فضيحة جديدة : مليوني قربة معبأة بمحاليل ملوثة..

الكاتب : arab   المشاهدات : 887   الردود : 9    ‏2004-07-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-11
  1. arab

    arab عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-03-27
    المشاركات:
    359
    الإعجاب :
    0
    تقرير برلماني يوصي بإغلاق مصنع (يدكو) للأدوية بجميع وحداته الإنتاجية ، ويوصى بعدم إستخدام منتجاتها في المرافق الصحية التابعة لوزارتي الصحة والدفاع .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-11
  3. الفارس اليمني

    الفارس اليمني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-01-18
    المشاركات:
    5,927
    الإعجاب :
    7
    الله يستر من الفساد والفاسدين

    شكرا اخي الكريم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-11
  5. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    الفساد يأكل نفسه ..


    فضيحة كبيرة جدا .. والله أعلم بالأضرار .. وهل سيتم الكشف عنها بشفافية ومعاقبة المسؤولين عن هذه الفضائح .. أم أن الغرض هو حرق حكومة باجمال .. كما تم حرق حكومة الإرياني ..

    شكرا لك أخي العزيز ...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-12
  7. شيخ حضرموت

    شيخ حضرموت عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-11
    المشاركات:
    780
    الإعجاب :
    0
    كارثة في اليمن محاليل طبية ملوثة .. من المسئول؟

    كشفت لجنة الصحة والسكان في مجلس النواب اليمني عن وجود مليوني قربة من المحاليل الوريدية الملوثة وغير صالحة للاستخدام موزعة على عدد من المستشفيات بالإضافة إلى وجود كمية منها تباع في الأسواق التجارية لم يتلف منها إلا (60 ) ألف قربة يضاف إليها (150 ) ألف قربة فارغة معيوبة تم إنتاجها في مصنع الشركة اليمنية لصناعة الأدوية ( يدكو ).

    طيب اين المواصفات اليمنية في قضية مهم للغاية ؟؟

    سؤال هل من مجيب عليه ؟

    وحول زياراتها الميدانية لمصنع الشركة اليمنية لصناعة وتجارة الأدوية ( يدكو ) لتقصي الحقائق حول قضية قرب المحاليل الوريدية الملوثة ، قالت اللجنة أن ما تم فحصه جرثومياً من قبل مختبرات الهيئة العليا للأدوية يفيد بوجود تلوث جرثومي وأن ما تم الحصول عليه من الزيارات الميدانية لبعض المستشفيات بأمانه العاصمة من قرب ومحاليل وريدية تابعة للشركة يفيد بوجود عينات ملوثة ترى بالعين المجردة ، مشيرة الى أنه جرى تشغيل مصنع المحاليل الوريدية في يونيو 2003 بعد انقطاع لأكثر من سنتين وباستخدام قرب محاليل وريدية معيوبة وغير مطابقة للمواصفات القياسية المتعارف عليها دولياً مما تسبب في إنتاج كمية كبيرة من المحاليل الوريدية غير مطابقة للمواصفات ولا تصلح للاستخدام البشري.

    طيب اين الرقابة ... ؟

    ام هذا المصنع تابع لاحد ابناء الجنوب والمراد به باطل ..؟ لاندري ..


    وذكر التقرير البرلماني أن استيراد المحاليل الوريدية كان يتم في السابق من الدنمارك وكانت مستوفية للمواصفات والمقاييس الدولية بناء على مواصفات التصنيع العالمي " GmP" ثم تحول استيرادها من الصين بنفس المواصفات وبتكلفة أقل ، ثم جرى استيرادها أخيراً بسعر أقل من شركة يالتا الهندية وكانت معيوبة.
    وطالب التقرير البرلماني بسرعة سحب قرب المحاليل الوريدية ذات المنشأ الهندي " شركة يالتا " التي يتم توريدها لمختلف الجهات وضرورة إتلافها مع متابعة الشركة للتعويضات من الشركة المصدرة المذكورة.
    وعدم تشغيل مصنع المحاليل الوريدية إلا بعد استيفاء كافة الشروط الواجب توافرها بناءاً على مواصفات التصنيع الجيد" GmP"
    كما أوصى بعدم تشغيل مصنع المحاليل الوريدية التابع للشركة اليمنية لصناعة وتجارة الأدوية ( يدكو ) إلا بعد استيفاء كافة الشروط الواجب توفرها بناءً على مواصفات التصنيع الجيد المتعلقة بإنتاج قِرَب المحاليل الوريدية بما فيها شراء المواد الخام وقرب المحاليل الوريدية وفق المواصفات الدولية المتعارف عليها مؤقتاً حتى يتم استقدام وحده إنتاج قرب المحاليل البلاستيكية فتكون ملحقة بمصنع المحاليل الوريدية على أن تكون مستوفية لمواصفات التصنيع الجيد " GmP".
    بالإضافة إلى ذلك فقد أوصت اللجنة البرلمانية بعدم تشغيل بقية خطوط الإنتاج للأشكال الصيدلانية الأخرى في المصنع إلا بعد استيفاء كافة شروط التصنيع الجيد ، بالإضافة إلى تأمين الضمانات اللازمة بعدم استخدام قرب المحاليل الوريدية الملوثة في المرافق الصحية التي قامت بتوريدها لمستشفيات وزارة الصحة والدفاع والمرافق الصحية الأخرى ، وضرورة عمل تأمين لكافة مناشط الشركة ومصانع الأدوية فيها ومنتجاتها لضمان تغطية أيه أخطاء ناتجة عن العمل.
    هذا وتأجل نقاش التقرير إلى حين حضور الجانب الحكومي، ممثلاً بوزارة الصحة.

