انبذوا هذه الأفكار العنصرية السوداء وأتقو الله في أنفسكم !/المؤتمرنت

الكاتب : نووي   المشاهدات : 514   الردود : 7    ‏2004-05-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-05-18
  1. نووي

    نووي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-18
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    تجمع اشتراكي إسلامي من عدن لتحقيق تقارب فكري

    sبعد فشل المشترك في إخماد فتاوى التكفير
    تجمع اشتراكي إسلامي من عدن لتحقيق تقارب فكري

    الثلاثاء, 18-مايو-2004"
    المؤتمر نت / يتداول ناشطون حزبيون في مدينة عدن تأسيس ملتقى اشتراكي إسلامي يأملون من ورائه كسر الحاجز بينهما "القائم على أفكارٍ بعضها مغلوطة".
    وتمضي مجموعة ناشطين أكثرهم ينتمون إلى الحزب الاشتراكي بحماس لتنظيم "التجمع الاشتراكي الإسلامي" وهي فكرة قال أحد ناشطيها إنها "تتجاوز علاقة التقارب والتنسيق بين الاشتراكي وتجمع الإصلاح في إطار أحزاب اللقاء المشترك؛ لكن فكرة الملتقى لا تعني بديلاً الذي فشل في إقناع الإصلاحيين بالرجوع عن فتوى تكفير الاشتراكيين واستحلال دمائهم.
    وكان الناشط "الاشتراكي" يتحدث إلى "المؤتمر نت" ويقول: إن الثقافة الإسلامية حاضرة بعمق في فكرة الاشتراكيين، ومن الخطأ أن يستمر الإصلاحيون في تعاطي الصورة الرائجة عن الحزب، ككيان يقف أعضاؤه خارج صفوف الفكر الإسلامي".
    ومن المتوقع إشهار الملتقى الجديد، انطلاقاً من عدن، وفي غضون أسابيع قادمة.
    ويتطلع مبتكرو الفكرة الجديدة، الذين يحثون الخطى هذه الأيام لحشد مؤيدين، إلى "تجمع فكري فاعل لتحقيق تقارب اشتراكي إسلامي أكثر حيوية – بحسب ناشط- طلب حجب اسمه- مضيفاً "إننا ساعون لإنجاز الدور الذي عجز عنه المشترك".
    ويضيف إننا نسعى إلى إخماد الفتاوى السيئة التي فشلت تنازلات قيادة الحزب في حماية أعضائه من شرورها.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-05-18
  3. نووي

    نووي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-18
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    متشددون في جامعة عدن ..حملة وعظ وتهديد وسط المحجبات لحملهن على ارتداء النقاب

    يشنها متشددون في جامعة عدن
    حملة وعظ وتهديد وسط المحجبات لحملهن على ارتداء النقاب
    "الثلاثاء, 18-مايو-2004"

    [size=5]المؤتمر نت -عدن - عاد طلاب متشددون في قسم التربية الإسلامية بجامعة عدن إلى مضايقة طالبات كلية التربية بدعوى محاربة المنكر المتمثل في السفور.
    وذهبت مجاميع من المتشددين –ينتمون لحزب إسلامي- إلى أقصى مدى في ما يعتبرونه تغييراً للمنكر وذلك عن طريق استخدام (اليد) لتحقيق هذا التغيير.
    وذكرت إحدى طالبات كلية التربية أنهن يتعرضن للتهديد بحرق وجوههن إذا ظللن سافرات؛ وقد أخذت بعض الطالبات هذه التهديدات على محمل الجد، وانقطعن عن مواصلة الدراسة.
    وقالت إن أولئك المتشددين يتجنبون التهديد المباشر كي لا يقدموا دليلاً على أنفسهم، ويلجأون إلى إرسال تهديداتهم عبر الهواتف السيارة والأرضية.
    لكنهم داخل الكلية يمارسون النشاط الوعظي مستخدمين أساليب جارحة وتهكمية لحث الطالبات المحجبات على ارتداء النقاب وتغطية وجوههن ،كما أوضحت بذلك طالبة أخرى لـ "المؤتمر نت".
    وتلاقي هذه الأنشطة دعماً من مدرسين ينتمون لنفس حزب الواعظين بحسب مصادر طلابية.


