اليمن قد يقبل الإعفاء الجمركي مع دول الخليج في حال إيجاد بدائل لتعويض ايرادات الجمارك

الكاتب : khalid 12   المشاهدات : 465   الردود : 1    ‏2004-07-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-24
  1. khalid 12

    khalid 12 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    4,047
    الإعجاب :
    2
    يبدأ في الرياض اليوم الاجتماع الثالث لمجموعة العمل بين الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي واليمن. ويضم الوفد اليمني وكلاء وزارات الخارجية والصناعة والتجارة والزراعة والري وممثلين عن الهيئة العامة للمواصفات والمقاييس والهيئة العامة للاستثمار والجهاز المركزي للإحصاء.

    وقال وكيل وزارة الخارجية للشؤون العربية والآسيوية والافريقية رئيس الوفد اليمني حسين طاهر أن قبول الإعفاء الجمركي بين اليمن ودول الخليج لن يتم إلا في حال إيجاد البدائل المناسبة لتعويض ايرادات الجمارك، في إشارة إلى مقترح الاعفاء الجمركي الكامل للمنتجات اليمنية - الخليجية العابرة للحدود يعتزم المجلس عرضه على اليمن خلال الاجتماع.

    وأضاف: «لن نقبل بما يؤثر في المصلحة الوطنية لأن إيرادات الجمارك تمثل أحد أهم الموارد المالية لرفد الخزانة العامة للدولة، ولن نقبل مقترحات يقدمها مجلس التعاون الخليجي من شأنها التأثير في الاقتصاد اليمني». وزاد أن الاجتماع يشكل خطوة مهمة على طريق دمج اليمن ضمن الترتيبات الاقليمية.

    وتبلغ تقديرات الجمارك لسنة 2004 نحو 48.5 بليون ريال بزيادة على عام 2003 مقدارها 7.8 بليون ريال ونسبتها 19.4 في المئة. كما تبلغ إيرادات الضرائب المتوقعة للسنة الجارية 109.4 بليون ريال، بزيادة مقدارها 19.4 بليون ريال ونسبتها 21.6 في المئة مقارنة بعام 2003.

    وأفادت مصادر يمنية لـ«الحياة» أن من بين المقترحات المطروحة تأسيس صندوق لتعويض اليمن عن حالات الإغراق بالسلع الخليجية تموله دول مجلس التعاون الخليجي مجتمعة.

    وأبدى وكيل وزارة الخارجية اليمنية استعداد اليمن لمناقشة المقترحات المعروضة من قبل مجلس التعاون، بما فيها موضوع الإعفاءات الجمركية للمنتجات ذات المنشأ الوطني وإقامة منطقة تجارة حرة بين اليمن ودول المجلس. وقال: «كل المسائل ستكون موضوع نقاش ولا يمكن القول الآن هذا مقبول وهذا مرفوض». وكشف أن حزمة من المواضيع سيناقشها الوفد اليمني مع المسؤولين الخليجين، من أهمها موضوع الانضمام إلى هيئة المواصفات والمقاييس الموحدة ونظام براءة الاختراع ونظام الحجر الزراعي والبيطري وهيئة الإحصاء المشتركة.

    وقال إن اليمن سيعبر عن موقفه في النقاشات المكثفة التي ستجري من خلال ما تم درسه من مواضيع مطروحة للنقاش، لافتاً الى أنه لا تزال هـــناك مواضيع سيتم درسها لاحقاً.

    وكان اليمن ومجلس التعاون الخليجي أسسا لجنة مشتركة على مستوى الأمانة العامة ومسؤولين في وزارة الخارجية قبل ثلاثة أعوام لمناقشة آليات الاندماج الاقتصادي والتجاري بين الجانبين وتطبيق معايير موحدة في مجال المواصفات والمقاييس والجمارك.

    وأقر مجلس الوزراء اليمني في نيسان (ابريل) الماضي اعتماد المواصفات القياسية الصادرة عن هيئة المواصفات لدول مجلس التعاون والعمل بها كمواصفات قياسية يمنية اعتباراً من آب (اغسطس) المقبل.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-24
  3. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    تبادل السعلع يجب أن يكن بشكل عادل ومنصف ... الخليجيين يعمدون للضغط علينا بتشجيع أشخاص معينين وهم بعض من فئة الزعماء القبليين (المشائخ)ولن ينظروا لمصلحة الشعب اليمني إطلاقا ...وطالمانظرتهم لليمن من خلال منظار إنجليزي قديم فيجب على اليمن توخي الحيطة والحذر ،.
    هو خطاء فادح الدخول مع أناس يمثلون أسربينما نحن أمة وكان الأجدر بنا البحث عن حقوقنا من خلال الإتفاقيات الدولية ..نحن كشعب خاسرون بالمعادلة فهم يملكون مصانع مدعومة وهذه سلعتهم .. ونحن سلعتنا الرئيسية هي اليد العاملة ... فعوضا عن إستجدائهم فقط نلزمهم بفتح المجال لليد العاملة اليمنية و إلزامهم بشروط منطقية مثل حق التعليم والتطبيب والتأمين للعامل ضد أخطار المهنة ..
    ستكون أكبر الأخطاء لوفتحنا لهم مجال تبادل السلع ..
     

مشاركة هذه الصفحة