اجهزة الأمن في الحديدة تقتحم مستشفى البشاري ..

الكاتب : البشاري   المشاهدات : 983   الردود : 4    ‏2004-06-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-06-07
  1. البشاري

    البشاري عضو

    التسجيل :
    ‏2004-06-07
    المشاركات:
    1
    الإعجاب :
    0
    إقتحمت خمسة أطقم عسكرية مساء أمس في مدينة باجل بمحافظة الحديدة أحد المستشفيات الإستثمارية الذي كان قد افتتحه رئيس الجمهورية في وقت سابق .
    واتهم مسئول في مستشفى البشاري التخصصي الأجهزة الأمنية بالإعتداء على ممتلكات المستشفى وأجهزته الفنية ونهب آلاف الدولارات بعد تكسير الخزانات ، وقال أنها أخرجت جميع المرضى من مختلف العيادات النسائية والرجالية فيه ، من ضمنهم خمسة أجانب (روس) كانوا يرقدون للعلاج داخل المستشفى.
    وحسب رسالة حصلت(الصحوة نت) عليها أن الخسائر بلغت 50 مليون ريال.
    ووصف د.علي ناصر البشاري مدير عام المستشفى الإعتداء بأنه إجرامي , واتهم في تصريح خاص لـ(الصحوة نت) جهات متنفذة بالوقوف وراء الحادثة, وقال أن هذه الجهات لم تراعي أبسط الحقوق الإنسانية للمرضى وأنها سحبتهم من فوق الأسرة دون رحمة وشفقة.
    وأضاف: هذه الجهات بدل أن تذهب لمداهمة أوكار العصابات ومطاردة اللصوص قامت بكل عنجهية بإقتحام مستشفى إستثماري افتتحة الرئيس علي عبدالله صالح بنفسة قبل أعوام .
    وقالت مصادر محلية أن خلافا قائما بين أحد أعضاء مجلس النواب ويشغل حاليا قياديا تنفيذيا في حكومة باجمال والدكتورناصر البشاري صاحب المستشفى, وأن هذه الخلافات ظلت قائمة منذ الإنتخابات البرلمانية رغم انتماء الإثنين إلى المؤتمر الشعبي الحاكم .
    وفي رسالة لمديرعام المستشفى إلى (الصحوة نت) أكد فيها بأن المستشفى الذي يديره هو وفي ملكيته منذ عام 1992م مرخص من قبل الهيئة العامة للإستثمار ووزارة الصحة وقام رئيس الجمهورية بإفتتاحه وكلف 300 مليون ريال.
    وقال في الرسالة تفاجئنا بأن قامت الأجهزة الأمنية أمس الأحد بإقتحام المستشفى وطرد جميع الموظفين فيه من دكاترة عرب وأجانب وأخرجوا جميع المرضى الذين كانوا نائمين فيه وقد أجريت لهم علميات جراحية ، " ولم نعلم إلى أين تم أخذهم, وقد تم نهب ممتلكات المستشفى".
    وحسب الرسالة فإن الخسائر الناتجة عن هذا الإعتداء تصل حوالي الخمسين مليون ريال .
    وتسائلت الرسالة التي حملت توقيع البشاري عضو اللجنة الدائمة في المؤتمر الحاكم: إن كانت هذه الحادثة " بداية لأعمال التأميم أم نوع جديد في التعدي على ممتلكات الغير بدون وجة حق؟ أم ان مديرية باجل دولة لحالها أم ان الدستور والقانون يخول ويسمح لهم بهذا العمل الهمجي التهجمي" .
    وأكدت أن السلطات تفيدهم بأن عملهم هذا تم بموجب توجيهات من فخامة الرئيس علي عبدالله صالح .
    , وأضافت: ولم نعلم هل هم اتخذوا خطاب فخامة الرئيس ذريعة لتطبيقه على من يريدون؟ وهل تقفل المستشفيات التي تقدم الخدمات الصحية للمواطن سواء كان غنياً أم فقيرا؟ً وهل هكذا يتم التعامل مع المشاريع الخدمية والإستثمارية في هذا البلد.
    وقالت : كان على هذه السلطات قبل أن تقدم على هذا العمل إقفال المحلات التي تبيع الخمور وبؤر الدعارة المنتشرة فيها .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-06-07
  3. الشنيني

    الشنيني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-10-05
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    تحيا دولة النظام والقانون
    ولا نامت اعين الجبناء
    لاحول ولا قوة الا بالله
    مساكين ، والله معكم ومع كل مظلوم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-06-07
  5. أقوى

    أقوى عضو

    التسجيل :
    ‏2004-06-07
    المشاركات:
    16
    الإعجاب :
    0
    هل هي حقا مستشفى أم مجزرة؟؟

    لقد عم الفرح كثيرا من سكان مدينة باجل حينما وصلهم نبأ الإغلاق ...
    هذه هي الحقيقة التي من أراد أن يتأكد منها فليتصل بأي مسلم يسكن في باجل!
    سوى (البشاري) طبعا .. وياليته ذكر السبب الذي من أجله أغلقت
    ما زالت دماء الضحايا لم تجف بعد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-06-08
  7. الشنيني

    الشنيني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-10-05
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    وياليته ذكر السبب الذي من أجله أغلقت
    اذكر السبب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-06-08
  9. أقوى

    أقوى عضو

    التسجيل :
    ‏2004-06-07
    المشاركات:
    16
    الإعجاب :
    0
    السبب يا عزيزي الشنيني أن المستشفى ليست مستشفى
    ولا يحملون تصريحا وليسوا مؤهلين لمزاولة هذه المهنة الشريفة
    أتمنى أن تراجع المستشفى وكل المستشفيات في يمننا العزيز أبجدياتها في هذه المهنة
     

مشاركة هذه الصفحة