    [/
    size]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-05-18
  5. نووي

    نووي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-18
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    قحطـــان يقـــرع الناقـــوس /بقلم رئيس تحرير المؤتمرنت

    قحطـــان يقـــرع الناقـــوس
    المؤتمرنت/ بقلم رئيس التحرير


    بذكاء ينم عن مكر ودهاء، طالب رئيس الدائرة السياسية في التجمع اليمني للإصلاح الحكومة اليمنية بالمزيد من الشفافية في تعاملاتها في قضية مكافحة الإرهاب.
    وتأتي مطالبة السياسي الإصلاحي –الذي يوصف بأن له مواقف رافضة لتصرفات المتطرفين في صفوف حزبه- إثر تجدد الحديث عن معلومات حكومية بتورط عدد من العناصر المنتمية لحزب الإصلاح في أعمال تخريبية وإرهابية وقعت في اليمن.
    ولعل اختيار رئيس الدائرة السياسية لعنصر الزمن في المطالبة بالشفافية بالنظر الى اقتراب محاكمة المتهمين بالإرهاب، ولادراكه بأن الشفافية سوف تكشف المستور وتبين الحقائق، دليل آخر على حالة التذمر التي تعيشها قيادات في الإصلاح ورغبتها في رؤية العناصر(الاصلاحية)المتشددة والمتورطة،وهي واقفة وراء القضبان حتى يتسنى للاتجاه المعتدل إعادة الاعتبار لحزب يضم في صفوفه قائمة من الشخصيات الوطنية، والبدء بمحاولة نقله من الساحات الجهادية إلى رحاب المدنية والحداثة واستيعاب مفردات العصر وأدواته.
    وقد أحسن قحطان اختيار صحيفة إصلاحية (العاصمة) لنشر تلك التصريحات الجريئة حتى لا يزايد عليه أولئك باستخدام غير أحجار حزبه لنكش عش الدبابير.
    ومامن شك فإن هذه الخطوة جريئة بكل تأكيد، وينبغي أن تخرج من خانة الكيد البيني والصراع المكتوم والمكبوت داخل أجنحة الإصلاح، لتصبح توجهاً يهدف إلى تطوير وترميم التجمع اليمني وإزالة البثور التي لحقت به على مستويات عدة، والتي كان مصدرها تصرفات تلك العناصر سواء في تقديم الدعم والممالئة للعمليات الإرهابية التي أضرت باقتصاد اليمن ونالت من سمعته بين دول العالم، أم في التصرفات الأخرى المخجلة والمتمثلة في التكسب المادي من خلال الجمعيات التي تتسول بعاهات المرضى وفقر الفقراء، إضافة إلى الانحراف برسالة المسجد وغير ذلك الكثير.
    ولكن رغم التشوهات الكثيرة ما يزال هنالك إمكانية لعمليات تجميل جراحية ناجحة لإزالة أورام التطرف التي أضرت بالوطن وسمعته كثيرا، ويكفي قحطان أنه قرع الناقوس ويبقى على الآخرين مؤازرته وكشف الحقائق في إطار الشفافية التي نادى بها.


     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-05-18
  7. صالح الخباني

    صالح الخباني عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-18
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    انبذوا هذه الأفكار العنصرية السوداء وأتقو الله في أنفسكم !
    "الأربعاء, 12-مايو-2004"

