المقرن .. مجاهد شهيد ..ام .. مجرم قتيل ؟؟؟

الكاتب : العسيري   المشاهدات : 1,735   الردود : 25    ‏2004-06-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-06-19
  1. العسيري

    العسيري عضو

    التسجيل :
    ‏2001-06-12
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    [grade="000000 00008B FF0000 DC143C"]المقرن .. مجاهد شهيد ..ام .. مجرم قتيل ؟؟؟[/grade]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-06-19
  3. المــهــاجــــر

    المــهــاجــــر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-21
    المشاركات:
    308
    الإعجاب :
    0
    [color=000066]الاخ العسيري

    حياك الله

    لا داعي للخوض في مثل هذه النقاشات

    الرجل قد توفئ ولا يجوز على الميت الا الرحمة

    لذا نسأل الله له المغفرة والرحمة ويتقبله من الشهداء

    سلام
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-06-19
  5. أ - اليافعي

    أ - اليافعي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-12-11
    المشاركات:
    906
    الإعجاب :
    0
    الله يتقبله ويرحمه برحمته وهذه الامور مبهومه في زماننا لا ندري من الشهيد من المجرم اختط الحق بالباطل والعلماء اصبحوخايفين من السلاطييييين
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-06-19
  7. آصف بن برخيا

    آصف بن برخيا مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-24
    المشاركات:
    15,668
    الإعجاب :
    0
    [color=CC0000]سبحان الله

    انظروا الى صورته جيداً وتعابيرها وستعرفون الحقيقه




    سلام[/color]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-06-19
  9. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0

    [color=FF0000]

    اي حقيقه ؟؟؟
    هل قتل الابرياء جهاد
    هل قلم الرؤس جهاد؟
    المقرن ارهابي مارس التقطع وانطبق عليه حد الحرابه

    وسيكون مصير كل متقطع وقاتل هذا المصير وإلى جهنم وبئس المصير

    [/color]
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-06-19
  11. عمران حكيم

    عمران حكيم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    958
    الإعجاب :
    0
    ///////

    تنظيم القاعدة يعترف بمقتل عبد العزيز المقرن ويتوعد الحكومة السعودية

    واشنطن : اعترف تنظيم القاعدة الذي يتزعمه اسامة بن لادن بمقتل قائده في السعودية عبد العزيز المقرن في اشتباكات مع قوات الامن السعودية في العاصمة الرياض . وكان التنظيم قد نفى في وقت سابق نبأ مقتل المقرن والذي جاء بعد ساعات من ذبح الرهينة الامريكي بول مارشال جونسون بعد ان رفضت الحكومة السعودية الرضوخ لمطالب الارهابيين والافرتاج عن عناصرهم المحتجزين لديها مقابل الافراج عن عن جونسون. ويعد قتل المقرن ضربة قاسمة للتنظيم في الاراضي السعودية ويعد ايضا نجاحا لقوات الامن السعودية والتي كانت تسعى دائما لقتله بعد ان تسبب في ترويع الامنيين في المملكة خاصة في الاشهر الاخيرة. وجاء الاعتراف والذي نقلته شبكة سى ان ان الأخبارية الأمريكية عن بيان منسوب الى تنظيم القاعدة نشر على الانترنت اليوم . واستنكر التنظيم في البيان مقتل قائده فى السعودية وتوعد الحكومة باستمرار عملياته معترفا في الوقت نفسه بالخسارة الفادحة التي لحقت بالتظيم بعد مقتل المقرن. كانت الصحف السعودية الصادرة اليوم قد اعلنت ان قوات الأمن قتلت زعيم تنظيم القاعدة في المنطقة، عبد العزيز المقرن، في مواجهات بالأسلحة وسط العاصمة السعودية، الرياض، أثناء محاولة التخلص من جثة الأمريكي، بول جونسون، الذي نفذت فيه المجموعة حكم الإعدام مع انتهاء المهلة المحددة الجمعة. وأكد مسؤولون أمريكيون إن بقايا الجثة التي عثر عليها مقطوعة الرأس شمالي الرياض تعود لجونسون. ونشر موقع إسلامي على الإنترنت صوراً، قال أحد المسؤولين إنها تظهر رأس جونسون وقد وضعت على ظهر جسده. وندد الرئيس الأمريكي، جورج بوش، بمقتل جونسون متعهداً، وكبار معاونيه، أن عملية الإعدام التي نفذها ما وصفهم "سفاحون متشددون" لن تزيد إلا من عزم الولايات المتحدة في حربها على الإرهاب. وبدوره وصف وزير الخارجية الأميركي كولن باول العمل بالوحشي وقال إن هذه الحادثة ستسفر عن مضاعفة الجهود المشتركة مع السعودية لملاحقة الإرهابيين. ووصف المرشح الديموقراطي للرئاسة جون كيري إعدام جونسون بأنه "عمل بغيض". واستنكر الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، اعدام جونسون قائلاً إنه عمل "مأساوي فعلا". هذا وقد حثت الملحق الصحفي للسفارة الأمريكية في الرياض، كارول كالين، جميع الأمريكيين على مغادرة المملكة. وعلى الإثر أصدرت الخارجية الأمريكية تحذيراً لرعاياها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وكان مستشار الشؤون الخارجية لولي العهد السعودي، عادل الجبير، قد أشار في مؤتمر صحفي في العاصمة الأمريكية، واشنطن، إلى مواجهات بين قوات الأمن السعودية وعناصر وصفها بالإرهابية كانت تحاول الفرار في عدد من السيارات أثناء محاولة التخلص من جونسون في وسط العاصمة السعودية. وقتل بجانب المقرن، الأخوان فيصل وبندر الدخيل وهما من ابرز الأسماء الـ 26 المطلوبين للحكومة السعودية
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-06-19
  13. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0
    حلوه استنكر تنظيم القاعده مقتل قائده في الجزيرة

