**(( السّطورُ المُمَزَّقة ))** الحب الكبير

الكاتب : الحب الكبير   المشاهدات : 948   الردود : 14    ‏2004-07-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-16
  1. الحب الكبير

    الحب الكبير عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-21
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0
    [poem=font="Arial,5,white,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/38.gif" border="double,6,royalblue" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]

    **(( السّطورُ المُمَزَّقة ))**

    ما للحروفِ تَبَعثَرتْ = والرّوحُ تاهتْ وأختَفَتْ
    قَدَرٌ عَلَيَّ بأنْ أموت = إذا السُّطورُ تَمَزَّقتْ
    وتَموتُ كُلُّ قَصائِدي = شَنقاً حَصيلةَ ما جَنَتْ
    لا تسألي ماذا جَرى ؟= فَهيَ السّيوفُ تَكَسَّرت
    وَجيوشُ حبٍّ ماتَ قـا = ئِـدُها ، فَذابتْ وانمَحَتْ
    والوَردُ أنبَتَ شَوكَهُ = والأُقحوانُ تَحَجَّرتْ
    وحَمائمُ الأغصانِ أشبـ = ـاحُ الذِّئابِ إذا غَوَتْ
    بَكَتِ السَّماءُ وساقَطَت = نَجماتها ثُمَّ انطَوَتْ
    لَهَفي على عُمري الّذي = في الحبِّ غاصَ وما انفَلَتْ
    أوقَدتُ فيهِ قصيدَتي = لَكِنَّ قافيَتي خَبَتْ
    حينَ أقتَبَستُ من النُّجومِ = لهيب شَمسٍ فانطَفَتْ
    والنُّورُ ماتَ على شَفيـ = ـرِ لَهيبُ أرواحٍ غَلَتْ
    ياقَطرَةَ الدَّمعِ النَّقيُّ = لِما القُلوبُ تَقَلَّبَتْ ؟
    ياوحشَةَ الموتِ الكئيبِ = لما العيونُ تَمَرَّدَتْ ؟
    مابالُ أحلامي الجَميلةُ = غادَرَتني واختَفَتْ ؟
    يا مَن وَهَبتُكِ مُهجَتي = الرُّوحُ فيكِ تَوَقَّدَتْ
    مابالُ أقلامِ الخيانةِ = في سُطورِكِ قد سَرَتْ ؟
    وَلِما تَنَكَّرتِ العيونُ = لِما العُروقُ تَجَمَّدتْ ؟
    أوَلَمْ تَكوني مُضغَةً = في رَحْمِ أمالي نَمَتْ !!
    فَولِدتِ أُغنيَةً مُشَوَّ = هةً وأحلاماً خَبَتْ
    إنّي ظَنَنتُكِ روضَةً = وطيور حبٍّ غَرَّدتْ
    ما كُنتُ أحسبُ أنَّكِ = مثل السَّعيرِ إذا امتَلَتْ
    ما كُنتُ أحسبُ أنَّكِ = مثل العُقَابِ إذا انفَلَتْ
    فَوَهَبتُكِ نُورَ العيونِ = إذِ العيونُ بِكِ التَقَتْ
    أسقَيتُ قَلبَكِ من رَحيـ = ـق الشَّوقِ خَمراً عُتِّقَتْ
    فَشَربتِ مِنْ ألَمي حُـر = وفاً في هَواكِ قَد إنتَهَتْ
    أُفٍ لِذكرى أنتَ مَنْ = أفنَيتَها حينَ ابتَدَتْ
    وا حَسرَتاهُ على سِنيــ = ــنِ الحبِّ فيكَ تَشَوَّهَتْ
    هَذا فراقٌ بيننا = والقَلبُ مِنكَ قَد إنفَلَتْ
    وسأرتَقي نَحوَ العُلا = حيثُ الملائِكِ حَلَّقَتْ
    وأدوسُ كلّ قَصيدَةٍ = نَطَقَت بِحُبِّكَ أو غَوَتْ
    وسأشنُقُ الأقلامَ إنْ = هَتَفَتْ بِإسمِكَ أو دَعَتْ
    ولتَخرَسِ الأوراقُ ولـ = ـتسكُتْ حروفي إنْ سَكَتْ
    ***
    **
    *
    (13/7/2004)
    موقعي الشّخصي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-16
  3. الفوضوي