    حلوها .. البرلمان متى ينعقد .. ا لقضية مهمة للغاية والمطلوب تدخل فيها الجهات المعنية في وزارة الصحة .. ومحاسبة المقصر .

    وايقاف هذه الفوضى بحياة الانسان اليمني ....

    متى يتحمل شخص هذه المسئولية ويعتذر عن خطأ كهذا ؟
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-12
  9. anfsale

    anfsale عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-01-06
    المشاركات:
    471
    الإعجاب :
    0
    فضيحة طبية وكارثة إنسانية يكشفها مجلس النواب قرب ومحاليل وريدية ملوثة تصنعها شركة هندية ومصنع حكومي توزع على المستشفيات في اليمن
    الأحد 11 يوليو 2004 22:57
    "ايلاف" من صنعاء: كشفت لجنة الصحة والسكان في مجلس النواب اليمني عن وجود مليوني قربة من المحاليل الوريدية الملوثة وغير صالحة للاستخدام موزعة على عدد من المستشفيات بالإضافة إلى وجود كمية منها تباع في الأسواق التجارية لم يتلف منها إلا (60 ) ألف قربة يضاف إليها (150 ) ألف قربة فارغة معيوبة تم إنتاجها في مصنع الشركة اليمنية لصناعة الأدوية ( يدكو ).
    وأضافت اللجنة في تقريرها الذي قدمته صباح اليوم الى مجلس النواب أن (800 ) ألف قربة محلول وريدي وُجد جزءٌ منها ملوث إما بالشوائب أو التسريب وذلك من خلال الفحص بالعين المجردة، إلى جانب تلوث جرثومي في قرب أخرى تم فحصها من قبل الهيئة العليا للأدوية.
    وحول زياراتها الميدانية لمصنع الشركة اليمنية لصناعة وتجارة الأدوية ( يدكو ) لتقصي الحقائق حول قضية قرب المحاليل الوريدية الملوثة ، قالت اللجنة أن ما تم فحصه جرثومياً من قبل مختبرات الهيئة العليا للأدوية يفيد بوجود تلوث جرثومي وأن ما تم الحصول عليه من الزيارات الميدانية لبعض المستشفيات بأمانه العاصمة من قرب ومحاليل وريدية تابعة للشركة يفيد بوجود عينات ملوثة ترى بالعين المجردة ، مشيرة الى أنه جرى تشغيل مصنع المحاليل الوريدية في يونيو 2003 بعد انقطاع لأكثر من سنتين وباستخدام قرب محاليل وريدية معيوبة وغير مطابقة للمواصفات القياسية المتعارف عليها دولياً مما تسبب في إنتاج كمية كبيرة من المحاليل الوريدية غير مطابقة للمواصفات ولا تصلح للاستخدام البشري.
    وذكر التقرير البرلماني أن استيراد المحاليل الوريدية كان يتم في السابق من الدنمارك وكانت مستوفية للمواصفات والمقاييس الدولية بناء على مواصفات التصنيع العالمي " GmP" ثم تحول استيرادها من الصين بنفس المواصفات وبتكلفة أقل ، ثم جرى استيرادها أخيراً بسعر أقل من شركة يالتا الهندية وكانت معيوبة.
    وطالب التقرير البرلماني بسرعة سحب قرب المحاليل الوريدية ذات المنشأ الهندي " شركة يالتا " التي يتم توريدها لمختلف الجهات وضرورة إتلافها مع متابعة الشركة للتعويضات من الشركة المصدرة المذكورة.
    وعدم تشغيل مصنع المحاليل الوريدية إلا بعد استيفاء كافة الشروط الواجب توافرها بناءاً على مواصفات التصنيع الجيد" GmP"
    كما أوصى بعدم تشغيل مصنع المحاليل الوريدية التابع للشركة اليمنية لصناعة وتجارة الأدوية ( يدكو ) إلا بعد استيفاء كافة الشروط الواجب توفرها بناءً على مواصفات التصنيع الجيد المتعلقة بإنتاج قِرَب المحاليل الوريدية بما فيها شراء المواد الخام وقرب المحاليل الوريدية وفق المواصفات الدولية المتعارف عليها مؤقتاً حتى يتم استقدام وحده إنتاج قرب المحاليل البلاستيكية فتكون ملحقة بمصنع المحاليل الوريدية على أن تكون مستوفية لمواصفات التصنيع الجيد " GmP".
    بالإضافة إلى ذلك فقد أوصت اللجنة البرلمانية بعدم تشغيل بقية خطوط الإنتاج للأشكال الصيدلانية الأخرى في المصنع إلا بعد استيفاء كافة شروط التصنيع الجيد ، بالإضافة إلى تأمين الضمانات اللازمة بعدم استخدام قرب المحاليل الوريدية الملوثة في المرافق الصحية التي قامت بتوريدها لمستشفيات وزارة الصحة والدفاع والمرافق الصحية الأخرى ، وضرورة عمل تأمين لكافة مناشط الشركة ومصانع الأدوية فيها ومنتجاتها لضمان تغطية أيه أخطاء ناتجة عن العمل.
    هذا وتأجل نقاش التقرير إلى حين حضور الجانب الحكومي، ممثلاً بوزارة الصحة.