    المؤتمرنت/المحرر السياسي
    كم يعاني الوطن من هؤلاء خريجي المدرسة القديمة، سواء التي كانت في حجة أم تعز أم صنعاء، ممن ظلوا يتمترسون بأفكارهم السوداوية العتيقة، التي لا تبارح رؤوسهم وتتحكم في كل تصرفاتهم وسلوكياتهم المشبعة بالأحقاد والضغائن والعنصرية الكريهة..
    فأمثال هؤلاء لا يطيب لهم الحال إلا بإشعال الحرائق في الوطن وإثارة الفتن في المجتمع. ويثير انزعاجهم رؤية أي إنجاز يتحقق في الوطن وفي أي مجال ؛ ذلك أنهم يرون فيه إدانة قوية لذلك العهد المظلم الذي تشكلوا فيه وارتبطوا به، ورغم أنهم لم يكونوا من أركانه إلا أنه ولدواعي العصبية العنصرية السلالية وادعاء "الحق الإلهي" في الحكم تمالئوا معه ونصبوا أنفسهم مدافعين عنه وتجميل صورته القبيحة غير مدركين بأن الشعب يعي حقيقتهم ونواياهم السيئة وهو الذي ثار على ذلك العهد الكهنوتي المظلم واقتلع جذوره من أرض اليمن وأمتلك إرادته الحرة بعيداً عن كل أشكال الوصاية أو التسلط عليه من قبل تلك الفئة العنصرية الظالمة التي جثمت على صدره طويلاً ولم ينل منها سوى التخلف والقهر والجهل والحرمان. وحيث لم يغفر أولئك المرضى بداء الحقد من بقايا ذلك العهد الكهنوتي للشعب ثورته ، فلم يفوتوا أية فرصة لمحاولة النيل من الثورة والنظام الجمهوري وكل منجز تحقق للشعب في ظل رايتهما.
    لهذا كان هؤلاء العنصريون دوماً في الصف المعادي للثورة والجمهورية وكانوا المناصرين للانفصال عندما لاحت لهم الفرصة أبان الأزمة السياسية المفتعلة التي شهدها الوطن في صيف عام 1994م حيث نفخوا في كير الخلافات وأشعلوا حرائق الفتن.. وكانوا في طليعة المتآمرين من أجل إعادة تمزيق الوطن ومحاولة إعادة عملية التاريخ فيه إلى الوراء كما حاولوا بعد قيام الثورة المباركة وفشلوا. وكانت أصواتهم الناعقة بالخراب هي الأعلى صخباً في الدعوة للعصيان المدني وإثارة الفوضى والشغب وتقديم التبريرات العرجاء لتمرير مؤامرة الانفصال وخيانة الدستور وارتكاب جريمة الحرب لتفريق الوطن بالقوة.
    ومثل هؤلاء بأفكارهم المحنطة وسلوكهم العدائي المريض مثل الأفاعي، يطلون برؤوسهم مع كل فرصة تلوح لهم لإيذاء الوطن والإساءة إليه، مستغلين مناخات التسامح والحرية والديمقراطية والتعددية السياسية والحزبية ويساورهم وهم كبير بأن ما ينفثونه من سموم الحقد والكراهية ضد الوطن يجعلهم الأكثر شهرة خاصة حين يتلقون بعض عبارات الثناء الخبيث من أولئك الأشرار الفاشلين من أقاربهم الذين يشاطرونهم كراهية الوطن والحقد على إنجازاته، وهدف هؤلاء الخبثاء هو الدفع بهم إلى إظهار المزيد من كراهيتهم للوطن وإشعال الحرائق وإثارة الفتن فيه انطلاقاً من المبدأ الشيشوني "علي وعلى أعدائي يا رب".
    إن هؤلاء، وكما أثبتت الأحداث في الوطن، مثال للحاقدين الفاشلين الذين هزمهم الشعب بوعيه وإدراكه لحقيقتهم وهم ما أن يتجرعوا هزيمتهم في معركة ويلعقون مرارتها حتى يستعدون لمعركة أخرى، تحركهم دوافع الحقد الدفين للوطن والرغبة في ممارسة الأذى له..
    فلقد تطبع هؤلاء على ذلك وليس من السهل الإقلاع عما تطبعوا عليه حتى وإن بلغوا من السن عتيا أو كانوا على حافة القبر.. "فالطبع يغلب التطبع".
    ولهؤلاء المرضى بشتى العلل، ليس علل الأبدان فحسب بل علل العقول والنفوس، نقول مخلصين اتقوا الله في أنفسكم وكفوا عن محاولة اشعال الفتن التي ستحرقون بنيرانها أنتم قبل غيركم واخلعوا عن عيونكم نظاراتكم السوداء القاتمة وانبذوا تلك النظرة والنهج العنصري الكريهين وانظروا لما حولكم بصفاء ومحبة ودون عنصرية أو استعلاء لعل وعسى ان يغفر الله لكم عما ارتكبتموه في الوطن والشعب من جرائم لا تحصى.
    فدماء شهداء الثورة والجمهورية والوحدة والواجب التي سالت بغزارة على أرض الوطن نتيجة مؤامرتكم وأحقادكم التي أشعلت الحرائق والفتن شاهد على جرائمكم ووصمة عار على جبينكم على مر الزمن.




