قواعد لإذكاء العلاقة العاطفية بين الزوجين

الكاتب : abo khalifa   المشاهدات : 414   الردود : 2    ‏2004-06-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-06-13
  1. abo khalifa

    abo khalifa قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-03-27
    المشاركات:
    7,032
    الإعجاب :
    12
    قواعد لإذكاء العلاقة العاطفية بين الزوجين
    العلاقة العاطفية بين الزوجين هي الروح التي تسري في كيان الحياة الزوجية فتبعث فيها الحب والسعادة والرضا،وهي الدرع الحصينة التي يتقيان بها وهج مشكلات الحياة وافرازاتها، ،و الشجرة التي يتفيؤ الزوجان تحت ظلالها من رهق المعيشة وهمومها،وهذه الشجرة تحتاج منهما إلى سقاية دائمة وعناية مستمرة لتبقى مخضرّة وتظل على الدوام مثمرة،وإلا أصابها الجفاف ونخرتها الآفات فتذبل اوراقها وتذروها رياح النزغات الشيطانية والخلافات الزوجية حتى تصبح أعواداً موحشة وفروعاً مفزعة تذكرك رؤيتها بروؤس الشياطين.وقد عني الاسلام بهذه العلاقات لتبقى حية قوية نضرة من خلال آدابه واحكامه والتي ارى ان واقع الكثير من الازواج يدل على الجهل بها او التجاهل عنها مما يقرر ضرورة التذكير بها والحث عليها لتكون منطلقاً لحياة زوجية سعيدة .واليكم بعض هذه القواعد والمشاعل لنوقد بها جذوة العواطف كلما خبت، ولنهتدي بنورها كلما خفتت .
    أولاً : اشعلوا العواطف بجذوة الايمان :
    ان الايمان باعث العواطف القلبية ومهذب الطباع البشرية ومعين متدفق لا ينضب من الرقة والحنان والرفق والامان وكلما ازداد حظ الزوجين منه كلما زاد تدفق العواطف وانهمرت المشاعر التي تعبر عن ترابط القلوب وحبها وتآلفها ومودتها ..قالت زوجة :( ما زالت المحبة والإلفة بيني وبين زوجي حتى تكاثرت الذنوب فافترقنا) وهي تشير في خلاصة تجربتها الزوجية الى حقيقة مطلقة بيّنها الحق عزوجل فقال ( ومن اعرض عن ذكري فان له معيشة ضنكاً) فمن انقطع عن الاتصال بالله ذاق مرارة القلق والاضطراب ،وقاسى من الهموم والاكتئاب ما يحوّل متاع الدنيا لديه الى جمرة من العذاب.،فكم من فتور في الحب والتعلق كان تأخير الصلاة سبباً له؟! ،وكم أورث استبدال صحبة الذي هو أدنى بالذي هو خير من الرجال والنساء جلافة خلق وسلاطة لسان لم تكن معهودة من قبل!! ،وكم من تقليب طرف في شهوات محرمة منعت متعة نظرات الود والحنان والحب والوئام بين زوجين كانا يتبادلانها بين الحين والاخر وقد غمرت قلبيهما عاطفة غامرة من السعادة والرضا؟! يالله كم للذنوب من آثار على العلاقة الزوجية حتى عبّر عنها بعض السلف فقال : إني أعرف ذنبي من سوء خلق زوجتي وتعثر دابتي).فهل نجدد عواطف الحب بتجديد العهد مع الله ونزيد من الاقبال بين القلوب بزيادة الاقبال على الخالق الذي قلوب العباد بين اصبعين من أصابعه عزوجل؟!! .. أسئلة تحتاج إلى اجابة صادقة من زوجين حريصين على دوام الحب بينهما .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-06-13
  3. وفاء الهاشمي

    وفاء الهاشمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-12-24
    المشاركات:
    8,130
    الإعجاب :
    0
    [color=0033FF]السلام عليكم

    شكر لك جهودك أخي
    ردفان الصيادي .. بارك الله فيك

    تحية
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-06-13
  5. abo khalifa

    abo khalifa قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-03-27
    المشاركات:
    7,032
    الإعجاب :
    12
    شكراً أخت وفاء على المرور الدائم أتمنى لكي التوفيق
     

مشاركة هذه الصفحة