هل تحب شعر أحمد مطر ؟

الكاتب : azizf3f3   المشاهدات : 474   الردود : 5    ‏2004-07-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-25
  1. azizf3f3

    azizf3f3 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-02
    المشاركات:
    783
    الإعجاب :
    0
    [poem=font="Simplified Arabic,4,white,normal,normal" bkcolor="sienna" bkimage="backgrounds/18.gif" border="groove,4,indigo" type=2 line=1 align=center use=sp num="0,black"]
    هل تحب شعر أحمد مطر ؟
    هل تحب شعر أحمد مطر ؟
    ما رأيكم بأن يشارك كل منا بقصيدة لأحمد مطر ؟؟

    نعـم .. أنا إر هابي !
    الغربُ يبكي خيفـةً
    إذا صَنعتُ لُعبـةً
    مِـن عُلبـةِ الثُقابِ .
    وَهْـوَ الّذي يصنـعُ لي
    مِـن جَسَـدي مِشنَقَـةً
    حِبالُها أعصابـي !
    والغَـربُ يرتاعُ إذا
    إذعتُ ، يومـاً ، أَنّـهُ
    مَـزّقَ لي جلبابـي .
    وهـوَ الّذي يهيبُ بي
    أنْ أستَحي مِنْ أدبـي
    وأنْ أُذيـعَ فرحـتي
    ومُنتهى إعجابـي ..
    إنْ مارسَ اغتصـابي !
    والغربُ يلتـاعُ إذا
    عَبـدتُ ربّـاً واحِـداً
    في هـدأةِ المِحـرابِ .
    وَهْـوَ الذي يعجِـنُ لي
    مِـنْ شَعَـراتِ ذيلِـهِ
    ومِـنْ تُرابِ نَعلِـهِ
    ألفـاً مِـنَ الأربابِ
    ينصُبُهـمْ فـوقَ ذُرا
    مَزابِـلِ الألقابِ
    لِكي أكـونَ عَبـدَهُـمْ
    وَكَـيْ أؤدّي عِنـدَهُـمْ
    شعائرَ الذُبابِ !
    وَهْـوَ .. وَهُـمْ
    سيَضرِبونني إذا
    أعلنتُ عن إضـرابي .
    وإنْ ذَكَـرتُ عِنـدَهُـمْ
    رائِحـةَ الأزهـارِ والأعشـابِ
    سيصلبونني علـى
    لائحـةِ الإرهـابِ !
    **
    رائعـةٌ كُلُّ فعـالِ الغربِ والأذنابِ
    أمّـا أنا، فإنّني
    مادامَ للحُريّـةِ انتسابي
    فكُلُّ ما أفعَلُـهُ
    نـوعٌ مِـنَ الإرهـابِ !
    **
    هُـمْ خَرّبـوا لي عالَمـي
    فليحصـدوا ما زَرَعـوا
    إنْ أثمَـرَتْ فـوقَ فَمـي
    وفي كُريّـاتِ دمـي
    عَـولَمـةُ الخَـرابِ
    هـا أنَـذا أقولُهـا ..
    أكتُبُهـا .. أرسُمُهـا ..
    أَطبعُهـا على جبينِ الغـرْبِ
    بالقُبقـابِ :
    نَعَـمْ .. أنا إرهابـي !
    زلزَلـةُ الأرضِ لهـا أسبابُها
    إنْ تُدرِكوهـا تُدرِكـوا أسبابي .
    لـنْ أحمِـلَ الأقـلامَ
    بلْ مخالِبـي !
    لَنْ أشحَـذَ الأفكـارَ
    بـلْ أنيابـي !
    وَلـنْ أعـودَ طيّباً
    حـتّى أرى
    شـريعـةَ الغابِ بِكُلِّ أهلِها
    عائـدةً للغابِ .
    **
    نَعَـمْ .. أنا إرهابـي .
    أنصَـحُ كُلّ مُخْبـرٍ
    ينبـحُ، بعـدَ اليـومِ، في أعقابـي
    أن يرتـدي دَبّـابـةً
    لأنّني .. سـوفَ أدقُّ رأسَـهُ
    إنْ دَقَّ ، يومـاً، بابـي !
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-25
  3. awsan29

    awsan29 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-30
    المشاركات:
    303
    الإعجاب :
    0
    اخي الغالي عزيز

