رسالة إلى حبيبتي .....

الكاتب : fas   المشاهدات : 281   الردود : 0    ‏2004-05-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-05-05
  1. fas

    fas قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-01-23
    المشاركات:
    3,537
    الإعجاب :
    0
    حبيبتي صلاة الفجر
    ها أنا ألملم أحرفي .. كي أصوغها في كلمات ٍ .. أقدم بها لكِ اعتذارا ..

    قد كنت أدعي أني أحبكِ و أنا أكثر من هجركِ ، و كنتِ تنتظري اللقاء كل يوم ..
    بل كنتِ تناديني بصوتكِ الجميل " حي .. حي " .. فلا أبالي ..
    عاشرت النوم و البؤس و الشيطان فأزلوني عنكِ .. و لما أزل ..

    آه يا حبيبتي ..
    كم آذيتُ نفسي بمجافاتكِ .. فأنا و أنتِ ... قضية ... ما الخاسر فيها إلا أنا ..
    كم كنت أحمقا .. !
    إذ آثرت لذة دنيئة لا تغني عني شيئا يوم القيامة ، بلذة وصلك التي تجعلني في
    ذمة الحي الذي لا يموت .. في الدنيا و في الآخرة ..

    و عجبي لهذه النفس التي تؤول إلى الفناء اللحظي ثم تقوم ليوم تتقلب فيه القلوب و الأبصار ..
    كيف استقام لها أن تزداد بعدا عنكِ يوما بعد يوم ، و الموت يترصدها .. و يكاد يتخطفها كما يتخطف الطير الأشلاء .. !

    و آه يا حبيبتي ..
    ما أكرمكِ ... إذ لم تمليِّ النداء .. حتى وقت التجهم و الجفاء ..

    و إيه يا حبيبتي ما أحلمكِ بي عندما عدتُ .. فبعد ما كان ما قد كان إذا بكِ تضمي طفلك إليكِ .و تركتِ عبقك الطيب في روحه و ظل يمتلئ بكِ حتى عاد حبنا و زيادة ..

    حبيبتي .. هل في الكون ألذ منكِ ؟ ! و هل في الكون ألذ من قوة قهر الهوى ؟ لا ثم لا و ألف لا ..

    فلتشهدي .. أن روحي فداؤك ... و أنني لكِ ما حييت ... فمتعني الله بكِ ما حييت ( آمين ) ..

    مولاي .. يا رب العرش العظيم ، أدم نعمة الوصل بيني و بينها و بيني و بين شقيقاتها ، و اجعلهن قرة عين لي في الدنيا و الآخرة ..
    مولاي .. يا حي يا قيوم .. اهدِ عبدك الضعيف و حرم جسده على النار ، هو و المسلمين أجمعين
    آمين آمين ...
     

مشاركة هذه الصفحة