن اليمن بعيدة عن هذا الخط الذي قد يضر بالعلاقات الخليجية الأمريكية حسب اعتقاد تلك الدول التي لديها قناعة راسخة بأن رخائها هو بتعاسة اليمن أولا والخوف من أن تجد أمريكا لها موطئ قدم باليمن الأمر الذي قد يسبب لدول الخليج اهتزاز في علاقات أمريكا معها خاصة إذا وجدت أمريكا بأنه لم يعد هناك حاجة لإعطاء أهمية لدول الخليج طالما كانت الدول العربية المستهدفة قد ابدت تعاونها 0

    تحياتي

    للحديث بقية بإذن الله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-08-09
  3. الذيباني

    الذيباني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-02-21
    المشاركات:
    1,085
    الإعجاب :
    0
    المتابع لتصريحات الرئيس ورئيس وزراءة حول العلاقةالخليجية اليمنية, يجدها مع الأسف تصريحات غير متزنة وأحيانا متشنجة .. وما يحز بالنفس أن كثير من تلك التشنجات والإنفعالات يكون لها أثر سلبي وسريع على أوضاع الجالية المنتشرة على طول تلك المنطقة ..
    وما أن تخرب مالطا حتى يسارع الأثنان لصم الأذان بالحديث عن وشائج القربى والتاريخ والمصير المشترك .. لتذهب هذه التصريحات أدراج الرياح ..وتعاد الكّرة .
    ولعلكم تذكرون تصريحات باجمال عندما زار فرنسا قيل أشهر ..عندما أزبد وأرعد وهدد وتوعد ..وحذر دول الخليج من أنها ستعض أصابع الندم إن لم تسارع في ضم اليمن الى منظومتها ودعاها الى تدارك الأمر قبل فوات الأوان بلهجة أشبه الى التهريج ...

    أرجو ثم أرجو أن تلتفت حكومتنا الى الداخل ليرتفع شأنها في الخارج .. ولنا في تركيا عبرة وعظة فقد والله أذلوا أنفسهم بوقوفهم على أبواب الجيران طمعا في أن يفتح لهم , بينما يزداد توصدا .. (تركيا التي كانت كل أوروبا تطمع أن تعقد معها صلحا ..هكذا حالها اليوم بفضل الجنرالات)

    فاليمن أرضا وشعبا فيها من الخيرات والخبرات مايغنيها الوقوف والتسكع أمام أبواب الجيران ..

    ولك التحية أخي وأستاذي سرحان
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-08-10
  5. khalid 12

    khalid 12 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    4,047
    الإعجاب :
    2
    جمله مدغدغه تحتاج الى توضيح ؟؟؟؟؟؟؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-08-10
  7. ابن الكورة

    ابن الكورة عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-19
    المشاركات:
    81
    الإعجاب :
    0
    [

    فاليمن أرضا وشعبا فيها من الخيرات والخبرات مايغنيها الوقوف والتسكع أمام أبواب الجيران ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-08-10
  9. khalid 12

    khalid 12 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    4,047
    الإعجاب :
    2
    بعيداَ عن التسكع .... اما بخصوص الخبرات اين توجد دلني اليمن تعتبر من أكثر الدول العربيه اميه ... وتدني مستوى التعليم واما بخصوص الخيرات ميزانية الدوله 2مليار دولار .... بينما الأردن التي لاتنتج النفط 11مليار ....

