صنعاء تتعهد بطرد جميع الأفغان العرب واشنطن تعين خبيرا بالإرهاب سفيرا لها في اليمن

الكاتب : سامي   المشاهدات : 492   الردود : 0    ‏2001-09-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-26
  1. سامي

    سامي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-10
    المشاركات:
    2,853
    الإعجاب :
    0
    أكدت السلطات اليمنية وصول سفير أميركي جديد إلى اليمن خلفا للسفيرة باربرة بودين. وعمل السفير الجديد في مجال مكافحة الإرهاب بوزارة الخارجية الأميركية منذ عام 1999. وقال مسؤول يمني إن السفير أدموند هال الذي عين قبل شهر في منصبه الجديد وصل إلى صنعاء بالفعل أمس الأول.

    وأضاف المسؤول اليمني أن هال كان يشغل منصب نائب منسق مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأميركية منذ عام
    1999. وأعلن اليمن هذا الأسبوع موجة اعتقالات في إطار تحقيقات في صلات محلية محتملة بأسامة بن لادن الذي تقول واشنطن إنه المشتبه به الرئيسي في الهجمات المدمرة التي وقعت في الولايات المتحدة في الحادي عشر من الشهر الحالي.

    وقال مسؤولون يمنيون رفضوا الكشف عن أسمائهم إن بعض الاعتقالات جرت بناء على معلومات قدمتها الولايات المتحدة، وإن المشتبه بهم مازالوا رهن الاستجواب، وأشاروا إلى أن عددا كبيرا تم اعتقالهم حتى الآن. وكشف أحد المسؤولين للصحفيين النقاب عن أن ما تقوم به أجهزة الأمن اليمنية هو جزء من التعاون مع الإدارة الأميركية بعد الهجمات التي تعرضت لها مدينتا نيويورك وواشنطن.

    وقال مسؤول "إن أي يمني يعود إلى اليمن ونعلم بأنه كان في أي فترة من الفترات في أفغانستان يتم اعتقاله"، مضيفا أن العرب أو الأجانب الذين يشتبه في انتمائهم إلى الأفغان العرب ستتم إعادتهم إلى البلدان التي يأتون منها.

    وهددت جماعة إسلامية يمنية لم تكن معروفة من قبل بمهاجمة أهداف أميركية انتقاما من أي هجوم محتمل على أفغانستان بسبب إيوائها أسامة بن لادن. وكان ميناء عدن اليمني مسرحا لهجوم انتحاري على المدمرة الأميركية كول أودى بحياة 17 بحارا أميركيا في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي. وتقول واشنطن إن بن لادن هو أحد المشتبه بهم في ذلك الهجوم. وتعد اليمن معقلا لجماعات إسلامية رغم جهود الحكومة للحد من أنشطتها. وقامت السلطات اليمنية بإغلاق جامعة الإيمان الإسلامية مؤخرا في إطار جهودها الأمنية داخل البلاد.

    المصدر :رويترز
     

مشاركة هذه الصفحة