بين حسين صعدة وحسين كربلاء

الكاتب : ونظل صامدين   المشاهدات : 1,149   الردود : 28    ‏2004-07-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-18
  1. ونظل صامدين

    ونظل صامدين عضو

    التسجيل :
    ‏2004-07-10
    المشاركات:
    51
    الإعجاب :
    0
    بين حسين صعدة وحسين كربلاء
    ها هو الجرح ينزف اليوم , وربما يكبر لا سمح الله وربما ينتهي بكارثة لا قدر الله.
    في بداية الحدث ضننا الأمر كذبة إعلامية أو مكايدة سياسية,,فمن كان يتوقع أن يقف الجيش اليمني بكل امكانياته عاجزا لقرابة شهر عن الامساك بمجموعة صغيرة(أو هكذا صوروها لنا).
    ولكن واقع الحال معروف اليوم فأين خيوط البداية؟؟
    ربما صدق على حكومتنا قول أبي الأحرار الشهيد الزبيري رحمه الله:
    قد عشت عمرك ملدوغا وهأنذا**** أرى بحجرك ثعبانا تربيه
    فالشعب اليمني عاش ردحا من الزمن تحت سيطرة الحكم الملكي الإمامي الذي يستند لمذهب يرى ألا تكون الولاية إلا في أهل البيت عليهم وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام,,,
    وذهب منهم البعض- بل قل الكثير- بعيدا عن ذلك ليرى أن خلافة أبي بكر وعمر وعثمان باطلة واعتداء على حق آل البيت.ليصل الأمر بهاشمي رفسنجاني للبصق على قبر أبي بكر وعمر عند زيارته للمدينة المنورة قبل سنوات.
    وإذا كان خروج الحسين عليه السلام في عهده لوجود مفاسد يريد إصلاحها(حيث روي أنه قال ما خرجت أشرا ولا بطرا ولا رياء إنما خرجت أنشد الإصلاح في أمة جدي)
    فإن خروج زيد عليه السلام كان بدفع واضح من شيعة العراق على أساس الولاية لأهل البيت فدفعوه ثم خذلوه وسلموه وقتل في معركة غير متكافئة كالتي حدثت لجده الحسين.
    وفي اليمن بعد سقوط الحكم الامامي وقيام الثورة المباركة ظل الكثيرون من المنتسبين لآل البيت يعتقدون أن القائمين بها هم خوارج وأن الحكم سيعود يوما ما لهم شاء من شاء وأبى من أبى.
    ولما كان الخروج على الحاكم معروفة توابعه ونتائجه فقد ظل رجوع الحكم إليهم حلما ينتظرونه دون أن يجرؤ أحد على قيام الثورة ضد الحاكم.
    ويشاء الله أن يحصل بعراق العروبة والإسلام ما يحصل,, ليضطر العراقيون للسفر هنا وهناك وليأتي منهم لليمن من أتى من السنة والشيعة.
    ولقد كان اتصال شيعة العراق بإخوانهم شيعة اليمن أمرا طبيعيا لكن لم يكن من الطبيعي ذلك المنحى الذي سارت إليه الأمور, فشيعة العراق دائما يقرعون طبول الحرب على أوتار حب آل البيت وولائهم ومناصرتهم , دافعين لهم للخروج على حكامهم لإصلاح الوضع واستعادة الحكم ليخذلوهم بعد ذلك أي خذلان ولنا بذلك من التاريخ ألف برهان.
