هل اللغه أرستقراطية ؟

الكاتب : بن ذي يزن   المشاهدات : 683   الردود : 6    ‏2001-09-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-28
  1. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    لأني رجل مؤمن بالطبقية الإجتماعية ولأني أعلم أن هناك بعض الاشياء تظل محتكره من قبل بعض الفئات وذلك لأسباب توفرت لهم دون غيرهم ، والطبقية يا ساده يا كرام موجوده لدينا ونتعامل مع الغير على أساسها فمنذ جاهلية العرب حتى عرب الجاهلية ونحن بها نصنف و من خلالها نُعامل ، ونبني علاقتنا بها ومعها .
    لذا وبما أن الناس فئات وطبقات وما لدى طبقة قد تفتقدها الأخرى أو الأدني ، تبادر إلى ذهني سؤال بشأن جماليات اللغه وأدبها ومدى تفاعلها مع الطبقية وهل هي أيضا حكر أو خاصة لدى البعض دون غيرهم ، وذلك بتأكيد نتاج بيئه مرفهه منعمة مما نتج عنه رقة اللفظ وبديع المعنى وحساسية التأمل أم أن الأمر موهبة زرعت هنا وهناك .

    عمر أبن أبي ربيعة ذاك الشاعر الرقيق الذي تشبب بالنساء ووصف أدق مراحل المراحل معهن وكيف هام بفؤاده وتجول بينهن ولم يعترض طريقة أحد وذلك لأنه كان من سادة قومه وأرفعهم
    ألا ليت أني يوم تقــضي منيتي ***** لثمت الذي ما بين عينيك والفم
    وليت طهوري كان ريقـك كله ***** وليت حنوطي من مشاشك والدم
    ألا ليت أم الفضل كانت قرينتي ***** هنا أو هنا في جنـــة أو جهنم

    ، وهناك المعتز بالله خليفة يوم وليلة والشاعر الأديب الذي سطر أجمل الموشحات وأرق القصائد ، وعصره كان البذخ العربي متمثل بعينه لا يضاهيه إلا بذخ الطفره في الخليخ العربي مما نتج عنه أبداع لغوي ليس منه فقط ولكن من كل معاصريه من المثـقفين
    أجاب البكا حين ولى هجودي ***** وعرفني الهجر طول السهود
    إذا سامحت مقـــلتي بالبكا ***** قــال التذكر بالله زيدي
    ألم تراني إذ وصلت الــزفير ***** جرى دمعي كـقطع الفريد
    واسعدت قلبي بذكرى سعـاد ***** إذ نحس البين نجم السعود

    وهناك الكثير من الخلفاء الذين ظهر بهم الإبداع الشعري ورقة الكلمة .
    وايضا في عصر الأندلس العربي والكرامة والعزة العربيه ظهر الوزير أبن زيدون
    أضحي التنائي بديلا من تدانيا ***** وناب عن طيب لقيانا تجافينا
    بنتم وبنا فما أبتلت جـوانحنا ***** شوقا إليكم ولا جفت مآقينا
    يكـاد حين تناديكم ضمائرنا ***** يقضي علينا الآسى لولا تأسينا
    حالت لبعدكم أيامنا فغدت ***** سودا وقد كانت بكم بيضا ليالينا

    والكثير من الوزراء والأعلام من ذوي الطبقة العالية والذين اثرو المكتبه العربية بشكل كبير ورائع .

    طبعا لا استطيع ان أغفل شعراء عصرنا من العاميه في الخليج حيث ان من يطفو على سطح الشهره حاليا هم من الأمراء ويكفي أن نحضر أمسية شعريه لنشاهد الترف مجسدا أمامنا من جماليات المكان والضوء والصدي وأهم شيء رفاهية الشاعر المتجسده بالمكياج ونعومة الحركه ورقتها .
    عبد الله الفيصل حين صدح بموشحه ( أه من الايام آه لم تعطي من يهوى مناه ) تسألت هل فعلا هذا الكلام حقيقي بشاعر أمير مثله وكيف يعاتب الايام أم أن مقولة أعذب الشعر أكذبه متجسده في تلك الكلمات ،وصدحت في ذاكرتي مقابله معه حين قال ان المعاناة هي من جعلته يبدع وأبدى تذمره من الحياه ، ولا اعلم هل للمعاناة مفهوم آخر غير الذي نعرفه نحن أصحاب الطبقه الكادحه .......ربما .

    وفي المقابل هناك شعراء صقلهم الألم والفقر والتشرد فاصبحو أعلام و اللغه متجسده في رونقهم وفصاحة لسانهم و على رأسهم المتنبي ولد من أبوين فقيرين ، إلا أنه ملاء الدنيا ببديع شعره وقوه بيانه وفصاحة لسانه ، وسيظل كل شعراء هذا العصر والذي يليه يفتخرون بأن المتنبي هو شاعر عربي .
    ضاق صدري وطـال الرزق ******قيامي وقل عنه قعودي
    أبدا أقــطع البلاد ونجمي ***** في نحوسي وهمتي في سعود

    وأبو نواس شاعر الخمرة وسيدها نشأ فقير وقد قيل أن والدته عملت في القواده وعمل في صباه في محل عطاره ولكن الألم يولد الأبداع .

