قليل من الانصاف!!

الكاتب : الهيال   المشاهدات : 362   الردود : 1    ‏2004-06-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-06-17
  1. الهيال

    الهيال مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    2,260
    الإعجاب :
    0
    الثورة:

    { يبدو أن من السهل جداً أن نهاجم منتخباتنا الوطنية ونضع جثث اللاعبين على طاولات النقد والهجوم والتشريح، بمناسبة أو بدون مناسبة .. أما الصعوبة فتكمن في أن نُقيِّم أوضاع هذه المنتخبات تقييماً صحيحاً، فنياً وموضوعياً، يساعد على البناء والتطوير.
    { ولعل من النادر أن نقرأ نقداً موضوعياً وبنَّاءً يستفيد منه المسؤولون ويستفيد منه الفنيون ويستفيد منه اللاعبون - أيضاً - بينما تحبل صحافتنا الرياضية بكتابات تهاجم لمجرد الهجوم وتنتقد لمجرد النقد وتفرد هنا وهناك العناوين العريضة والمانشتات البلاغية المضللة .. وتبقى الواقعية والموضوعية مطلوبة، بل وضرورية عند التصدي للقضايا الهامة والفنية التي تؤثر بشكل مباشر على واقعنا الرياضي والتطور الذي نسعى إليه وننشده.
    { وللدخول في بعض التفاصيل وإعطاء بعض من الأمثلة، أقول لقد خاض منتخبنا الوطني الأول مباراته الماضية أمام منتخب الإمارات الشقيق ضمن تصفيات كأس العالم لكرة القدم بعد أقل من أسبوعين، من الاستعداد الذي خلا من أداء أية مباريات تجريبية وتم استدعاء مجموعة اللاعبين المختارين وهم مشغولون بأجواء مباريات فرقهم في الدوري العام.
    { وجرت المباراة في الامارات ونحن قلقون وخائفون من «هزيمة ثقيلة»، وفي الأخير خسرنا بثلاثة أهداف، وضاعت علينا فرص التعديل وحتى التعادل خلال الشوط الثاني الذي لعبنا فيه أفضل من الأشقاء الإماراتيين.
    { ومن الإنصاف القول إن لاعبينا ظهروا بمستوى مشرف في هذه المباراة، ولولا الأخطاء الدفاعية الناتجة عن ضعف الإعداد لما انهزمنا بالثلاثة، ولكنه قدرنا دائماً.
    { إن إعطاء اللاعبين وجهازهم الفني حقهم من الإشادة والتحية واجب تفرضه المسؤولية وتقتضيه الأمانة الصحفية والإعلامية.
    { إن المستوى الذي قدمناه يعطي أملاً كبيراً في تطوير المنتخب وتحسين أوضاعه وظروف إعداده من الآن وحتى موعد بطولة (خليجي 71)، بشرط أن نتعاون جميعاً ونشارك في عملية البناء والتطوير بروح وأحاسيس مسؤولة وليس بأحاسيس أو كتابات «خالف تُعرف».
    { وكم أتمنى أن نركز جهودنا - في الإعلام الرياضي - على تشجيع اللاعبين وشحذ هممهم ورفع معنوياتهم وامتداحهم عندما يبرزون ويجتهدون ويخلصون ويضاعفون العطاء وسط ظروف صعبة جميعنا نعلم بها وبأسبابها ودوافعها.
    { سيظل اللاعب بريئاً إلى أن يتحصل على فترة الإعداد العلمي الصحيح، وسيظل المدرب بحاجة لإنصافنا وتقديرنا الإعلامي، لأنهم، في حقيقة الأمر، يحرثون في البحر.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-06-18
  3. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,909
    الإعجاب :
    703
    اشكرك اخي الهيال كل الشكر على هذا الكلام العقلاني والمنطقي والمنصف ايضا وكم نتمنى ان يكون بيننا من الاقلام كهذا القلم الذي يعطي كل ذي حقا حقه ويضع الدواء على الداء ويطالبنا بان لا نجحف بحق منتخباتنا بل يطالبنا بدعمها معنويا لعل ذلك يصب في مصلحة تطورها ورقيها وان لا نغلب العاطفة بل العقلانية في التعاطي من اجل البناء لا من اجل الهدم تحياتي وتبريكاتي الحارة لقلمك الجميل الصادق.
     

مشاركة هذه الصفحة