افتراءات الأحباش

الكاتب : ابن السلف   المشاهدات : 548   الردود : 1    ‏2001-09-28
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-28
  1. ابن السلف

    ابن السلف عضو

    التسجيل :
    ‏2001-08-05
    المشاركات:
    150
    الإعجاب :
    0
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-09-28
  3. ابن السلف

    ابن السلف عضو

    التسجيل :
    ‏2001-08-05
    المشاركات:
    150
    الإعجاب :
    0
    مواقف الأحباش من العلماء


    موقف الأحباش طائفة التكفير والخيانة من علماء اهل السنة

    موقفهم من دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب

    قال شيخهم الحبشي » ظهر في نجد رجل ضال مضل يدعى محمد بن عبد الوهاب, قرأ كتب أحمد ابن تيمية الحراني فتأثر به وبعقائده الكفرية فاتبع الهوى وتبعه على ذلك شرذمة قليلة تدعو الىالكفر والضلال فحكموا بكفر عبد الله بن عمر (منار الهدى 27: 35).

    وزعموا أن الوهابية يرون » أن أبا جهل وأبا لهب أكثر توحيدا من المسلمين الذين يقولون لا اله الا الله). (منار الهدى 23: 34) وأن الوهابية مقتدون باليهود لاعتقادهم أن الله قاعد وأنه يقعد محمدا معه على العرش (منار الهدى 26/22). وأنه خلق السموات والأرض ثم تعب فاستراح (مجلة منار الهدى (29: 61).

    بل صرحوا بأنه لا فرق بين كفر اليهود وبين كفر الوهابية فقالوا « ان هؤلاء الوهابية هم أتباع اليهود في اعتقادهم، فهم ينسبون الى الله الجهة والمكان والشكل، تماما كما هي عقيدة اليهود الذين قالوا ان الله تعب فاستراح» (منار الهدى 31/21).

    ويحلف الأحباش بالله أن من يثبت الصفات لله من غير تأويل لها فهو أضر على الاسلام من اليهود والنصارى والمجوس وعبدة الأوثان (منار الهدى 12: 26).

    وزعم زعيمهم نزار حلبي (الهالك) أن الوهابية تنسب لله البطن والصدر والإلية والقفا.

    وفي مجلتهم (عدد 39/23) وتحت عنوان « انتبهوا يا أتباع المذاهب الأربعة فأنتم بنظر الوهابية مشركون» قالوا « الوهابية يقولون ان من التزم بالمذاهب الأربعة يستتاب والا قتل. زعموا أن الوهابية قالته في كتاب (هل المسلم ملزم باتباع مذهب معين)» (39/23).

    وزعم الأحباش أن محمد بن عبد الوهاب دجال وقاتل العلماء (منار الهدى 36:3) بل وصفوه بأنه كافر (منار الهدى 16: 31) وأنه ***** على لسان المسلمين (منار الهدى (29: 57).

    وأن جذوره تعود الى أصول يهودية (منار الهدى 34/10).

    وأنه كان يعرض (يلمح) للبعض بدعوى النبوة (منار الهدى 7: 45) وأنه كان على علاقة وطيدة بالجاسوس البريطاني (همفر) (29: 62).

    وتحت عنوان (احذروا الوهابية) قالوا » إن الوهابيين يكرهون حتى كلمة لا اله الا الله يحاربونها هم ضد كلمة وحدوا الله وضد الاحتفال بالمولد النبوي وضد الاسراء والمعراج وضد استعمال السبحة ولكنهم يتفقون مع اليهود الذين يقولون ان الله خلق السموات والأرض ثم تعب فاستراح وأنه ساكن في السماء وجالس علىالعرش (29: 61)

    قالوا » وسنروي لكم ما يتداوله مسلمو الهند من مخازي محمد بن عبد الوهاب وهي أنه أصيب مرة بمرض البواسير فأدخل العصا في دبره فارتاح فقال » عصاي هذه خير من محمد« لذلك فان أهل الهند في (ماليبار) يسمونه »مبتلع العصا« (منار الهدى 29: 61). بل بلغت الوقاحة برئيسهم الهالك (نزار حلبي) أن يصفه بأنه كان كثير العبث بأنفه وأصابع رجليه. وكأنه كان ملازما له.

