(الحوثي) وقضايا الأمن في اليمن.. من موقع الإسلام اليوم

الكاتب : المنصوب   المشاهدات : 629   الردود : 7    ‏2004-07-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-05
  1. المنصوب

    المنصوب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-07-27
    المشاركات:
    587
    الإعجاب :
    0
    عبدالفتاح الشهاري
    موقع الإسلام اليوم
    رئيس مؤسسة صدى الشرق للدراسات والثقافه
    www.sada-alsarq.com


    ما يحصُل في اليمن هذه الأيام من مواجهات بين قوات الأمن وبين أحد رجال الدين الشّيعة يأتي في الحقيقة بعد انفراط عقدٍ من التخبط والفوضى التي تعمّ العالم الإسلاميّ اليوم؛ فحَمْلُ السلاح، والخروجُ عن الجماعة، وتحويل البلاد المسلمة إلى ساحة ملاحقات مسلحة أصبح ديدن عددٍ من غُلاة ومتطرّفي بعض الجماعات الإسلاميّة التي ترى في ذلك حلاً لتطبيق شرع الله، والعودة إلى الحق؛ إلا أنّنا -في نفس الوقت- لا نستطيع أنْ نقول عنه: إنّه امتداد لما هو حاصل في بعض البلاد العربيّة والإسلاميّة وتحديداً ما تتبناه "القاعدة" وتنظيماتها في عدد من بلاد العالم.
    وفي حالة اليمن (تحديدا) ولتناول ما يدور على الساحة اليمنيّة فلابدّ من تسليط الضّوء على ثلاثة محاور رئيسة، هي أطراف النزاع في هذه القضية، وهم: الحوثي وأتباعه، والحكومة اليمنيّة، وأحزاب المعارضة...

    [color=CC0000]المحور الأول: (الحوثي) وسياسته في إدارة المواجهة[/color].
    حسين بدر الدين الحوثي هو أحد زعماء الطائفة الزيديّة الشيعيّة، وكان عضوا سابقاً في البرلمان مرشحاً عن "حزب الحق" الموالي لإيران، ويتزعّم حاليا مجموعة تطلق على نفسها "جماعة الشباب المؤمن" يردّد أفرادها شعاراتٍ معاديةً لأميركا وإسرائيل داخل المساجد اليمنيّة.
    ما تتّبعه (جماعة الشباب المؤمن) التي يتزعّمها الحوثي لتأجيج المشاعر والعواطف نحوها، هو استخدامها عددًا من العبارات والمصطلحات التي تعتقد بأنّ الشارع العربيّ في حاجة ماسّة لها، ومن أمثال ذلك تسميتها بدءاً بـ "جماعة الشباب المؤمن"، وهذا التلاعب بالألفاظ أصبح يعطي أثراً عكسياً حول الغرض من استخدامها، وينزع مصداقيّتها مع الوقت مما يسيء إلى كافة الحركات الإسلاميّة المعتدلة والجادّة، هذا فضلاً عن أنّ المتتبع لأقوال وأفعال هذه الجماعة يرى فيها من الترويج والافتراء ما يدركه أي مطّلع على الساحة اليمنيّة. ففي ادعاءاتها المستمرة تؤكّد على أنّ سبب ملاحقة الحكومة اليمنيّة للزعيم الشيعيّ (الحوثي) هو قيامه بـ(الدّعاء) على الولايات المتحدة الأمريكيّة في (أحد) المساجد، وهذا افتراء يدركه ويعلمه كل فردٍ يعيش في اليمن ؛إذ إنّ جميع مساجد اليمن لا تخلو فيها صلاة جمعة من الدّعاء على أمريكا ، هذا إضافة إلى دعاء القنوت والذي غالباً ما تتداعى له مساجد اليمن بدون إصدار أمر رئاسيّ أو توجيه حكوميّ، وفي نفس الوقت بدون أنْ تلاقي تلك المساجد أيّ مضايقات أو تدخّلات شاذّة من قبل الحكومة، هذا فضلاً عن تبني القيادة اليمنيّة مواقف ساخنة ولاذعة ضد إسرائيل.إذن ما دفع (الحوثي) إلى ابتداع هذا السبب إلا رغبة منه في استعطاف الرأي العام !!

