هولندا تفك نحس ركلات الترجيح وتصعد الي الدور الاربعه

الكاتب : نبض اليمن   المشاهدات : 607   الردود : 7    ‏2004-06-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-06-26
  1. نبض اليمن

    نبض اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-02
    المشاركات:
    1,232
    الإعجاب :
    0
    استطاعت هولندا فك نحس الضربات الترجيحيه الملازم له في عدة بطولات وفازت علي السويد التي ارادت ان تصل الي ركلات الترجيح التي استعدت لها كثيرا

    الف مبروك لهولندا

    علي فكره كتبت التقرير قبل بداية ركلات الترجيح


    الف مبروك لهولندا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-06-26
  3. نبض اليمن

    نبض اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-02
    المشاركات:
    1,232
    الإعجاب :
    0
    استطاعت هولندا فك نحس الضربات الترجيحيه الملازم له في عدة بطولات وفازت علي السويد التي ارادت ان تصل الي ركلات الترجيح التي استعدت لها كثيرا

    الف مبروك لهولندا

    علي فكره كتبت التقرير قبل بداية ركلات الترجيح


    الف مبروك لهولندا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-06-26
  5. نبض اليمن

    نبض اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-02
    المشاركات:
    1,232
    الإعجاب :
    0
    محتار بين هولندا والبرتغال
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-06-26
  7. نبض اليمن

    نبض اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-02
    المشاركات:
    1,232
    الإعجاب :
    0
    محتار بين هولندا والبرتغال
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-06-26
  9. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,913
    الإعجاب :
    703
    مباراة صعبة على المنتخبين اجهدتهم وانعكس ذلك على نتيجة المباراة والتي وصلت الى هذه النتيجة.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-06-26
  11. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,913
    الإعجاب :
    703
    مباراة صعبة على المنتخبين اجهدتهم وانعكس ذلك على نتيجة المباراة والتي وصلت الى هذه النتيجة.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-06-26
  13. نبض اليمن

    نبض اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-02
    المشاركات:
    1,232
    الإعجاب :
    0
    هولندا تهزم السويد و " عقدة ركلات الترجيح " وتصعد لنصف نهائي كأس الأمم
    الأحد، 27 يونيو 2004 - 00:36
    بقلم: محمد سيف



    هولندا كسرت حاجز الخوف من ركلات الجزاء وصعدت لملاقاة البرتغال في نصف النهائي

    صعد المنتخب الهولندي إلى نصف نهائي كأس الأمم الأوروبية عقب تغلبه يوم السبت على نظيره السويدي 5/4 بركلات الجزاء الترجيحية في المباراة التي اقيمت بين الفريقين على ملعب الجارفي ضمن مباريات ربع نهائي البطولة .

    انتهى الوقتان الأصلي والإضافي بتعادل الفريقين بدون اهداف ليحتكما إلى ركلات الجزاء , فأحرز للسويد كل من كالستروم ولارسون وليونجبرج وويلهامسون واهدر ابراهيموفيتش وميلبرج , بينما أحرز لهولندا فان نيستلروي وهيتينجا وريتزجر ومكاي وروبن وأهدر كوكو .

    بهذه النتيجة يلتقي المنتخب الهولندي مع نظيره البرتغالي يوم الأربعاء في قبل نهائي البطولة بعدما نجح الهولنديون أخيرا في كسر عقدة الخسارة بركلات الجزاء الترجيحية والتي تسببت في خروجهم من العديد من البطولات آخرها كأس الأمم الأوروبية 2000.

    الشوط الأول جاء سلبيا نتيجة وأداء , فلم يشهد الكثير مما يستحق الذكر باستثناء بعض التسديدات القوية من الجانب الهولندي عن طريق أريين روبن وسيدورف لكن الحارس السويدي ايزاكسون كان لها بالمرصاد .

    وعلى الجانب الآخر لم يقدم الفريق السويدي المنتظر منه خلال ذلك الشوط , وإن كان هو الفريق صاحب الفرصة الوحيدة به عندما مر يونسن من الجانب الأيمن لمنطقة جزاء هولندا ولعب كرة عرضية خطيرة إلى سفينسون الذي سدد كرة قوية ارتدت من المدافع الهولندي بوما .

