(( هالةُ النورِ )) .... قصيدة من وحي الإباء

الكاتب : الميمان النجدي   المشاهدات : 865   الردود : 11    ‏2004-07-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-02
  1. الميمان النجدي

    الميمان النجدي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-15
    المشاركات:
    100
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    [poem=font="Simplified Arabic,5,white,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/3.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    هالةُ النورِ من جُفونِ الإباءِ=تحتَ جُنحِ الدُجى نَثيثُ الشِفاءِ
    فارقبوا الفَجْرَ إن تهادى أبياً=واشْتَفى الدهرُ من لُحُونِ الضِياءِ
    وذوى اليأسُ إذْ تَراءى حزيناً=ماردُ الليلِ وانطوى في التناءي
    وهمى الفجرُ بالسَناءِ فأضحى=مُمْحِلُ الدَجْنِ عابقاً بالرواءِ
    خاتلَ الليلَ فاستحالَ صباحاً=جرَّ فيه المُنى رداءَ الصفاءِ
    وشيهُ المجدُ لو تبدَّى لأضحى= مِنهُ نزفُ الحشا عَصِيَ الدماءِ
    وخطا الكونُ نَرْجَسياً وأمسى=منكبُ الدَهرِ زاهياً بالرداءِ
    نفحةُ الحُلمِ!والعَوَادي سِرَاعاً=سطوةُ الذُّلِ واختيالُ الشقاءِ
    راعني الصَحْوُ فاسْتَفاقتْ رواعٍ=بيضتْ بالأسى سوادَ الرخاءِ
    أبصرُ القومَ والزمانَ عبوساً=شاحِبَ الوَجهِ أشعثاً كالفناءِ
    أسألُ الكونَ عن صُروحٍ تعالتْ=تستطيلُ السُها بثغرِ السماءِ
    أينها اليوم هل تُراها تهاوتْ=في وهادِ الهوى وخسفِ الغثاءِ
    فإذا الرجعُ بالجوابِ شجياً=أدمنَ القومُ مسكناً في العراءِ
    صافحوا الأرضَ كالغُثاءِ وعَادَوا=ناصِحَ القولِ واكتسوا بالجفاءِ
    وجرى القومُ للثناءِ تِباعاً=وعوى الذئبُ واحتفوا بالعواءِ
    علقمياً ثوى بحضنِ الأعادي=ريهُ الغدرُ يحتسي بالدهاءِ
    يكتسي الطهرَ في الأنامِ ولكنْ=علقمُ الموتِ تحتَ نسجِ الكساءِ
    أُرْسِلُ الطرفَ في السماءِ حزيناً=شاردَ الفكرِ حالماً بالنقاءِ
    فإذا الأمس في السماء ندياً=باسمَ الثغرِ سائقاً للضياءِ
    عابقاًُ يرقبُ الأنامَ سخياً=إيهِ كفَ النَّدى أجَدِّي عزائي
    نزفهُ الحبُ لو أدرتم جبيناً=نحوهُ اليومَ لاحتفى باللقاءِ
    عابقَ النورِ أينَ عزفُ الأماني=وعبيرُ الهدى وجرسُ الصفاءِ
    انثرِ الشهدَ في الروابي وزدني=يا أخا المجدِ من جميلِ الغناءِ
    شنفِ القلبَ بالحداءِ فإني=ظامئُ القلبِ ارتوي بالحداءِ
    بحَّ صوتُ الهُدى ينادي شجياً=في دُجى الذُّلِ مركبَ الأتقياءِ
    أيها الركبُ!هل رأيتمُ جفوناً=شَفَّها الدَّمعُ لهفةً للسناءِ
    أيها الركبُ!إن مررتم سِراعاً=تُربةَ المَجدِ فادفنوا كبريائي
    موطني المجدُ ليسَ يغني سواهُ=فاحملوا القلبَ لو ثوى في العراءِ
    أمَّةَ الحقِّ كمْ بكينا زماناً=لُحْمَةَ الحقِّ وائتلافَ الإخاءِ
    أمَةٌ نحنُ , لو طرقنا فُرَادَى=سُدَّةَ المَجدِ لاشتكينا التنائي
    يزجرُ الدهرُ من تبدَّى وحيداً=نائيَ القلبِ قدْ ذوى بالجفاءِ
    أمتى‍ ! رعشةُ الإباءِ بقلبي=ونسيمُ الهُدى حفيفُ البقاءِ
    أحملُ السَّعدَ للأنامِ وقلبي=صادقُ النُصحٍ مترعاُ بالوفاءِ
    أرفعُ الخطوَ في الأنامِ طروباً=أحملُ الحبَّ في كفوفِ النقاءِ
    رِفعةُ الحقِّ في فؤادي وديني=لذَّةُ العيشِ , نِعْمَ عيشُ النقاءِ
    يا رؤى المكرِ ليستُ أهوى نديماً=خاويَ الروحِ إن بدا كالغثاءِ
    نفحةُ الطهرِ يا لظى اليأس فينا=فسحةُ البحر‍! تاهَ كلُّ الشقاءِ
    مسلمٌ أعشقُ الإباء وروحي=في ذُرى المجدِ ومضةُ الكبرياءِ
    فاحملي مهجتي ودمعي شموعاً=وامسحي أمتي وجومَ العناءِ
    وارّْسُمي الخطوَ في الإباءِ فإنا=نقتفي الخطوَ في دروب الإباءِ
    لو بدا النصرُ في جبين المنايا=أو بدا النصرُ في مهاوي البلاءِ
    أو حِمى الموتِ والقنا دامياتٍ=ورحى الموتِ رجعها بالفناءِ
    نطلبُ النصرَ إن قتلنا فإنا=شامةُ الخُلدِ في جبين البقاءِ


