إمبراطورية حمادي شان...

الكاتب : Rami83   المشاهدات : 1,162   الردود : 29    ‏2004-07-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-09
  1. Rami83

    Rami83 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-11-09
    المشاركات:
    2,470
    الإعجاب :
    0
    [color=0099FF]تدور أحداث هذه القصة في الصين في القرن الثامن عشر حيث كانت هناك إمبراطوريتان الأولى يحكمها الإمبراطور العادل(لايبرنث قه صن كا) و الأخرى يحكمها الإمبراطور الشرير( مشاكس شن لي), و الآن دعونا نرحل إلى قصر الإمبراطور (لايبرنث قه صن كا ) لنعرف ما لذي يدور فيه:

    [color=990000]لايبرنث قه صن كا[/color]: أيها الحااااااجب.
    [color=990000]الحاجب[/color]: مولاي.
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: انده لقائد الجيش (حمادي شان ).
    [color=990000]الحاجب[/color]: أمرك مولاي.

    بعد دقيقتين............

    [color=990000]حمادي شان [/color]: أوامرك سيدي الإمبراطور.
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: هل علمت بالأحداث الجديدة. (غاضباً)
    [color=990000]حمادي شان [/color]: لا يا سيدي. (ببراءة)
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: ايوه أنت راقد على بطنك و تشتي تعرف .. هاه.(صائحاً)
    [color=990000]حمادي شان [/color]: خير يا سيدي. (بقلق حقيقي غير مصطنع)
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: الخائن الوغد (مشاكس شن لي ) اخترق كل المواثيق التي بيننا و احتل جزء من أراضينا الغربية و نهب وسرق بينما رجالك نائمون.
    [color=990000]حمادي شان [/color]:غير معقول يا سيدي .. في الحقيقة نحن لم نستعد لأي هجوم بعد أن عملنا اتفاقيات سلام مع امبراطوية ( مشاكس شن لي ).
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: ايوه لان معي شوية رجال مهملين, إحنا نعمل اتفاقية سلام من حال و هم يرقدوا من الحال الثاني و البركة بينك الله يصلحك.
    [color=990000]حمادي شان [/color]: سيدي الإمبراطور لقد نصحتك اكثر من مره أنني لا اطمئن للمدعو (مشاكس شن لي ) لكنك لم تستمع لي و ......
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color](مقاطعاً): طيب الحين بطل هدره و جهز الجيش لتقوموا بهجوم انتقامي.
    [color=990000]حمادي شان [/color]: لا يا سيدي هم الآن متوقعون الرد و في أهبة الاستعداد. أنا لدي فكره قد تقلب الموازين رأساً على عقب.
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: هات ما لديك.

    تلفت (حمادي شان ) يمنة و يسره ثم تقدم نحو عرش الإمبراطور و همس له بفكرته و التي كانت مجنونة..
    و حاسمة تماماً..
    إلى أقصى حد....

    *** *** ***


    ننتقل الآن إلى مكان مظلم و موحش فيه تله سوداء تنتصب عليها قلعه مخيفة و...




    نياهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاها
    اوهوهوهوهوهوهوهوهوهوهو




    هل سمعتم ما سمعته, نعم انه كما توقعتم تماماً, إنها ضحكة الإمبراطور ( مشاكس شن لي ) تطغى على المكان, تعالوا نرى ما لذي يدور في قصره:


    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: نياهاهاهاهاهاها.. أيها الخادم اليوم أنا سعيد جداً لذلك أريد غداء بطيبة نفس .. روح جيب لنا اليوم مدره عصيد و نفر سلته بس صلحه.

    لم ينبس الخادم ببنت شفه وهو ينظر إلى الإمبراطور بذهول و استغراب, حينها تدارك الموقف قائد الجيش الإمبراطوري (شن فوضوي لي ) قائلاً للخادم:
    اذهب أيها الخادم و احضر لنا أرز و قليل من الأعشاب البحرية, بس زيِّد الملح.
    اشرق وجه الخادم الصيني و ذهب مسرعاً.