    إن اندفاع الحوثي كان سريعا وللأسف نسي حاكمنا أنه مغتصب للحكم في نظر هؤلاء, فراح يدعمهم ليضرب بهم حليف الأمس (الإصلاح),, الذي يقول التاريخ عنه أنه كان للرئيس حليفا مخلصا ومخلصا(بكسر وتشديد اللام) ولم ينافسه يوما على السلطة بل كان مرشحه في الانتخابات , وان كانت هناك منافسة برلمانية ضمن حدود اللعبة ضاق المؤتمريون بها ذرعا.
    والحقيقة ان مرشحي المؤتمر قد أشعروا الرئيس بأن الإصلاح غول لابد من التخلص منه وذلك بهدف ضمان فوزهم,,فكان الدفع باتجاه دعم كل من هم ضد الإصلاح وإن كان من أولئك من هم أصلا ضد الرئيس وهم من قد يسحب بساط السلطة من تحت قدميه بالمرجعية الدينية وزناد البندقية على السواء. والمرشحون ليسو وحدهم بل المحيطين بالرئيس ممن ينتسبون لآل البيت ويدعون انضمامهم للمؤتمر هم أنفسهم تطير أرواحهم شوقا ليوم استعادة ملكهم المفقود فلم لا يضربون المؤتمر بالاصلاح ويكون لهم النجاح.وقد جاء ذلك بتصريح الرئيس(قالوا لنا أنهم شباب مؤمن) فمن سيقةل له غير مقربيه منهم
    وللأسف فقد كان ما كان من خلق انشقاق في التحالف التاريخي الذي أثبتت الأيام أنه كان السياج الحقيقي لحماية الوطن وأقصد به التحالف بين الإصلاح والرئيس ومعه الموتمر الشعبي,,ليتجه الاصلاح ليبحث عن صديق جديد بعد أن تنكر له أخوه الوفي وليحاول أن ينسى جراحات الماضي بل بعض الثوابت التي قام عليها ليقيم تحالفا أو تآلفا مع عدو الأمس,تحت شعار مكره أخاك لا بطل.
    وليذهب الشريك الأكبر المؤتمر لتحالف غير معلن مع متطرفي الشيعة ليدعمهم كما أعلن ذلك الرئيس بنفسه ليقطع كل شك ويؤكد بنفسه جازما ما قلناه وذهبنا إاليه.
    وهاهي النتيجة اليوم,,ها هي معركة شاء لها متطرفو الشيعة أن تكون كربلاء جديدة,,,لكن ليس في أرض العراق هذه المرة(أرض الشقاق والنفاق كما سماها الحجاج),,بل في يمن الإيمان والحكمة.
    ونحن على يقين كامل وثقة بالله لا متناهية بأن شعبنا سينتصر في هذه المعركة..لكن الطرف الآخر قد انتصر بمجرد خلق كربلاء جديدة تكون موسما آخر للنواح عندهم.ولخلق عداء أكبر للقيادة قد تؤدي ببعض متطرفيهم من منتسبي الأمن والجيش لتهور مجنون قد يكون ثمنه حياة الرئيس وأبنائه والمقربين منه فالحذار الحذار.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-18
  3. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    ما تخافش الله الحامى
    ولن يموت احد قبل اوانة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-18
  5. عمران حكيم