    أخي العزيز كلما زادت نسبة التعليم ..وارتقا الأداء التعليمي .. زادت الخبرات .. وكلما كان العكس قلة الخبرات.
    اما بخصوص الخيرات الماديه لاتساوي شيء بجانب الأبداع العقل البشري فبأمكانيت الأنسان أستغلال موارد بسيطه وتسخيرها بالشكل الصحيح .......وممكن عكس دلك ان يكون لديك موارد ضخمه ولاكنها تدر الشيء القليل
    ادن نستخلص ان اكبر معيق للتنميه في اليمن الكادر البشري ... والتخطيط الفاشل من الدوله لتطوير قدراته

    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-08-11
  11. الذيباني

    الذيباني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-02-21
    المشاركات:
    1,085
    الإعجاب :
    0

    هلا اخوي خالد :

    كأنك توافقني الرأي بأن البلد تعاني من تفشي الجهل والأمية وفساد مالي وإداري .. وهذا ماعنيته أن الحكومة يجب أن تلتفت الى الداخل , إن هي أرادت إحترام وتقدير في الخارج ..
    تفشت الأمية والفساد بعد أن أصبحت البلد مصدر طرد لأهل العقول النيرة ورؤوس الأموال .. صفوة الشعب اليمني أصبحت مشردة في الخارج بحثا عن لقمة عيش شريفة .. وأدلل على كلامي بالنجاحات التي حققها المغتربون اليمنيون في الخارج وأصبح يشار اليهم بالبنان .. وهم بالمقابل يحترقون شوقا للعودة والمساهمة في بناء وطنهم ..وكثير منهم قد عاد بالفعل لكنه أصطدم بواقع مؤلم وعاد أدراجه بعد أن تيقن أن البلد لازالت تحكمها شرائع الغاب ..
    من ناحية الخيرات والموارد الطبيعية فكلنا نعلم أن اليمن بمساحتها الشاسعة تحوي ثروات طبيعية هائلة لكنها تريد اليد الأمينة المكينة التي تستخرجها وتحسن التصرف بها ..

    ولعلك قد تابعت كيف أن المفسدين يبعون حقول نفط بأبخس الأسعار هذا ما ظهر والخافي أعظم .. فمع وجود أشخاص كهؤلا لن ترى البلد خيرا وإن كانت تحوي جبال من ذهب ..

    ولك التحايا المعطرة
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-08-11
  13. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    شكرا لك أخي الذيباني على التعقيب الذي وفرعلي تكملة ماكنت أريد قوله تقريبا 0

    ولو عدنا لتهديدات باجمال التي حصلت على ما أعتقد في الدوحة حيث كان يقصد فعلا في كلامه وقد شابه تماما تصريح الدكتور عصمت عبدالمجيد عندما هدد إسرائيل بالتضامن العربي ، وباجمال يعلم جيدا بأن سلوك اليمن في طريق مصلحتها العليا والتي قد تحتاج إلى بعض الوقت لكي تصبح جاهزة بشكل يجعل دول الخليج تعظ اصابع الندم فعلا لان أي علاقات ذات استراتيجية واضحة بين اليمن وأمريكا كفيلة بأن تضع النقاط على الحروف 0

    جماعتنا مستعجلين على الإثراء السريع فهاهم يبيعون حقول النفط بأبخص الأثمان لكي يتم تقاسمها بينهم وكأنهم سرق طامعين في مال غيرهم (وهذا تشبيه بليغ ) وهم يخشون بأن تدور رحى الأيام عليهم رغم تشدقهم بالديمقراطية الفارغة فهم يعلمون بأنهم مغتصبوا سلطة وإلا لالتفتوا لمصلحة الوطن 000

    يعلمون جيدا بأنه بتقارب جيد مع أمريكا يستطيعون بلوغ أهداف كانت تعتبر بيعدة المنال وكما تفعل مصر والأردن فقد كانت الأردن من اكبرمشجعي صدام وكانت من أشد مؤيديه في الجامعة العربية والمحافل الدولية وبفضل علاقاتها مع أمريكا استطاعت ان تحوز على رضا دول الخليج وهاهي تلك الدول وأولهم الكويت تغدق على الأردن البترول والقروض وتشطب الديون 0000 الخ

    ما لدى اليمن أكبر بكثير مما لدى الأردن ولكن مسئولينا مستعجلين لأسباب تم شرحها آنفا 0

    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة