وبانت الحقيقة مصر وامريكا اخر فضيحة ضد مواطن يمنى

الكاتب : فدوة القدس   المشاهدات : 562   الردود : 1    ‏2004-06-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-06-18
  1. فدوة القدس

    فدوة القدس عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-09
    المشاركات:
    528
    الإعجاب :
    0
    مفكرة الإسلام:أعلن مصدر رسمي أمس أن السفارة اليمنية في باكستان تلقت تأكيدات من الصليب الأحمر الدولي بأن رجل الاستخبارات اليمنية عبد السلام علي الحيلة الذي كان قد فقد أثره خلال زيارة له إلى مصر قبل نحو عامين موجود فعلا في أفغانستان ومعتقل لدى القوات الاميركية.
    وكانت صنعاء قد بدأت تحركاً دبلوماسيًا واستخبارتياً للحصول على معلومات دقيقة عن مكان اختفاء الحيلة، بعد نفي الحكومة المصرية وجوده على أراضيها، وتأكيدها بأنه غادرها في سبتمبر 2002, وهو اليوم الذي أجرى فيه الحيلة آخر اتصال له.
    وذكرت معلومات أن الحيلة ذكر في رسالتهِ التي بعث بها إلى سفارة بلاده في باكستان بأنه نقل من قبل جهةِ لم يعرفها من مصر إلى أفغانستان، غير أنه لم يعرف أنه في أفغانستان إلا بعد مضي أربعة أشهر.
    ونقلت أسبوعية '26 من سبتمبر' المقربة من الرئاسة اليمنية أمس عن مصدر مطلع أن السفارة اليمنية في باكستان مستمرة في اتصالاتها مع الصليب الأحمر من أجل تحديد موعدٍ لزيارة الحيلة في سجنه في أفغانستان, وهو الطلب الذي كان قد تم طرحه على الصليب الأحمر الدولي في وقت سابق.
    وعلمت الصحيفة من مصادر مقربة من عائلة الحيلة انه موجود حالياً في قاعدة باغرام في ضواحي كابول, حيث تعتقله القوات الأميركية، كما تبين أن ثمة أربعة مواطنين يمنيين معتقلين إلى جانب الحيلة في القاعدة نفسها,,.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-06-18
  3. يافعي قديم

    يافعي قديم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-20
    المشاركات:
    1,095
    الإعجاب :
    0
    الاخت العزيزة فدوة القدس

    ولك هذة المعلومة ان من غرر باالحيلة هو السفير المصري بصنعاء وتم ايهامة

    بوجود صفقة تجارية وانطلت الحيلة على الحيلة وقد وجة الحيلة رسالة لسيد

    الرئيس عن طريق سفيرنا في باكشتان ومن ما قال الحيلة انة يوجد في الزنزانة

    التي تلية شخص اخر يمني واسمة امين اليافعي تم اقتيادة من بانكوك بعد ان اتى

    من السعودية ولم يعرف انة في باكستان الا بعد اربعة شهور من وجودة هناك


    ولك ايضا هذة المعلومة ان المعتقليين اليمنيين في غونتانامو في كوبا هم من

    دون كل المعتقلين الذي لم يسمح بزيارتهم والذي لم يفرج عن اي ا حد منهم فقد تم

    الافراج عن بعض كل الجنسيات بااستثناء اليمنيين وهذا يعكس الثقل اليمني عند

    العم سام بعد ان سمح لهم الرئيس بقتل مواطنينا وعلى اراضينا ولكن لم تثمر

    هذة الخطوة بشيى

    ولي عودة عن المؤيد وماادراك ماالمؤيد


    لانملك الان الا ان ندعو من اللة ان يفك اسرهم عما قريب انة سميع مجيب

    اللهم فك اسرهم
    اللهم فك اسرهم
    اللهم فك اسرهم
     

مشاركة هذه الصفحة