صدرية نسائية متفجرة ؟!

الكاتب : الأحرار   المشاهدات : 534   الردود : 1    ‏2004-07-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-19
  1. الأحرار

    الأحرار قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-11
    المشاركات:
    5,438
    الإعجاب :
    0
    مما لاشك فيه أن الكثير منا سمع عن وقوع اعمال تفجيرية في سيرلانكا نتيجة الصراع بين السنهال ذات الأغلبية السكانية، وبين الأقلية التاميلية. ومعظم هذه الأعمال التفجيرية قام بها رجال أو نساء بطرق تقليدية .

    لكن قبل إسبوع وقع إنفجار في المنطقة الامنية بينما كان يتم نقل إمرأة إلى مركز للشرطة مقابل سفارتي الولايات المتحدة وبريطانيا في احدى ضواحي العاصمة كولمبو. هذا الإنفجار أدى إلى مقتل خمسة رجال شرطة. ولكن لم تذكر معظم وسائل الإعلام عن كيفية وصول العبوة الناسفة لتلك المنطقة المحصنة .

    حسب تحقيقات الشرطة السيرلانكية فإن منفذة العملية إمرأة في أواخر العشرينات من عمرها. واوضحت الشرطة ان المراة كانت قد استدعيت لتفتيش روتيني في المنطقة الامنية حيث مقر رئاسة الوزراء عندما وقع الحادث و كشفت أجهزة الفحص عن وجود جسم مشبوه ، ورفعت المرأة سترتها عن نصف بطنها لتثبت أنه لا يوجد أي شيء. ولكن عند قيام شرطيتان في المنطقة بفحص جميع جسم المرأة إنفجرت عبوة ناسفة أدت إلى مقتل منفذة العملية التي أنشطرت إلى نصفين، إضافة إلى أربعة من رجال الشرطة.

    وقال باليثا سيريواردينا المحقق الرئيسي في العملية التفجيرية أن المراة نجحت في خداع رجال الشرطة بسبب إخفاء العبوة الناسفة في الصدرية التي كانت ترتديها، إنها المرة الأولى التي نواجه حالة مثل هذا النوع في سيرلانكا. وأضاف المحقق :" منفذة العملية لم ترتد سترة مثل تلك التي يرتديها منفذو العمليات ويخفون المتفجرات فيها، بل إختارت مكانا حساسا لم يتوقع احد وجود العبوة فيه".



    واشارت الشرطة الي امكانية ان يكون دوغلاس ديفانادا احد الوزراء التاميل في الحكومة، هو المستهدف في العملية. وتعود اخر عملية انتحارية في كولومبو إلى تشرين الاول/اكتوبر2001 عندما فجر ناشط نفسه اثناء استجوابه من قبل الشرطة المكلفة حماية رئيس الوزراء انذاك راتناسيري فيكريماناياكي، وعندها قتل شرطي ومدني وجرح 16 شخصا.
    ويتم بشكل عام التقيد بالهدنة الموقعة عام 2002 ولكن المفاوضات بين المتمردين والحكومة معلقة منذ نيسان /ابريل 2003 بالرغم من الوساطات التي تقوم بها النروج.

    واتهم المتمردون التاميل الجيش السريلانكي بخلق اجواء لعودة الحرب وذلك بعد قتل احد كوادرهم في شرق الجزيرة. ويعتقد "نمور تحرير ايلام التاميل" ان الجيش يدعم كارونا وهو قائد جماعة منشقة لاضعاف حركة التاميل. وادت حرب العصابات في سريلانكا منذ 30 سنة الي مقتل اكثر من 60 الف شخص.



    تقع سريلانكا في الجزء الجنوبي الشرقي من الهند، وتطل على خليج المنار والبنغال، وقد استقلّت عن إنجلترا في عام 1948م. وتبلغ مساحتها 525 ,65 كلم2. وعدد سكان سريلانكا يبلغ نحو 20 مليون نسمة. و تتكون سريلانكا من عدّة قوميات :السنهال 74 %، التاميل 18 %، موروس 7% آخرون 1%. أما الأديان : البوذيون 70%، الهندوس 15% المسلمون 8% النصارى 7%.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-20
  3. الزعيم

    الزعيم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-10-04
    المشاركات:
    3,053
    الإعجاب :
    0
    ياسلام كل العرب با يشتروها ويسحبوها من السوق عشان يأمنوا من البنات الي يجو عندهم عشان يحسوا بالامان
     

مشاركة هذه الصفحة