مصير الرئيس علي عبد الله صالح

الكاتب : القحطي   المشاهدات : 656   الردود : 4    ‏2004-07-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-06
  1. القحطي

    القحطي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-06-20
    المشاركات:
    22
    الإعجاب :
    0
    حضر الرئيس اليمني علي عبدالله صالح جانبا من مؤتمر قمة الدول الثماني الصناعية الكبرى الذي عقد مطلع شهر يونيو حزيران الجاري في جزيرة سي لاند بولاية جورجيا الأميركية .
    وحضر المؤتمر لأول مرة إلى جانب الرئيس اليمني قادة كل من الجزائر والأردن والبحرين والعراق وأفغانستان وبعض القادة الأفارقة. هذه القمة حظيت برعاية خاصة من إدارة الرئيس بوش لمناقشة أجندتها التي شملت مشروع الشرق الأوسط الكبير والوضع في العراق والحرب على الإرهاب، ورغم ذلك اعتذر عن الحضور زعماء كل من السعودية ومصر والمغرب وتونس والكويت وعمان وقطر.
    وقد تميز الحضور اليمني بارتداء الرئيس علي عبدالله صالح ملابس تقليدية يمنية بالإضافة إلى حرصه على ظهوره في الصور التذكارية إلى جانب الرئيس بوش مع تعمد مداعبته وممازحته أمام الكاميرات.
    أثار هذا الحضور المميز للرئيس صالح بعض التساؤلات والتعليقات أبداها المراقبون المطلعون على حقيقة الأوضاع في اليمن.
    فمنهم من تساءل لماذا لا يستخدم الرئيس علي عبدالله صالح علاقاته الخاصة والمتينة مع الولايات المتحدة للحصول على مساعدات حقيقية لبلاده وبناء اقتصاد سليم طالما أن الهدف هو البقاء في الحكم أطول فترة ممكنة ثم توريث الحكم لابنه أحمد.

    وهناك من يتساءل لماذا يكتفي بالدعم المالي والسياسي لشخصه مقابل الخدمات الكبيرة التي قدمها ومازال يقدمها نظامه...!
    أيضا تساؤل آخر لماذا الاهتمام الزائد بشهادة أمريكا لديمقراطيته الفريدة من نوعها بينما هو وأسرته يحكمون منذ أكثر من ربع قرن.
    ويستغرب المراقبون لعجز الرئيس صالح عن مساعدة شعبه لتجاوز الفقر الذي تفشى في عهده بينما استطاع تحقيق أعلى معدل من النمو والرفاه والإثراء لأفراد أسرته وأقاربه وأبناء عشيرته.
    كما يتساءل المراقبون عن موقف النظام اليمني من قضايا السيادة والاستقلال الوطني؟!

    خلفية صعود علي عبدالله صالح للسطلة:
    أفادت مصادر عليمة بأن تاريخ علاقة علي عبدالله صالح بأجهزة الاستخبارات الأجنبية تعود إلى عهد الحرب الباردة تحديدا في الربع الأخير من القرن الماضي.
    كون الرائد علي عبدالله صالح في ذلك الوقت ليس في قائمة القادة العسكريين البارزين في الجيش اليمني إلا أنه كان من المقربين للمقدم أحمد حسين الغشمي ومن أقوى أنصاره في المؤسسة العسكرية للجمهورية العربية اليمنية. وكان المقدم أحمد الغشمي عضو مجلس قيادة في حركة 13 يونيو ثم رئيسا للأركان ونائبا للقائد العام وأخيرا رئيسا للجمهورية بعد اغتيال الرئيس المقدم إبراهيم محمد الحمدي قائد حركة يونيو في عملية غادرة.
    في تلك الفترة تولى الرائد علي عبدالله صالح منصب قائدا عسكريا لمحافظة تعز ومعسكر خالد بن الوليد. وبتوليه هذا المنصب العسكري الهام تهيأت له الظروف لتكوين علاقات وثيقة مع أجهزة استخبارات خارجية ومؤثرة على أحداث اليمن حتى تمكن من الصعود إلى السلطة.
    إثر اغتيال الرئيس المقدم أحمد الغشمي في عام 1978م تمكن الرائد علي عبدالله صالح رغم صغر سنه ورتبته العسكرية من السيطرة على الأوضاع في الجمهورية العربية اليمنية بفضل الدعم السخي المالي والسياسي الخارجي، وفرض ليصبح قائدا عاما للقوات المسلحة ثم رئيسا للجمهورية...
    الرئيس علي عبدالله صالح يتمتع بذكاء فطري خارق وجرأة نادرة وقدرات فائقة نالت إعجاب كبار المسؤولين في أجهزة الاستخبارات العالمية. البعض منهم وصفه بالشجاع ، والمحنك، الفاعل، ذو قدرة على التأثير. كان من بين هؤلاء " وليام كيسي" مدير وكالة الاستخبارات المركزية في عهد الرئيس رونالد ريغان.
    قام كيسي بزيارة سرية للجمهورية العربية اليمنية في بداية الثمانينات وعبر عن إعجابه بالرئيس صالح واصفا إياه بالحليف القوي.
    ولا شك أن الرئيس صالح يتمتع بقدرات فطرية عالية حيث استطاع إقناع قطاع واسع من الجماهير اليمنية والعربية بأنه بطل قومي قادر على مواجهة الولايات المتحدة الأميركية ، وفي أكثر من مناسبة حشد مظاهرات كبيرة مدعومة بخطب حماسية في مختلف المدن اليمنية تضامنا مع القضايا العربية والإسلامية في فلسطين والعراق وأفغانستان.
    في العادة تتحسس الولايات المتحدة من أصدقائها عندما يقيمون علاقات مع دول غير صديقة لها وأحيانا تغضب من هذا التصرف، وتتأثر العلاقات بينهم ولكن لم يحدث ذلك مع نظام الرئيس علي عبدالله صالح الذي تعتبره الولايات المتحدة الأميركية حليفا قويا، عندما يبني علاقات حميمة مع دول ومنظمات معادية لها.
    في العقدين الأخيرين من القرن الماضي استطاع علي عبدالله صالح إقناع الاتحاد السوفيتي والصين وكوريا الشمالية والمجموعة الاشتراكية بأن بلاده عضو فعال في حركة عدم الانحياز، وعلى هذا الأساس بنى مع هذه الدول علاقات سياسية وعسكرية مكنته من استيراد أسلحة متطورة وفي نفس الفترة الزمنية نجح الرئيس صالح في التقارب مع العراق وليبيا والسودان وأقنع قيادة منظمة التحرير الفلسطينية بنقل مقرها العسكري إلى صنعاء وشجع الفصائل الفلسطينية المعادية لأميركا بفتح مكاتب لها في صنعاء. وحاليا يبذل جهودا سياسية ودبلوماسية بغية التقارب مع إيران، سوريا وحزب الله.

