الارهابي ابو قتالة كان يتلقى ضمان اجتماعي , من بريطانيا !!!!!!

الكاتب : Freedom   المشاهدات : 515   الردود : 0    ‏2001-10-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-10-19
  1. Freedom

    Freedom تم ايقاف هذا العضو

    التسجيل :
    ‏2001-10-17
    المشاركات:
    71
    الإعجاب :
    0
    تجميد 180 ألف استرليني من أرصدة أبو قتادة





    لندن: «الشرق الأوسط» 19 اكتوبر 2001
    جمدت وزارة الخزانة البريطانية امس رصيد الشيخ عمر محمود ابو عمر عثمان المعروف باسم أبي قتادة، وقدره 180 الف جنيه استرليني في المصارف البريطانية. وابو قتادة اللاجئ السياسي في بريطانيا هو واحد من 39 فردا ومنظمة، تضمنتهم قائمة وزارة الخزانة الاميركية بتجميد ارصدتهم لعلاقتهم بأنشطة ارهابية، الاسبوع الماضي. ومن جهته رفض ابو قتادة في اتصال هاتفي اجرته «الشرق الاوسط» التعليق على الموضوع. وتم ايقاف مدفوعات الضمان الاجتماعي التي كان يتلقاها ابو قتادة، وبدأ مسؤولو الضمان الاجتماعي في اجراء تحقيقات معه، بعد اكتشاف رصيده البنكي. وكان ابو قتادة، وهو فلسطيني المولد يبلغ من العمر 40 عاما، قد حصل على حق اللجوء السياسي ، عقب وصوله الى بريطانيا في عام 1993، ويعيش منذ ذلك الحين على اعانة الضمان الاجتماعي في آكتون غرب لندن. وينفي أبو قتادة باستمرار تورطه بالارهاب واعلن انه مجرد عالم واستاذ في الاسلام. غير ان مصادر بريطانية قالت الاسبوع الماضي ان اثنين من الارهابيين المشبوهين في التخطيط لتفجير السفارة الاميركية في باريس كانا يزوران منزل أبي قتادة في لندن باستمرار. كما ظهر ان أبا قتادة كان استاذا لزكريا موساوي المغربي الاصل، المحتجز في مينيسوتا الاميركية، والذي تعتبره واشنطن الخاطف «رقم 20» في لائحة الانتحاريين الذين قاموا بالهجمات الارهابية على واشنطن ونيويورك 11 سبتمبر الماضي. وكان القضاء الاردني قد حكم بالسجن المؤبد غيابيا على أبي قتادة في أبريل (نيسان) 1999 بزعم تورطه في سلسلة من التفجيرات بالقنابل، وتطالب السلطات الاردنية بتسلمه وتعتقد انه على صلة بابن لادن وبمجموعة مؤلفة من 13 اعتقلوا في الاردن بتهمة التخطيط لسلسلة من الهجمات مع بداية الالفية الجديدة، مؤكدة على ان أبا قتادة لعب دورا في تمويل الخطة.
     

مشاركة هذه الصفحة