    وفي الوقت المعاصر يظهر الشاعر العربي الكبير شاعر اليمن عبد الله البردوني رحمة الله ، وكيف كانت نشأته في قريته وسط الفقر والجهل والمرض الذي تسبب في فقد بصره وكل هذا لم يثنيه عن بروزه كشاعر فصيح حتى أنه قيل ان الشعر الموزون والمقفي رحل مع رحيل البردوني ، والغريب أننا نجد كلمات غاية في الرقه والخيال حتى يخال لنا أن قائلها ملك أو أمير أو على أقل تقدير مبصر فعجبا كيف اللغه طوعها وكيف البيان كان له .
    لأني رضيع بيان وصرف ***** أجــمع لحرف وأقتات لـحرف
    لأني ولدت بباب النحاة ***** أظــل أواصل هـــرفا بهرف
    أنوء بوجه كأخبار كان ***** بجنين من حــرف جر وظــرف
    أعندي لعينيك يا موطني ***** سوى الحرف اعطيه سكبا وغرف

    وبتأكيد شاعر الأمه ولسانها محمود درويش وإبداعه المتواصل نتاج فقر وتشرد وأحتلال من عدو لا يرحم ، فهو يقول أنه حين رحل "لآجيء إلى لبنان " يتذكر مناداة الصبيه له بكلمة لاجيء وكم هي لاصقه بذهنه تلك الكلمه ، درويش لسان القهر و الحريه وصوت صارخ في وقت الظلمات وكم أبدع وكم تفنن وارسل قصائد جعلت الأمه تهتز ألما وطربا .
    بحر أمامي والجدران ترجمني
    دع عنك نفسك وأسلم أيها الولد
    البحر أصغر مني كيف يحملني
    والبحر أكبر مني كيف أحمله
    ضاقت به اللغة واستسلمت للسفن
    وغض بالقلب حين أمتصه الزبد
    ببحر علي وفي الأبيض _ الأبد
    والعزف المنفرد

    وكثير من ألادباء أمثال طه حسين في صباه والعقاد ومعاناة أنيس منصور فوق أن توصف ابدعو وكان وجودهم بارز برغم بيئتهم الجافيه أو المتعبه .

    لذا ورغم الطبقية التى فرضت نفسها علينا فرضا ورغم اعتقاد البعض أن الناس مقامات وأنا أحدهم ، إلا أن اللغه والأدب و الإبداع سيظل حر غير مرتبط بنشأه أو بيئه أو مادة وأعتذر عن العنوان لأن التساؤل فيه غير واقع مضمون المقال .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-09-29
  3. عابر

    عابر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-01-07
    المشاركات:
    272
    الإعجاب :
    0
    أخي / بن ذي يزن


    تحليلك لكيفية ينبع الإبداع عملي .. وتساؤلك "هل المعاناة تنجب ابداعاً " فطري ... وأنـا أقول لك "نعم" المعاناة تخلق إبداعاً ..ولكن مابالهم المترفون أحياناً يتفوقون على المسحوقين ..!

    يا أُخي ... هل المترفون لا يعانون ..؟

    صدقني ... بأنهم يتوقون للمعاناة .. يخلقوها بثرائهم .. ليصطلوا نارها .. ويجسدوا كلمات عبقرية تطوف بمخيلاتنا وتنحر ذهولنا ...فقط المطلوب منهم أن يكونوا بشر متجردين من قوانين الطبقية ..!

    ولا أرى بأن القصور تمنع الإبداع ..ولا أرى بأن الاكواخ حتمية الإبداع .. القلب والعقل هما الأبوين الشرعيين للإبداع ... وأينما حلا ... فلهم كلمة المنتهى ..الأمير والفقير ... كلاهما ذوا قلب وعقل .. لكن من منهما يملك النبوغ ,,,ومن مهما يملك الفراغ..؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-09-29
  5. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    عزيزي يمن أسعد الله صباحك بالطيور والعصافير المزقزقه علىاعتبار أني أكتب الرد في الصباح .

    كان احد الأخوه الكرام علق على ما ذكرته أنا بأن معظم شعراء عصرنا المترفين قد أتخدو من الشعر سبيل للوجاهه فقط أو إكمال لبرواز إجتماعي فما أروع أن يقال رجل الاعمال الشاعر أو الأمير الشاعر .

    أتفق معك بخصوص الابداع ، ويبدوا أنه الشيء الوحيد الذي حتى الآن لم تحتكره طبقه عن أخرى أو طائفه دون غيرها .