    ويزعمون أن وهابيا لقي مصريا فقال له المصري: هنيئا لكم عندم الحرم. فقال له الوهابي: من أين أنت؟ قال له من مصر. فقال له: لما تروح لمصر خذ معك الحرم وأحضِر لنا شارع الهرم. (منار الهدى 44/ 8). فانظر كم بلغوا الغاية من الافتراء وقلة الأدب.

    ويبدون تخوفهم من أن يكتب الوهابية كتبا يحرمون فيها ركوب السيارات والطائرات واستعمال الآلات الكهربائية. وقد سبق أن حرموا استعمال «الراديو والهاتف» لاعتقادهم أن عفريتا يتكلم فيهما (منار الهدى 36/72-73).

    وكتب الأحباش في مجلتهم مقالا بعنوان (ابن باز يحرم استعمال مكبرات الصوت) (منار الهدى 38/50-51). وهكذا لا يتورعون عن الافتراء والكذب المدفوعين بالحقد المشحون في صدورهم. ولهذا يرى القارىء لمجلتهم حقدا كبيرا وكبرا في صدورهم فخليق بمجلتهم أن توصف بمنار الحقد والردى لا منار الهدى.

    ويصفون مشايخ وعلماء الجزيرة العربية بأنهم » بهائم نجد« (عن كراس الدر المفيد في دروس الفقه والتوحيد 54 و114 ) ويصفهم بمشايخ اللفائف وأنهم (بهائم).

    وفي احد احتفالهم في فندق الكارلتون دعا زعيمهم نزار حلبي الدولة اللبنانية الى فتح ملف النفايات الوهابية السامة وخطرها على البيئة وأن هذه النفايات أشد فتكا من براميل النفايات الكيميائية« (منار الهدى 29: 4-5).


    موقفهم من سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز حفظه الله

    قالوا ان الوهابية تعيث في الأرض فسادا ويقف على رأس ادارتها وتوجيهها رجل فاسد مفسد غليظ القلب أعمى البصيرة.. انه المدعو ابن باز الذي شوه الحقائق بفتاويه الفاسدة.. فتاريخ ابن باز سترويه كتب الصهاينة وتعلمه لأجيالها علىاعتبار أنه أحد أبرز العملاء الذين سعوا لتحقيق الأطماع الصهيونية... نجد كيف ان ابن باز كان جاهزا حاضرا لاصدار فتوى فاسدة تجيز الاستعانة بالامريكيين ضد المسلمين في حرب الخليج... فابن باز جاهز دائما لاصدار الفتاوى التي يرضى عنها الشيطان ويرضى عنها الصهاينة, فهم أحبابه وأصحابه, وهو عميلهم المطيع (منار الهدى 30: 34).

    قالوا » وكم خوفنا أن تصل مخططات الصهاينة وأفكارهم التوسعية والتطبيعية بمساعدة حليفهم ابن باز زعيم الوهابية وأفراخها. خوفنا كبير لما عرفنا في حلف ابن باز واليهودية وعداءه للمسلمين وتكفيره لهم (منار الهدى 30: 59).

    وتحت عنوان (احذروا الوهابية) قالوا » إن الوهابيين يكرهون حتى كلمة (لا اله الا الله) يحاربونها هم ضد كلمة (وحدوا الله) وضد الاحتفال بالمولد النبوي وضد الاسراء والمعراج وضد استعمال السبحة ولكنهم يتفقون مع اليهود الذين يقولون ان الله خلق السموات والأرض ثم تعب فاستراح وأنه ساكن في السماء وجالس علىالعرش (منار الهدى 29: 61).

    ولما سئل أحد زعماء الوهابية ذات مرة: لماذا تكرهون النبي صلى الله عليه وسلم هذا الكره؟ فأجاب ذلك الزعيم النجدي بقوله: هو الذي بدأنا بالعداوة (يعني بذلك حديث النبي صلى الله عليه وسلم حين قال « اللهم بارك بشامنا ويمننا» وحين قال ونجدنا يا رسول الله؟ قال: من هنا يطلع قرن الشيطان» قالوا: وقد نقل لي أحد أصدقائي أنه سمع أحد الوهابية يقول لبعض تلاميذه: نحن الآن نعلم الناس أن زيارة قبر النبي حرام، وعندما يقتنع جميع الناس بهذا الأمر سيقومون بأنفسهم بجرف القبر وإزالته» (منر الهدى 34/23).

    قالوا » وسنروي لكم ما يتداوله مسلمو الهند من مخازي محمد بن عبد الوهاب وهي أنه أصيب مرة بمرض البواسير فأدخل العصا في دبره فارتاح فقال » عصاي هذه خير من محمد« لذلك فان أهل الهند في (ماليبار) يسمونه مبتلع العصا (29: 61).

    وتحت عنوان (الدكتور البوطي يهشم رأس الوهابية ابن باز قالوا فيها » لقد أفحم البوطي ابن باز, ولكن هل يسمع ابن باز أم أنه هو فاقد لحاسة السمع أيضا? (29: 43) بل وصفوه في مجلتهم بأنه أعمى البصر والبصيرة أعمى نجد (منار الهدى 16: 9). وقالوا « أصدر أعمى البصر والبصيرة الرئيس العام لهيئة كبار «العملاء» للصهيونية عبد العزيز بن باز فتواه بجواز الصلح المطلق مع العدو دون قيد أو شرط. وكان سبقه في سيل الفتاوى العفريتية ناصر الألباني الذي حرم على الفلسطينيين أن يمكثوا في أرضهم ووطنهم ما دام اليهود فيها ونادى بوجوب خروجهم منها والا وقعوا في المعصية كما زعم» (منار الهدى 34/10).

    وزعموا أن ابن باز يحكم بكفر حسن البنا لأن هذا الأخير كان أشعريا صوفيا (منار الهدى 27: 20). هذا نموذج صغير من أخلاق هذه الفرقة التي تتسم بالكذب والشتم والطعن في علماء الأمة وموالاة الكافرين ومعاداة المسلمين.

    وقد وصفوا فضيلة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز بأنه " زعيم المشركين وزعيم الوثننين وزعيم الكفار في العالم".

    الاحباش دودة الصياد الشيعي وطُعمه

    ووصفوه بأنه شيخ » زعيم الوهابية« وزعموا أنه يكفر المسلمين السنة والشيعة لمجرد قول أحدهم » يا محمد« أو » يا علي« على زعمه أن هذا عبادة لغير الله« (منار الهدى 29: 11).

    قالت مجلتهم هناك معلومات ثابتة تفيد بأن الحركة الوهابية دخلت الهند منذ نحو ستين عاما بتسهيل وتشجيع من الانجليز. ويشبههم أهل الهند بالقاديانية كما أنهم يشبهون ما فعله اليهود في بعض مساجد اليمن بما فعله الهندوس في المسجد البابري 28/8). وأنها أول الوفود التي تصل الى داغستان بعد ذهاب الشيوعية« (منار الهدى 29: 45).

    الوهابية عندهم دين آخر جديد

    وهم يعتبرون دعوة ابن عبد الوهاب دين آخر غير دين المسلمين حيث قالوا » أما دين الوهابية فانهم يكفرون المسلمين المتبركين برسول الله وبأنبياء الله وأوليائه لمجرد أن يقول المسلم (يا محمد) فالوهابية مخادعون مجرمون فاحذروا الصهاينة ... واحذروا الوهابية« (منار الهدى 29: 63).

    ويتحاملون على محمد بن عبد الوهاب ويصفونه بالمجرم والقاتل بل والكافر (منار الهدى عدد 3 ص 34 (

    وأن الوهابيين يعتقدون أن الذي يجهر بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم عقب الأذان مثل الذي يزني بأمه شريط (4) وجه أ ( 441) إظهار العقيدة السنية 240 مجلة منار الهدى 29: 25).

    فقالوا » أنه حصل في طرابلس الشام أن مؤذنا كبيرا في السن كان يؤذن للصلاة ثم صلى على النبي صلى الله عليه وسلم وكان في المسجد أحد زعماء الوهابية, فلما ختم المؤذن أذانه بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم قال له الوهابي بصوت مرتفع »هش هش« وهي كلمة تقال للحمار حتى يتوقف عن النهيق. فنعوذ بالله من شر هؤلاء الذين جعلوا الصلاة علىالنبي أشد إثما من شرب الخمر وشبهوا المصلي عليه بالحمار وبالذي يزني بأمه« (منار الهدى 29: 25).

