حديث اللقاء و (د مـــعـة على ضــريح البــردوني)

الكاتب : درهم جباري   المشاهدات : 803   الردود : 9    ‏2001-10-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-10-15
  1. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    الوعـــــد كالــــرعـــــد **** والإفــــــــــــاء كالمــــــــــــطر

    كنت قد وعدت بموافاتكم بالحديث الذي دار بيني وبين أستاذي البردوني وهأنذا افي بوعدي.

    في عام 1993 كنت قد بدأت أتدرج في سلم الأدب بخطوات وأيدة تصعد حينا وتهبط أحيانا,نهلت من الآداب قدرا لابأس به وقرأت كثيرا للعملاقين البردوني والمقالح , فكنت في توق للقائهما وقد قررت أن التقيهما عند عودتي للحبيبة اليمن ـ حيث أني من عادتي أن أد فأ في حضنها في آخر كل عامين ـ
    فأما الدكتور المقالح فقد كان سبقني إليه ديواني الأول وكتب عنه في الثورة فسهل ذلك مهمة اللقاء وقد شكرته بقصيدة سوف أنشرها بالوقت المناسب بإذن الله.

    أما الأستاذ البردوني فلم يكن قد سمع بي لذالك جعلت قصيدتي إليه بطاقة تعارف, لقد كنت أشعر أنه ينقصني شيء ولن يتم لي إلا بلقاء العملاقين وسماع رأييهما وقد كان .عدت إلى اليمن في نفس العام والتقيت بأستاذي القدير والوالد الجليل محمد عبدالوهاب جباري وأعرضت عليه فكرة لقائي بالأستاذين فقال لي: سأتصل بهما وأخذلك وعدا من كل منهما وقد فعل ـ جزاه الله عني خيرا ـ .

    كان موعدي مع الأستاذ البردوني في العاشرة صباحا حدد لي العنوان أن المنزل في الحي السياسي , قدت سيارتي وكان برفقتي الدكتور محمد سنان ( طبيب أسنان ) حينما وصلنا إلى الحي السياسي لم نستطع العثور على المنزل بسرعه وكان في الحي بقالة فقررنا الإستعانة بصاحبها دخلنا إلى البقالة وكعادة أهل اليمن هش لنا بالترحيب فقلت له لوسمحت تدلنا على منزل الأستاذ البردوني ـ وكان في يدي حقيبة ـ فظنني طبيبا فقال في فزع : خير أو الأستاذ مريض ؟قلت : لا مافيه إلا كل خير نحن زوار , فنادى صبيا وقال له: خذهم إلى منزل الأستاذ.

    أخذنا الصبي وعند وصولنا إلى باب المنزل دفعت له نقودا فأبى أن يأخذها فشكرته وانصرف.

    وعند الحوش قرع مرافقي الباب ـ ونبضات قلبي تدق شوقا ـ فإذا بالأستاذ البردوني يطل علينا بوجه البشوش وابتسامته العريضة وفي جانبه مرافقه إن صدقتني الذاكرة اسمه محمد الجرافي .

    يتبع غدا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-10-15
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    وبعد عناق حار ووسط كلمات الترحيب أخذنا الأستاذ ومرافقه إلى الداخل , المنزل جميل هادى يدل على بساطة صاحبه رحب كرحابة صدر ساكنه , دلفنا أربعتنا إلى غرفة الأستقبال ـ الغرفة جميلة مرتبة تفوح منها أجمل الروائح ـ جلسنا أربعتنا وقام ألمرافق وبعد برهة عاد وفي يده الشاي والزبيب والفستق ثم بدأ حديثنا :

    ــــ كنا في إنتظار زيارتكم لنا إلى كالفورنيا يأستاذي بل كنا على أحر الشوق للقاءكم هناك.

    ــــ هي كانت الزيارة لولايتي نيورك ومشجن سريعة والأخوان هناك لم يرتبوها تمام .

    ــــ كم كانت مدة الزيارة يا أستاذ ؟

    ـــــ تقريبا أسبوعين , الأخوان هناك طيّبين اليمنيون والعرب أحتفوا بنا وألقيت محاضرة في الجامعة كان عنوان المحاضرة لم يكن المعري ملحدا , وأثبت لهم أنه لم يكن ملحدا ولكنه كان يؤمن بالتناسخ .