    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: جني احنا و العيشه هذي .. كل يوم رز.. رز.. رز.
    [color=990000]شن فوضوي لي [/color]: ماذا نعمل يا سيدي, أنا كذلك مشتاق للمأكولات اليمنية, يجب أن نتحمل مادمنا في الصين.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: معك حق, الآن دعنا من الأكل و اخبرني ما آخر الأخبار, هل أرسلت جميع الأسرى إلى السجون.
    [color=990000]شن فوضوي لي [/color]: بدون خبر .. أنا تلميذك.. لكن يا سيدي هل تعتقد أن ما فعلناه صحيحاً, اعتقد انه سيفتح أبواب الجحيم علينا.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: غير معقول .. هل اسمع هذا الكلام من قائد الجيش, على العموم اسمع يا ابن الناس الهجوم الذي عملناه كان لابد منه.. تدري ليش لان (لايبرنث قه صن كا ) ما هو إلا حق الصميل و........

    حينها دخل الحاجب إلى القاعة مقاطعاً كلام الإمبراطور الذي غضب بشده و صاح فيه:
    ما هذا التصرف الأرعن .. كيف تتدخل إلى هنا دون أن آذن لك هاه ( قالها و الشرر يطير من عينيه)
    [color=990000]الحاجب[/color]: عفواً سيدي لكن هناك شخص يريد أن يقابلك.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: خليه يسجل موعد عند السكرتيره و ...
    [color=990000]شن فوضوي لي [/color]: أي سكرتيره و اياً طلي .. من هو هذا الشخص؟ ( للحاجب)
    [color=990000]الحاجب[/color]: انه قائد جيش الإمبراطور ( لايبرنث قه صن كا ) القائد (حمادي شان )
    التفت (مشاكس شن لي ) لقائد جيشه و قال له:
    ارأيت, لقد قلت لك انهم حق الصميل .. الحين جاءوا لعند رجلي علشان يصالحوني.
    مشاكس شن لي : دعه يدخل. (للحاجب)

    بعد اقل من دقيقتين كان (حمادي شان ) واقفاً أمام كلاً من الإمبراطور ( مشاكس شن لي ) و (شن فوضوي لي ) اللذان كانا يتطلعان بلهفة عن سبب قدومه.

    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: أهلاً و سهلاً بالضيف الكبير (حمادي شان ) في قصري المتواضع .. هل لنا أن نعرف سر قدومك الذي أسعدنا للغاية. ( بتملق مفضوح)
    [color=990000]حمادي شان [/color]: في الحقيقة لقد أرسلني سيدي الإمبراطور ( لايبرنث قه صن كا ) لكي اعقد معكم اتفاقاً.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: ها ها ها ها .. و نحن مستعدون لأي اتفاق .. (بجذل)
    [color=990000]حمادي شان [/color]: لكن الاتفاق هذه المرة مختلف قليلاً, سيكون الاتفاق الحاسم و الأخير الذي سيحسم جميع مشاكلنا.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: لقد شوقتني اكثر .. ماذا لديك؟
    [color=990000]حمادي شان [/color]: أن سيدي الإمبراطور (لايبرنث قه صن كا ) يدعوكم لنزال شريف, تتقاتلان فيه حتى موت أحدكما, فإذا مات الإمبراطور (لايبرنث قه صن كا ) تتحد الإمبراطوريتان و تصبح كلتيهما لك وحدك أما إذا حدث العكس فأن الإمبراطوريتان ستتحدان و تصبح كلتيهما للإمبراطور ( لايبرنث قه صن كا ).
    [color=990000]شن فوضوي لي [/color]: أي جنون هذا .. هل تدري ماذا يعني طلبك هذا؟ انك بذلك...
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color](مقاطعاً): لا عليك أيها القائد (حمادي شان ) .. إنني اقبل بهذا العرض, أين سيكون لقائنا.
    [color=990000]شن فوضوي لي [/color]: لكن يا سيدي ...
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: ماذا حل بك أيها الغبي .. هل القرار قراري أم قرارك هاه.(غاضباً)
    نظر (شن فوضوي لي ) إلى أمامه باستسلام.
    [color=990000]حمادي شان [/color]: سيكون اللقاء في تله التنين عند شروق شمس الغد.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: و لماذا تله التنين بالذات.
    [color=990000]حمادي شان [/color]: لأنها منطقه محايدة و لا تدخل ضمن نطاق إمبراطوريتك أو إمبراطوريتنا.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: حسنَ , اذهب و اخبر سيدك أن لقائنا غداً عند شروق الشمس.