    وزعم شيخهم أن محمد بن عبد الوهاب اتي برجل جهر بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بعد الأذان فأمر بقتله لأن ذلك يعتبر عنده شرك وكفر بالله ( منار الهدى عدد 7 ص 45 وعدد 29: 25) وزعم أنه كان ينهى عن قراءة المولد الشريف (منار الهدى عدد 7 ص 45) وأنه كان يعرض بالنبوة, وأنه كان يحكم بكفر من يتوسل بالنبي.

    وأن بعض اللبنانيين المقيمين أتوا لزيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم فلقيهم واحد من الوهابيين فقال له ماذا تفعل هنا ليس هنا إلا جيفة. وقال لهم آخر » ماذا تفعل هنا بعظم. يعني الرسول صلى الله عليه وسلم ) منار الهدى عدد 7 ص 37).

    وأن الوهابيين اذا أرادوا أن يشتموا أحد في بلادهم - نجد - قالوا له » يا أشعري«. كما هو منتشر في جامعاتهم النجدية التي أسسوها على تكفير المسلمين. فانقلب الأمر عليهم حتى صار يكفر بعضهم بعض فكفروا ابن باز وابن عثيمين بل صاروا يكفرون السلطة . انكم أيها الخوارج المشبهة الحشوية المجسمة لأهل للسوء وللمكر بلا شك, وقد حاق بكم مكركم (منار الهدى 26: 23-24).

    ومن أسباب حرص الأحباش على اقامة المخيمات قالوا » حتى لا ينفتن الناس بأناس حرفوا شرع الله أمثال ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب الذي يكفر المتوسلين برسول الله ويحرم زيارة قبر الرسول للتبرك, وكذلك سيد قطب الذي يكفر الشعوب الاسلامية لأنها لا تثور على حكامها الذين يحكمون بالقانون الوضعي (منار الهدى 20: 66).


    تكفيرهم لشيخ الاسلام احمد ابن تيمية رحمه الله

    وقد صرح نزار حلبي بأن الأحباش يرون ابن تيمية كافرا ويكرر نزار حلبي وصفه بسمسار جهنم. فقد جاء في مجلتهم (منار الهدى 22/24) ان المحدث الشيخ عبد الله الهرري ومريديه يكفرون ابن تيمية وسيد قطب.

    ونال ابن تيمية منه ومن أتباعه السباب والشتم والتكفير وانهالوا عليه بشتى أنواع التهم, فزعموا انه مشبه لله بخلقه واحتجوا بما ذكره ابن بطوطة أنه دخل دمشق وشهد ابن تيمية على المنبر وهو يقول »ان الله ينزل الى السماء الدنيا كنزولي هذا, ونزل درجة من المنبر« رحلة ابن بطوطة 011 تحقيق علي المنتصر الكتاني .

    صرحوا بتكفير ابن تيمية في مجلتهم (منار الهدى 2: 16) فقالوا: نحن نكفر من قال ان نوع العالم أزلي بجنسه ... وهو ابن تيمية الذي تشهد عليه مؤلفاته بذلك« أي بالكفر«. وأن له كفريات عديدة« (منار الهدى 27: 23).

    وقالوا في مجلتهم 18: 24) تحت عنوان » احذروا ابن تيمية وعقائده الفاسدة,

    وابن تيمية لا يستحق عندهم لقب شيخ الاسلام« قالوا " في الواقع هو شيخ الضلال كان مشبها مجسما« محرف الشريعة وعدو الاسلام (منار الهدى 20: 44). قالوا »إننا لا نطلق لفظ شيخ الاسلام على الضالين أمثال ابن تيمية« (منار الهدى 22/23). قالوا » وكفاه خزيا أنه خالف اجماع المسلمين في ستين مسألة. (منار الهدى 3: 41)

    وقالوا » ابن تيمية لعنه الله قال عن الله إنه بقدر العرش لا أصغر منه ولا أكبر, ومرة قال بقدر العرش وأوسع من العرش« (منار الهدى 29: 29).

    بل قالوا » ابن تيمية شيطان تجب محاربته (مجلة منار الهدى29: 37).

