شافير يطالب باستعادة النقاط التي خصمها الفيفا من الكاميرون

الكاتب : المصور زيزو   المشاهدات : 353   الردود : 0    ‏2004-05-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-05-03
  1. المصور زيزو

    المصور زيزو عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    63
    الإعجاب :
    0
    شافير يطالب باستعادة النقاط التي خصمها الفيفا من الكاميرون


    وينفريد شافير، مدرب المنتخب الكاميروني لكرة القدم
    انتقد وينفريد شافير، مدرب المنتخب الكاميروني لكرة القدم، قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بخصم ست نقاط من نتائج فريقه في مباريات التأهل لنهائيات كأس العالم 2006 في ألمانيا، وطالب باستعادة هذه النقاط الست.

    وكان الفيفا قد قضى بتغريم الإتحاد الكاميروني لكرة القدم، وحرمان منتخبه من ست نقاط في مباريات التأهل لنهائيات كأس العالم، وذلك بسبب ارتداء الفريق لزي من قطعة واحدة يشبه ملابس لاعبي ألعاب القوى في بطولة الأمم الإفريقية عام 2004.

    وقد تسبب هذا القرار في خيبة أمل كبيرة لشافير الذي يدرب فريقا تأهل لنهائيات كأس العالم خمس مرات.

    وقال شافير "يجب أن تكون الفيفا عادلة".

    واستشهد شافير ببقاء المنتخب الكاميروني خلال بطولة كأس العالم للقارات عام 2003، وذلك على الرغم من وفاة لاعبه مارك فيفيان فويه، كسبب وجيه لتساهل الإتحاد الدولي.

    وقال شافير "في كأس العالم للقارات في العام الماضي، توفي مارك فويه لاعب الفريق بشكل مأساوي، ولكننا قررنا الاستمرار في البطولة من أجل الاتحاد الدولي لكرة القدم واللعب النظيف وهو شعار الإتحاد".

    وأضاف "يجب على الفيفا أن تبدي هي الأخرى بعض اللعب النظيف. يجب عليهم أن يعيدوا لنا النقاط التي سحبوها".

    وكان فويه قد سقط خلال المباراة في الدور قبل النهائي لبطولة كأس العالم للقارات أمام كولومبيا في ليون، وتوفي بعدها.

    وقد استأنفت الكاميرون حكم الفيفا، وطلبت من اللجنة التي أرسلتها إلى سويسرا، مقر الإتحاد، أن تطالب بإلغاء الخصم وأن تبقى هناك إلى أن يتم إلغاء الخصم.

    وخصم ست نقاط من المنتخب الكاميروني، قبل أن تبدأ التصفيات، يمثل إطاحة بأحلام بلاده في التأهل لنهائيات كأس العالم للمرة الخامسة على التوالي.

    وأوقعت القرعة الكاميرون في مجموعة صعبة في التصفيات، ومعها مصر وساحل العاج والسودان وبنين وليبيا.

    ويتأهل النهائيات الفريق الذي يتصدر المجموعة فقط.
     

مشاركة هذه الصفحة