    تحسن الحال كثيرا في الشوط الثاني , وخاصة من الجانب الهولندي الذي يرغب في انهاء الأمور في صالحه قبل نهاية الوقت الأصلي , فبدأ الهولنديون في تشكيل خطورة بالغة على مرمى ايزاكسون وأضاع فان نيستلروي ثلاثة فرص سهلة من ضربة رأس علت العارضة وكرة لعبها بالكعب مرت فوق المرمى ثم انفراد صريح في الدقيقة 62 كاد يسفر عن هدف التقدم الهولندي , لكن الكرة ارتدت من الحارس السويدي إلى نيستلروي ثم حادت عن القائم الأيمن بسنتيمترات .

    لكن السويديون لم يكونوا بذات السلبية في الشوط الأول , وكاد ابراهيموفيتش ان يستغل خطأ شتام في تشتيت الكرة ويحرز هدف فريقه الأول , غير ان فيليب كوكو تألق وأخرج الكرة من على خط مرماه ببراعة .

    وشهدت الدقيقة 66 توغل جيد من المدافع شتام حتى وصل على حدود منطقة جزاء السويديين وسدد كرة ارضية زاحفة مرقت بجوار القائم الأيمن , ورد عليه ليونجبيرج بمراوغة ممتازة على حدود منطقة جزاء هولندا وتسديدة صاروخية مرقت بجوار القائم الأيسر بسلام .

    وبعد فترة من السكون والهدوء عاود الهولنديون شن هجماتهم بقوة على مرمى ايزاكسون في الدقائق الأخيرة , وكاد فان نيستلروي ان يخطف هدف الفوز في الوقت المحتسب بدلا من الضائع إلا ان ضربة رأسه علت العارضة بقليل , ثم انهى البديل مكاي الشوط الثاني بتسديدة قوية مرقت فوق العارضة ليحتكم الفريقان إلى الوقت الإضافي .

    ومع الدقيقة الثالثة من الوقت الإضافي الأول كاد روبن ان يخطف هدف التقدم لهولندا من تسديدة قوية اخطأ الحارس إيزاكسون في التعامل معها , لكن القائم الأيمن تصدى لها في أخطر فرص المباراة , ثم فرصة مزدوجة من تسديدة قوية لسيدورف انقذها الحارس بصعوبة وكرة عرضية يقابلها نيستلروي مباشرة بقوة لتمر الكرة بجوار القائم الأيمن .

    ورد السويديون بتسديدة قوية من البديل كيم كالستروم هزت الشباك الهولندية ولكن من الخارج لينتهي الشوط الإضافي الأول مثلما بدأ .

    كثف الهولنديون هجومهم مع بداية الشوط الأخير للمباراة , وسدد سيدورف ركلة حرة قوية انقذها ايزاكسون ببراعة ثم ضربة رأس من كوكو الخالي من الرقابة ابتعدت عن المرمى السويدي .

    ومع الهجوم الهولندي كاد لارسون ان ينهي المباراة عندما تسلم الكرة داخل منطقة الست ياردات الهولندية وسدد كرة رائعة لم يمنعها من هز شباك فان دير سار سوى العارضة , ثم تعاطف القائم الأيسر مع الحارس الهولندي وأخرج هدف مؤكد من تسديدة قوية لليونجبرج .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-06-26
  15. نبض اليمن

    نبض اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-02
    المشاركات:
    1,232
    الإعجاب :
    0
    هولندا تهزم السويد و " عقدة ركلات الترجيح " وتصعد لنصف نهائي كأس الأمم
    الأحد، 27 يونيو 2004 - 00:36
    بقلم: محمد سيف



    هولندا كسرت حاجز الخوف من ركلات الجزاء وصعدت لملاقاة البرتغال في نصف النهائي

    صعد المنتخب الهولندي إلى نصف نهائي كأس الأمم الأوروبية عقب تغلبه يوم السبت على نظيره السويدي 5/4 بركلات الجزاء الترجيحية في المباراة التي اقيمت بين الفريقين على ملعب الجارفي ضمن مباريات ربع نهائي البطولة .

    انتهى الوقتان الأصلي والإضافي بتعادل الفريقين بدون اهداف ليحتكما إلى ركلات الجزاء , فأحرز للسويد كل من كالستروم ولارسون وليونجبرج وويلهامسون واهدر ابراهيموفيتش وميلبرج , بينما أحرز لهولندا فان نيستلروي وهيتينجا وريتزجر ومكاي وروبن وأهدر كوكو .