    عقبال قتل المجرم الذي علمهم الاجرام اسامه ابن الجعيل
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-06-19
  15. المغوار

    المغوار عضو

    التسجيل :
    ‏2004-01-10
    المشاركات:
    83
    الإعجاب :
    0
    رحم الله الشهداء وتقبلهم الله واسكنهم الفردوس الأعلى فقد جمعو بين شتى المحاسن ( كلمة حق عند سلطان جائر ) وحكام اليوم على ابسط وجه جائرون والا فهم اكثر من ذلك ,
    المزية الأخرى التي حازها الشهداء هو الموت في خندق الجهاد والقتال للكفرة المجرمين الذين يسفكون دمائنا وينهبون خيراتنا ويحتلون اراضنا وينتهكون اعراض الحرائر من المسلمات!!!


    لاتنسو قول الرسول الكريم صلى الله علي وعلى اله وصحبه ( لا يجتمع الكافر وقاتله في النار) وهو حديث صحيح متفق عليه


    رحمكم الله يا رمز العز في زمن الذل .....
    يا علامة النصر في زمن الهزائم ............
    يا رجال في زمن كثر فيه اشباه الرجال.....
    رحمكم الله اديتم الأمانة وتحملت العبئ وختم الله لكم بالشهادة نحسبكم والله حسيبكم
    واف ثم اف للمنهزمين الجبناء الذين يدارون الطغاة والمنافقين ويترحمون على قتلى اليهود والنصارى ويفرحون باستشهاد المجاهدين, ويديرون المعركة نيابة عن الأمريكان الصليبيين واليهود اعداء الأمة!!!!
    نكل امرهم الى الله لينتقم منهم او يهديهم الى سواء السبيل
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-06-19
  17. المــهــاجــــر

    المــهــاجــــر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-21
    المشاركات:
    308
    الإعجاب :
    0

    [color=000099]يا مسافر

    لاحول ولا قوة الا بالله

    يا اخي قبل لا تتكلم على الشهيد عبدالعزيز المقرن وتعطي صكوك دخول جنهم أن تتقي الله في نفسك وقارن بين نفسك وبين الشهيد المقرن.

    قل لي أنت يا من تجلس وراء شاشة الكمبيوتر وتنزل سب وشتم في المجاهدين وتقرر مصيرهم الى جنهم ما الذي فعلته أنت لنصرة دينك والمسلمين ورفع راية الاسلام عالياً

    هل قاتلت في البوسنة ضد الصرب الذين كانوا يقيمون المجازر ضد المسلمين

    هل قاتلت في الصومال ضد الامريكان الذين ارادوا ان يستبحوا هذا البلاد ويقتلون المسلمين فيه.

