رؤيا عظيمة استبشر بها الشيخ أسامة وستسوء الخصوم

الكاتب : أبو هاجر   المشاهدات : 356   الردود : 0    ‏2004-06-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-06-21
  1. أبو هاجر

    أبو هاجر عضو

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    212
    الإعجاب :
    0
    أيها الأخوة الكرام هذه الرؤيا المبشرة رآها أحد الأخوة قبل فترة ‘ والذي جعلني أقوم بنشرها أنه أخبرني أحد الأخوة الثقات أنها وصلت إلى الشيخ أسامة واستبشر بها خيرا .
    فأحببت أن أقوم بنشرها حتى يستبشر بها المجاهدون ويستاء منها الخصوم .

    ونص الرؤية كالتالي :

    رأى الأخ فبل أذان الفجر بنصف ساعة تقريبا أن قائلا يقول سيحصل شيء الآن ‘ وفجأة ظهر الشيخ أسامة على الشاشة وهو يلبس البدلة وليس له لحية وشعر رأسه خفيف ‘ وقد ظهر عليه التعب والإرهاق ومن خلفه ثلاثة أشخاص تقريبا لا يعرف منهم شيء كأن الواحد كالظل
    فأجلسوا الشيخ على الكرسي واعتمد الشيخ على عصى كانت بيده ‘ثم رفع رأسه ونظر إلى الأمام وقال بصوت قوي أشبه بنغمته عندما قال القسم المشهور قال :
    " بسم الله الرحمن الرحيم :هذان خصمان اختصموا في ربهم "

    دق جرس الهاتف على أخينا ليقوم لصلاة الفجر .

    ذهب الأخ إلى أحد المعبرين المشهورين والمشهود لهم ، فكان التأويل كما يلي :

    أما ظهور الشيخ فسوف يصلنا شيء من أخباره .

    وأما حلق اللحية فهو تشويه لسمعته سيلحقه .

    وأما خفة شعر الرأس فهو قلة المال .

    وأما الجلوس على الكرسي فهو العلو والرفعة والمكانة الكبيرة التي سوف يتبوأها .

    وأما العصى فهي قوة سيعتمد عليها .

    وأما الآية التي قرأها فتفسيرها ما بعدها " فالذين كفروا قطعت لهم ثياب من نار ..." الآية فخصوم بن لادن في النار .

    فالله نسأل أن تكون الرؤيا بشارة خير للشيخ وأتباعه المجاهدين .
     

مشاركة هذه الصفحة