في رسالة كتبها بخط يـــده .. الحوثي أعد لتمرده منذ أكثر من عامين بتاريخ : 02/08/200

الكاتب : الهد هد اليماني   المشاهدات : 522   الردود : 2    ‏2004-08-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-05
  1. الهد هد اليماني

    الهد هد اليماني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-06-04
    المشاركات:
    375
    الإعجاب :
    0
    [glow=00CC00]في رسالة كتبها بخط يـــده .. الحوثي أعد لتمرده منذ أكثر من عامين بتاريخ : 02/08/2004 [/glow]

    ‮❊ ‬أمين‮ ‬قاسم‮..‬ ‮❊ ‬كشفت‮ ‬وثيقة‮ ‬هي‮ ‬عبارة‮ ‬عن‮ ‬رسالة‮ ‬كتبها‮ ‬حسين‮ ‬بدرالدين‮ ‬الحوثي‮ ‬بخط‮ ‬يده‮ ‬إلى‮ ‬والد‮ ‬أحد‮ ‬أتباعه‮ ‬أنه‮ ‬كان‮ ‬يعد‮ ‬لتمرده‮ ‬وخروجه‮ ‬على‮ ‬النظام‮ ‬والقانون‮ ‬منذ‮ ‬وقت‮..‬ وتضمنت الرسالة والمؤرخة في 1423/3/18هـ - أي منذ نحو عامين وثلاثة أشهر- التحريض على الدولة وقتالها.. مدعياً أن اليمن محتلة من قبل الامريكيين وقال: »باستطاعتنا »...« أن نعمل الكثير في محاربة فسادهم واحتلالهم«.. وذكر الحوثي في رسالته:»وأما ما يقوم به ولدك محمد أحياناً من نشر أشرطة أو أوراق شعارات فهو ليس وحده كثير من الناس هنا وفي همدان وفي مناطق أخرى يعملون ذلك«.. وحثه على تشجيع ابنه على عدم ترك »هذا العمل«.. ونصحه: »ولا تتأثر بكلام من يخوفونك على ابنك«.. وذكر في رسالته: »وما الذي نعمله إلا جزءاً بسيطاً مما يجب‮ ‬علينا‮..« ‬وقال‮: »‬طريق‮ ‬الجنة‮ ‬مرسومة‮ ‬في‮ ‬القرآن،‮ ‬ويمكنك‮ ‬أن‮ ‬تطلع‮ ‬على‮ ‬الاشرطة‮ ‬ليتضح‮ ‬لك‮ ‬هذا‮ ‬الموضوع‮ ‬أكثر‮..«.‬ وتكشف أشرطة دجال مران حسين الحوثي التي تتضمن تعاليمه والتي كانت »الميثاق« قد ناقشت كثيراً منها في أعدادها السابقة أنه يناصب الشعب وعقيدته العداء.. ويدعو إلى العنصرية المقيتة.. ويعمل ضد الوحدة الوطنية.. ويحرض ضد الدستور والنظام والقانون.. مدعياً وداعياً أن »الولاية« له معتبراً ذلك »حقاً إلهياً«.. وقال في محاضرة (شريط).. »الديمقراطية لا تحمينا من فرض ولاية امرهم علينا.. وهي (الديمقراطية) نظام ليس له معايير مستمدة من ثقافة الغدير..«.. »فهم الشيعة لمعنى ولاية الأمر هو ما يحمينا«.. وتنضح أشرطة الحوثي بالطعن في الدين‮ ‬الإسلامي‮ ‬وسب‮ ‬صحابة‮ ‬رسول‮ ‬الله‮ ‬صلى‮ ‬الله‮ ‬عليه‮ ‬وسلم‮ ‬وأمهات‮ ‬المؤمنين‮ ‬وتسفيه‮ ‬السنة‮..