    و بعد رحيل (حمادي شان ) نطق أخيرا القائد (شن فوضوي لي ) قائلاً:
    لماذا وافقت يا سيدي ؟ أنت تعلم أن ...
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: نعم .. نعم .. اعلم أن قدرات (لايبرنث قه صن كا ) القتالية اكبر بمراحل من قدراتي .. و انه يستطيع أن يهزمني .. لكنني كذلك لاعب كونغ - فو من الطراز الممتاز .. ثم إنني سأستخدم أساليبي الخاصة للفوز .. و في حاله فوزه عليّ, عليك بالقيام بما سأقوله لك..

    و راح يملي لـ (شن فوضوي لي ) خطته البديلة , بعدها ضحك ضحكته الشريرة معلنة بدء جولة جديده من الصراع..

    الجولة الأخير..
    و الحاسمة...

    *** *** ***


    أشرقت شمس ذلك اليوم الموعود و كان كلاً من الإمبراطور (مشاكس شن لي ) و قائد جيشه الهمام (شن فوضوي لي ) منتظرين وصول كلاً من الإمبراطور (لايبرنث قه صن كا ) و قائد جيشه المخلص (حمادي شان ) و الذين وصلا بالفعل في الموعد المحدد..
    [color=990000]مشاكس شن لي[/color] : مرحباً بك يا صديقي العزيز (لايبرنث قه صن كا ), لقد اشتقت كثيراً إليك.
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا[/color] : أما أنا فمشتاق لتخليص العالم من شرورك و طغيانك.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: ها ها ها, مازلت كما عهدتك دائماً .. صارماً لا تحب المزاح.
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: لا تطيل الكلام, علينا أن ننتهي من هذا النزال بأقصى سرعة.
    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: نياهاهاهاها إذا كنت مستعجل على الموت فلك هذا.

    اتخذ الإمبراطور ( لايبرنث قه صن كا ) وقفه قتالية ثم صرخ...


    كيااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااي


    [color=990000]مشاكس شن لي [/color]: و الله لو تصيح لما يطيح حلقك .... أنت منتهي منتهي.
    و اتخذ بدوره وقفه قتالية مختلفة و بدأ الاشتباك.

    كان القتال أشبه بقتال نمرين متوحشين, فقد كانت قدراتهما متكافئة إلى حد ما, و تفنن الطرفان بحركات قتالية فريده استخدم من خلالها (مشاكس شن لي ) جميع مهاراته و حيله, و بعد مرور حوالي ربع ساعة بدأت مهارات (لايبرنث قه صن كا ) تتميز فلقد انقض كالفهد على عنق (مشاكس شن لي ) موجهاً له رميه شو- تو متقنه و ألحقها بركله ما- وا - شي سريعة أفقدت (مشاكس شن لي ) توازنه, ما لبث الأخير أن يعود لاتزانه إلا أن (لايبرنث قه صن كا ) لم يمهله اكثر من جزء من الثانية حتى انقض عليه من جديد موجهاً لكمات متتالية إلى الوجه و الصدر, حينها لم يستطيع (مشاكس شن لي ) الاستمرار و خر على قدميه.

