هكذا الحياة

الكاتب : الاشرف   المشاهدات : 361   الردود : 4    ‏2004-07-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-27
  1. الاشرف

    الاشرف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-02
    المشاركات:
    1,225
    الإعجاب :
    0
    أقبل الليلُ و بدأت الآلام..واستيقظت شجونٌ و آمال..

    ليلٌ بعد ليلٍ..و أملٌ فيهِ من العمر ليالٍ ما رأت نهار..

    وأحزانٌ في الصدرِ مسجونةٌ لا أرى لها سجان..

    هكذا الحياةُ......آلامُ

    ****

    وصدرٌ ضاق من صبرٍ و شوقٌ بي..

    وجراحُ الروحِ تأبى إلا آهاتٌ و وصالُ..

    عفت الروحُ و الأنظارُ..وأبى القلبُ إلا دم الوريدِ حياةً و وصالُ..

    هكذا الحياةُ......وصالُ

    ****

    تضنيك الجراحُ..وتشكو كما يشكو الطفلُ الحنان..

    تسألُ الدنيا فما تتكلمُ..ولو نطقت لقالت..

    صبراً جميلاً..أو اشكوا لهمساتِ الصباح..

    هكذا الحياةُ......جراحُ

    ****

    تجري للحياةِ والموتُ من خلفك..تحار العقولُ متى الميعادُ..

    تشتاقُ لفجرٍ جديدٍ..ولا تعلمُ لعلهُ الميعاد..

    هكذا الحياةُ......ميعادُ

    ****

    ..غُربةُ الروحِ و الحِرمانُ..ما هما إلا ..فؤادٌ و عطاءُ..

    وحبٌ يتيمٌ..يبحثُ عن العطاء..

    هكذا الحياةُ......حرمان

    ****

    هذه

    فلسفة الجراح
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-28
  3. عبدالحميد المريسي

    عبدالحميد المريسي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-07
    المشاركات:
    2,296
    الإعجاب :
    0
    كلام جميل جدا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-08-18
  5. ضحية حب

    ضحية حب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-06-05
    المشاركات:
    690
    الإعجاب :
    0
    اخي الاشرف..كلماتك كانامل تعزف
    على اوتار احاسيسنا..فتصنع منها مقطوعة صادقة
    ..معبرة..ولكنك فى كل مرة تصر ان تكون انغامها حزينة
    ..وربما هنا يكمن السحر ..دامت تلك الانامل
    ..لك منى كل احترام.. وتقدير ..واعجاب
    اخوك ضحية حب
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-08-18
  7. خالد محمد

    خالد محمد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-08-15
    المشاركات:
    6,631
    الإعجاب :
    2
    نعم هكذا الحياة مُره
    تريد لها صبر لكن كما قال المثل الصبر جميل
    اخر المطاف
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-08-18
  9. الاسد

    الاسد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-09-02
    المشاركات:
    328
    الإعجاب :
    0
    دمت مشعلا يستضاء به
     

مشاركة هذه الصفحة