    بهذه النتيجة يلتقي المنتخب الهولندي مع نظيره البرتغالي يوم الأربعاء في قبل نهائي البطولة بعدما نجح الهولنديون أخيرا في كسر عقدة الخسارة بركلات الجزاء الترجيحية والتي تسببت في خروجهم من العديد من البطولات آخرها كأس الأمم الأوروبية 2000.

    الشوط الأول جاء سلبيا نتيجة وأداء , فلم يشهد الكثير مما يستحق الذكر باستثناء بعض التسديدات القوية من الجانب الهولندي عن طريق أريين روبن وسيدورف لكن الحارس السويدي ايزاكسون كان لها بالمرصاد .

    وعلى الجانب الآخر لم يقدم الفريق السويدي المنتظر منه خلال ذلك الشوط , وإن كان هو الفريق صاحب الفرصة الوحيدة به عندما مر يونسن من الجانب الأيمن لمنطقة جزاء هولندا ولعب كرة عرضية خطيرة إلى سفينسون الذي سدد كرة قوية ارتدت من المدافع الهولندي بوما .

    تحسن الحال كثيرا في الشوط الثاني , وخاصة من الجانب الهولندي الذي يرغب في انهاء الأمور في صالحه قبل نهاية الوقت الأصلي , فبدأ الهولنديون في تشكيل خطورة بالغة على مرمى ايزاكسون وأضاع فان نيستلروي ثلاثة فرص سهلة من ضربة رأس علت العارضة وكرة لعبها بالكعب مرت فوق المرمى ثم انفراد صريح في الدقيقة 62 كاد يسفر عن هدف التقدم الهولندي , لكن الكرة ارتدت من الحارس السويدي إلى نيستلروي ثم حادت عن القائم الأيمن بسنتيمترات .

    لكن السويديون لم يكونوا بذات السلبية في الشوط الأول , وكاد ابراهيموفيتش ان يستغل خطأ شتام في تشتيت الكرة ويحرز هدف فريقه الأول , غير ان فيليب كوكو تألق وأخرج الكرة من على خط مرماه ببراعة .

    وشهدت الدقيقة 66 توغل جيد من المدافع شتام حتى وصل على حدود منطقة جزاء السويديين وسدد كرة ارضية زاحفة مرقت بجوار القائم الأيمن , ورد عليه ليونجبيرج بمراوغة ممتازة على حدود منطقة جزاء هولندا وتسديدة صاروخية مرقت بجوار القائم الأيسر بسلام .

    وبعد فترة من السكون والهدوء عاود الهولنديون شن هجماتهم بقوة على مرمى ايزاكسون في الدقائق الأخيرة , وكاد فان نيستلروي ان يخطف هدف الفوز في الوقت المحتسب بدلا من الضائع إلا ان ضربة رأسه علت العارضة بقليل , ثم انهى البديل مكاي الشوط الثاني بتسديدة قوية مرقت فوق العارضة ليحتكم الفريقان إلى الوقت الإضافي .

    ومع الدقيقة الثالثة من الوقت الإضافي الأول كاد روبن ان يخطف هدف التقدم لهولندا من تسديدة قوية اخطأ الحارس إيزاكسون في التعامل معها , لكن القائم الأيمن تصدى لها في أخطر فرص المباراة , ثم فرصة مزدوجة من تسديدة قوية لسيدورف انقذها الحارس بصعوبة وكرة عرضية يقابلها نيستلروي مباشرة بقوة لتمر الكرة بجوار القائم الأيمن .

    ورد السويديون بتسديدة قوية من البديل كيم كالستروم هزت الشباك الهولندية ولكن من الخارج لينتهي الشوط الإضافي الأول مثلما بدأ .

    كثف الهولنديون هجومهم مع بداية الشوط الأخير للمباراة , وسدد سيدورف ركلة حرة قوية انقذها ايزاكسون ببراعة ثم ضربة رأس من كوكو الخالي من الرقابة ابتعدت عن المرمى السويدي .

    ومع الهجوم الهولندي كاد لارسون ان ينهي المباراة عندما تسلم الكرة داخل منطقة الست ياردات الهولندية وسدد كرة رائعة لم يمنعها من هز شباك فان دير سار سوى العارضة , ثم تعاطف القائم الأيسر مع الحارس الهولندي وأخرج هدف مؤكد من تسديدة قوية لليونجبرج .
     

مشاركة هذه الصفحة