    أسعدني تعقيبك .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-09-29
  7. مرام

    مرام عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-07-31
    المشاركات:
    447
    الإعجاب :
    0
    الاخ بن زى يزن بدايهً ..
    ليس هناك بنيان بغير عمدان ، فكيف أرحب بصاحب هذا المجلس ونحن ضيوفه ..

    اما بخصوص الموضوع الذى أثريته فهو يستحق النقاش والتحليل فأنا أتفق معكما انت والاخ يمن بأن الابداع لا يختص بأحد دون غيره .. مترفا كان ام فقيرا ..

    و لكن دائما يغلبنا الشعور بصدق المعانى و الكلمات عندما تخرج من شخص نعلم عن حالته وعن معاناته ..
    ويثير دهشتنا العكس اذا ما خرجت الكلمات من شخص تبدو عليه الراحه و الترف ..
    و قد يكون ذلك الشخص المترف يبحث عن سبب أقوى لحياته لا يظهره بصاحب المال أو الجاه او الاسم البارز فقط ، بل يريد معنى اسمى لحياته وشئ يميزه عن البقيه كما تفضلت بذكرك بن ذى يزن فى تعقيبك الاخير ..

    ولكن فى هذا الوقت كثرت تلك الاسماء البارزه ذوى المناصب الراقيه بتلك الاشعار و الدوواين مما يثير شكوكنا وان تلك الاشاعات قد تكون صحيحه بان تلك الاشعار ليست فى الحقيقه لهم ، بل انها مشتراه من اناس ابدعوا ولم تظهر اسمائهم ..

    وتقبل التحيه ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-09-30
  9. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    كل النساء مرام

    لا يا مرام فأنت صاحبة الدار وانا هنا الضيف فبدون قلمك وحرية رأيك أظل أسير أحزاني أنتظر مطرك وفيض عبيرك .

    سيدتي اشكرك من الأعماق على كل ما تفضلتي فيه من قرأه متأنيه ومن رأي عقلاني أثرى الموضوع بشكل كبير .

    تحياتي .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-09-30
  11. SHAHD

    SHAHD عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-11-24
    المشاركات:
    718
    الإعجاب :
    1
    مرحبــــا جميعــــا 000

    أنا أيضا أضم صوتي لكل من يقول أن الإبداع ليس حكرا على طبقة معينة وأنه في المقام الأول موهبة ....

    البيئة تؤثر بلا شك على طبيعة المعنى وتفاوته بين الجلافة والرقة ولا شك أن الكثيرين يعلمون قصة ذلك الشاعر القادم من البادية والذي مدح الخليفة قائلا :
    أنت كالكلب في وفائك ** وكالتيس في قراع الخطوب

    فهم جميع الحاضرين بمجلس الخليفة إلى الأخذ بتلابيبه .. لولا حكمة الخليفة التي ألهمته أن يجعل له بيتا في الرصافة المشهود لها بالرقي والجمال .. حتى إذا ما مرت عليه بضعة شهور ..أحضره إلى مجلسه ثانية ليسمعه آخر قصائده فإذا به ينشد قائلا ..
    عيون المها بين الرصافة والجسر ** جلبن الهوى من حيث أدري ولا أدري
    أعدن لي الشوق القديم ولم أكن ** سلوت ولكن زدن جمرا على جمر
    البيئة هنا حولت الألفاظ الفجة إ لى ألفاظ تكسوها الرقة ... لكنها لم تخلق شاعرا من العدم 0

    هل الإبداع ابن شرعي للألم ؟؟
    أميل إلى تصديق ذلك ...
    لكني أرى هذا الألم أو هذه المعاناة كأس يشرب منه
    المعدم والمرفه ...
    نعم تتفاوت الجرعات ... فقد يكون شخصا معدما ينعم بالرضا .. سر مفتاح السعادة .. وقد يكون غنيا .. أنهك جسده الألم .. لا يستطيع شراء راحة باله بكل ثروته ...
    الألم والمعاناة مفاتيح لكثير من الأبواب المغلقة في النفس التي تملك من الأساس أسبابا للإبداع ...

    للجميــع تحيــاتي ....
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-09-30
  13. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    الفاضله شهد

    قال لي أحدهم وأنا لا أجزم ولكن أنقل ، أن لكل طبقة معاناتها ، ربما أعرف معانات الطبقه الكادحه التى أنا أنتمى أليها، ولكني لا أفهم كيف يعاني الأمير أو المترف ، ربما معاناتهم بحد ذاته ترف تتمناه الطبقات الأدني ، أو ربما لهم معاناة خاصه هم يبحثون عنها ، كجملة السعادة التى لا توفرها كنوز الدنيا وهي دائما ما تكرر هذه الجملة ونسمعها ، حتى الأمير عبد الله الفيصل يقول أنه عانى !!!!

    الألم هل يخرج الإبداع بتأكيد هو يفعل ، ولكن هل الكل يستطيع أن يكتب وهو يعانيه .................ربما .

    أشكر تعقيبك .
     

مشاركة هذه الصفحة