    الفوضوي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-04-06
    المشاركات:
    26,302
    الإعجاب :
    22
    جميلة جداً أخي
    سلمت لنا اناملك ايها الرائع
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-18
  5. LoOoOoVe

    LoOoOoVe عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-07-01
    المشاركات:
    254
    الإعجاب :
    0
    جميلة جدا جدا أيها الحب الكبير وأتعجب أشد العجب أنها لم تنقد حتى اليوم !!!

    عموما أنا شخصيا أعتبرها رائعة وأعجبت بطريقة الكتابة ماشاء الله فجميل أن يكتب الشعر بالحركات وبهذا الترتيب .. بارك الله فيك..

    وقدأعجبتني فيها الأبيات التالية كثيرا:

    فَشَـربـتِ مِــنْ ألَـمـي حُـــروفـاً فـي هَـواكِ قَـد إنتَهَـتْ
    أُفٍ لِــذكــرى أنــــتَ مَــــنْ أفنَـيـتَـهـا حــيــنَ ابــتَــدَتْ

    ونقدي لبعض الأبيات كالتالي:

    * تكررت كلمة (انفلت ) ثلاث مرات والتكرار لم يكن موفقاً !!

    * قدرٌ علي بأن ............. >> أفضل تغيير كلمة قدر أو تغيير معنى البيت لأنه لا أحد يملك التصرف بقدره .. فالله هو المقدر لكل أمورنا ...

    * أشربت ..... خمراً >> خمراً كلمة غير موفقة..

    أتمنى لك التوفيق ..

    احترامي وتقديري..
    :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-18
  7. الحب الكبير

    الحب الكبير عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-21
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0

    أخي الغالي / الفوضوي


    لكَ خالص الشكر والتقدير
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-18
  9. الحب الكبير

    الحب الكبير عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-21
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0

    أخي الغالي والحبيب / LoOoOoVe

    لا أدري كيف أُقدّمُ لكَ شكري

    على هذا الحضورِ المتميّز

    وهذا النقد البناء والجميل

    إستفدتُ كثيراً من ملاحظاتك

    فكما تعلم أخي الغالي أن الإنسان

    لا يمكن أن يُقَيّم نفسه

    ولكنهُ يبحث عن الذي يوجهه

    إلى الطريق الصحيح

    ويبيّن له أخطاؤة

    لقد قمت بالتعديلات التي وضحتها

    متمنياً أن تكون إتجهت حروفها إلى الأفضل

    لكَ خالص التقدير والشكر .


    [poem=font="Simplified Arabic,5,darkblue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/8.gif" border="double,7,darkred" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]