    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: ماذا حل بك يا (مشاكس شن لي )؟ هل الحكم قد أفقدك لياقتك أم ماذا؟

    نهض (مشاكس شن لي ) و الشرر يطير من عينيه قائلاً:
    انك لم ترى شيئاً حتى ألان.. قالها و اندفع كثور هائج نحو (لايبرنث قه صن كا ) إلا أن الأخير تفاداه بسهوله ووجه ركله شيتو خلفيه قذفت به لمترين كاملين.

    نهض (مشاكس شن لي ) هذه المرة و هو يترنح, فأستغل (لايبرنث قه صن كا ) هذه الفرصة و انقض كالأسد مسدداً عدة ركلات و رفسات في أماكن قاتله بجسم (مشاكس شن لي ) جعلت من الأخير يلفظ أنفاسه الأخيرة, حينها حدث شيء لم يكن على الحسبان على الإطلاق, فلقد اخذ (شن فوضوي لي ) رمحاً مسموماً و قذفه نحو الإمبراطور(لايبرنث قه صن كا ), و راح الرمح يشق طريقه إلى هدفه إلا انه لم يصل إلى هدفه .. و السبب هو أن هدف آخر قد اعترض طريقه , اسم هذا الهدف (حمادي شان ).

    لقد لمح القائد (حمادي شان ) بعض الحركات المريبة التي تصدر من (شن فوضوي لي ) الأمر الذي جعله يراقبه بعناية, فعندما بدأ يلاحظ بوادر الغدر مرسومة على تقاسيم وجه (شن فوضوي لي ) استعد بالتضحية بحياته ليس من اجل إمبراطورة فقط بل من اجل جميع الشعب الذي متعطش للحرية و الرفاه التي سيحققها لهم الإمبراطور العادل ( لايبرنث قه صن كا ), هكذا وجد نفسه مرمياً على الأرض و الدماء تغطي جسده.

    هرب (شن فوضوي لي ) بعد أن رأى ما حدث و احتار (لايبرنث قه صن كا ) بين متابعة (شن فوضوي لي ) أو إنقاذ صديقه و مستشاره و قائد جيشه (حمادي شان ), فآثر الإنقاذ على الانتقام.

    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: تحمَّل يا صديقي .. ستعيش, أعدك بذلك.
    ابتسم ( حمادي شان ) ابتسامه صفراء باهته و هو يقول:
    لا فائده يا سيدي فالرمح مسموم .. دعني أوصيك وصيتي الأخيرة, أريد أن تجعل جميع عامة الشعب سعيد, أريدهم أن ينسوا كل الأيام السوداء التي عانوها خلال حكم (مشاكس شن لي ) , و طلبي الأخير هو أن تهتم بأولادي من بعدي.... حِسَّك العيال .....
    [color=990000]لايبرنث قه صن كا [/color]: لا تقول ذلك ستعينني أنت على حكمي كما كنت دائماً تفعل و ستعتني بأولادك بنفسك. ( قالها و الدموع تنهمر من عينيه)
    و لفظ (حمادي شان ) أنفاسه الاخيره بين يدي الإمبراطور (لايبرنث قه صن كا ).
    بعدها اتحدت الإمبراطوريتان تحت حكم الإمبراطور (لايبرنث قه صن كا ) و تم البحث عن (شن فوضوي لي ) و بقية أعوان الحاكم السابق (مشاكس شن لي ) و القضاء عليهم جميعاً, و عاش جميع الناس بسعادة في الإمبراطورية الموحدة و التي أطلق عليها الإمبراطور (لايبرنث قه صن كا ) تسمية ...


    إمبراطورية ... (حمادي شان)

    ....


    (النهاية)


    ملاحظه: لا تهدف هذه القصه للاساءه لاي عضو من اعضاء المجلس, فجميعهم إعزاء الى قلبي كثيراً..