     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-05-18
  9. صالح الخباني

    صالح الخباني عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-18
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    صاحب نظرية صدام الحضارات يدعو إلى الانسحاب من العراق لأن النصر مستحيل

    صاحب نظرية صدام الحضارات وفيلسوف اليمين المحافظ[
    /size]صامويل هاتنغتون يدعو إلى الانسحاب من العراق لأن النصر مستحيلالثلاثاء 18 مايو 2004 00:44
    محمد بوخزار من الرباط: تلقى المحافظون المؤيدون للسياسة التي ينهجها الرئيس الأمركي جورج بوش في العراق وغيره، ضربة من الفيلسوف المنظر لليمين الجديد في الولايات المتحدة الذي يستوحي منه بعض صقور البيت الأبيض الذين يقفون وراء مايدعى الحرب الوقائية ضد الأنظمة المارقة.
    ويتعلق الأمر، بصمويل هاتنغتون، الأستاذ بجامعة هارفارد، وصاحب نظرية، صدام الحضارات ،التي بشر بها ممذ عام 1996، وأثارت نقاشا وجدلا في المحافل الفكرية العالمية، بعد أن ترجم كتبه إلى عدد من اللغات، من بينها العربية
    وتخلى الفيلسوف الأمريكي عن أسلوب المواربة الفلسفية، ودعا صراحة إلى انسحاب الولايات المتحدة من العراق الذي يستحيل تحقيق نصر عسكري فيه.
    وأضاف، هاتنغتون، في حديث إلى جريدة [لاريبوبليكا] الإيطالية: إن الرئيس، بوش، وضع الولايات المتحدة في حرب ضد الشعب العراقي، لن يتحقق النصر فيها ، ولذلك فلا مفر في نظره من تقليص الوجود العسكري هناك وتسليم السلطة إلى الشعب العراقي، موضحا أن الحرب لم تحقق مكاسب وإنما حولت العراقيين إلى عدو جديد للولايات المتحدة
    وأعاد، صمويل، إلى الأذهان ما سبق أن أعرب عنه في العام الماضي، حين صرح أن الولايات المتحدة خاضت حربين في العراق :الأولى ضد صدام حسين ،وهذه انتصرت فيها، والثانية ضد الشعب العراقي ،وهذه لن يحرز فيها النصر أبدا
    وأكد فيلسوف اليمين الجديد، أن الكشف عن الانتهاكات التي ارتكبت في حق السجناء العراقيين ، من شأنها أن تضاعف كراهية الشعب للولايات المتحدة، كما أن تلك الممارسات أحرجت دولا مثل مصر، الأردن والمملكة السعودية
    ويرى ،هاتنغتون، أن إحراز النصر في حرب ما، يتوقف على عنصرين : مصالح وطنية ، وقيم أخلاقيةيدافع عنها ، وهما غير متوفرين في الحرب الحالية ضد العراق ، بينما كانا حاضرين في حرب الخليج الأولى ولذلك انتهت بالنصر.
    يذكر أن هاتنغتون، يصنف ضمن المتطرفين الغلاة ، وقد أثار كتابه الأخير [من نحن؟] ردود فعل قوية مستنكرة ،لأنه زعم أن الهجرة من أمريكا اللاتينية نحو الولايات المتحدة، تهدد هذه الأخيرة، كما تشكل خطرا على القيم والهوية الوطنية. واستشهد بما تعانيه ، حسب اعتقاده ، الدول الأوروبية من مشاكل نابعة من هجرة الأجانب إليها.