    [color=000000]بِدَعُ وضَلالات الحوثي[/color]
    يصنف (الحوثي) بحسب المذاهب الموجودة في الساحة اليمنيّة بانتمائه للمذهب الزيديّ، والمذهب الزيديّ في اليمن يُعد من أكثر التّيارات الشيعيّة اعتدالا وأقربها إلى السّنة، ويدلّل على هذا الأمر تمازج المجتمع اليمني وتلاشي أيّ مظاهر لإثارة النّعرات المذهبيّة فيه، ولكنّ هذا الأمر لا يمنع من وجود بعض ذوي الاتجاهات الخاصّة في إثارة هذه الخلافات في كل فرصة تسنح لهم كما حدث في قضيّة (الحوثي) والذي أثار في فتنته هذه التأليب على علماء السّنة واتّهامهم بالضّلال على خلاف توافق الزيديّة معهم؛ وهذا ما دفع علماء المذهب الزيديّ إلى إصدار بيان يحذرون فيه من ضلالات (الحوثي) وعدم الاغترار بأقواله ومعتقداته، وأنّه لا يجوز الإصغاء إلى تلك البدع ولا التأييد لها ولا الرّضا بها.

    [color=000000]أميرٌ وولاية وجزية[/color]
    وقد نصّب (الحوثي) نفسه أميراً للمؤمنين، وفرض الجزية على يهود اليمن، والذين هم قلة قليلة ليس لهم أثر يذكر في المجتمع اليمنيّ، وأجبر سكان المنطقة التي يتمترس فيها من المسلمين على دفع الزكاة له، ومنْعهم من التعامل مع الدولة بأيّ شكلٍ من الأشكال. ومما يسيء إلى سمعة هؤلاء الخارجين إثارةُ الفساد بين الخلق والعباد، وما تجرّه شطحاتُهم الفكريّة وعبثهم إلى استخدام وسائل بعيدة كلّ البعد عن الشرع والدين، وتدعو وتنادي إلى إثارة الفتنة، وهذا ما قام به (الحوثي) عندما رفع علم (حزب الله) الشيعيّ اللبنانيّ داخل الأراضي اليمنيّة، وهذا الأمر أدّى إلى تصرّف الحكومة اليمنيّة بحزم وشدة مع هؤلاء الخارجين وضربهم بيدٍ من حديد.

    [color=FF0000]المحور الثاني: تعامل المعارضة مع هذا الحدث[/color].
    المعارضة الشريفة لا أحد يرفضها، والمطالبة بالإصلاح أمر حسن يرتضيه الجميع؛ فطلب الإصلاح أمر واجب حتى مع وجود الإصلاح؛ لأن الكمال قمة لا يدعي الوصول إليها إلا جاهل، والمعارضة اليمنيّة رقم صعب لا يمكن تجاوزه أو تجاهله، وهي تمثل الكِفة الأخرى في تحريك الشارع اليمنيّ. ولكنها أحياناً تتعدى الحجم الحقيقي لها إلى ما هو أبعد من ذلك، وفي الأحداث الأخيرة وما سببه (الحوثي) ورغم فظاعة الأحداث التي حصلت، وحقها في أن تتضح الأمور لها، ويتّم مناقشة ما يحصل من أحداث هناك مع الحكومة، إلا أنّه لم يكن ينبغي أن تركز كل اهتمامها في جانب واحد وجزئية واحدة وهو التدخل في القضية الأمنية وتنسى دورها الاجتماعيّ في المقابل، والذي لا يقل أهميّة عن دورها السياسّي، وهو الاتجاه إلى تهدئة الشارع محاولةً منها للتعاون في إدارة هذه الأزمة بما يتوفر لها من إمكانيّات وقُدُرات، لا أن تثير قناة أخرى من الأزمة ؛ بإلحاحها بالتدخل في معالجة الشؤون الأمنيّة!! وقد اتضح هذا الأمر في البيان الذي أصدرته، والذي بدا واضحاً فيه صبّ جامّ غضبها وسخطها على الحكومة؛ متّهمة إياها بتعمد تجاهل المعارضة وإخفاء المعلومات عنها، ومطالبتها -من خلاله مجلس النواب- القيام بواجبها الدستوري: في إجلاء الحقائق وبيانها للشعب، وتصحيح المسار المعوجّ للحكومة، وضرورة الاحتكام إلى الدستور اليمني.. دون الإشارة من قريب أو بعيد عمّا يثيره (الحوثي) من فتنة تستدعي أنْ يكفّها، أو مطالبته بأنْ يسلّم نفسه أو ... وهذا ما يجعل مصداقيّة المعارضة اليمنيّة في موقفٍ حرج؛ حيث كان من المفترض أن يتضمّن -بيانها في نفس الوقت- تنديداً على الأقل بما قام به (الحوثي) وأنصاره من أعمال تخريب.