‬ بقية‮ ‬تفاصيل‮ ‬الخبر‮ ‬من‮ ‬الصفحة‮ ‬الثالثة‮:‬ ❊ كشفت دروس ومحاضرات حسين بدر الدين الحوثي عن الوجه والتوجه الحقيقي للرجل، وقد استعرضنا قدراً لا بأس به من تلك الدروس والمحاضرات خلال الأعداد الماضية، وركزنا جهدنا على جعل أفكار الرجل وتعاليمه هي التي تفضحه وتعريه أمام الناس، حتى لا يظل متوارياً خلف دعوى الزيف‮ ‬التي‮ ‬حاول‮ ‬عن‮ ‬قصدٍ‮ ‬التستر‮ ‬وراءها‮ ‬وراح‮ ‬الكثيرون‮ ‬يروِّجون‮ ‬لها‮ ‬كمبرر‮ ‬وحيد‮ ‬وسبب‮ ‬أوحد‮ ‬لكل‮ ‬ما‮ ‬نتج‮ ‬عن‮ ‬فتنته‮ ‬وتسبب‮ ‬في‮ ‬تأجيجها‮ ‬وتفجيرها،‮ ‬وهي‮ ‬دعوى‮ ‬معاداة‮ ‬أمريكا‮ ‬وإسرائيل،‮ ‬وهتافه‮ ‬ضدهما‮.. ‬وفقط‮.‬ وكان لابد من التصدي لمهمة الانتصار للحقيقة وتقديم الفكر المتأصل في الإنحراف والفتنة، حتى نفوت الفرصة على أولئك المتربصين بالوطن وسكينته وهم يحاولون إثارة الشكوك وتغييب العقول.. وتكريس الجهل بمالا ينبغي جهله أو تجاهله. ونظن أننا قد وفقنا إلى حد بعيد في إطلاع الناس على الشيء الكثير من دجل وضلالات وفتنة الحوثي وما يدعو إليه ويؤمن به ويوجه أتباعه عليه، ولاشك بأن هناك من لايروق له ذلك، وساء أن نعرّي الفتنة ونظهر الحقائق للناس فراح يخبط جهلاً دون أن يملك خياراً إلا الإفلاس والمكابرة‮.‬ وإذا كنا نؤمن إيماناً مطلقاً بأن اتخاذ موقف واضح وصريح من الفتنة لا ينبغي أن يقودنا إلى التجني أو تقويل الناس مالم يقولوه،بل الحكمة أن نناقش الأسباب الحقيقية والمقدمات الأولى لكل حدث أو مشكلة، وهذا هو ما نتعهده بمواصلة السير فيه وإن كنا لوحدنا في هذا الإتجاه‮.‬ ‮❊ ‬من‮ ‬استعراض‮ ‬دروس‮ ‬الحوثي‮ ‬بتواريخها‮ ‬المتدرجة‮ »‬صعوداً‮« ‬يرتسم‮ ‬لنا‮ ‬خط‮ ‬سير‮ ‬واضح‮ ‬للرجل‮ ‬يتميز‮ ‬بالتدرج،‮ ‬والانتقال‮ ‬القصدي‮ ‬من‮ ‬هدف‮ ‬لآخر‮ ‬ومن‮ ‬مرحلة‮ ‬لأخرى‮ ‬بشكل‮ ‬مدروس‮ ‬ومقصود‮ ‬دون‮ ‬شك‮.‬ بدأ الرجل أول ما بدأ بنشر الخراب الفكري والعقدي في عقول أتباعه، فأوغل سفراً في فتن التاريخ »ديناً، ومذاهب، وعقائد، وفكراً، وثقافة، وسياسة«، وكان هدفه واضحاً: تشكيك الناس في دواوين السنة ونسف قناعاتهم الدينية، والطعن في كل مامن شأنه أن يمت للإجماع بصلة طعن‮ ‬في‮ ‬كل‮ ‬شيء‮ ‬جميل‮ ‬وجليل،‮ ‬وحرّف‮ ‬كل‮ ‬النصوص‮ ‬والأصول،‮ ‬وحتى‮ ‬الفروع‮.‬ وكان‮ ‬أن‮ ‬تذرع‮ ‬وتمسَّح‮ ‬بحب‮ ‬على‮ ‬كرم‮ ‬الله‮ ‬وجهه‮ ‬للاستغلال‮ ‬العاطفي‮ ‬ليس‮ ‬إلاّ‮.