إلى أطفال الحجارة

الكاتب : العسيب   المشاهدات : 397   الردود : 3    ‏2004-08-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-07
  1. العسيب

    العسيب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-21
    المشاركات:
    10,475
    الإعجاب :
    0
    يا أيها الطفل الذي في عزمه *** عبر القرون تمرّسا وجلادا

    يا أيها الطفل الذي وقفت له ***رُزمُ الحديد مذلةً و كسادا

    من أي عصرٍ أنت يا شبل الهدى*** أين اغتذيت عقيدةً و جهادا

    من أهل بدرٍ أنت أم من خيبرٍ *** أرأيت خالد يشحذُ الآسادا

    وبأي قلبٍ يا فتى خضت الردى ***أم هل حملت بصدرك التوبادا

    فأجابني: خضت الردى بعقيدةٍ *** و بنورها تغدو القلوب جمادا

    بيني وبين الخلد وخز شويكةٍ *** تجلو الهموم .. وتنزع الأحقادا

    النصر تاجي ، والشهادة مولدي *** و النفس تعشق ذلك الميلادا

    رهج المعارك في اللقاء عبيرنا *** يا من لدنيا أخلدوا إخلادا

    قلبي تولّع بالجنان، وقد سمت *** روحي فدا للدين واستشهادا

    نادى الجهاد، فلا السلاح يخيفني *** و عقيدتي لا تقبل استعبادا

    نادى الجهاد، فلا المقام يطيب لي *** و دماء إخواني هناك تنادى

    نادى الجهاد، فلا الحياة تشدّني *** و الحور تملأ خافقي إنشادا

    نادى الجهاد، فيا لثارات الحمى *** و النصر في راياتها يتهادى

    أيهان شرعي.. أو تراق كرامتي *** و أظلُّ في نقع السراب حيادا!!

    تدمي الجراح على الجراح فموطني ***مثوى جراحٍ لا يجدن ضمادا

    يا أمتي: قرّي فدونك فتيةٌ *** باعوا الحياة وفتتوا الأكبادا

    لمّا لغا الرشّاشُ في ساح الفدا *** و هبوا لكِ الأرواح والأجسادا

    زُهرُ النواصي.. غضّةٌ أبدانهم *** وكأنما امتلكوا الإباء فؤادا

    صمدوا صمود الطود في وجه الردى *** والقرد كيف يقارع الأطوادا؟!

    و استحقروا هذر القنابل واللظى *** فالقلب يخفق نخوةً وعنادا

    و تبسموا للموت قُدْمَا فاسْمَعوا *** تكبير عمروٍ.. وانظروا المقدادا

    و تضوعت مُزعُ الشهيد فكبروا *** والأم تنشر حوله الأعيادا

    الله أكبر يا شآبيب الرضا *** حسب الشهادة أن تكون مرادا

    حمي الوطيس.. فيا أمومة زغردي *** و الطفل لبّى للجهاد وجادَ

    ارجم خنازير الضلالة والأذى *** واقمع روؤس الفسق.. والإفسادا

    سدّد ففي مقلاع داوود المنى *** والله يجعل في يديك سدادا

    واحرق - فديت رؤاك- يا شبل التقى *** مستوطناتٍ يستحلن رمادا

    ارهب عدو الله.. هزّ كيانه *** من عاث في كل البلاد فسادا

    سلمت يداك فقد أحلت طعامهم ***شوكا.. وصغت فضاءهم أصفادا

    لله درُّك شاع في قطعانهم *** رعب القلوب جماعةً وفرادى

    فاجأر لربّك بالتهجد والرجا *** أمّن يجيب الداعِ حين يُنادى

    يا ربي سوطا من عذابك مثلما *** أهلكت فبلهمُ ثمود و عادا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-08-08
  3. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    لله درك أيها العسيب ,
    ولي سؤال : هل هي لك أم تخيرتها ؟؟؟

    والسلام عليكم ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-08-08
  5. العسيب

    العسيب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-21
    المشاركات:
    10,475
    الإعجاب :
    0
    شكرا اخي العزيز علي مرورك الكريم..طبعا الحمدلله انا لي قصائد كثيره..وانشاءالله انشرها في القريب العاجل ولكن هذه القصيده منقولة وليست لي ولكنها المفظلة لدي وحببت ان انقلها لكم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-08-08
  7. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أشكر لك جلال لانقل , وكريم التوضيح ..
    لك التقدير , وننتظر تكرمك وفيضك العميم ..

    والسلام عليكم ..
     

مشاركة هذه الصفحة