واشنطن تتهم بريطانياً بقرصنة أنظمتها الكمبيوترية العسكرية..

الكاتب : fas   المشاهدات : 398   الردود : 0    ‏2004-04-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-27
  1. fas

    fas قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-01-23
    المشاركات:
    3,537
    الإعجاب :
    0
    اتهم الادعاء الأميركي مواطنا بريطانيا يدعى غاري مكينون بالتسلل إلى أنظمة الكمبيوتر التابعة للحكومة والقطاع الخاص مما عوق عمليات عسكرية وتسبب بخسائر قدرها 900 ألف دولار على مدى عام.

    وقال المدعون إن مكينون (36 عاما) وهو مبرمج كمبيوتر عاطل يعيش في شمال لندن سرق شفرات سرية وأزال ملفات وراقب أنشطة وأغلق شبكات كمبيوتر لقواعد عسكرية من بيرل هاربر إلى كونتيكت. وتشير تهم السلطات الفدرالية إلى أن ممارسات مكينون أدت إلى إغلاق الإنترنت أمام آلاف الموظفين العسكريين مدة ثلاثة أيام وعرقلت عمليات في محطة بحرية بنيوجيرسي بعد قليل من هجمات 11 سبتمبر/ أيلول من العام الماضي.

    وتقول السلطات أيضا إن الرجل تسلل إلى وكالة الفضاء الأميركية ناسا وجامعة تينسي ومكتبة عامة في بنسلفانيا ومشروعات خاصة. وتشير إلى أنه تسلل إلى 92 نظاما كمبيوتريا منفصلا في 14 ولاية أميركية أثناء الفترة بين مارس/ آذار 2001 والشهر نفسه من عام 2002. وقال النائب العام لمدينة نيو آرك كريستوفر كريستي "تلك جريمة تكنولوجية معقدة على نحو يصعب تخيله".

    وقال الادعاء إن واشنطن ستعمل على تسلمه من بريطانيا، وإذا ما أدين بسبع تهم احتيال عبر الكمبيوتر موجهة إليه فإنه قد يدفع غرامة قدرها 1.75 مليون دولار مع السجن مدة 70 عاما. وأوضح الدفاع عن مكينون في بيان أصدره في لندن في ساعة متأخرة أمس بأنه ألقي القبض عليه في مارس/ آذار في ما يتعلق بتهم خاصة بممارسات عبر الكمبيوتر
     

مشاركة هذه الصفحة