‬ ‮- ‬حتّى‮ ‬إذا‮ ‬فرغ‮ ‬من‮ ‬ذلك‮ ‬انتقل‮ ‬للخطوة‮ ‬التالية‮ ‬وهي‮ ‬خلق‮ ‬الأحقاد‮ ‬والضغائن‮ ‬الطائفية‮ ‬والسلالية‮ ‬والمذهبية‮ ‬وصولاً‮ ‬إلى‮ ‬استعداء‮ ‬المجتمع‮ ‬بكامله‮ ‬والحكم‮ ‬بفساد‮ ‬الآخرين‮ ‬وترديهم‮.‬ ‮- ‬تلى‮ ‬ذلك‮ ‬تأجيج‮ ‬النقمة‮ ‬وتبرير‮ ‬العصيان‮ ‬وإيهام‮ ‬الأتباع‮ ‬بضرورة‮ ‬التغيير‮ ‬لاحقاق‮ ‬ما‮ ‬تصوره‮ ‬الحق‮ ‬وهو‮ ‬الباطل‮ ‬بعينه‮.‬ - لم يكن له أن يعلن تمرده حتى يفرغ من رسم صورة الخلاص ونموذجه المحدد لديه بفكرة جامدة بالية أعاد إحياءها وأراد إحراق المجتمع بجحيمها، وقد اتضح لنا أنه يسعى لفرض نموذج ***** ومتخلف وعنصري. واتضح‮ ‬أيضاً‮ ‬كيف‮ ‬أنه‮ ‬يسرف‮ ‬في‮ ‬مدح‮ ‬فكر‮ ‬ومنهج‮ ‬وأسلوب‮ ‬أجمعت‮ ‬الناس‮ ‬على‮ ‬فساده‮ ‬واعتلاله‮ ‬الإمامة‮ ‬لديه‮ ‬كانت‮ ‬تعني‮ ‬السلطة‮ ‬الإلهية‮ ‬المطلقة‮ ‬الممنوحة‮ ‬له‮ ‬للتسلط‮ ‬على‮ ‬العباد‮.‬ ‮- ‬حتى‮ ‬إذا‮ ‬انتهى‮ ‬الحوثي‮ ‬من‮ ‬كل‮ ‬ذلك‮- ‬كما‮ ‬هو‮ ‬موثق‮ ‬ومحفوظ‮- ‬ختمها‮ ‬بالدعوة‮ ‬للمواجهة‮ ‬وتحدي‮ ‬النظام‮ ‬وعصيان‮ ‬الدولة‮ ‬والخروج‮ ‬عليها‮ ‬معلناً‮ ‬الحرب‮ ‬على‮ ‬ما‮ ‬أسماه‮ »‬الضلال‮«.‬ ‮- ‬إلى‮ ‬هذه‮ ‬النقطة‮ ‬والأمر‮ ‬مفهوم،‮ ‬فما‮ ‬هي‮ ‬حقيقة‮ ‬هتافاته‮ ‬المزعومة‮ ‬ضد‮ ‬أمريكا‮ ‬وإسرائىل؟‮.‬ - لم يكن رجل كالحوثي ليخرج على الجماعة والإجماع دون أن يتستر ويتوارى خلف شعارات أثيرة تلهب حماس العامة وتستجرُّ استغباءهم وتغييبهم عن حقيقة الدعوة فكان أن لجأ مؤخراً- عقب إستهلاكه لسنوات في مسخ الأفكار وتزييف الحقائق- إلى الخطوة الأخيرة من مشروعه الهدّام، وهي‮ ‬إظهار‮ ‬العداوة‮ ‬لأمريكا‮ ‬وإسرائيل‮ ‬ولعنهما‮ ‬كوسيلة‮ ‬أولى‮ ‬للظهور‮ ‬والانتشار‮.‬ وإلا‮ ‬فمن‮ ‬يقرأ‮ ‬محاضراته‮ ‬لا‮ ‬يجد‮ ‬في‮ ‬السنوات‮ ‬الأولى‮ ‬من‮ ‬نشاطه‮ ‬أي‮ ‬ذكر‮ ‬لأمريكا‮ ‬وإسرائيل،‮ ‬كما‮ ‬لايجد‮ ‬شعاراته‮ ‬ضدهما‮ ‬إلا‮ ‬في‮ ‬المرحلة‮ ‬الأخيرة‮ ‬فقط‮.‬ بوادر‮ ‬الفتنة‮ ‬ومظاهرها ‮»‬الحوثي‮« ‬صاحب‮ ‬عقيدة‮ ‬سياسية‮ ‬متطرفة‮ ‬بحتة،‮ ‬هذا‮ ‬ما‮ ‬قلناه‮ ‬في‮ ‬السابق،‮ ‬وهذا‮ ‬ما‮ ‬تكشفه‮ ‬لنا‮ ‬وثائق‮ ‬جديدة‮ ‬تخصه‮ ‬وتعود‮ ‬إليه‮.