    **(( السّطورُ المُمَزَّقة ))**

    ما للحروفِ تَبَعثَرتْ = والرّوحُ تاهتْ وأختَفَتْ
    والموتُ يغزو قصةً = فيها السُّطورُ تَمَزَّقتْ
    وتَموتُ كُلُّ قَصائِدي = شَنقاً حَصيلةَ ما جَنَتْ
    لا تسألي ماذا جَرى ؟= فَهيَ السّيوفُ تَكَسَّرت
    وَجيوشُ حبٍّ ماتَ قـا = ئِـدُها ، فَذابتْ وانمَحَتْ
    والوَردُ أنبَتَ شَوكَهُ = والأُقحوانُ تَحَجَّرتْ
    وحَمائمُ الأغصانِ أشبـ = ـاحُ الذِّئابِ إذا عَوَتْ
    بَكَتِ السَّماءُ وساقَطَت = نَجماتها ثُمَّ انطَوَتْ
    لَهَفي على عُمري الّذي = فيهِ القَوافي أُذهِبَتْ
    أوقَدتُ فيهِ قصيدَتي = لَكِنَّ قافيَتي خَبَتْ
    حينَ أقتَبَستُ من النُّجومِ = لهيب شَمسٍ فانطَفَتْ
    والنُّورُ ماتَ على شَفيـ = ـرِ لَهيبُ أرواحٍ غَلَتْ
    ياقَطرَةَ الدَّمعِ النَّقيُّ = لِما القُلوبُ تَقَلَّبَتْ ؟
    ياوحشَةَ الموتِ الكئيبِ = لما العيونُ تَمَرَّدَتْ ؟
    مابالُ أحلامي الجَميلةُ = غادَرَتني واختَفَتْ ؟
    يا مَن وَهَبتُكِ مُهجَتي = الرُّوحُ فيكِ تَوَقَّدَتْ
    مابالُ أقلامِ الخيانةِ = في سُطورِكِ قد سَرَتْ ؟
    وَلِما تَنَكَّرتِ العيونُ = لِما العُروقُ تَجَمَّدتْ ؟
    أوَلَمْ تَكوني مُضغَةً = في رَحْمِ أمالي نَمَتْ !!
    فَولِدتِ أُغنيَةً مُشَوَّ = هةً وأحلاماً خَبَتْ
    إنّي ظَنَنتُكِ روضَةً = وطيور حبٍّ غَرَّدتْ
    ما كُنتُ أحسبُ أنَّكِ = مثل السَّعيرِ إذا امتَلَتْ
    ما كُنتُ أحسبُ أنَّكِ = مثل العُقَابِ إذا انفَلَتْ
    فَوَهَبتُكِ نُورَ العيونِ = إذِ العيونُ بِكِ التَقَتْ
    أسقَيتُ قَلبَكِ من رَحيـ = ـق الشَّوقِ أمالاً مَضَتْ
    فَشَربتِ مِنْ ألَمي حُـر = وفاً في هَواكِ تَبَدَّدَتْ
    أُفٍ لِذكرى أنتِ مَنْ = أفنَيتِها حينَ ابتَدَتْ
    وا حَسرَتاهُ على سِنيــ = ــنِ الحبِّ فيكِ تَشَوَّهَتْ
    هَذا فراقٌ بيننا = إنَّ القَصائدَ أُعتِقَتْ
    وسأرتَقي نَحوَ العُلا = حيثُ الملائِكِ حَلَّقَتْ
    وأدوسُ كلّ قَصيدَةٍ = نَطَقَت بِحُبِّكِ أو غَوَتْ
    وسأشنُقُ الأقلامَ إنْ = هَتَفَتْ بِإسمِكِ أو دَعَتْ
    ولتَخرَسِ الأوراقُ ولـ = ـتسكُتْ حروفي إنْ سَكَتْ
    ***
    **
    *
    (13/7/2004)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-07-19
  11. الشادي

    الشادي عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-15
    المشاركات:
    242
    الإعجاب :
    0
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-07-19
  13. الحب الكبير

    الحب الكبير عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-21
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0

    أخي الغالي / الشادي

    لي الحق أن أفتخر بإنتسابي

    إلى كوكبة المجلس اليمني

    وإلى هذا الفريق الرائع

    والمتميز من المثقفين

    ندر أن نجد مثلهم في الكثير من

    المنتديات العربية

    سوف أخذ كل ملاحظاتك بعين الإعتبار

    لأني لا أهمل أي ملاحظات من زملائي

    وإخواني ، وأتشرف أن أستفيد

    من كل قلم ناقد .

    لكَ خالص التقدير والإحترام
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-07-19
  15. alkodmah

    alkodmah عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-14
    المشاركات:
    1,142
    الإعجاب :
    0
    واووووووووو ايش هالحلاوه

    والله حلوووووووووووووووووووووووه كثيرررررررررررررررررر
    تسلم يا روح روحي

    هكذا المشاركات والا بلاش
    بصراحه انك ابو الذوق انشاء الله نشوف منك مشاركات احلى واحلي يا الحب الكبير


    اخوكم alkodmah
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-07-19
  17. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    [color=CC0066]كم أتمنى أن أعرفك أخي الحب الكبير , لأن من يأتي بهذا الجمال المنضد لا بد أن يكون علماً , وإن اعترى القصيدة ما اعتراها من أخطاء مطبعية وأخطاء في الوزن يمكن أن يتجاوزها مثلك بسهولة ويسر ..

