يا امة الاسلام

الكاتب : ابو اسامة   المشاهدات : 425   الردود : 1    ‏2004-05-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-05-20
  1. ابو اسامة

    ابو اسامة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-08
    المشاركات:
    429
    الإعجاب :
    0
    الحمد لله والصلاه والسلام على رسول الله وعلىاله وصحبه ومن والاه وبعد
    اخواني في لله
    اذكركم ونفسي بقول المصطفى عليه الصلاه والسلام(توشك ان تتداعي عليكم الامم كما تتدعى الاكله الى قصعتها ) او كما قال علية الصلاه والسلام قالو امن قله نحن يومئذ يا رسول الله قال لا ولكنكم قثاء كقثا السيل
    نعم هي سنة الله في خلقه لكن الله تعالى جعل لكل شي سبب وجعل لكل داء دواء فيا امة المصطفى عليه الصلاه والسلام كنتم اعز امه اطاه اقدامهم على الارض وهائنتم اليوم اذل الامم عن بكرتها
    فماذا تنتظرون قد بداو بما بدى بة التتار ارض خرسان وما وراء النهر ثم وصلو الى ارض الرافدين وهاهم يريدون الشام وياخذون ارضكم ميل ميل ويقتلون اخوانكم واحد وراى الاخر ويهتكون محرماتكم نهارا وجهارا فاين الغيره الاسلاميه اين الغيره الفطريه ... وان كنت اخطات اين الغيره القوميه اين الغيره القبليه ما اعظم غيرتنا من بعضنا البعض وما اجبنا من اعداءنا ان هذا لهو الغبا المبين ولله انه الغبا والسخافه وحقاره ان يغار المسلم من اخوه المسلم ولا يغار من عدوه وعدو الله الكافر فماذا تفسرون ذلك هل هو تسامح كما يدندنون ام انه الجبن والخذلان
    فكلمتي الاخيره اقولها لنفسي اولا ولاخواني ثانيا ان الاوان كفانا ما بنا قومو اولا لنصلح انفسنا بجد واخلاص ونراجع حساباتنا مع الله قبل ان نحدث انفسنا على الجهاد فالجهاد الاكبر جهاد النفوس اولا وهو الاساس
    قومو لنصلح انفسنا تصفيه وتربيه على كتاب الله وسنة رسول الله كما فعل ذلك الصحابه والتابعين وهم القرون المفضله
    ورحم الله امام دار الهجره مالك ابن انس حيث قال (لايصلح اخر الامه الا ما اصلح اولها)
    فنحن امه اعزها الله بالاسلام فان اردنا عزتنا فهي فيه وان ابينا فلاعزه لنا حتى ولو تتبعنا اليهود والنصارى حد القدة بالقدة بل كان فينا الخزي والعار والحساب عند الله
    .. ومن يعمل مثقال ذره خير يره ومن يعمل مثال ذره شر يره حتى نتمكن ونتاهل للجهاد في سبيل الله ونقاتل كل عدو لله ورسوله شا من شا وابا من ابا
    وتكون رايتنا لا اله الا الله محمد رسول الله لا لاجل الارض ولا لاجل الحاكم ولالاجل الدنيا وانما اعلا لكلمة الله ويكون مصيرنا في الجهاد واحد اما نصر من الله نحقق فيه الحق ونزهق فيه الباطل والظلم واما شهاده في سبيل الله
    ونكون تحت لوء واحد واننا روح واحده في اجساد متفرقه لا مذاهب ولا فرق ولا جماعات ولا احزاب ولكن اخوان في العقيده والايمان .... اما ونحن على حالنا هذا فالصمت اسلم لنا وان عملنا ما عملنا فالفشل والخذلان مصيرنا لاننا يوما راح نتقاتل بيننا كل خزب بما لديهم فرحون
    وجزاكم الله خير
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-05-20
  3. ملكة الأحاسيس

    ملكة الأحاسيس عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-05-09
    المشاركات:
    601
    الإعجاب :
    0
    جزيت خيرا

    الموضوع لم يرق لهادي لانه شيعي لاتحزن فالنصر ات لا محالة . بقيادة ابنك اسامه .
     

مشاركة هذه الصفحة