    محمد الخامري
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-07-12
  11. شيخ حضرموت

    شيخ حضرموت عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-11
    المشاركات:
    780
    الإعجاب :
    0
    من المسئول ؟
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-07-12
  13. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    جريمة تقشعر لها الأبدان .
    الرقم يثير الغثيان من حالة الفساد المزري والتهاون بقيمة الإنسان اليمني .
    نقل الدم يمثل حياة الناس في ظل أوضاع إقتصادية صعبة ومعقدة وصعوبة السفر للعلاج في الخارج .
    فهل تغلغل الفساد إلى هذا الحد الرقم (بالمليون ) ليس بالعشرات ولا المئات ولا الألوف !
    وكم تراها الضحايا التي جرت في شرايينها هذه الملوثات ! .
    بل كم ستنقل لغيرها وتعدي ومتى يتم إكتشافها في ظل غياب شبه تام للفحص الدوري إلا حال الحالات الحرجة والإضطرار المر .

    هل ننتظر أن يكشف الإعلام خفايا هذه الجريمة بكل أبعادها والمتورطين فيها !

    وهل نسمع بقضاء مؤهل عادل ونزيه يقف أمامها بحسم يجعل الأمر عبرة لكل من تسول له نفسه العبث بأرواح الناس ! .

    وهل تقوم الجهات الصحية المعنية بدورها الأكمل في ظل أمر أصبح في حياة الأمم إجراء عادي متوفر له كل سبل الأمان والضمان .

    وتظل (هل؟! ) معلقة بوعي وصحوة ضمائر . .

    لك الله يايمن .

    تحية وتقدير ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-07-12
  15. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    المتسببين بهذه الكارثة يمكن إطلاق كلمة قاتلين محترفين عليهم .... وبعمد وترصد ، هو أمر يقض المضاجع ويخيف ... من لأمراءة إرتئت أن تضع وليدها بالمستشفى رغم أن ذلك يعتبر لدينا شيئا من الترف ... لكن وجودها بالمستشفى ربما يوصلها لحتفها .... أين الرقابة .... أين وزارة الصحة ... أين المجالس المحلية وماهو دورها هل هو التنقل من مقيل لآخر والتباري على مضغ أجود أنواع القات .... ثم أخيرا أين أنت أيها المواطن ....
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-07-13
  17. ابن الكورة

    ابن الكورة عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-19
    المشاركات:
    81
    الإعجاب :
    0
    واللة كارثة

    يا جماعة نحن دولة بلا رقابة وكل تاجر يصرف الي يشتي من بضاعتة .....واللة يخلي العمولات .......بل حتى النصارى يرسلوا لنا كل ما يصعب اتلافة من علاجات فاسدة الى اليمن باسم الدعم وهذا ما نشرتة المؤتمر نت قبل فترة حيث وصلت حاوية علاجات الى ميناء عدن منجمعية نصرانية مهداة الى جمعية في شبوة وتم كشف حقبقة الحاوية ولكن تم تهريبها من عدن الى شبوة وكان لم يكن شي .......
    فاللة يكون في عون اهلنا في شبوة عندما تصرف لهم السموم بحجة انها خدمات خيرية ..........
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-07-13
  19. خطاب اليمني

    خطاب اليمني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2001-06-06
    المشاركات:
    6,827
    الإعجاب :
    0
    قضيه خطيره جدا لابد من الاسراع في محاكمة المجرمين =====
    مع التحيه------------
     

مشاركة هذه الصفحة