    هل قاتلت في افغانستان ضد الامريكان الذين جاءوا وامطروا ارضها وجبالها بالقنابل والصورايخ وقتلوا فيها النساء والشيوخ والاطفال والمجاهدين

    هل قاتلت ضد الامريكان في العراق وانت تعلم اكثر مني ما فعل الامريكان في العراق من قتل وتعذيب وذل لهذا الشعب المسلم

    هل حفظت القران كاملاً.

    اذا اقول لك لا تتكلم على من هم أعلى من درجات بل من المفترض ان تتحسر على شبابك الذي تهدره وانت تسب وتشتم المجاهدين والاصل ان تدعو الله ان يلحقك بهؤلاء الشهداء او على الاقل تقول كلمة خير واذا لا يوجد لديك غير هذا الكلام فالافضل لك أن تسكت حتى لا تأثم على كل كلمة تقولها في حق هؤلاء الرجال الذين جابوا الدنيا من مشرقها الى مغربها لنصرة المسلمين.

    خذا أرقرا سيرة المجاهد عبدالعزيز المقرن قبل ان تتكلم عليه :

    نشأ المقرن في الرياض وترك مقاعد الدراسة في سن الـ17 وتوقف تعليمه عند المرحلة الثانوية التي لم يكملها .

    وتوجه الى أفغانستان "للمشاركة في الجهاد" ضد الاحتلال السوفيتي حيث تلقى تدريبات في معسكر للقاعدة.وظل يتردد على أفغانستان أربع سنوات بين ‏1990 و1994. ثم بدأ عمليات تدريب أخرى في ما يعرف بـ "معسكر وال" القريب من مدينة خوست الأفغانية وشارك في المعارك.
    حاز بعد ذلك درجة مدرب في المعسكر ذاته قبل أن ينتقل الى الجزائر منتصف التسعينات للقتال مع المجموعات الإسلامية المسلحة في الجزائر.

    وقد تم تهريبه من الجزائر بعد تخليصه من قبضة الأمن الذي قبض عليه مع زملاء له بينما كانوا يقومون بتهريب الأسلحة . وأمضى بعد ذلك فترة قصيرة يتنقل بين السعودية وأفغانستان قبل أن ينتقل الى البوسنة والهرسك حيث شارك في عمليات تدريب وقتال .

    وقد عاد المقرن مجددا الى السعودية قبل أن يتسلل الى اليمن في طريقه الى الصومال حيث قاتل مع مجموعات مسلحة في إقليم أوجادين ضد القوات الإثيوبية ووقع في الأسر بعد عامين ونصف العام من وصوله الى الصومال.

    وطلبت السعودية تسليمه اليها.وفى السعودية تمت محاكمته من قبل محكمة شرعية قضت بسجنه أربع سنوات إلا أنه تم اطلاق سراحه بعد قضاء نصف المدة "لحسن أخلاقه وإتمامه حفظ القران الكريم كاملا". وبعد شهر واحد وتسلل المقرن مجددا الى اليمن ومنها الى أفغانستان عبر عدد من العواصم وذلك سنة 200وترافق وصوله مع توجه مجموعات من الشبان السعوديين للقتال مع نظام طالبان ضد القوات الأميركية .

    وعاد عبد العزيز المقرن بعد الإطاحة بنظام طالبان الى السعودية الى منزل أهله في حي السويدي بالرياض قبل أن يختفي منذ 13 شهرا

    وأنصحك نصيحة لله لا تتكلم وتقذف بحق هؤلاء المجاهدين ونحسبهم شهداء ولا نزكيهم على الله وكما قلت لك اذا لديك كلمة خير قولها وان لم تكن فأسكت أحسن لك.

    ومع هذا لا نريد منك القتال .فالقتال له رجاله ولكن على الاقل اسكت ان لم يكن لديك كلمة خير.
    يا اخي حتى اذا لديك راي مخالف قوله باسلوب محترم ومهذب واحترم حرمة الميت التي لا تجوز عليه غير الرحمة .

    نسأل الله ولامثالك بالهداية.

    سلام
    [/color]
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-06-19
  19. المــهــاجــــر

    المــهــاجــــر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-21
    المشاركات:
    308
    الإعجاب :
    0
    مكرر
     

مشاركة هذه الصفحة