مؤتمر صحفي

الكاتب : ريا أحمد   المشاهدات : 624   الردود : 9    ‏2001-09-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-21
  1. ريا أحمد

    ريا أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-29
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    قصة بقلم القاصة اليمنية المبدعة أروى عبده عثمان


    مؤتمر صحفي

    ارتأينا أن نعقد هذا المؤتمر الصحفي المحلي العالمي لتوضيح جملة من الحقائق : ندحض الألسن المضادة التي اجتاحت البلاد مؤخرا هذا أولاً . أما ثانياً و أخيرا : أن نخرس كل المهاترات الإعلامية التي لا شغل لها غير هذه القضية .
    و من هذا المؤتمر نريد الحقيقة لتكون واضحة .. نعم واضحة وأمام الملأ .
    تنحنح ، غرس عينيه الحادتين في وجوه الصحفيين، و خاصة الجالسين في المقاعد الأمامية ، و كرر جملته : " الحقيقة وحدها ، نعم و لا شئ غيرها "
    فرد صدره العريض الممتلئ ، مط رقبته فبدا رأسه كأنه مركب على كابل كهرباء ، و بابتسامة واسعة كشفت عن أسنان ناصعة البياض قال مخاطباً :
    " للذين يغترفون العداء لنهج سياستنا الاقتصادية الرشيده ، و عزفهم المتواصل على أوتار الحقد الضاربة جذورها في عقولهم المريضة ، في قضايا مستهلكة ، عفى عليها الزمن ، كغلاء الأسعار ، و انعدام الخبز ، و الجوع و الفاقة ...الخ كما يزعمون . و بحكم أننا نريد الحقيقة للرد عليهم رداً فاحماً : إذا كانت البلاد تعاني من جوع ، و فاقه كما يزعمون ، فلماذا تنفجر البالوعات في كل شبر من أراضينا ، و شوارعنا الرئيسية ، الفرعية . و أحواش بيوتنا …فترى في المتر الواحد ثلاث إلى خمس بالوعات بمياه جاريه على الدوام أيدل هذا على الجوع و الفاقة أيها الاخوة أجيبوا بالعقل و المنطق " .
    عيون الصحفيين متسمرة على فم رئيس المؤتمر الصحفي وهو شيخ الصحفيين-بالمناسبة- الوجوه ساهمة جامدة و حديثه يتواصل :
    كلا .. و ألف كلا …بل يدل على الخير الواسع الذي تزخر به بلادنا الحبيبه ، و ينعم به مواطنونا .
    الوجوه متخشبة الأقلام صامتة ، إلا من طرطقات الكاميرات ليعود شيخ الصحفيين بطرق المنصة طرقات قوية حركت الدماء قليلا ثم أردف قائلا :
    مخلفاتنا أيها الأعزاء لم يسعها باطن الأرض فانبجست على السطح ، أليس هذا دليل يخرس كل الأفواه النـزقه التي تتحدث عن الجوع ، و غلاء الأسعار .
    اخذ كأس الماء ، إرتشف رشفتين ، قرب فمه نحو الميكرفونات الكثيره ، عشرات الومضات تطلقها أنواع الكاميرات ، مرة أخرى يتنحنح ، يفرد ابتسامته العريضه ، تخرج كلماته ممطوطة كامتطاط رقبته :
    لا نريد منكم سوى الحقيقة فقط فاسألكم ، ماذا رأيتم أول ما حطت أقدامكم في المطار ، أو حتى قبله وأنتم معلقون في الهواء ، ماذا استنشقتم ، أي روائح شممتموها أنا لن أجيبكم ستكون الاجابة منكم انتم ، و الحقيقة لا غيرها نعم أنت أيها الصحفي قم وأجب وكما قلت الحقيقة .. ثم الحقيقة ،ثم الحقيقه .
    تتحول أعين الكاميرا نحو جسم متخشب كأنه مسحوج بفارة قال : لقد رأينا ، اوه عفواً قبل الرؤية شممنا قبل هبوط الطائرة رائحة نشادر قويه كادت تعمينا و تفتت مداركنا قاطعه رئيس المؤتمر مبتسما : هذه الرائحة لا تعميكم و لا تذهب بعقولكم كما تقول .. المسألة أنكم غير متعودين على رائحتها فقط . ما أريد أن أوضحه : نحن لا نعرف مسميات ومصطلحات النشادر ، فلنقل شممنا رائحة بالوعات . رائحة ( خـ ….) عزكم الله .. ها ..ها .. ها ..ها ..
    هز الصحفي رأسه ثم تابع : رأينا أيضا ذلك المستنقع الكبير و عشرات المستنقعات المتناثرة من حوله شكره رئيس المؤتمر و عقب عليه : كما قلت لك لا نريد سوى الحقيقة فقط أريد أن أوضح نقطة صغيرة بعد إذنكم :و هو تصحيح التسمية فاسمها بالوعات أو ( بلاليع ) لكن لا مانع أن تسمى مستنقعات كما قال الأخ الكريم طبعا أيها الاخوة الصحفيون و للحقيقة أن ذلك المستنقع الكبير كما سماه الأخ للقاطنين فقط ( أمانة العاصمة ) أرأيتم أي خير تعيشه بلادنا ، و يعيشه المواطنون ، فما بالكم بسكان ضواحي العاصمة و ما جاورها .
    أيها الصحفيون الكرام ذلك كان الرد النظري، و الآن نحن بصدد الرد العملي و الاستطلاعي فهيا بنا .
    خرجوا يجوبون شوارع ( هايل ) و ( نقم ) و( الحصبه ) و( الروضه ) (1)
    و أماكن كثيره و قد ضربوا عصفورين بحجر واحد فقد استمتعوا بمشاهدة بيوت
    صنعاء القديمة ، و سوق الملح ، و بعض الآثار – أما رأيتم أنه في المتر الواحد يوجد عشر بالوعات أو مستنقعات كما سماها الأخ العزيز و الآن هاقد أظهرنا لكم الحقيقة فاكتبوا ما رأيتم … و بصدق ، و موضوعيه .
    و على هامش المؤتمر عقدت جلسات مصغرة امتدت زهاء شهر ، تم فيها حصر المستنقعات ، و البالوعات القديمة و المستحدثة فقط لأمانة العاصمة .. و سيستعدون مرة أخرى لحصر بقية المناطق – حسب تصريح مسئول المؤتمر .
    و بعد انتهاء المؤتمر ، و دعوهم بالأحضان و القبل إلى أرض المطار ، دلفوا سلم الطائرة ، و بنطلوناتهم ، و أحذيتهم تطفح بمخلفات البالوعات و المستنقعات ، أما أنوفهم فكانت عامرة بروائحها ، فكانت مانشيتات كبيرة و عريضة لسبقهم الصحفي .