    الميمان النجدي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-02
  3. free**pen

    free**pen عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-06-02
    المشاركات:
    821
    الإعجاب :
    0
    مشكور اخوي على القصيده ....بس الله يسلمك القصيده طويله :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-02
  5. الميمان النجدي

    الميمان النجدي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-15
    المشاركات:
    100
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك أخي الكريم

    والشاعر عادةً لا يملك تحديد أبيات القصيدة فهي تأتي تلقائياً .

    دمت بخير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-04
  7. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الميمان :
    كيف احتجبت عني هذه الرائعة ؟؟
    يا لله ما أروعها وأنصعها وأصفاها ..

    دعني أقف معها قليلاً , ومن ثم العود ...

    والسلام عليكم ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-05
  9. فوزي ريمي

    فوزي ريمي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-01-09
    المشاركات:
    235
    الإعجاب :
    0
    [color=006600]لله درك من فتىً أمره أمرُ
    إعمل بجدٍ سيأتيك النصرُ

    سلام وأي سلام أيها الرائع [/color]
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-07-05
  11. الميمان النجدي

    الميمان النجدي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-15
    المشاركات:
    100
    الإعجاب :
    0
    الشاحذي

    بارك الله فيك واثابك المولى على حسن ظنك .

    بإنتظار عودتك أيها الفاضل ولا تبخل بالنقد والتوجيه .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-07-07
  13. الفوضوي

    الفوضوي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-04-06
    المشاركات:
    26,302
    الإعجاب :
    22
    مبدع أنت ايها الميمان
    سلمت لنا أناملك التي خطت هذه الابيات
    اخوك
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-07-07
  15. awsan29

    awsan29 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-30
    المشاركات:
    303
    الإعجاب :
    0
    أمتى‍ ! رعشـةُ الإبـاءِ بقلبـي=ونسيمُ الهُـدى حفيـفُ البقـاءِ
    أحمـلُ السَّعـدَ للأنـامِ وقلبـي=صادقُ النُصحٍ مترعـاُ بالوفـاءِ
    أرفعُ الخطوَ في الأنامِ طروبـاً=أحملُ الحبَّ في كفـوفِ النقـاءِ
    رِفعةُ الحقِّ في فـؤادي ودينـي=لذَّةُ العيشِ , نِعْمَ عيـشُ النقـاءِ
    يا رؤى المكرِ لستُ أهوى نديماً=خاويَ الروحِ إن بـدا كالغثـاءِ
    _____________________
    لله درك ايها المبدع الفنان والحرف الثائر في زمن الأنكسار .
    خالص الود
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-07-09
  17. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    الأخ الكريم الميمان النجدي تسلم على هذه الأبيات التى تشع ضياء وتفوح عنفوان وعزة بالدين وكبرياء هي في زمننا هذا منارة شمخ بها النجدي ونادى الشعراء هي في المجلس الأدبي شعلة تفيض بهاء . وفيها ومنها وبها ننادي كذا فلينضم الشعراء الشعر وما لشاعر عربي عندنا بعدها عذر .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-07-09
  19. عين العقل

    عين العقل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    3,141
    الإعجاب :
    0
    تسلم اخي الابي الكريم

    سلمت يمينك وبارك الله فيك واثابك الجنة
     

مشاركة هذه الصفحة