    من ذا الذي لا يحب ولا يروق له شعر / احمد مطر شاعر الملايين الذي الهب حماس الشعب والشباب العربي . جميعنا على ثقة بأن احمد مطر بعض منا ان لم يكن نحن . خالص الود شيخ الشباب .
    شملان
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-25
  5. azizf3f3

    azizf3f3 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-02
    المشاركات:
    783
    الإعجاب :
    0
    شكر الاستاذ القدير

    وانت ذهب في ذهب
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-25
  7. الحجاجي عامر

    الحجاجي عامر عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-12
    المشاركات:
    121
    الإعجاب :
    0
    حلب البقال ضرع البقرة
    ملأ السطل وأعطاها الثمن
    قبلت مافي يديها شاكرة
    لم تكن قد أكلت منذ زمن
    قصدت دكانه
    مدت يديها
    بالذي كان لديها
    وإشترت كوب لبن ...... أحمد مطر
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-26
  9. العربي الصغير

    العربي الصغير عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-01-14
    المشاركات:
    1,175
    الإعجاب :
    1
    قصيدة له في موت الفنانة ذكرى حينما انشغلت الصحافة به:


    [color=660099]كَمْ عالِمٍ مُتجـرِّدٍ
    وَمُفكّرٍ مُتفـرّدٍ
    أَجـرى مِـدادَ دِمائهِ في لَيلِـنا
    لِيَخُطَّ فَجْـرا ..
    وَإذِ انتهى
    لَمْ يُعْـطَ إلاّ ظُلْمَة الإهمالِ أَجْـرا .
    وَقضى على أيّامهِ
    مِن أجْـلِ رفعةِ ذِكـرِنا
    في العالمينَ
    وإذ قَضى.. لَمْ يَلْقَ ذِكْـرا
    وَتموتُ مُطرِبَة
    فَينهدِمُ الفضاءُ تَنَهُّداًَ
    وَيَفيضُ دَمعُ الأرضِ بَحْـرا
    وَيَشُـقُّ إعـلامُ العَوالِم ثَوبَـهُ ..
    لو صَحَّ أنَّ العُـرْي يَعـرى !
    وَتَغَصُّ أفواهُ الدُّروبِ
    بِغُصَّةِ الشّعبِ الطَروبِ
    كأنَّ بَعْدَ اليُسْرِ عُسْرا .
    وكأنَّ ذكرى أُنْسيَتْ أمْرَ العِبـادِ
    وَأوْحَشَتْ دَسْتَ الخِلافةِ في البـلادِ
    فَلَمْ تُخلِّفْ بَعدَها.. مِليونَ أُخرى !
    أَلأَجْلِ هـذي الأُمّةِ السَّكْرى
    تَذوبُ حُشاشَةُ الواعي أسىً
    وَيَذوبُ قَلبُ الحُرِّ قَهْرا ؟!
    ياربَّ ذكرى
    لا تـَدَعْ نَفَساً بها ..
    هِيَ أُمّـةٌ بالمَوتِ أحرى .
    خُـذْها ..
    ولا تترُكْ لَها في الأرضِ ذكرى !


    أحمد مطر
    13/ 12 / 2003
    [/color]
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-07-26
  11. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أحمد مطر ..
    يكتبنا لمّا عجزنا عن أن نتنفس ..

    شاعر جعل وخز الحرف بديلاً لناعم الطرف , وقلّب علينا الدنيا ليتركنا أمام مرآت الذات عرايا لا نلوي على شيء .

    عرف من أين أكلت كتفنا , وإلى أين تساق قطعاننا . واصل الحداء نحو مسيرة النهوض فإذا به يتلفت خلفه فلا يرى إلى الأرض اليباب وبلاقع لا تكاد تشي عن شيء ولا تخبر بأمر ..

    حدثنا عن حزننا حتى نسينا الفرح , وألهمنا بعضاً من معاناتنا التي خدرت بفعل التقادم والتكاوم فشعرنا أن لنا ألماً يكاد أن يفصح عن أمل .

    أحمد مطر ..
    أكثر من كتب لنا وعنا وكان منّا وفينا , وبعد قراءته نرى العالم أكثر فهماً وأوسع عمقاً ونشعر أننا نمثل شيئاً .... ولا أكثر من ذلك ..

    والسلام عليكم ..
     

مشاركة هذه الصفحة