الكاتب نايبول : الاسلام يلغي ذات الفرد

الكاتب : human   المشاهدات : 554   الردود : 0    ‏2001-10-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-10-11
  1. human

    human هذا العضو تم ايقافه

    التسجيل :
    ‏2001-10-06
    المشاركات:
    64
    الإعجاب :
    0
    جائزة نوبل للآداب لكاتب من ترينيداد معاد للإسلام






    لندن: فاضل السلطاني
    قبل عشرة ايام فقط، اتهم في إس. نايبول، الكاتب الترينيدادي الفائز بجائزة نوبل للآداب 2001، الاسلام بانه «أسوأ من الاستعمار» لانه «يلغي ذات الفرد».
    وجاء هذا الهجوم اثناء احتفال جرى في لندن بمناسبة صدور الطبعة البريطانية من كتابه الاخير «خارج الايمان: رحلات اسلامية بين الناس المتحولين»، وبعد ايام من الهجمات الارهابية في نيويورك وواشنطن. ومن المعروف عن نايبول تفكيره المثير للجدل الذي عبر عنه في الكثير من كتبه، وخاصة كتب الرحلات ومنها: «الهند، حضارة جريحة» و«بين المؤمنين: رحلة اسلامية». لكنه لم يصل من قبل الى هذه الدرجة في هجومه على الاسلام، وفي هذا الوقت بالذات. وتوقع كثيرون في الغرب ان تحجب عنه جائزة نوبل ـ المرشح لها منذ سنوات ـ والتي من شروطها ان يتحلى النتاج الأدبي بقيمة انسانية متميزة. لكن الاكاديمية السويدية فعلتها مرة اخرى، وفي توقيت ربما يكون الأسوأ في تاريخها.



    الشرق الاوسط 12 اكتوبر 2001
     

مشاركة هذه الصفحة