‬ لمّا بدأ الحوثي بإشهار نفسه عبر إرسال الدعاة لبعض القرى والمدن، وتمديد أنشطته المشبوهة للقرى المجاورة والمناطق القريبة من عزلة مران، وتكثيف أنشطته عبر المطبوعات والملصقات والتي كان عدد من أتباعه متخصصين في نشرها وتوزيعها والترويج لها بدأت بوادر الفتنة تلوح‮ ‬في‮ ‬الأفق‮ ‬ويوماً‮ ‬عن‮ ‬يوم‮ ‬زاد‮ ‬من‮ ‬حدة‮ ‬جرأته‮ ‬وتجرّيه‮ ‬فظهرت‮ ‬إلى‮ ‬السطح‮ ‬روائح‮ ‬الفتنة‮ ‬النتنة‮.‬ كان‮ ‬الرجل‮ ‬قد‮ ‬غرس‮ ‬في‮ ‬ذهن‮ ‬أتباعه‮ ‬بشكل‮ ‬محكم‮ ‬أن‮ ‬هذه‮ ‬رسالة‮ ‬سماوية‮ ‬وواجب‮ ‬إلهي‮ ‬ينبغي‮ ‬القيام‮ ‬به‮.. ‬وأكد‮ ‬على‮ ‬العقوبة‮ ‬السماوية‮ ‬لمن‮ ‬يفرط،‮ ‬والإثابة‮ ‬لمن‮ ‬ينفذ‮.‬ ولدينا‮ ‬نماذج‮ ‬من‮ ‬المواقف‮ ‬والأحداث‮ ‬عبرت‮ ‬عن‮ ‬رفض‮ ‬الكثيرين‮ ‬لفتنة‮ ‬الرجل،‮ ‬بدءاً‮ ‬من‮ ‬أسرته،‮ ‬وقراباته‮ ‬وأبناء‮ ‬القبائل‮ ‬المجاورة،‮ ‬بل‮ ‬إن‮ ‬كثيراً‮ ‬من‮ ‬الأسر‮ ‬والقبائل‮ ‬عبرت‮ ‬عن‮ ‬خلافها‮ ‬معه‮ ‬عبر‮ ‬بيانات‮ ‬رسمية‮ ‬واضحة‮.‬ ولكنه‮ ‬أصر‮ ‬على‮ ‬إمضاء‮ ‬دعوته‮ ‬وإتمام‮ ‬إنجاز‮ ‬خطوات‮ ‬فتنته‮ ‬الملعونة‮ ‬خروجاً‮ ‬على‮ ‬كل‮ ‬قيم‮ ‬ونظم‮ ‬وأعراف‮ ‬البلاد‮ ‬والعباد‮.‬ الرسالة‮ ‬المعبرة‮ ‬عن‮ ‬العزم‮ ‬على‮ ‬التحرك‮ ‬ وعدم‮ ‬القعود‮ ‬أو‮ ‬الخوف لدينا‮ ‬هنا‮ ‬وثيقة‮ ‬عبارة‮ ‬عن‮ ‬رسالة‮ ‬كتبها‮ »‬حسين‮ ‬بدر‮ ‬الدين‮ ‬الحوثي‮« ‬بخط‮ ‬يده‮ ‬إلى‮ ‬أحد‮ ‬من‮ ‬نصحوه‮ ‬بالإرعواء‮ ‬والتخلي‮ ‬عن‮ ‬ضلالاته‮ ‬مؤرخة‮ ‬بتاريخ‮ ‬1423‭/‬3‭/‬18هـ‮.‬ الرسالة تكشف جانباً آخر مهماً لابد من الإطلاع عليه إذ أنها تؤكد على أن الرجل كان قد وصل به الوهم إلى حد لم يعد يمكنه معه الرجوع أو التراجع.. بل إنها تدل على أن الرجل قد بدأ عملياً بالهدف النهائي »العملي« من كل ما أراده وسعى فيه. كما‮ ‬ان‮ ‬الرسالة‮ ‬تحسم‮ ‬الأمر‮ ‬برمته‮ ‬كونها‮ ‬تدل‮ ‬يقيناً‮ ‬على‮ ‬الهدف‮ ‬الحقيقي‮ ‬والنهائي‮ ‬من‮ ‬مجموع‮ ‬أنشطته‮ ‬وتحركاته‮.‬ كما هو واضح من سياق الرسالة فإن أحد كبار السن قد حمل ابناً له- من أتباع الحوثي- نصيحةً بضرورة العودة إلى جادة الصواب وكفّ الفتنة، ويبدو أن الرجل كان خائفاً على ولده لمّا لاحظ انشطته المشبوهة والمحذورة، وما يقوم به من ترويج ونشر لأفكار وتعاليم الحوثي. غير أن الحوثي أخذته العزَّةُ بالإثم وكتب ردّاً حمّله خلاصة فكره وعصارة عقيدته السياسية المنحرفة المتطرفة الفاسدة وإن أرهق نفسه فيها »الرسالة« بإعادة الأمور كلها إلى الدين والقرآن وأجهد نفسه في تحريف النصوص وتزييف الأفكار والمعتقدات. - جاءت ا لرسالة في أولّها هكذا بعد بسم الله: (الحاج المحترم »......