أفضل عمل تقوم به صحيفة يمنية (الوسيط التجاري بين اليمن واليابان) لماذا عن طريق الخليج

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 661   الردود : 9    ‏2004-07-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-07-01
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    تنظم صحيفة "الأسبوع" السبت القادم حلقة نقاش حول عقدة الوسيط في تجارة اليابان إلى اليمن.
    وتهدف الحلقة إلى إبراز الانعكاسات السلبية لوجود وسيط في مرور التجارة اليابانية إلى الأسواق اليمنية عبر دول الخليج.
    وتناقش الحلقة عدداً من المحاور، أهمها أسباب ظهور الوسيط، ودواعي استمرار وجودة وانعكاسات ذلك على التبادل التجاري بين البلدين؛ بالإضافة إلى فرص الاستغناء عن الوسيط، وأسباب تردد اليابان في الدخول إلى الأسواق اليمنية، والإمكانيات الاستثمارية للشركات اليابانية في السوق اليمنية.


    كل واردات اليمن عبارة عن صناعات يابانية من الخليج لماذا لا تأتي مباشرة إلى اليمن منه تشغيل الميناء وكم شخص من طوابير العاطلين إضافة إلى أن دول الخليج قد تغيرت سياستها تجاه اليمن 0

    حجم التبادل التجاري بين اليمن ودول مجلس التعاون الخليجي حسب إحصائية نشرتها وكالة خليجية متخصصة في نهاية العام 2003 مبلغ (1.72 ) مليار دولار كانت تميل بشكل كبير لصالح دول المجلس حيث سجل الصادرات اليمنية لتلك الدول مبلغ لايزيد عن 283 مليون دولار فقط بينما بلغت إجمالي وارداتها من دول الخليج مبلغ 1437 مليون دولار موزعة على النحو التالي ( الإمارات 732 مليون . السعودية 452 مليون ، بقية دول المجلس 253 مليون دولار) وكانت صادرات اليمن في مجملها صادرات زراعية وسمكية ومواد بناء استوردت منها المملكة العربية السعودية 228 مليون دولار بينما استوردت بقية دول الخليج 55 مليون دولار0
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-07-01
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    [color=0000CC]
    وجود الوسطاء أمر ضروري جدا في تأطير العلاقات وتطويرها بين البلدان خصوصا بين الدول النامية والمتطورة ..

    وأقصد هنا بالوسيط اليمني .. وليس الخارجي ..

    فحتما يوجد يمنيون يجيدون اللغة اليابانية , عبرهم تسطيع الحكومة إقامة علاقات جيدة ومتينة .. لكني ألاحظ أن المثقفون هم من يقيم تلك العلاقات بمعزل عن مراقبة الحكومة ودورها .. وأنشط هذه العلاقات هي العلاقات مع مثقفي ألمانيا توجها إقامة اللقاء العربي الألماني بحضور نخبة من المثقفين العرب والألمان على رأسهم جونتر غراس الحائز على جائزة نوبل .. فأصبح أسير صنعاء واليمن وعاشقهما ..

    تحياتي لك سرحان
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-07-01
  5. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    اخي سمير الحديث عن الوسطاء التجاريين

    فقد سمعت من احد الاخوة الميسورين بانه طلب شحنة من قطع غيار تويوتا إلى اليمن فاستغرب مسؤول التمويل في احد البنوك اليابانية واستوضح منه الامر فسأله وهل يوجد باليمن سيارات يابانية كثيرة ؟

    صاحبنا ما يدري بأن جماعتنا من حبهم للتويوتا سموها بأسماء محلية وفنية 0

    وهذا يعكس صورة عن أن التبادل التجاري يسير وفق ميزان مائل والسبب بانه لا يوجد من يرسم السياسة الاقتصادية لليمن إذا افترضنا بانه لايوجد سياسة محددة في عدم فتح ميناء عدن للواردات والصادرات فمن رسم تلك السياسة سيجد نفسه قد ارتكب خطأ كبير وقد لايعوض في ظل التكتلات التي تدور رحاها هنا وهناك0