    وزعم شيخهم أن عقيدة ابن تيمية فاسدة لأنه يشبه الله بخلقه (مجلة منار الهدى 2/66 والمقالات السنية 15) وأنه قال إن النبي صلى الله عليه وسلم ليس له جاه (المقالات السنية في كشف ضلالات ابن تيمية 16 و76).

    وأنه » لا مانع أن يكون نوع العالم غير مخلوق لله (الدليل القويم160) وأن الله » مركب مفتقر الى ذاته افتقار الكل الى الجزء (المقالات السنية 73 و76) وأنه جعل زيارة الأنبياء والصالحين بدعة بل معصية بالإجماع 73).

    واعتبروه سبب في كل تطرف حاصل اليوم. فقد احتجت مجلتهم في كلمتها على عرض التلفزيون اللبناني مسلسل ابن تيمية ووجهت سؤالا الى المسئولين هل تريدون أن يصبح لبنان جزائر أخرى (منار الهدى 29: 4-5) وزعم زعيم الأحباش أن ابن تيمية رأس التطرف في القرن الثامن الهجري وسمسار جهنم حيث كفر كل المسلمين باختلاف مذاهبهم ومشاربهم. قال ومن هنا نطالب بوعي شعبي وحكومي قبل أن تتفشى الوهابية وإفرازاتها الارهابية في لبنان« (مجلة منار الهدى 29: 5). وزعموا أن ابن تيمية حرم زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم.

    ووصفوه بالرجل » الشاذ عن الحق, عامله الله بعدله وأجارنا من مثل عقيد هذا الضال, فانه لعب على نصوص الدين وحرف أحاديث رسول الله . حيث زعم أن أحاديث الزيارة كلها كذب, فهو لا يستحيي من الله ولا من رسوله ولا من علماء المسلمين. فهذا الكذب من ابن تيمية احدى وقاحاته التي تدل على أنه متكبر. لم يكتف بهذا الحد, بل تجرأ على تكذيب سيبويه فقد قال ابو حيان الاندلسي في مجلس ابن تيمية هكذا قال سيبويه. فقال ابن تيمية يكذب سيبويه (منار الهدى 20: 28) .

    وقالوا » ومن جملة أخبار الحمقى والمغفلين رجل حمقه وافر, وعقله نافر, قوله سقيم, وفعله ذميم, أضله الله على علم, فكسب عار أوعده في الآخرة نار, واتبع خطى ابليس في الحمق والتغفيل هو أحمد بن تيمية الحراني... قال الحافظ العراقي (علمه أكبر من عقله) أي لا عقل له منار الهدى15: 50)

    وتحت عنوان (ابن تيمية شق العصا وشذ عن المسلمين قال شيخهم الحبشي » هذا مجسم يظن أن الله جسم. كونوا منه على حذر ومن أتباعه كمحمد بن عبد الوهاب هؤلاء يكفرون المسلم الذي يستغيث برسول الله أو بعلي فيقول (يا علي) (منار الهدى 2: 34).

    وزعم نزار حلبي أن أتباع ابن تيمية يعتبرون كتبه قرآنا لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه وأنها هي الخيط الذي يهتدي به المتطرفون من الجماعات الاسلامية الارهابية المنتشرة في مصر والجزائر, وأن فكره امتداد لعقيدة الخوارج الذين يكفرون من يحكم بالقوانين الوضعية. وأنها هي السبب في اصدار فتوى بقتل السادات وهي التي ساهمت في تكريس أعمال العنف ومنها محاولة اغتيال رئيس جمهورة تونس (منار الهدى 7: 45-47).

    ويصفونه هو وتلميذه ابن القيم بأنهما زائغان (منار الهدى 3: 29).

    وقالوا » ونحن نعادي الوهابية المتطرفين عداء شديد ومن أبرز ضلالات الوهابية أنهم على منهج ابن تيمية في تكفير أكثر المسلمين وفي تكفير من لم يعتقد عقائدهم (منار الهدى 3: 41).

    وأنهم مخذولون مغلوبون وأن جمعية المشاريع (الأحباش) لهم بالمرصاد (منار الهدى 2: 34).