    ــــ هل استنتجت باأستاذ فكرة التناسخ من الرواية التي تقول :
    أن المعري مر بمدرسة وكان في بابها حمارا والناس ملتفون حوله وهم يحاولون إدخاله إليها بكل الطرق وهويأبى فقيل للمعري قصة الحمار فشق الجمع ودنى من أذن الحمار ووشوشه ثم أشار له بالدخول فدخل فعجب الناس وقالوا قل لنا ياشيخنا كيف أقنعت الحمار ؟
    فقال المعري ساخرا : أبدا لقد كان هذا الحمار مدرسا في هذه المدرسة قبل موته ولما مات انتقلت روحه إلى حمار فاستحى أن يدخلها بهيئة حمار فقلت له :لاعليك كلهم حميرا فدخل .
    فضحك الأساذ البردوني حتى استلقى على ظهر ه وقال :
    لا لم أستنتجها من هذه الرواية وإنما أستنتجتها من بتين شعر للمعري في رسالة الغفران قال فيهما المعري مخاطبا أمه :

    إعجبي أمنا لصرف الليـــالي **** جعلت أختنا سكينة فاره
    فازجري هذه السنانير عنها **** واتركيها وما تضم الغراره

    قلت له لكني قرأت رسالة الغفران ولم أجد البيتين.

    قال لي رسالة الغفران طبعات عديدة والبيتين في طبعت دار القلم ص. 232 وبعض الطبعات تخلو من البيتين . ـ وقدرجعت الىالطبعة التي أشار إليها الأستاذ ووجدتها في الصفحة التي قال ـ سبحان الله هذا المبصر في زمن العميان يحفظ اسم الدار ورقم الصفحة ماهذه النعمة التي أودعها الله في هذا العملاق؟!! ذاكرة حادة لا تصدأها الأيام ولا تخلقها السنون .

    أستأذنته بإلقا القصيدة ووجدته طرب لها وقال لمرافقه خذ نسخة منها والتفت نحوي قائلا : لا فض فوك .

    وللحديث بقية .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-10-16
  5. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    منتضرون

    برغم أنكم أستاذ تسردون لقاءكم بهما بالتقسيط
    وأسلوبكم روائي أيضا يعني أنكم تبرزون لنا فنا أخر من فنونكم وهو فن الرواية فهنيئا لكم هذا اللقاء وياليتني كنت معكم فأفوز فوزا عظيما
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-10-16
  7. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    شكرا .

    أخي الحبيب أبو الفتوح : شكرا على الأهتمام والإنتظار .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-10-16
  9. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    أخي العزيز واستاذنا القدير درهم جباري

    نحن ايضأ على احر من الجمر وربما كانت لنا بعض الاسئلة:) فقط منظرينك تفرغ مافي جعبتك:)

    حبذا لو تكتب اكثر من ذلك في كل حلقة :) او تنزل الموضوع كامل اذا لم يشق علي :)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-10-16
  11. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    انتقلنا بالحديث إلى أعماله وأخذ معظم الحوار كتابه الأخير في تلك الفتره ( من أول قصيدة إلى آخر طلقة ) وهو كتاب قيم دراسة شاملة عن شعر الزبيري .

    ثم مضيت أنشده قصيدته (لعينيك يا موطني ) فقد كنت دائم الترداد لها :

    لأني رضيع بيان وحرف **** أجوع لحرف , وأقتات حرف

    لأني ولدت بباب النحاة **** أظل أواصل حــرفا بحرف

    وهنا قاطعني قائلا : هرفا بهرف

    فقلت: لقد قرأتها في الديوان هرفا بهرف فظننته خطأ مطبعيا فدمت على قرأتها كما سمعت.

    قال: لا الصواب هرفا بهرف .

    ثم تابعت :

    أنوء بوجه كأخــــبار كان **** بجنبي مـــن حــرف جــــــر وظرف

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    أعندي لعينيك ياموطني **** سوى الحرف أعطيه سكبا وغرف

    أتسألني كيف أعطيك شعرا ؟ **** وأنـت تؤمــــل دورا وجـــرف (1)

    أفصّل للياء وجها بهيجا **** وللميم جــــــــيدا , وللـــنون طرف

    أصوغ قوامك من كل حسن **** وأكــــسوك ضوءا ولونا وعرف

    فرأيت في وجهه بشاشة الإرتياح للإلقاء وهو يردد : أحسنت أحسنت . ثم أستأذنته بالأنصراف فقال : اليوم الغداء سوا ,قلت له نحن اليوم في عزومة الأستاذ / عبد الله أحمد العرشي (مدير برامج إذاعة صنعاء ) فقال: البردوني الأستاذ عبدالله مشهور بكرمه وأستدرك , إنتظر لحظة لمرافقه : أعطي درهم ورفيقه نسختين من الكتاب الأخير غاب المرافق وعاد ولم يعثر على الكتاب فنهض الأستاذ ثم غاب قليلا وعاد وفي يديه نسخنتين من كل من الكتب والدواوين التاليه :ـ

    من أول قصيدة الى آخر طلقة , الثورة والثقافة في اليمن , نقوش رملية لأعراس الغبار , جواب العصور , ورواغ المصابيح . ثم قال لي خذ نسخة لك ونسخة لرفيقك فكانت هذه الكتب والدواوين التي حبانا بها بمثابة كنز ثمين .