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-07-01
  7. جراح الرياشي

    جراح الرياشي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-03-09
    المشاركات:
    4,316
    الإعجاب :
    0
    اضيف الى معلوماتكم ان هناك مسئول يمني عاتب احد المسئولين اليابانيين بقوله نحن نستورد منكم كل شي من اصغر سلعة الى اكبر سلعة وانتم بخلتم علينا اثناء حدوث الزلزال فقام المسئول الياباني ببحث الامر مع الجهات اليابانية فعاد وقال له انتم لاتستوردو ن بماقيمته 100 الف دولار من اليابان وكل ماتستوردونه عن طريق بلد ثالث وهو لايحتسب لكم ابدا---
    ياهل ترى هل يستفيد تجارنا وحكومتنا من التجارة عبر الوسطاء وهل هولا التجار يخدمون مصالح البلد ام ان وصول السلعة عبر دولة عربية يخفف الجمارك على هولا التجار ام ان هناك من يحارب اقتصاد البلد الله واعلم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-07-01
  9. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    أسئلة محيرة اخي الرياشي

    حتى سمعنا بأن بعض سيارات المسؤولين باليمن يتم صيانته في دبي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-07-01
  11. خطاب اليمني

    خطاب اليمني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2001-06-06
    المشاركات:
    6,827
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    نحن نحتاج الى رجال اقتصاد مخلصين مدعومين بدعم حكومي وهذه مشكلتنا عدم وجودهم والامر يتعلق بالفساد واصحاب المصالح المتنفذين والمصرين على وجود طرف ثالث لمصلحتهم الخاصه ولكي نتخلص من هذه الافه لابد من منح فرصه للاكادمين المتخصصين بفن التسويق وتعريف اليابانين بحتياجات السوق اليمنيه وماكثرها ومن مصلحة اليابان وجود دوله بحجم اليمن لخلق تنافس مع دول الخليج الي على وشك الفلاس في المستقبل القريب00000000000
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-07-01
  13. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    الوسيط التجاري هو تسليم رقاب اليمنيين حتى بعملية الأسيتراد من الخارج وغالبا ما يدعى الوسيط بوسيط محلي يكن في العادة إبن وجيه أوقريبه أوشريكه ..
    والنسبة للمستهلك اليمني تعني أن يدفع جمروكين وربما جمرك ببلد الوسيط الأول ثم دخول السلعة بالتهريب أو التهرب من الضرائب لليمن ثم إفساد ذمم الموظفين اليمنيين ليغضوا الطرف عن السلع والتي غالبا ما تكون باهظة الثمن ورديئة ..
    وبالنسبة للإقتصاد اليمني تعني سلعة مهربة باهظة الثمن وعديمة الجدوى ولافائد منها على سبيل عمليات التبادل التجاري والإستفادة من عامل الميزان التجاري للحصول على تعويضات ومنح وغيرها من الدولة المصدرة حيث أن السلعة صدرت لبلد آخر غير اليمن ، ثم الطامة الكبرى وهي إرتهان الإقتصاد فيصبح من السهولة التحكم به وبسعر صرف الريال ... وقد تدخل بالعملية عمليات تخريب إقتصادي متعمد ... لذا يجب على اليمن ولفترة زمنية ان تمنع الإستيراد من وسيط أو طرف ثالث حتى تأخذ العملية شكلها الصحيح والصحي ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-07-01
  15. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    استنتاجات

    [color=000099]سرحان

    مشكلتك أنك تبني إستنتاجا على قضية فردية وهي أمر غير صحيح .

    لو راقبت السوق اليمنية ستجد أن الوكلاء المحليين كثر والإستيراد يتم بصورة مباشرة من المصدر ودون الحاجة لوسيط أجنبي ... هناك ما أشكل عليك في مسألة قطع غيار السيارات ولا بد من توضيحه لك .

