تمشي وحدك وتموت وحدك، وتُبعث وحدك

الكاتب : مزحاني حر   المشاهدات : 533   الردود : 6    ‏2004-08-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-08-04
  1. مزحاني حر

    مزحاني حر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-25
    المشاركات:
    2,069
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    [مقدمة]


    حين دعا الرسول صلى الله عليه واله وسلم بالإسلام، كان أبا ذر الغفاري سلام الله عليه من أوائل الذين وجدوا فيه تحقيقاً لما في نفوسهم، وحين آمن بالإسلام، وكان مازال ينتقل همساً، رفض الهمس وجهر بما آمن به، يتحدى كبرياء قريش دون أن يعتمد في مكة على حسب أونسب .. تحمّل العذاب، حاولت قريش أن تنتقم منه ولكن كفّت عن ذلك حرصاُ على مصالحها لأن قوافل قريش لا بد أن تمرَّ بأرض قبيلة " غفار " في طريقها إلى الشام و بين استغلال الأغنياء وعذاب الفقراء، بدأ " أبو ذر " يبحث عن طريق ،وكان العدل أحد أهم الأهداف عنده فحين وجده في الإسلام سارع ليكون أول المؤمنين به، ليتحقق العدلُ حلُمه الأكبر على الصعيد الواقعي الإنساني لم يكن الصدق عنده فضيلة خرساء لأن الصدق إن كان صامتاً ليس بصدق عنده، إن الصدق الحقيقي جهر بالحق، وتحدٍّ للباطل، لذلك احتج وعبر عن احتجاجه بصورة لم يصل إليها واحد من معاصريه، ، فقد كانت السلطة والأمراء، والمال - مال الشعب - قضاياه الكبرى التي وهبها حياته لتكون مشكلته مع الواقع والمستقبل .. ولن يسكت عن الظلم لأن الساكت عنه شيطان أخرس، ولا عجب في
    ذلك فقد كان أحد الذين تمردوا في الجاهلية، على عبادة الأصنام كي يتحولوا إلى الإيمان بخالق عظيم، لأنه كان يحمل طبيعة فوارة اكتسب معها الوعي الذي جعله يتمرد على الباطل وكان أول باطل ثار عليه هو الأصنام إن الصدق هو جوهر حياة أبي ذر، كان صادقاً مع نفسه حين ثار ضد الأصنام في الجاهلية، وكان صادقاً مع نفسه حين كان أول من رفع الصوت ضد الانحراف واستغلال السلطة بعد ظهور الإسلام



    [ نفيه]

    وفي زمن كالذي عاش فيه أبو ذر أو زمن عثمان بن عفان " خاصة أصبح القابض على عقيدته بصدق كالقابض على الجمر
    .‏كان عمره حوالي سبعين عاماً عندما استلم عثمان بن عفان السلطة
    واستبد وظلم الناس عندها ارتفع صوت أبي ذر ضده
    فاستدعاه عثمان ليقول له: ما هذا الذي بلغني عنك يا أبا ذر أنك تحرض الناس عليَّ، ولا تقرأ في المسجد إلاَّ آياتٍ بعينها فقال أبو ذر وهل في هذا تحريض ؟ أم تريد منعي من قراءة كتاب الله . لقد عملت بما تعلمت .
    وصاح عثمان اخرج إلى الشام " وكان هذا أول نفي سياسي في الإسلام ذهب الذي تجاوز السبعين عاماً ليجد معاوية والي عثمان على الشام يتصرف باستبداد مطلق يتصرف وكأنه يملك الأرض والمال والناس فأنزل بالمسحوقين كلَّ صنوف القهر .


    [ وصوله الشام ]


    وجاء خبر نفي أبي ذر إلى الشام وتحولت مجالس المنفي إلى مظاهرات تضم المحرومين وبدأت المواجهة مع معاوية، تلك التي أذكاها وجود الفقراء الجائعين إلى جانب الأغنياء المتخمين .. تجمع الفقراء والمحرومين حوله وانطلق يسأل معاوية ومن حوله من الذين اغتنوا باستغلال الآخرين
    لمن هذه القصور يا معاوية

    حاول معاوية إغراء الثائر أولاً، ثم التخلص منه ثانياً ولم يفلح في ذلك
    . بدأت المواجهة بين المنفي وبين معاوية وتجمع الناس حول المنفي الثائر، واتسعت المواجهة ضد معاوية مع ارتفاع أصوات المسحوقين حاول معاوية شراءه ولكن الثائر الحقيقي لا يُشترى .