    [color=FF0000]المحور الثالث: الحكومة اليمنية: عُنف ضدّ عُنف[/color]ما ارتكبته الحكومة اليمنيّة في تعاملها مع الحدث أمر يدعو إلى الوقوف عنده لحظة تأمل؛ فإنّ شخصاً مثل (الحوثي) على رغم التقارير التي كانت تصل إلى القيادة بشأنه وبشأن تنظيمه يضع ألف سؤال حول عدم مقدرة الجهات الأمنيّة على السيطرة عليه قبل استفحال خطره وانتشاره، مما أوصلها فجأة وبشكل مباغت إلى استخدام قوة عنيفة في الموضع غير الصحيح، مما أسفر عن وقوع الكثير من الإصابات البليغة والقتلى بين صفوف المدنيين والأبرياء قبل هرب الجماعة إلى أعالي جبال (صعدة)؛ مما دفع قبائل وأعيان ومشايخ المِنطقة إلى رفع عدد من المذكرات والرسائل إلى الرئاسة، يستنكرون فيها هذا الاستخدام المُفرِط للقوّة فوق رؤوسهم من قبل القوّات الأمنيّة.. إنّ جماعة متسلحة بحجم التسلح الذي يتسلح به أنصار (الحوثي) من الخطأ مواجهتها بعنفٍ مماثل غير مسبوق التخطيط له؛ حفاظاً على الأرواح!!
    كانت هناك طرق عدّة أمام الحكومة اليمنيّة للقبض على الرجل وأنصاره كان يمكن العمل بها منذ بدء التحركات المريبة للرجل وأنصاره ؛وذلك من خلال اختراق صفوفه وصفوف أتباعه من قبل الدولة للإيقاع به؛ طالما أنّه شخصيّة اجتماعيّة لها حضورها، دون أنْ يكون هناك داعٍ للانتظار حتى يقوم هو بحَمَلات مباغتة لأقسام الشرطة، وإطلاق النار عليها، وقتل رجال الأمن، وحتى تتطور الأمور إلى ما وصلت إليه من دمويّة مريعة؛ فإنّ العُنف إذا ما واجهه عنف لا يمكن أنْ ينتج عنه إلا دمار شامل للأخضر واليابس!!

    [color=000000]على الأمد القريب..[/color]
    ربما ستنجح الجماعة في الهروب من قبضة الدولة من خلال الجبال التي تتمترس فيها الآن يساعدها على ذلك التضاريسُ الجغرافيّة للمنطقة، إلا أنّ هذه المواجهة لن تدوم طويلاً خصوصاً وأنّ عدداً غير قليل من أتباع (الحوثي) قام بتسليم نفسه طواعيةً إلى الدولة، والتي قامت بدورها بتسليمهم إلى لجنة الحوار التي شُكّلت من قبلها ، كما أنّ العُدّة والعتاد التي يستخدمها (الحوثي) في هذه المواجهة لا بدّ أنْ تُسْتنزف طالما أنّه ليس له قنوات اتصال تدعمه، أو تغذّي انشقاقه عن الدولة، ولذا فإنّ ظاهرة (الحوثي) غير وارد تكرارها في المجتمع اليمني؛ لأنها ظاهرة خارجة عن طبيعة تكوين المجتمع اليمنيّ.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-05
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    [color=0000CC]أخي العزيز المنصوب :


    حمدا لله على سلامتك أولا ..