    محمد بوخزار
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-05-18
  11. صالح الخباني

    صالح الخباني عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-18
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    قحطـــان يقـــرع الناقـــوس/المؤتمرنت

    قحطـــان يقـــرع الناقـــوس
    "السبت, 01-مايو-2004"

    المؤتمرنت //بذكاء ينم عن مكر ودهاء، طالب رئيس الدائرة السياسية في التجمع اليمني للإصلاح الحكومة اليمنية بالمزيد من الشفافية في تعاملاتها في قضية مكافحة الإرهاب.
    وتأتي مطالبة السياسي الإصلاحي –الذي يوصف بأن له مواقف رافضة لتصرفات المتطرفين في صفوف حزبه- إثر تجدد الحديث عن معلومات حكومية بتورط عدد من العناصر المنتمية لحزب الإصلاح في أعمال تخريبية وإرهابية وقعت في اليمن.
    ولعل اختيار رئيس الدائرة السياسية لعنصر الزمن في المطالبة بالشفافية بالنظر الى اقتراب محاكمة المتهمين بالإرهاب، ولادراكه بأن الشفافية سوف تكشف المستور وتبين الحقائق، دليل آخر على حالة التذمر التي تعيشها قيادات في الإصلاح ورغبتها في رؤية العناصر(الاصلاحية)المتشددة والمتورطة،وهي واقفة وراء القضبان حتى يتسنى للاتجاه المعتدل إعادة الاعتبار لحزب يضم في صفوفه قائمة من الشخصيات الوطنية، والبدء بمحاولة نقله من الساحات الجهادية إلى رحاب المدنية والحداثة واستيعاب مفردات العصر وأدواته.
    وقد أحسن قحطان اختيار صحيفة إصلاحية (العاصمة) لنشر تلك التصريحات الجريئة حتى لا يزايد عليه أولئك باستخدام غير أحجار حزبه لنكش عش الدبابير.
    ومامن شك فإن هذه الخطوة جريئة بكل تأكيد، وينبغي أن تخرج من خانة الكيد البيني والصراع المكتوم والمكبوت داخل أجنحة الإصلاح، لتصبح توجهاً يهدف إلى تطوير وترميم التجمع اليمني وإزالة البثور التي لحقت به على مستويات عدة، والتي كان مصدرها تصرفات تلك العناصر سواء في تقديم الدعم والممالئة للعمليات الإرهابية التي أضرت باقتصاد اليمن ونالت من سمعته بين دول العالم، أم في التصرفات الأخرى المخجلة والمتمثلة في التكسب المادي من خلال الجمعيات التي تتسول بعاهات المرضى وفقر الفقراء، إضافة إلى الانحراف برسالة المسجد وغير ذلك الكثير.
    ولكن رغم التشوهات الكثيرة ما يزال هنالك إمكانية لعمليات تجميل جراحية ناجحة لإزالة أورام التطرف التي أضرت بالوطن وسمعته كثيرا، ويكفي قحطان أنه قرع الناقوس ويبقى على الآخرين مؤازرته وكشف الحقائق في إطار الشفافية التي نادى بها.


     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-05-18
  13. فطيره

    فطيره عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-18
    المشاركات:
    1
    الإعجاب :
    0
    الى المشرف

    لاحظت انك تقوم بتجميع مشاركاتي المنقولة ومن ثم حشرها في مكان واحد وهذا شيء غير جيد . مالسبب ؟ألأنها منقولة من المؤتمرنت ،من ذلك الموقع الذي تعتبرونه عدوكم اللدود أيها الاصلاحيين الخبثاء نهابة المال العام ايام ما كنتم في السلطة ايها السرق .
    آمرك الان بإعادة المشاركات التي قمت بتجميع شملها في غرفة واحدة.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-05-18
  15. مراد

    مراد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-11-28
    المشاركات:
    13,702
    الإعجاب :
    2
    0
     

مشاركة هذه الصفحة