    عمران حكيم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    958
    الإعجاب :
    0
    قدوا التموا الجرابيع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-18
  7. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    هل سمعت بحقوق
    البيض
    وحقوق
    المراءة
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-18
  9. مجنون اونلاين

    مجنون اونلاين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-11-29
    المشاركات:
    850
    الإعجاب :
    0
    هنيئا لك يا سيدي حسين الحوثي ما يقولونه فيكم فها قد وصفوكم يا حفيد الحسين بجدك الإمام الحسين سيد شباب أهل الجنة بنص حديث الرسول فهنيئا لكم وهنيئا لمن قاتل معكم ويا ليتني كنت معكم فأفوز فوزا عظيما وصلوات الله وسلامه ورحمته ورضوانه عليك يا أبي عبدالله الحسين يا شهيد كربلاء تغمد الله ثراك الطاهر برحمته وحشرنا الله معكم في زمرة الرسول وأحفاده وبن عمه وبضعته البتول وصلى الله وسلم عليهم جميعا ولعن الله يزيد ومن قاتل مع يزيد وكل من سار على درب يزيد من يومنا هذا إلى يوم الوعيد
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-07-18
  11. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    يا مجنون اية اللى حايشك
    يا مجنون هى فين ليلى
    يا مجنون

    والمسلم ليس بلعان ولاطعان
    يا مجنون
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-07-18
  13. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    انتو بتمجدوا الحسين والحسن اخوة برضة رضوان الله عليهم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-07-18
  15. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    على العموم اهل البيت على العين والراس
    بس مش عاوزين شيعة يحكموا
    كفاية عليهم ايران
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-07-18
  17. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    ما فيش حاجة اسمها درب يزيد
    فى شى اسمة كتاب الله وسنة النبى علية افضل الصلاة والسلام
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-07-18
  19. مجنون اونلاين

    مجنون اونلاين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-11-29
    المشاركات:
    850
    الإعجاب :
    0

    يا هذا بدأت حديثك بعنوانك الذي ذكرت فيه أبي عبدالله الحسين سيد شباب أهل الجنة فتوجب علينا الدخول لإلقاء السلام على روحه الطاهره وسؤالنا لله أن يرزقنا الشهادة على نهجه ...

    ثم بدأتنا بالكلام فلم تبدأ بالسلام وهذا هو أدب الحوار في الإسلام ...وأنت لم تبدأنا بالسلام ..... لذا تأخرنا عن السلام عليك لكي نكسبك أجر بدأ إلقاء السلام ولكنك لم تفعل لذا فالسلام عليك ورحمة الله والأجر عند الله والله يضاعف لمن يشاء...

    ثم قلت ما الذي حاشنا عن القتال مع السيد حسين الحوثي فاسمع مني ...باللهجة الدارجه (( والله والله ما حاشني من القتال لا أنت ولا غيرك ولا خيل يزيد ولا غيره ولكنه القدر ولله الحمد والشكر على كل شيئ فوالله إني تمنيت أن افقد كل أهلي وحضرت واقعة كربلاء وقفة الحق أمام الظلم والطغيان ...أما ما حشانا عن القتال مع الحوثي ....

    فأولاما هو إلا أنني بعيد ملايين الأميال عن الوطن خرجنا في طلب العلم ومن خرج في طلب العلم فهو في سبيل الله حتى يرجع...
    ثانيا : أننا لم نتيقن مثلك كما أنبئتنا من أنها ككربلاء وإن كنت أظنها كذلك

    فبالله عليك إن كانت كذلك فأخبرنا لكي نشد الرحال ونقاتل في سبيل الله على نهج أحفاد الرسول وعلى المنهج الذي اختطه الإمام الحسين في مواجهة الظلم والطغيان والخروج في سبيل الله فوالله إنها الجهاد الأعظم فإن كانت كذلك
    فأنبئنا لكي نلقى الله ورسوله مقبلين لا مدبرين ولكي نلق الرسول وآله الطيبين الطاهرين وننعم بالقرب منهم ويرزقنا الله بفضله وبفضل الشهادة في سبيله شفاعتهم لنا يوم الحشر والوقوف بين يديه جل وعلا ويرزقنا مغفرة منه ورضوانا ....ولتعلم أنا حملناك حجة أمام الله ورسوله يوم تلق الله ....


    وأما عن إستهزاؤك بندائي بالمجنون!!!! فاعلم أنني أدعو الله أن أكون مجنوناً يرفع عني القلم فأدخل جنة ربي بلا حساب .....واعلم أنك بإستهزاؤك بمن أحب فاعلم أنني أحب الله وأحب رسوله وآل بيته وأحب أحبتي حبا لله ورسوله
    فإن استهزيت بمن أحب فالله ورسوله مولى كل مظلوم ومولى كل من يحبهم ...
    وإن كنا والله نستطيع الإقتصاص لحقنا بأيدينا لو تلفظت بكلامك أمامنا علنا لا من خلف جدار أو شاشة جهازك ...لكن الله هو نعم المولى ونعم النصير وسأتصدق الليلة عليك بإسائتك لي طامعا في الأجر عند الله



     

مشاركة هذه الصفحة