    تحياتي

    مع الود الاكيد


    [/color]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-09
  3. بسيم الجناني

    بسيم الجناني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-16
    المشاركات:
    10,620
    الإعجاب :
    0
    اخوووووي انت عبقري في الإبداااع الصراحة رغم انها طووويلة جداً لكن ممتعة جدا جدا جدا اشكرك اخي الكريم على هذه القصة الرااائعة ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-09
  5. Rami83

    Rami83 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-11-09
    المشاركات:
    2,470
    الإعجاب :
    0
    اخي الحبيب بسيم اليمن

    شكراً لمروركم الكريم

    و مشكوووور كذلك على الاطراء الذي لا استاهل نصفه:)

    و تقبل خالص تحياتي

    مع الود الاكيد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-09
  7. ألحمادي

    ألحمادي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-07-13
    المشاركات:
    2,184
    الإعجاب :
    0
    [color=000000]سجل ايها المجلس اليمني

    وبخط واضح

    سجل قدوم مبدع جديد يمتطي فرس الابداع والتميز

    سجل هذا الاسم ( رامي ) بحروف من ذهب

    على اطار من فضه

    سجل اسمه

    فهو بالفعل يستحق





    عزيزي رامي


    قصه في منتهىالروعه

    واحداث وقفشات فكاهية ممتعه جدا


    اتمنى للمشرفين الانتباه لها وتثبيتها


    تحياتي لك يا رامي شان :D

    وفي انتظار المزيد :)[/color]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-10
  9. صاحـ السـمو بـة

    صاحـ السـمو بـة قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-03-28
    المشاركات:
    6,627
    الإعجاب :
    0
    ممتاز اخي رامي قصة رائعة
    استمر ننتظر منك المزيد ^_^
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-07-10
  11. Rami83

    Rami83 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-11-09
    المشاركات:
    2,470
    الإعجاب :
    0

    اخي الحبيب و قائد الجيش المخضرم

    الحمادي

    تسلم اخي الغالي على ردك الجميل و المبالغ به نوعاً ما

    فما انا سوى قطره من غيثك..

    تحياتي

    مع الود الاكيد
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-07-10
  13. Rami83

    Rami83 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-11-09
    المشاركات:
    2,470
    الإعجاب :
    0
    الاخت الغاليه صاحبة السمو

    اشكر لك تشجيعك المستمر لي

    و انشاء الله تكون لي اعمال اخرى قريباً

    تحياتي

    مع الود الاكيد
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-07-10
  15. yemen_ghost

    yemen_ghost عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-07-03
    المشاركات:
    1,456
    الإعجاب :
    0
    والله قمة في الروعة

    مشكووووووووووور
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-07-10
  17. أبو يمن اصلي

    أبو يمن اصلي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-09-20
    المشاركات:
    4,691
    الإعجاب :
    0
    رهيييييب ياوليد
    قصة ولا فلم بروس لي. كان ممكن تنزلها على حلقات. بس شكلك مش اناني وحبيت تخلي الناس ينبسطو دفعة واحدة.

    بصراحة ابداع منقطع النظير. وياحمادي شان اعقل مافيش داعي تضحي بنفسك. الحياة حلوة.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-07-10
  19. الفوضوي

    الفوضوي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-04-06
    المشاركات:
    26,302
    الإعجاب :
    22
    ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    الله يسامحك بس
    الصراحه قصه خياليه وفيها ابداع متميز جداً
    وكنت اقرأ واتخيل مشاكس وهو ينضرب :D
    اما عن السهم والنظرات صراحه ابدعت فيها وفي كتابتها اهنيك على هذه الموهبه
    تصدق نعمل منها نسخه ونوديها للهند
    بايعملو منها فلم :D

    سلامي للمبدع
    رامي خان
    :)
     

مشاركة هذه الصفحة