    [حيلة معاوية ]

    عند ذلك لجأ معاوية إلى حيلة أراد بها أن يفسد مابين أبي ذر وبين أنصاره من الفقراء وذلك في محاولة إيهامهم أن الرجل ممن يتلقّون الهدايا والصلات، وبعث في جنح الظلام أحد رسله يحمل ألف دينار لأبي ذر وفي الصباح بعث إليه ثانية الرسول نفسه يخبره أن العطاء لم يكن له وأنه قد أخطأ الطريق إليه ويقول له: " يا أبا ذر انقذ جسدي من عذاب معاوية فإنه أرسلني إلى غيرك وإني أخطأت بك " ... لكن أبا ذر كان قد أنفق الدنانير الألف على الفقراء قبل أن يطلع عليها عنده الصباح .
    سلك معاوية مع أبي ذر سبيل التهديد وقال له يا
    أبا ذر خيرٌ لك أن تنتهي عمّا أنت فيه

    ‏ ولكن الرجل لم يعبأ بهذا التهديد ،وقال لمعاوية
    لا والله لا أنتهي حتى توزع الأموال على الناس كافة.
    .‏ هنا أدرك معاوية خطر وجود أبي ذر بالشام، كتب لعثمان قائلا
    أنقذني من أبي ذر لأنه أفسد الناس علينا بالشام و إني أكره أن يكون مثله في الشام أو في مصر أو في العراق لأنهم قوم سراع إلى الفتن وليسوا بأهل طاعة ، وكان من نتيجة ذلك أن أرسل معاوية الثائر إلى المدينة مخفوراً على راحلة عارية مع مرتزقة المستأجرين لتعذيبه ويترك أبو ذر الشام مودعاً من مناصريه الفقراء بشكل لا يصدق .‏

    [محاولات شراء الضمير]

    وبعد وصوله المدينة اخذ عثمان يتودد اليه وأرسل له بعض المال كي يستعين به على دنياه .. قال أبو ذر: وهل أعطى أحداً من المسلمين ما أعطاني ؟ قال حامل النقود: لا، ردّ أبو ذر: " إنّما أنا من المسلمين يسعني ما يسعهم، يوجد تحت هذا الغطاء رغيفا شعير ،قد أتى عليهما أيام فماذا أصنع بهذه الدنانير..وأعادها إلى عثمان
    عرض عثمان على أبي ذر إمارة العراق، فقال لا والله لن تميلوا علي بدنياكم أبداً
    سأله يوماً بلين: " ألا تكف عما أنت فيه ؟، فقال: أبو ذر: حتى ينتصف الفقراء من الأغنياء
    حين ذكر أبوذر أن الرسول صلى الله عليه واله
    وسلم لم ينم لأن في بيته أربعة دنانير من الفيء لم يقسّمها على المسلمين ...قال عثمان وقد احتدم غضبُه: " يا أبا ذر إنّك شيخ خرفت وذهبت عقلك ولولا صحبتُك لرسول الله لقتلْتك .


    [موقف عظيم لا ينسى مع عبد عثمان ]

    بلغت محاولات الإغراء حداً دفع عثمان

    إلى أن يُرسل مع أحد عبيده مبلغاً من المال، وقال لعبده: " إذا قبلها أبوذر فأنت حُرٌّ "، فانطلق العبدُ مدفوعاً بكل الشوق إلى الحرية وحاول بكل الطرق إقناع أبي ذر) فلم يفلح ودفعه يأسه وأمله معاً إلى أن يصيح: " اقبلها ففي قبولها عتقي !! " وهنا ردَّ
    أبو ذر
    بهدوء يا بني إنْ يكُ فيها عتقك فإن فيها رقّي )

    .‏ حدد عثمان إقامة الثائر إلى جواره في المدينة .

    فلم يسكت بل رفع الصوت عالياً، ضد الاستغلال والظلم
    دفع اليأس عثمان إلى نفي الثائر إلى)الربذة ) القاحلة التي لا تحيط بها سوى كثبان الرمل ،أصدر أمره بأن لا يودعه أحدا
    ولكن سيدنا علي والحسنين ( الحسن والحسين ) صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين خرجوا و ودّعوه غير آبهين بأمر عثمان‏

    [وفاته]


    مات" أبو ذر وهولا يملك ثوباً يكفن به .. فقميصه الوحيد مزقه وكفن به ولده



    -----------------------------------------------------------------------------------------------------

    فعليك السلام والرحمة

    يامن قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فيه

    ((تمشي وحدك وتموت وحدك، وتُبعث وحدك )).


    والحمد لله والسلام عليكم
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-08-04
  3. محمد كولي

    محمد كولي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-17
    المشاركات:
    511
    الإعجاب :
    0
    مشاركه طيبه تشكر عليها أخي الكريم

    اخوك
    محمد الكولي
    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-08-05
  5. القلب المسافر

    القلب المسافر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-10-21
    المشاركات:
    3,284
    الإعجاب :
    0
    تسلم يا اخي على المشاركة الرائعه..
    جزيت خيرا وبارك الله فيك..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-08-05
  7. مزحاني حر

    مزحاني حر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-25
    المشاركات:
    2,069
    الإعجاب :
    0
    شكراً على المرور
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-08-05
  9. الفاصل

    الفاصل عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-07-09
    المشاركات:
    348
    الإعجاب :
    0
    أقول صادق
    (الكتاب يبان من عنوانه)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-08-07
  11. نور الدين زنكي

    نور الدين زنكي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    8,622
    الإعجاب :
    72
    رضي الله عن الصحابة اجمعين
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-03-30
  13. مزحاني حر

    مزحاني حر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-25
    المشاركات:
    2,069
    الإعجاب :
    0
    محاولة في أسترجاع مواضيع عصر المزحاني الذهبي
     

مشاركة هذه الصفحة