    تعلم ياعزيزي أن السيارات التي يستخدمها السواد الأعظم من أبناء شعبنا لا توازي في حداثتها السيارات المستخدمة في دول الخليج بإستثناء سيارات المسؤلين والنخبة ( ليلى علوي ، مونيكا ، لكزس ، نيسان ) التي تتوفر قطع غيارها لدى الوكيل المحلي وهناك إتجاه ( سمه مجازفة ) لدى تجار دبي في استيراد قطع غيار لتلك النوعية من السيارات القديمة من شركات متعددة ( نظام الستوكات ) ليس بغرض استهلاكها محليا بل لاعادة تصديرها للبلدان الفقيرة ومن ضمنها اليمن وفقا لرغبات ومواصفات ومقاييس لا يحتاجها المواطن أو المقيم الخليجي لاندثار النوعية التي تستخدم من أجلها ولذا يلجأ تجار السيارات بعد تحديد النوعيات المطلوبة من تلك القطع إلى إستيرادها من دبي لتلبية حاجة السوق المحلية من قطع الغيار للسيارات المتهالكة .


    تصرف عادي من قبل أي تاجر لا يتمكن من فرض نفسه كوكيل نتيجة لضعف السيولة المالية وشحة الإستيراد وصعوبة إعادة التصدير من ميناء عدن إلى البلدان المجاورة التي تشاركنا هم إستخدام سيارات عتيقة ، وقد نمى إلى علمي مؤخرا أن الدولة تفرض قيودا وشروطا على إستيراد قطع الغيار لمنع منافسة الوكيل المحلي وتغض الطرف عن ما يؤمن حاجة السوق لتلك القطع التي يعزف الوكيل عن إستيرادها حيث لا يجد أرباحا فيها وتؤمن عادة من أجزاء سيارات أخرى ضمن تجارة ( السكراب ) .

    ربما أن الحالة المالية لصديقك الذي رغب في استيراد الشحنة من اليابان لا تساعدة ليغدو وكيلا معتمدا في اليمن مع عدم إغفال أن القطع تنتجها عدة شركات وجل همها يتركز على التصريف لسد إحتياج السيارات القديمة من قطع الغيار فقط دون وضع إعتبار لمسألة الوكيل .

    نقطة مهمة أوردها الهاشمي اليماني في مداخلته يجب الإنتباه لها جيدا وهي :

    أن تلك القطع رديئة التصنيع وتمرر عن طريق المنافذ البرية بالرشاوي أو التهريب ولا تستفيد خزينة الدولة منها وتسهم في إطالة أعمار السيارات الخردة التي تشكل ضررا بيئيا كبيرا .

    سلام .


    [/color]
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-07-02
  17. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,907
    الإعجاب :
    702
    كم نتمنى ان تكون التجارة مباشرة بين البلدين دون وسيط كي يستفيد المواطن اليمني والتاجر اليمني والدولة اليمنية لان كل ذلك يذهب الى جيوب الوسطى وتخسرها اليمن ومواطنيها.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-07-02
  19. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    الأخ خطاب
    أشاطرك الرأي فيما قلته

    الأخ الهاشمي اليماني
    بغض النظر عن أن يكون وجيه أو أبنه او صديقه ولكننا نريد أن يضمحل الوسيط الثالث لأمور انت شرحتها بنفسك0

    الأخ المتشرد

    ربما يكون كلامك منطقي لو اعتبرنا بأنه لاتوجد سيولة كافية لكن لو نظرت لحجم التبادل التجاري مع دبي وحدها لعلمت بأن السيولة ليست مشكلة وإنما المشكلة تكمن في تهرب اللصوص من دفع حق الدولة من الضرائب فمبلغ يزيد على 700 مليون دولار حجم الأستيراد من دبي وحدها في العام 2003 دليل خطير على أن هناك عبث كبير بالاقتصاد الوطني بينما الحكومة تصر على دفع ضرائب تذاكر السينما والمباريات وحتى على طلاب المدارس0

    الموضوع يدور في عدم وجود سياسة اقتصادية مهمة ولعلنا أدركنا الآن عن السر الذي جعل عدن عاصمة اقتصادية مع وقف التنفيذ لتعارض هذا الهدف الوطني مع سياسة المهربين ومخربي الاقتصاد الوطني0

    وما هو رأيك يا متشردوف هل يستمر الوضع على ماهو عليه ؟

    ابن اليمن

    شكرا على رفد الموضوع

    تحياتي للجميع
     

مشاركة هذه الصفحة