<>(( البوش ابن البوش ))<>

الكاتب : جرهم   المشاهدات : 421   الردود : 0    ‏2001-09-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-21
  1. جرهم

    جرهم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-07-01
    المشاركات:
    1,331
    الإعجاب :
    1
    بوش يعد امريكا للحرب ويتعهد باقامة العدل

    واشنطن (رويترز) - تعهد الرئيس جورج بوش مساء الخميس بان "العدالة سوف تقام" محاولا تهيئة الشعب الامريكي لحرب علي الارهاب قائلا ان ساعة العمل العسكري اقتربت ومطالبا حركة طالبان الحاكمة في افغانستان بان تسلم السلطات الامريكية المتشددين المشتبه في مسؤوليتهم عن هجمات الاسبوع الماضي.

    وقال بوش في كلمة الي الامة عبر التلفزيون في جلسة مشتركة لمجلسي الكونجرس "لن انسي هذا الجرح الذي اصاب بلدي ولا من انزلوه بنا. لن ارضخ ولن يهدأ لي بال ولن ألين في شن هذا الكفاح من اجل الحرية والامن للشعب الامريكي."

    وكانت هذه اول كلمة رئيسية يلقيها بوش منذ الهجمات علي مركز التجارة العالمي والبنتاجون في 11 من سبتمبر التي خلفت اكثر من 6000 بين قتيل ومفقود.

    واعلن بوش "حزننا تحول الي غضب وغضبنا الي اصرار وسواء قدمنا اعداءنا الي المحاكمة او عام لنا اعداءنا بانصاف فان العدالة ستقام."

    وقال بوش ان الادلة التي جمعتها الولايات المتحدة تشير جميعا الي ان تنظيم القاعة لاسامة بن لادن مسوءول عن هجمات 11 من سبتمبر ايلول في واشنطن ونيويورك.

    وطالب حركة طالبان الحاكمة في كابول ان تسلم السلطات الامريكية كل زعماء التنظيم الذي يتزعمه ابن لادن الذين يختبئون هناك وان تغلق علي الفور كل معسكرات تدريبهم وان تفرج عن الاجانب المحتحزين هناك.

    وقال بوش ان نظام حكم طالبان "بمساعدته في القتل والتحريض عليه فانه يرتكب جريمة القتل."

    وطالب الرئيس الامريكي ايضا طالبان بان تسمح للولايات المتحدة "بحرية الوصول التامة الي معسكرات التدريب الارهابية حتي يمكننا التأكد انها لم تعد تعمل."

    وقال بوش "هذه المطالب غير قابلة للتفاوض او المناقشة. ويجب علي طالبان ان تتحرك وتتحرك علي الفور. واما ان يسلموا الارهابيين والا فسوف يشاركونهم مصيرهم."

    ودعا بوش الحكومات الاجنبية الي الاختيار بين "ان تكونوا معنا او ان تكونوا مع الارهابيين."

    وقال "من هذا اليوم فصاعدا اي بلد يستمر في ايواء ومساندة الارهاب ستعتبره الولايات المتحدة نظاما معاديا."

    ولاصلاح جوانب الضعف في الامن ال داخلي التي سهلت الهجمات اعلن بوش انشاء مكتب امن الوطن وهو منصب علي مستوي وزاري رشح له حاكم بنسلفانيا الجمهوري توم ريدج ليكون اول مدير له.

    وستكون مهمة المكتب تنسيق جهود الحماية من خلال 40 وكالة اتحادية وحكومات الولايات المتحدة والحكومات المحلية.

    ودعا بوش الامريكيين الي التحلي "بالهدوء والاصرار حتي في مواجهة خطر دائم." وقال انه يأمل خلال الاشهر والسنوات القادمة "ستعود الحياة الي طبيعتها."

    ووجه رسالة الي القوات الامريكية قائلا "كونوا علي استعداد. لقد أمرت القوات المسلحة بالتأهب وهناك سبب. فالساعة قادمة حينما تتصرف امريكا وستجعلونا نشعر بالفخر."

    واستمرت كلمة بوش 34 دقيقة وقوطع فيها بالتصفيق 29 مرة. وحذر بوش الامريكيين من ان الحرب ستكون طويلة وتتضمن اكثر كثيرا من مجرد انتقام فوري وضربات فردية. وقال انها قد تشمل ضربات مثيرة تعرض علي شاشات التفزيون وكذلك عمليات سرية ستبقي سرية.

    وحاول بوش ان يشرح لماذا يريد المتشددون الاسلاميون ايذاء امريكا ووصفهم بانهم حركة هامشية تخالف تعاليم الاسلام التي تدعو للسلم.

    وقال بوش "عقيدة الارهابيين تأمرهم بقتل المسيحيين واليهود بقتل كل الامريكيين ولا تفرق بين العسكريي ن والمدنيين ومنهم النساء والاطفال."

    وقال انه يوجد الاف من هوءلاء المتشددين في اكثر من 60 دولة تم احضارهم الي معسكرات في اماكن مثل افغانستان من اجل التدريب وأعيدوا الي بلاهم او اماكن اخري "للتامر من اجل الشر والدمار".

    واعلن بوش "اننا سنوجه كل الامكانيات المتاحة لنا كل سبل الدبلوماسية وكل ادوات الاستخبارات وكل وسائل تنفيذ القانون وكل نفوذ مالي وكل سلاح حربي ضروري لتعطيل شبكة الارهاب العالمي وهزيمتها."
     

مشاركة هذه الصفحة