« حفظه الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، بعد التحية.. بلَّغنا ولدكم المحترم »محمد« الخبر الذي قلتم أن يبلغني ونحن نشكركم على شعوركم الطيب نحونا). ثم يشرع مباشرة في التعبير عن عقيدته اليقينية بمشروعية مايقوم به : »وأريد أن أنبهك أن ما نقوم به من عمل ليس هو اية، أو تطنينة أو تدخل في أمور لا تعنينا، وإنما ذلك على الرغم من تقصيرنا إنما هو من منطلق الشعور بالواجب الذي فرضه الله على المؤمنين في كتابه الكريم‮ ‬في‮ ‬العمل‮ ‬على‮ ‬نصرة‮ ‬دينه‮ ‬ونشره‮ ‬والدفاع‮ ‬عنه،‮ ‬وهذا‮ ‬واجب‮ ‬على‮ ‬المؤمنين‮ ‬علماء‮ ‬وغير‮ ‬علماء‮« (!).‬ ليست إذاً هواية، أو تطنينة.. ولكنها واجب- يدَّعي أن الله فرضه (!)- بل ويدَّعي أن القرآن نصّ عليه.. نصرة للدين ودفاعاً عنه، والأهم أنه يذهب إلى أن كل ما قام ويقوم به إنما هو بعض ما يجب.. فمازال مقصراً أي أن هناك مالم يظهره بعد. ولا‮ ‬ينسى‮ ‬الحوثي‮ ‬أن‮ ‬ينصح‮ ‬الرجل‮: »‬ولذا‮ ‬أطلب‮ ‬منك‮ ‬أن‮ ‬ترجع‮ ‬إلى‮ ‬القرآن‮ ‬الكريم‮ ‬بتدبر‮ ‬وتفهم‮ ‬لأياته‮ ‬وتذكُّر‮ ‬بها‮.. ‬ومناسب‮ ‬أن‮ ‬تطلع‮ ‬على‮ ‬الأشرطة‮ ‬التي‮ ‬سجلناها‮ ‬لتساعدك‮ ‬على‮ ‬تفهم‮ ‬الموضوع‮«!.‬ مفارقات‮ ‬ومغالطات‮ ‬تصدم‮ ‬العقل الحوثي وهو يبرر مفاسده يدَّعي دون حياء أن مخافة الله هي دافعه الوحيد للعمل الذي يقوم به»وإذا كان هناك ما يجب أن نخافه او نحذر منه فإنه غضب الله وعذابه (!؟)« ليس هذا فحسب بل ويتمادى في الإستغباء:»وآياته في القرآن الكريم صريحة بالوعيد والتهديد بالعذاب في الدنيا وعذاب جهنم في الآخرة لمن يعرضون عن هديه ويقعدون عن نصرة دينه، وإذا كان هناك ما يجب أن نحذر من فواته ونحرص عليه فإنه رضوانه وجنته والقرب منه الذي وعد بها أولياءه المتقين.. ولقد قال سبحانه »أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يعلم الله الذين جاهدوا منكم ويعلم الصابرين‮«..‬ هكذا‮ ‬صارت‮ ‬التقوى‮ ‬خروجاً‮ ‬على‮ ‬الجماعة‮ ‬وسبّاً‮ ‬لأصحاب‮ ‬محمد‮ ‬صلى‮ ‬الله‮ ‬عليه‮ ‬وسلم‮ ‬وطعناً‮ ‬في‮ ‬نزاهتهم،‮ ‬وإلغاءاً‮ ‬لدواوين‮ ‬السنة‮ ‬النبوية‮!!‬ وهكذا‮ ‬صار‮ ‬دخول‮ ‬الجنة‮ ‬المشروط‮ ‬بالجهاد‮ ‬والصبر‮- ‬كما‮ ‬في‮ ‬الآية‮ ‬الكريمة‮- ‬يعني‮ ‬ضرورةً‮.. ‬الفتنة‮ ‬وشق‮ ‬الصف‮ ‬ونشر‮ ‬الأحقاد‮.