    - قال الحبشي »وابن تيمية هذا طعن في علي بن أبي طالب وقال إن حروبه أضرت بالمسلمين«. ثم انتهى إلى أن ابن تيمية يحرف القرآن وزعم أنه نقض إجماع المسلمين فقال إن نار جهنم تفنى (المقالات السنية 57 و76) وزعم أنه حكم بكفر من خالفه في مسألة الطلاق المقالات السنية 57 و62 و75) وأنه كان يخفي بعض كتبه عن عامة أتباعه لئلا ينقلبوا عليه.

    وأن أحد أتباعه اطلع على كتاب له يقول فيه أن الله تعالى قاعد على الكرسي وترك موضع لمحمد ليجلسه عليه في الآخرة وأن تلميذه ذهب بهذا الكتاب إلى أبي حيان فلما اطلع عليه ما زال يلعنه حتى مات (إظهار العقيدة السنية 151. ( وزعموا أن أبا حيان عمل وردا له بعد الصلاة وأسماه " ورد: *** ابن تيمية" فكان يبلعن ابن تيمية بعد الصلاة كما يسبح الواحد منا.

    حاقدون أشد من حقد الشيعة

    وجاء في مجلتهم » طفل من آل العشي اعترضه ثلاثة ملتحين من نفاة التوسل وانتزعوا من صددره حرزا فيه آيات قرآنية للحفظ والبركة ورموه على الأرض تهكم. ترى هل سيحاربون اليهود الذين يريدون هدم الأقصى أم سيشغلهم محاربة التوسل بالأنبياء والصالحين?« (منار 11: 10).

    »وتحت عنوان (نفاة التوسل يهدمون الأضرحة في عدن) قالوا » في آخر أخبار المتطرفين أن مجموعة من الشبان المسلحين بالأسلحة النارية والمنتمين الى التيار السلفي المتطرف شنوا هجومات عنيفة على العديد من المساجد التي تضم أضرحة أولياء مشهورين في عدن منها ضريح العيدروس الشهير في حي عثمان وسط عدن. وقالت مصادر الشرطة ان هؤلاء عملوا على تدمير الأضرحة واخراج عظام المدفونين فيها ونهب أموال وسيوف أثرية وسجاد وأحرقوا الكتب الموجودة فيها. وأن الشرطة ستتصدى لكل من سيحاول التعرض للمقامات والأضرحة متهما من يسمون أنفسهم »سلفيين« بهذه الأعمال المشينة محذرا من فتنة يخطط لها هؤلاء« (منار الهدى 23: 7).

    وقالوا » وقد دأب بعض مدعي السلفية من أتباع محمد بن عبد الوهاب الى بث فكرهم الهدام المتطرف وتعبئة أتباعهم على تحريم زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم واتهام المسلمين المتوسلين بالأنبياء والأولياء الصالحين بالشرك والكفر والقول بأنهم قبوريون. مع أن السنة المطهرة وكتب العلماء الأفاضل تفيض بالرد عليهم وعلى معتقداتهم وعلى أفعالهم الشنيعة كفعلتهم الجديدة في عدن. وهؤلاء يهدفون من وراء هذه المعتقدات الى طمس معالم المسلمين... وها هم أحفاد ابن تيمية واحفاد ابن عبد الوهاب قد خرجوا في سبيل الشيطان في عدن يخربون المساجد ويهدمون الأضرحة والمقامات وينبشونها ليخرجوا منها العظام« (منار الهدى 25/11).

    ووصفوا عبد الرحمن دمشقية بأن رائحته النتنة قد فاحت« (منار الهدى 25: 45) وأنه رجل الفضائح المتنقلة, حرف الدين, وأزكمت الأنوف الروائح الخبيثة المنبعثة من حيث يحل, وتناقلت الألسن سابق مغامراته مع الحسان, وانشغاله باتباع القيان (المغنيات). وأنه كان يتخذ له مقرا للدعارة ((السرية)) في فرنسا!!! وأنه يعترف بما نسب اليه ويقر بالرذالة التي ادعي بها عليه, وبدل أن يستر على نفسه يجاهر به, وهو يلهث خلف القرش والدولار. كاتب مأجور على أعتاب الوهابية, يلتقط الفتات من أصحاب الكروش المنفوخة والقلوب القاسية المشبهة نفاة التوسل الذين حذر النبي منهم بقوله (رأس الكفر نحو المشرق). (مجلة منار الهدى 26: 25-27).