    تكشف مصادر عليمة عن مشاركة عربية في نقل المعلومات التالية:

    * كشف أسرار أسلحة متطورة مستوردة من كوريا الشمالية ودول أخرى وسبل نقلها إلى المنطقة العربية.
    * نقل معلومات عن الأوضاع العسكرية والأمنية في العراق ( من 1996 إلى 2002م).
    * نقل معلومات عن الأوضاع العسكرية والأمنية في السودان.
    * المشاركة في كشف أسرار برنامج التسليح في ليبيا.
    * رصد ومتابعة ممثلي الدول والجماعات المعادية للغرب والنشطة في أسواق السلاح العالمية ( السوق السوداء).
    * نقل معلومات عن الحركات الإسلامية.

    ويخشى المراقبون من أن يصبح مصير الرئيس اليمني المشير علي عبدالله صالح نفس مصير الجنرال مانويل نورييجا الدكتاتور السابق في دولة بنما. والقاسم المشترك بينهما أن كليهما لا يجيدان اللغة الإنجليزية وارتبطا بالولايات المتحدة عندما تولى جورج بوش الأب منصب مدير وكالة الاستخبارات المركزية في يناير 1976م.

    يونيو / حزيران 2004م
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-06
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=0000CC]نرجو منك أخي القجطي
    ومن كل الأخوة الذين ينقلون لنا موضوعات
    أن يذكروا مصدرها
    ومع أن اختيار المرء جزء من عقله
    إلا أن الامانة تقتضي ذكر المصدر
    وكما قيل "من اسند فقد بريء"
    ومأخذي على الموضوع هو أنه مبني على معلومات مخابراتية
    لنا أن نشك في مصداقيتها والغرض من نشرها وتوقيته
    فتأمل!!!
    ولك التحيات المعطرة بعبق البُن
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-06
  5. ظبي اليمن

    ظبي اليمن قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-12-26
    المشاركات:
    9,210
    الإعجاب :
    0
    هذا شكلهم يحصلوا مواضيع جاهزة وينزلوها

    انا اعتقد انه ماقراء الموضوع قبل تنزيله


    التزموا بالمصادر من تريدوا ان تطرحوا مواضيعكم



    ظبي اليمن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-07
  7. surgeon

    surgeon عضو

    التسجيل :
    ‏2004-07-07
    المشاركات:
    2
    الإعجاب :
    0
    اتراجع يا خبير

    ومن اللي قال لك الكلام هذا ؟؟؟ من وين جبته ؟؟ الله يعينك بس !!! والله يا خي ان كان معاك احد في السي اي ايه والا معاك جن فقلنا علي شان نكون علي بينه من حقيقه اخبارك , اري ان هذا وساوس في راسك وبتخرجها علي الملأ وبالنسبه للاسباب باشرحها لك في رد قادم ان شاء الله ولنا لقاء قريب اتمني تكون فيه اكثر نضوجا ....
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-07
  9. حفيد الفاتحين

    حفيد الفاتحين عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-24
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    عن المشرف السياسى
    ولكن عليك أن تُلاحظ أنك في المجلس اليمني
    ولائحته الداخلية لاتقبل أي مساس بالثوابت الإسلامية والوطنية
    ومن تلك الثوابت بل وفي الطليعة منها الوحدة اليمنية
    التي يتمازج فيها الدين والوطن
    ولك بعد ذلك أن تعبر عن رأيك وفكرك وموقفك
    ولك خالص التقدير

    عين الحكمة
     

مشاركة هذه الصفحة