‬ التحريف‮ ‬ذاته‮ ‬للنصوص‮ ‬والآيات‮ ‬يمارسه‮ ‬هنا‮ ‬كما‮ ‬مارسه‮ ‬في‮ ‬سائر‮ ‬دروسه‮ ‬ومحاضراته‮.‬ ويظلُّ يردد: »إن ما أوجب الله علينا هو أكثر مما نقوم به، وأين ما نقوم به من قول الله تعالى ( إن ا لله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويُقتلون..)« (!). وها نحن نصل إلى ما يضحك ويبكي إنه يبرر أنشطته وضلالاته بدعوى وهمية لاحتلال وهمي وهيمنة وهمية على البلاد ودعونا نرى ما يقول ثم نسأل: »ونحن في هذا الزمن وفي هذا البلد اليمن معرضون لاحتلال وهيمنة وافساد للناس ومحاربة للدين والمسلمين من قبل الأمريكيين ولابد أن‮ ‬نعمل‮ ‬على‮ ‬مواجهة‮ ‬هذا‮ ‬الخطر‮ ‬على‮ ‬الدين‮ ‬والبلاد‮ ‬والعباد‮ ‬إن‮ ‬كنا‮ ‬مؤمنين‮ ‬بالله‮ ‬وكتابه‮ ‬ورسوله‮ ‬واليوم‮ ‬الآخر‮«.‬ وهاكم الآن هذه الصورة المعجزة: إنه من منطلق الدفاع عن البلاد والناس ودفع الاحتلال والهيمنة، ومن منطلق مقاومة محاربة الدين والمسلمين، ولأنه مؤمن بالله ورسوله وكتابه واليوم الآخر فإنه قد أخـــــذ علي عاتقه مهمة سب الصحابة واتهام الراشدين والتطاول علــــــى السنة‮ ‬والخــــــروج‮ ‬على‮ ‬الجمــــــاعة‮ ‬و‮.. ‬و‮.. ‬الخ‮ (!).‬ أرأيتم صورة كهذه من قبل؟ ولكنه أيضاً يجزم :»ونحن نعلم أن باستطاعتنا إذا ما توكلنا على الله أن نعمل الكثير في محاربة فسادهم واحتلالهم وسيكون له أثره ان شاء الله« ولا يتردد في القول:( وان الخطر الكبير علينا وعلى ديننا هو السكوت لأن السكوت سيفتح المجال لهم وإننا‮ ‬إذا‮ ‬سكتنا‮ ‬قد‮ ‬يغضب‮ ‬الله‮ ‬علينا‮ ‬في‮ ‬الدنيا‮ ‬والآخرة‮)!!‬؟‮.‬ إذاً‮ ‬فالـــواجب‮ ‬وحده‮ ‬هو‮ ‬ما‮ ‬يقوم‮ ‬به،‮ ‬وإلاَّ‮ ‬غضب‮ ‬الله‮ ‬عليه‮ ‬في‮ ‬الدنيا‮ ‬والآخرة‮..‬،‮ ‬هو‮ ‬يقتل‮ ‬ويهدم‮ ‬ويلعن‮ ‬حتى‮ ‬لا‮ ‬يغضب‮ ‬عليه‮ ‬الله‮ »‬؟‮!«.‬ نشاط‮ ‬جماعي‮ ‬منظم‮ ‬ومخطط الرسالة ذاتها تؤكد على وجود نشاط جماعي منظم ومخطط ومدروس: »وأما ما يقوم به ولدك محمد أحياناً من نشر أشرطة أو أوراق شعارات، فهو ليس وحده، كثير من الناس هنا وفي (همدان) ومناطق أخرى يعملون ذلك.. ومن الخير لك ولولدك أن تشجعه على ذلك وان لا تجعل منك أي كلام ليترك‮ ‬هذا‮ ‬العمل‮ ‬إنه‮ ‬اجر‮ ‬لك‮ ‬إذا‮ ‬شجعته‮ ‬ونخاف‮ ‬أن‮ ‬تأثم‮ ‬إذ‮ ‬ثبطته‮«.