    1997م .

    هامش:
    (1) من شوارع صنعاء .
    :p
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-09-29
  3. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    لقد نسي شيء ذاك الشيخ ، وليته تحدث عن الرفاهية المتعلقه بأكداس القمامه .


    تحياتي يا ريا على هذا النقل الرائع .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-09-30
  5. النعمــــــان

    النعمــــــان قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2001-08-26
    المشاركات:
    5,305
    الإعجاب :
    544
    ما شاْ الله عليكي شاطره جداً

    صراحه اسم على مسماْا

    بالله هذه قصه وهذه روايه خلاص

    استغفرو الله العضيم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-10-02
  7. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    نعمان حتى تتعلم اقرأ التالي

    عليك ٍ وليست عليكي

    مسمى ................وليست مسما

    العظيم ............وليست العضيم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-10-08
  9. النعمــــــان

    النعمــــــان قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2001-08-26
    المشاركات:
    5,305
    الإعجاب :
    544
    اشكرك اخي الاْستاذ بن ذي يزن وجزاك الله خيراً

    ومنكم نتعلم وافتكر ماهوا عيب

    انا ما اْزعل من الحق اخوك نعمان
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-10-08
  11. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    قصة ظريفة.

    بما أن هذه أول زيارة لي لمجلس القصه فأنني لا أخفي إعجابي بالقاصة اليمنية على نقل واقع عاصمتنا..

    ولا أنسى أن اشيد بالجهد الذي تبذله الأخت ريا أحمد ..

    فللقاصة والمشرفة أطيب التحيات.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-10-08
  13. ريا أحمد

    ريا أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-29
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    يا هلا

    أخي درهم جباري
    محبة وبعد
    اتمنى ان لا تكون زيارتك لنا هي الاخيرة من نوعها
    وقد اصبت في حديثك عن القاصة المتألقة اروى عبده عثمان
    التي سأنشر سيرتها الذانية ضمن المجلس ليتعرف عليها القراء اكثر .
    مرة أخرى مرحبا بك
    و محبتي
    ريا

    :D
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-10-08
  15. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    قصة جميلة جدا جدا تحمل في ثناياها النقد النقد الذي ننشده

    النقد الساخر اللاذع

    بارك الله فيك وفيها
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-10-08
  17. ريا أحمد

    ريا أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-29
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    مرحى

    بالطبع فاروى عثمان تصنف كأبدع كاتبة يمنية ساخرة
    لها مقالات ساخرة ولاذعة سأستئذنها في نشرها هنا
    تحياتي
    الريانة
    :D
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-10-16
  19. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    هلا
    لله درها بنت عثمااان ، لكني أخاف أن تكون قد أعطتهم حجة يتهامسون بها:) ، ولو كان المقياس بالبطون وانتاجها :)فليسجل التاريخ ان أمة العرب تقف في أوائل الأمم المرفهه أتذكر جملة سمعتها يوماً تقول : من كان همه بطنه كان قيمته ما خرج منها ... صانكم الله وأعلى من قدركم ، ورحم الله شاعر بلقيس البردوني : هل تراه مازال يسائل أباه عن صنعاء ، وهل مازالت مليحة عاشقاها ........لكن مازال في قلوبنا أزهار الأمل وفي أعيننا أطياف المنى ، فلقد اكتست صنعااء حلة بهية بفارق الفلسات في أسعار النفط ، فهل تعود أرض الجنتين لو ارتفع الفارق الى ريالات ،
    بلادي وإن جارت علي عزيزهٌ
    واهلي وإن ذلوا علي كرامُ
    =========
    غنى المء في الغربة وطن ..وفقره في الوطن غربه :)
     

مشاركة هذه الصفحة