    أيها الحب الكبير دعني في عالمك الكبير أسبح , واعذرني إذا تخيرت من الجمال ما أطربني أكثر , فالجمال يغشاني فيها من كل جانب ولعليّ واقف على بعضه هنا تراكاً للأحباب المجال ..

    يأتي الحب الكبير بـ "السطور الممزّقة" التي هي في الأصل مرثاة كبيرة له , يعرض فيها صوراً من معاناته المتعددة الأوجه , فيمكن تصنيفها إلى ثلاثة مقاطع :
    أ- الابتداء , وفيه بيان الحال وافتتاح سلسلة الألم , وهنا يحضر الشاعر قارئه إلى رحلة طويلة من المعاناة والأحزان يختلج معها قلبه وتتوتر فيها أحاسيسه , فتترقرق الدمعات حزناً ويثور الصدر كالمرجل ألماً .
    ونرى في هذا الابتداء ألماً دفيناً وتساؤلات الغرض منها البيان والتوبيخ أكثر من الاستفسار وطلب التوضيح .

    ب- الوصف : وفي هذا الجزء يصف الشاعر معاناته مع حبيبته , ويضع لنا صوراً عديدة لطبيعة هذه المعاناة , فيرسم لوحة تقطر حزناً وألماً , وحقيقة وقفت حائراً أمام جمال بعض الصور حتى ليخال أنها المرة الأولى التي أرى فيها من صوّر بهذا الجمال من أمثال :
    وَجـيـوشُ حــبٍّ مــاتَ قــائِـدُهـا ، فَـذابـتْ وانـمَـحَـتْ
    والـــوَردُ أنــبَــتَ شَــوكَــهُ والأُقـــحـــوانُ تَــحَــجَّــرتْ

    فتأمل معي في البيت الأول مدى المعاناة التي وصل إليها شاعرنا , فحبه كثير شبهه بجيش وقلبه شبهه بقائد هذا الجيش , وحين أن ماتت المشاعر في هذا القلب مات, ولموته انهار الجيش , وانظر إلى عودته إلى "فَـذابـتْ وانـمَـحَـتْ" وهذه من خصائص المشاعر فذكر الجيش وأتى بصفات المكنى عنه من ذوبان وامّحاء للمشاعر .

    ثم يأتي بصورة أدقّ وأجمل مما قبلها , فيؤكد على أشواك الورد دون الورد نفسه إمعاناً في تأكيد مشهد المعاناون , على الرغم من أن الورد لابد له من شوك إلا أن المحب لا يكترث لهذا الشوك ويكتفي بالورد رائحة ومنظراً , أما شاعرنا فقد رأى الشوك الذي آلمه , بل أن الأقحوان تحجّر , وهذه صورة قويّة جداً , وهنا استبدل الشاعر المشاعر بالأقحوان لغضاضتها ونضارتها , وكيف تحولت هذه المشاعر إلى حجارة بياناً لشديد المعاناة التي يعانيها .

    ج- والخاتمة كانت على شكل رثاء لنفسه , في أجمل وصف وأوضح تعبير ..

    لن أقف على الأخطاء لأنه تم بيانها ممن سبقني في الوقوف على حياض هذه الرائعة .

    أيها الحب الكبير ..

    أشكرك من أعماقي ..

    والسلام عليكم ..
    [/color]
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-07-19
  19. الحب الكبير

    الحب الكبير عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-21
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0

    أخي الغالي alkodmah

    لا يسعني إلا أن أقدم لكَ

    خالص شكري وتقديري

    على جميل كلماتك ولطيف تواجدك

    عاطر التحيات .
     

مشاركة هذه الصفحة