ابتسم انت في دوله عربيه !!

الكاتب : محب الاسلام   المشاهدات : 313   الردود : 0    ‏2004-05-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-05-06
  1. محب الاسلام

    محب الاسلام عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-04-19
    المشاركات:
    252
    الإعجاب :
    0
    ابتسم ...أنت في دولة عربية



    عندما تكتظ (المقاهي) بالشباب ... وتشكوا المساجد
    والمكتبات من الغياب.. أنت في دولة عربية



    عندما يستضيفون (راقصة) لتتحدث عن (تحرير) فلسطين ... يجب أن تبكي فأنت في دولة عربية



    عندما تدرس الابتدائي 5 سنوات .. والإعدادي 3 سنوات ومثلها المرحلة الثانوية .. وأربع سنين في الجامعة أو خمسة .. لتعمل بعدها في سوق الخضار .. لا تيأس أنت في دولة عربية


    عندما يكون هناك ستة ملايين (عامل) أجنبي .. وثلاثة ملايين (عاطل) أنت في دولة عربية



    عندما تقوم من النوم لتجد في هاتفك المحمول رسائل ليس لها أي معنى ...أنت في دولة عربية



    عندما تكون هناك (خمسة عشرة) مجلة تهتم بـ (الشعر الشعبي) ولاتكون هناك مجلة واحدة أو (نشرة) تهتم بالأمور العلمية ... أنت في دولة عربية



    عندما تذهب إلى تلك المنطقة في بلدك .. فلا تجد منهم من يتحدث العربية وتظن أنك تعديت الحدود حتى وصلت إلى"دكا" لا تستغرب ... أنت في أسواق إحدى دول الخليج
    حيث كل البائعين أجانب



    عندما (تضحك) عليك شركة الاتصالات في بلدك و(تشفط) كل اللي في جيوبك ..أنت في دولة عربية



    عندما تقود(سيارتك الأمريكية) وتأكل (الهمبورجر) وتشرب (البيبسي) ثم تطالب بمقاطعة المنتجات الأمريكية ...أنت مجنون تعيش في دولة عربية



    أن لا تحصل على الترقية في عملك إلا (بواسطة) ولا تجيب تقدير في الجامعة إلا (بواسطة) ولا تجد الوظيفة إلا (بواسطة) ولا تنتقل إلا (بواسطة) ولا تحصل على (حقوقك) إلا بواسطة . أنت مواطن مسكين مقهور مظلوم تعيش في دولة عربية



    عندما تستنكر تلك القناة الإخبارية في ذلك البلد الهجوم على (دولة عربية) وفي نفس الوقت ينطلق الهجوم من ذلك البلد ..أنت تعيش في ( قُطر ) عربي شقيق



    عندما تكون (رجل) و تستعمل الإنترنت باسم (بنت) ... أنت عربي

    >>>

    عندما تصل إلى هذا السطر ولا زلت مستمراً في القراءة ...الحمد لله هناك .. مجنون غيري



    ابتسم ...أنت في دولة عربية



    !! لا حول ولا قوة إلا بالله


    -انا متأكد انك الان من البكاين ............!
     

مشاركة هذه الصفحة