    ثم نهضنا أربعتنا وقد دام اللقاء ساعة من الزمن كنت أتمنى لو طال سنيناوودعناه ولسان حالنا يقول : عاشت اليمن التي أنجبت هذا العبقري .

    وبعد هذا اللقاء كنت على صلة مع أستاذي عبر الهاتف والمراسلة وقد قال لي في إحدى المهاتفات أنه كتب مقالين عن ديواني في الثورة ولكني مع الأسف لم أحصل على الأعداد رغم أنني كنت في شوق لمعرفة رأيه .

    يتبع.

    ـــــــــــــــ

    (1) جرف ـ مال .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-10-16
  13. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    في عام 99 م كنت في اليمن وحاولت مرارا الحديث معه عبر الهاتف وكان الجرس يرن ولا يرد عليه أ حد هاتفت أستاذي محمد عبدالوهاب جباري وسألته عن البردوني فقال لي : إنه مريض في المستشفى , كنت أنوي زيارته لكن الأجل عاجله في نفس اليوم فحزنت عليه حزنا عميقا وودعته بهذه القصيدة التي نشرت في اليوم التالي في الجمهوريه ثم نشرت فيما بعد في الهلال والثورة .


    د مـــــــــــعــة على ضـــــريـــــح البــــــــردونـــي


    د مــــع يسيــل ومهجــة تتحرق ُ **** وفـــؤاد مكلوم يكاد يُـــــمزقُ

    لا مهـــرب فالموت أصد ق موعد **** وبه لهذي الـد ار سوف نـفارق

    أقسمت لو بالد مع نرجع راحلا **** لتركت د مع العين يجري دافـــق

    ليعود عبدالله ينشد مـــوطنا **** يامــــــا رواه بنـــهره المــــــتد فق

    يا صوت شعبي أنت حيا باقيا **** في كل قــلب للسعـــــــيدة يــعشق

    فلِمَ تـعـجلت الرحيل ألا ترى **** أنا لــفـكرك لــــــم نزل نتــــــشوق؟!

    هل ملّ قلبك أن يواصل نبضه **** لمّا أحس الـــدار كادت تـحــرق؟!

    يا من جعلت الحرف سيفا باترا **** وأنــرتنا من ذهنك المتعـــــمـٌق

    ومضيت تعلي الحق غير مبالي **** من ظالم أو كـــاذ ب يـــتشــد ق

    وسخرت من أهل السياسة جملة **** وأريتهم معنى السياسة صادق

    نم في ضريحك بعــد ما أيقظتنا **** يا سيّد الشعـــراء من بك يلحـــق ؟!

    سيظل صوتك كالهــزار مغردا **** وتـظل روحـك في السماء تحـلـــق

    إنا نودع فيك جسما هامدا **** ونــعـيش فــي آ رائــــك ونــد قــــق

    وتــد وم أنت المبصر الحي الذي **** قد دام للــوطن الـمشرد يشفــق

    حـذ رتنا من كل ساسة أرضنا **** وذ كرت في (المقياس) كيف تمزقوا *

    علّمتنا أن لا نحـــابي ظالما **** بل أن نــد وس الــظالمين ونسحــق

    ياملهم الأجيال أخذ حقوقهم **** سيظل شعرك مثل شمس تـــــشرق !!!

    تعز 30/8 / 1999م .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    * المقياس قصيدة للبردوني عرى فيها الحكام .

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    أنتهت.. إلىاللقاء بإذن الله .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-10-16
  15. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    شكرا.

    الغالي المتمرد: شكرا جزيلا وأنا أنتظر أسئلتك . لقد جزئت الحديث لضيق الوقت وهأنذا قد أنتهيت منه علىالله أن أكون قد أحسنت الصياغه.

    لك كل المحبة.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-10-17
  17. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    أستاذي القدير درهم جباري :)

    صراحة امتعتنا بهذا اللقاء وامتعتنا بمرثيتك للمرحوم البردوني

    جميلة جدا القصيدة

    سؤالي ياسيدي هو

    بما انك مقرب من المرحوم البردوني ومقربا منه اكثر فكرياً أريد اعرف ماذا كان توجه الشاعر الفحل صاحب اللسان الساطع الحر.... البردوني

    قيل عنه انه كان كثيرا ما ينتمي لتيار الاخوان المسلمين

    واخرون قالوا التيار القومي العربي

    واخرون قالوا الاشتراكي

    وانا لا اعرف عنه إلا انه صاحب كلمة قوية مدوية

    تحياتي لك
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-10-17
  19. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    هو يمني أصيل.

    الغالي المتمرد ..

    أمتعك الله بالخير دائما ولك التقدير والمحبة ..

    ليس المسئول بأعلم من السائل, كلما أعلمه عن أستاذنا البردوني هو أنه يمني عريق وعربي أصيل وأنسان من الطراز الأول ..

    لك كل الود .
     

مشاركة هذه الصفحة