    وثانيا :

    أنا مع ماورد في المقال .. فثورة الحوثي ليست إلا نزوة من جاهل استغر به من قبل البعض الذي جاءوا من الخارج .. هي نزوة ليست إلا .. لكن من يفهم ..

    عدت بمقال جديد .. حمدا لله على سلامتك عزيزي ..
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-05
  5. الفارس اليمني

    الفارس اليمني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-01-18
    المشاركات:
    5,927
    الإعجاب :
    7
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-08
  7. عبدالرشيدالفقيه

    عبدالرشيدالفقيه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-12-01
    المشاركات:
    3,577
    الإعجاب :
    0
    [color=000000]الشيء الذي يجب أن نضع عليه علامة استفهام ومائة خط أحمر ..

    هل تعامل جميع الأطراف مع الحدث كان بمسؤلية ؟؟

    وهل كانت الحقائق موفرة للجميع من غير تظليل ولا تحريف و حتى يحدد كل موقفة ؟؟

    هذا ما ننتظر الإجابة عليه ..

    وربما الأيام القادمة تحمل في طياتها الإجابة الكاملة ..

    وما علينا سوى الإنتظار..

    لك دكتورنا العزيز , وللأستاذ عبدالفتاح كل التحية , وكل التقدير ..[/color]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-08
  9. الظـل

    الظـل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-07-02
    المشاركات:
    746
    الإعجاب :
    0
    اذا كان الحوثي قد اصبح مجال خصب يسيل له لعاب كل قلم .. فعلى من يكتب ان يتحرى الحياديه اذا كانت كتابته تندرج ضمن استعراض تحليلي غير موجه ..
    والظاهر ان هذا الحدث اوجد فرصة لم تتح من قبل لنسف افكار او تصفية حسابات
    (صيد في الماء العكر) كم يقال
    نسئل الله الهداية للجميع
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-07-08
  11. ظبي اليمن

    ظبي اليمن قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-12-26
    المشاركات:
    9,210
    الإعجاب :
    0
    ابشكركم



    الحوثي سلم نفسه


    ظبي اليمن
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-07-09
  13. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=0000CC]لقد وضع الشهاري يده على مفتاح المشكلة
    ولكنه أبى أن يفتح اعيننا على الحل
    وترك المفتاح بايدينا
    وتساؤله عن اسرار ترك السلطات الحاكمة لأمر الحوثي حتى يستفحل
    هو تساؤل مشروع
    والإجابة عليه واضحة كالشمس في رابعة النهار
    فما كان الأمر تقصير من ولي الأمر
    وإنما كان مدا لحبال الإيقاع الذي لايستهدف من تم إيقاعه
    بقدر مايستهدف من سيأتي بعده ولعشر سنوات لاحقة
    وعاشت سياسة هز الشوال
    كما يتمنى ويؤمل بالطبع
    وإلا فدوام الحال من المُحال كما يُقال
    ولكاتب المقال الشهاري
    ولناقله المنصوب رغم روابطه التي لاتفتح
    وللجميع
    خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
    [/color]
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-07-10
  15. المنصوب

    المنصوب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-07-27
    المشاركات:
    587
    الإعجاب :
    0
    [color=CC0033]
    شكرا لمروركم جميعا أيها الأفاظل



    احرجتنا استاذ تايم
    فعلا كتبت الموقع غلط
    والصحيح هو كالتالي
    www.sada-alsharq.com
    [/color]
     

مشاركة هذه الصفحة