‬ ويواصل‮ ‬أيضاً‮ ‬في‮ ‬ذات‮ ‬الإتجاه‮: »‬ولا‮ ‬تتأثر‮ ‬بكلام‮ ‬من‮ ‬يخوفونك‮ ‬على‮ ‬ابنك‮ ‬أو‮ ‬علينا‮ ‬ويهولون‮ ‬عليك،‮ ‬فإنهم‮ ‬هم‮ ‬مقصرون‮ ‬ولايجوز‮ ‬لهم‮ ‬ذلك‮«.‬ وإذا سألت ولماذا لايجوز لهم ذلك التقصير وعدم مشاركته فتنته أجاب: »أولاً: أن ابنك ليس إلاّ واحداً من كثير من الناس يقومون بهذا العمل« حسناً هم كثير إذاً وثانياً »أن الله هو أرحم بنا جميعاً وانصح لنا جميعاً من أولئك الذين يبدون أمامك ناصحين لك أو مشفقين عليك‮ ‬وعلى‮ ‬ولدك،‮ ‬وهو‮ ‬سبحانه‮ ‬الذي‮ ‬يريد‮ ‬منا‮ ‬بل‮ ‬يفرض‮ ‬علينا‮ ‬جميعاً‮ ‬أكثر‮ ‬ممما‮ ‬نقوم‮ ‬به‮«(‬؟‮!).‬ ثمَّ ماذا أيضاً: »ثالثاً: انه لو كان في السكوت والقعود سلامة لنا من غضب الله ومن شر اعدائنا ربما لسكتنا وقعدنا ولكنا نعلم ان ذلك السكوت والقعود انما يكون في مصلحة اعداء الله واعدائنا.. وأننا كما ذكرت لك مانزال مقصرين وما الذي نعمله إلا جزءاً بسيطاً مما يجب‮ ‬علينا‮« ‬الكلام‮ ‬هنا‮ ‬لايحتاج‮ ‬إلى‮ ‬شرح‮ ‬أو‮ ‬توضيح‮ ‬إذ‮ ‬أنه‮ ‬ما‮ ‬فتئ‮ ‬يقول‮ ‬للرجل‮: ‬وعلى‮ ‬ماذا‮ ‬تنصح؟‮ ‬مازلت‮ ‬لم‮ ‬أفعل‮ ‬شيئاً‮.. ‬ومازلت‮ ‬مقصراً‮.. ‬هناك‮ ‬ماهو‮ ‬أعظم‮ (‬؟‮) ‬وقد‮ ‬رأيناه‮.‬ ولذلك‮ ‬فهو‮ ‬ينبه‮ »‬انبهك‮ ‬إلى‮ ‬أن‮ ‬لاتركن‮ ‬الى‮ ‬من‮ ‬يقول‮ ‬لك‮ ‬هذا‮ ‬سيدي‮ ‬فلان‮ ‬وسيدي‮ ‬فلان‮ ‬ساكتين‮ ‬جالسين‮ ‬ليش‮ ‬امّا‮ ‬احنا،‮ ‬اننا‮ ‬جميعاً‮ ‬مقصرون‮ ‬مقصرون‮«.‬ ويلوذ‮ ‬مجدداً‮ ‬بتحريفاته‮ ‬وتضليلاته‮.‬ ويختمها‮ ‬هكذا‮: »‬فطريق‮ ‬الأمان‮ ‬من‮ ‬عذاب‮ ‬الله‮ ‬وطريق‮ ‬الجنة‮ ‬مرسومة‮ ‬في‮ ‬القرآن‮ ‬الكريم،‮ ‬ويمكنك‮ ‬أن‮ ‬تطلع‮ ‬على‮ ‬الأشرطة‮ ‬ليتضح‮ ‬لك‮ ‬هذا‮ ‬الموضوع‮ ‬أكثر‮«.‬ صفوة‮ ‬القول‮:‬ صفوة القول لدينا أن هذه الرسالة لا تختلف كثيراً من حيث المضمون المراد منها عن محاضرات ودروس وتعاليم الرجل التي استعرضناها في الاعداد السابقة، فهي كلها تتفق من حيث المبدأ على لزوم الخروج وشرعية التمرد وتوظيف النصوص الدينية بأسلوب عبثي جاهل حتي يجعلها حجة له‮ ‬على‮ ‬ما‮ ‬يقترف‮ ‬ويجترئ‮.‬ نعلم أن له محاضرة ألقاها عام 2003م أي قريباً من تاريخ هذه الرسالة، تلك المحاضرة عنوانها »خطر دخول الأمريكان اليمن«، وقد ضمنها الحوثي قدراً كبيراً من التزييف وخداع الأتباع وتكريس الوهم لديهم بعدم الخوف من الجيش والقوة مهما كانت لأن الله ينصرهم إن هم صدقوا وثبتوا‮ ‬وآمنوا‮ ‬بأحقيتهم‮ ‬في‮ ‬الأمر‮.‬ هذه‮ ‬الوثائق‮ ‬وغيرها‮ ‬تنتصب‮ ‬دليلاً‮ ‬دامغاً‮ ‬أمام‮ ‬كل‮ ‬من‮ ‬يحاول‮ ‬إلغاء‮ ‬الحقيقة‮ ‬وإقامة‮ ‬الحجج‮ ‬والمبررات‮ ‬الواهية‮ ‬التي‮ ‬لا‮ ‬يقبلها‮ ‬عقل‮ ‬ولا‮ ‬يقول‮ ‬بها‮ ‬عاقل‮.‬ ‮»‬الحوثي‮ ‬أكثر‮ ‬من‮ ‬فتنة،‮ ‬استبد‮ ‬به‮ ‬الجهل‮ ‬وحركته‮ ‬أيادٍ‮ ‬خارجية‮ ‬لاتريد‮ ‬لوطننا‮ ‬الأمن‮ ‬والأمان‮ ‬والسلام‮ ‬الإجتماعي‮«.‬


    [frame="1 80"]ارجو من الأخ المشرف الأهتمام بهذ الموضوع وتثبيتة لما لة من اهمية في كشف حقيقة الحوثي التأمرية على الوطن

    [/frame]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-08-06
  3. ابوحسين الكازمي

    ابوحسين الكازمي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-24
    المشاركات:
    1,245
    الإعجاب :
    0
    اشكرك اخي الهدهد اليماني على كشف الحقيقة ولو انها مكشوفة لمن بهم عقول سليمة
    اما عن كل مايدعيه بأن الحملة كان سببها سب امريكا واسرائيل هذه ضحكة كبيرة
    واشك في عقل من يصدقها ومن يهتري بها فلا يصدقها حتى الأطفال
    مانحن نسمع كل جمعة الخطيب عبر الفضائية اليمنية يدعي باعلى صوته اللهم عليك بالامريكان المعتدين واليهود الظالمين اللهم دمرهم اللهم زلزل الارض من تحت اقدامهم هذه كله عبر الفضائية ويسمعها ملايين من البشر
    فالماذا لم يمنعها على عبدلله ام انه لايستطيع وليس له صلا حية ام ان صوت الدجال الحوثي يصل ما لاتصله الفضائيات عجبي لمن يصدق بعض الكلام الذي ليس له اي معنى سبحان الله العظيم مال بعض الناس لايفقهون

    شكراً والسلام عليكم ورحمة لله وبركاته
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-08-06
  5. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    قبل عشر سنوات توعد الجنرال علي محسن صالح الأحمر أهل العمائم بالويل والثبور .. . . وقبل ثلاث سنوا ت أفتتح بصعدة أكبر معقل للأمن السياسي به الردها ت (الدهاليز) الواسعة والضييقة .. وقبل عامان عين محافظ جديد لصعدة خلفيته إستخباراتية ... ولايجيد شيئا بالإدارة وفنونها ... وزد وبارك ..
    ترى من هو البادئ ياهدهد ... وهل تعتقد أن الشارع باليمن لايعرف الحقائق ... إقراء ياحبيبي ... يامن تعيش بعصر ا لستينات المغلق المنغلق ... إقراء فذاك أو أمر لسيد البشر ..
     

مشاركة هذه الصفحة