جمعيات حقوقية تهيب بأهالي معتقلي جوانتنامو التوجه إلى البحرين فورًا

الكاتب : الهيال   المشاهدات : 305   الردود : 0    ‏2004-07-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-30
  1. الهيال

    الهيال مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    2,260
    الإعجاب :
    0
    مفكرة الإسلام: [خاص] أعلنت جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان أن لجنة صنعاء والتي تأسست أثناء عقد مؤتمر حقوق الإنسان للجميع والتي تقوم بمتابعة قضايا معتقلي جوانتنامو سوف تعقد اجتماعًا لها في البحرين خلال الفترة من 27 / 7 / 2004 م حتى 29 / 7 / 2004 م وذلك لتلقي توكيلات وإثبات شهادات الأسر وأهالي معتقلي جوانتنامو وذلك بحضور المحامي الأمريكي كلايف ستنفورد سميث ممثل [جمعية العدالة في المنفى] والذي سوف يترافع عن المعتقلين أمام المحاكم الأمريكية [دون مقابل] يساعده في ذلك بعض المحامين والمنظمات العامة في هذا المجال.
    وأهاب الدكتور عبد الرحمن النعيمي رئيس جمعية 'الكرامة' - التي تتخذ من جنيف مقرًا لها - بأسر وأهالي المعتقلين بسرعة تقديم المعلومات للمحامي كلايف في المدة المحددة حتى يتمكن المحامون والجهات الحقوقية من دراستها بعمق قبل الشروع فيها أمام الجهات الأمريكية المختصة خاصة وأن الجميع قد تكفلوا بالمرافعات بدون أي مقابل وإنما من أجل الدفاع عن حقوق مسلوبة وظلم واقع على هؤلاء المعتقلين.
    فيما حثت الأستاذة مروة المحرقي جميع أهالي المعتقلين على ضرورة الحضور عاجلاً لتقديم البيانات والتي ستعبأ في استمارات مجهزة لذلك بمساعدة المحامين، وذكرت الأستاذة مروة في اتصال هاتفي مع 'مفكرة الإسلام' أنه لا يكفي الاتصال بالهاتف وإنما لابد الحضور حيث يبدأ تسجيل البيانات عصر يوم الثلاثاء القادم الموافق 28 / 7 في منطقة العدلية بالقرب من نادي الخريجين، ورحبت كذلك بجميع الأهالي سواء من دول الخليج أو غيرها.
    وأضافت الأستاذة المحرقي أنه لمزيد من الإيضاحات؛ يمكن للأهالي الاتصال عن طريق الأرقام التالية:
    0097317729500 مركز البحرين لحقوق الإنسان
    0097339876024 الأستاذة مروة يوسف المحرقي
    0097339690501 الأستاذة جنان الشيخ عبد الله
    أو البريد الإلكتروني لجمعية الكرامة Alkarama@noos.fr
    يذكر أن قرارًا قضائيًا أمريكيًا صدر قبل أسابيع يلزم الولايات المتحدة الأمريكية بضرورة عرض أسرى جوانتنامو على القضاء, حيث قضى معظمهم أكثر من سنتين في المعتقل الشهير من دون أن توجه لهم أية اتهامات.
     

مشاركة هذه الصفحة