    وأخيرا زعمت المجلة أنه جرى طرد عبد الرحمن دمشقية من أستراليا وهذا نموذج صغير من جملة أكاذيبهم التي دأنا نعجز عن احصائها. (مجلة منار الهدى 27/9(.

    موقفهم من فضيلة الشيخ الالباني

    وجاء في مجلتهم «وتجدر الاشارة الى أن الشيخ عبد الله الغماري قد رد في بعض مؤلفاته على المدعين الفارغين أمثال الآلباني وابن تيمية وضلله وكفر ابن تيمية« ووصفوا ابن تيمية بالضال المضل (منار الهدى 3: 36 و6: 49).

    وقد تطاولوا على الالباني كثيرا وتساءل شيخهم من قبل إن كان الالباني سيموت على الاسلام. قاله في (التعقب الحثيث ص89( . وزعم أتباعه أنه أفتى بهدم قبر الرسول ووصفوه بأنه صاحب الفتاوى الشاذة (منار الهدى 3: 43).

    وقالوا بأن للألباني فتوى يحرض فيها على نفل قبر النبي صلى الله عليه وسلم من المدينة المنورة الى الصحراء» (منار الهدى 39/48).


    موقف شيخهم من الامام الحافظ شمس الدين الذهبي وغيره

    وتعرض شيخهم لمؤرخ الاسلام العظيم الشيخ شمس الدين الذهبي ووصفه بأنه » اذا قيل عنه خبيث فهو في محله« » واذا قيل عن الذهبي خبيث فهو في محله (شريط 143 الوجه الأول).

    ووصفوا الشيخ ابن أبي العز الحنفي صاحب شرح العقيدة الطحاوية بأنه جهمي كافر يدعو الى الكفر والضلالة (اظهار العقيدة السنية 237(.

    وتعرض شيخهم للشيخ سيد سابق ووصفه بأنه » مجوسي وان ادعى أنه من أمة محمد( 181

    موقفهم من مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو

    ويصفون مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو بالرجل الخبيث تارة (منار الهدى 3: 43).وبصحفي الراقصات وتجار الشنطة الذي يروج السموم ترويج تجار المخدرات (منار الهدى 16: 82). وقال رئيس تحرير مجلتهم (عبد القادر فاكهاني) أنه تذكر عند رؤية تظاهرة للعراة هذا العاري من كل ما له علاقة بالمروءة - أي الجوزو - انه عار الا من ثياب الكذب المرقعة« (منار الهدى 20: 74)

    شيخهم يحكم بكفر تلميذه

    وحتى تلاميذه لا يسلمون من تكفير شيخهم الحبشي, فقد حكم بانسلاخ أحد تلاميذه من الدين (خالد كنعان) فقال له » ولعلك منذ أربعين سنة انحرف قلبك أم منذ كم? فعار عليك أن تدعي الاسلام بعد هذا الكفر الذي كفرته, ثم لما جاءك المسخ القلبي انسلخت منه كما انسلخت عن حكم تكفير ساب النبي? وهذا تسجيل آخر على نفسك بأنك منسلخ عن السلف والخلف (صريح البيان 23و29).

    طريقـــة شيخهم في تنزيه الله

    قول القائل » **** ربك« كفر? اللهم الا أن يكون هذا القائل مجنونا. ومن يجهل أن قول القائل » أخت ربك« » خلصني من ربك« » حل عني أنت وربك« »وحياة شوارب الله« » ياز... الله« » دخيل رجلين ربك« »أكون قوادا ان صليت (النهج السليم 57 و64 الدليل القويم 145 و149بغية الطالب 41).

    فهذه الرسالة الصغيرة تعكس حقيقة أخلاق هذه الطائفة وعداءها السافر لعلماء المسلمين.

    ولنا كلمة !!!

    هكذا أخي نقلنا لك كل هذه الوثائق من مجلتهم التي أسموها زور على الهدى (منار الهدى) ونحن نترك لك الحكم على هذه التسمية هل تستحق أن توصف بأنها منار الهدى أم أن الحق والعدل والانصاف يقتضي تسميتها باسم آخر. هل تمانع أخي المسلم أن تسميها . مجلة الضرار ؟!!!
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة