همدان والتوابين

الكاتب : مزحاني حر   المشاهدات : 616   الردود : 5    ‏2004-08-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-04
  1. مزحاني حر

    مزحاني حر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-25
    المشاركات:
    2,069
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    منذ ارتضت همدان لنفسها الوقوف إلى جانب آل البيت والانتصار لهم في قضيتهم, وهي تقف في المعارضة لأعدائهم الأمويين, تجند في سبيل ذلك سيوفها وألسنة شعرائها, وتشهد معهم المشاهد في الجمل وصفين والنهر وان وكربلاء, وتدفع بأبنائها إلى حياض الموت فداء لهم وانتصار لحقهم.
    وقد اتخذت المعارضة من الكوفة منطلقاً لها منذ أن استقرت الخلافة لبني أمية, وعلى الرغم من أن الخلفاء كانوا يعهدون بحكم الكوفة إلى ولاة غلاظ القلوب, طالما أخذوا أهلها بالعنف و الشدة وضربوا أعناقهم على الظنة والشبهة, وساموهم ضروباً من الخسف والهوان, فإن المعارضة كانت تجد لها متنفساً بين الحين والآخر فكان أول تحرك لها قيام فريق من أنصار علي عليه السلام بالتصدي لولاة الأمويين الذين كانوا يعمدون إلى شتم علي عليه السلام في المساجد حدث ذلك لأول ولاية المغيرة بن شعبة على الكوفة لمعاوية في سنة 41هـ, وكان هذا الفريق لا يزيد على سبعة أفراد يتزعمهم حجر بن عدي الكندي, وسعيد بن نمران الهمداني كاتب الامام علي عليه السلام الذي شهد اليرموك والقادسية وشهد مع علي عليه السلام كل مشاهده فيما بعد. وقد انتهى أمر هذا الفريق في وقت قصير حين أمر معاوية بن أبي سفيان بضرب أعناقهم, فكان قتل حجر وأصحابه أول شرارة ألهبت حماسة شيعة آل بيت النبوة وحركة شاعر دفينة من الحقد والكراهية للأمويين وولاتهم. وجاء مقتل الحسين عليه السلام بعد ذلك في سنة 61هـ لينهض بهذه المعارضة نهضة واسعة وليخرج بها من ميدان المعارضة بالقول إلى ميدان الثورات المسلحة التي توالت على دولة بني أمية حتى قوضتها في نهاية الأمر. وقد بدأ أمرها بخروج التوابين من الشيعة الذين نادوا بثارات أهل البيت بعد مقتل الحسين عليه السلام. وهم فرقة تلاقت فيما بينها بالتلاوم وإظهار الندم على تفريطها في نصرة الحسين بكربلاء وقد رأت هذه الجماعة أن لا عذر لها من ذنبها إلا بقتل قاتله ومن شرك في دمه الطاهر, أو يقتلوا دون ذلك. ويرى فلهوزن: أن الشعور بالخطيئة هو الذي دفع هؤلاء الشيعة إلى القتال والموت وقد انعقد لواء هذه الجماعة لصاحبي جليل هو سليمان بن صرد الخز اعي, فاجتمع عنده من انصاره ثلاثة آلاف رجل, خرج بهم لقتال أهل الشام في عين الوردة وفيهم رجال من همدان قد شاركوا مشاركة عملية في وقائع القتال, وفضلاً عن هذه المشاركة العملية لهمدان, فإننا نجد لها مشاركة أخرى فنية إذ استطاع شاعرها الأعشى أن يصور في قصيدة له كثير من الجوانب المتصلة بعقيدة هذه الفرقة وأسماء رجالها وما كان لهم من مكانة دينية واجتماعية في قومهم. كما تحدث فيها عن بلائهم في القتال ومصارعهم يومئذ, وقد كانت قصيدته هذه تعد من المكتمات في ذلك الزمان. فهو يتحدث عن زعيم هذه الجماعة مسبغاً عليه كثيراً من الصفات الدينية كالتقوى والورع والزهد والتوبة.
    ثم يشير إلى عقيدة التوابين في أكثر من موضع من قصيدته ليدلل على مذهبهم على نحو ما يقول في زعيمهم:

    وخلى عن الدنيا فلم يلتبس بهـا***وتاب إلى الله الرفيع المراتب

    أو قوله في صفة الجماعة التي خرجت معه:

    فساروا وهم من بين ملتمس التقى***وآخر مما جرً بـالأمس تـائب

    ثم يذكر من مشاركة قومه من همدان في تلك الوقعة, فيقول:

    وضـارب من همدان كــل مشيـــع *** إذا شد لم ينكل كريم المناصب
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-08-04
  3. aborayed

    aborayed قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-03
    المشاركات:
    7,186
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم مزحاني حر
    هنا لايختلف اثنان ان الباطل انتصر على الحق
    ولكن بعد عوده ال البيت من العباسيين هل لك ان تقول لنا ماذا حصل
    اما همدان فاذكر مقوله معاويه للمراءه الذي اشتكت له من الوالي الظالم
    بما معناه لقد دللكم ابن ابا طالب
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-08-04
  5. مزحاني حر

    مزحاني حر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-25
    المشاركات:
    2,069
    الإعجاب :
    0


    قرأتها أكثر من مرة لكن لم أستوعب مقصدك من العبارة

    فهل يمكن أن توضحها لي لو تكرمت
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-08-05
  7. مزحاني حر

    مزحاني حر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-25
    المشاركات:
    2,069
    الإعجاب :
    0
    أنتظر توضيحك أخي aborayed بعد طول أنتظار
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-08-06
  9. نور الدين زنكي

    نور الدين زنكي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    8,612
    الإعجاب :
    69
    [اخي الكريم مزحاني حر
    هنا لايختلف اثنان ان الباطل انتصر على الحق

    إنتصر لباطل على الحق فنتشر دين محمد صلى الله عليه وسلم مابين الصين وفرنسا......اللهم إرجع مجد المسلمين في زمن امير المؤمنين الوليد بن عبد الملك و امير المؤمنين عمر بن عبد العزيز......و ان لا تكون همدان كاهل الكوفة ,اليوم من المبالغين في علي رضي الله عنه و بالامس كانوا من قتلته و قتلت احفاده , و من رفضوا زيد ابن علي رضي الله عنه ثم تسببوا في قتله.
    والسلام على معاوية و بقية الصحابة
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-08-06
  11. مزحاني حر

    مزحاني حر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-25
    المشاركات:
    2,069
    الإعجاب :
    0
    همدان ليست كأهل الكوفة مومسين بالغدر لاكنها من ومولاين علي سلام الله عليه وأبناءه


    أمير المؤمين هو علي وأبناءه ليس من جده طريد الرسول


    المسلمين يختموا الكلام في الصلاة والسلام على الرسول الاعظم
    وانت تختم في الصلاة على الطلقاء والملعون على لسان الرسول سبع مرات
     

مشاركة هذه الصفحة